عنكاوا كوم تسلط الأضواء على الجمعية الخيرية الكلدانية


المحرر موضوع: عنكاوا كوم تسلط الأضواء على الجمعية الخيرية الكلدانية  (زيارة 6477 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فادي كمال يوسف

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 165
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عنكاوا كوم تسلط الأضواء على الجمعية الخيرية الكلدانية
[/size] [/color]

فادي كمال يوسف / عنكاوا كوم / مكتب بغداد

في أطار النهج الذي يتبعة موقعنا عنكاوا دوت كوم  بتسليط الأظواء على مؤسسات شعبنا ( الكلداني الأشوري السرياني )  الثقافية , الأجتماعية, الترفيهية العاملة اليوم في بغداد , حللنا ضيوف اليوم على مؤسسة من أكثر المؤسسات أهمية بين مؤسسات شعبنا ( الكلداني الأشوري السرياني ) لما تقدمة من أعمال جليلة و خيرية لأبنائنا ألا وهي الجمعية الخيرية الكلدانية  , حملت أوراقي و أقلامي و توجهت الى منطقة الكرادة حيث المقر الرئيسي للجمعية ومع أوراقي وأقلامي حملت العديد من التساؤلات و علامات الأستفهام التي يطرحها شارعنا ( الكلداني الأشوري السرياني ) عن أسلوب عمل الجمعية و نشاطها خاصة لأرتباط الجمعية بالمقبرة الكلدانية و أشرافها المباشر على أعمال المقاولات في هذة المقبرة , حيث كانت أعمالها الى فترة سابقة مثار جدل و استهجان العديد من أبناء شعبنا وسط سكوت غير مبرر من المؤسسات الأخرى التي تعتبر مرجعية لهذة الجمعية , حملت أسئلتي و أستفسارات أبناء شعبنا لأضعها أمام السيد صباح منصور عبدال رئيس الهيئة الأدارية للجمعية الخيرية الكلدانية , و الذي رحب بي و بمكتب عنكاوا كوم / بغداد و اكد ان ابواب الجمعية ستكون مفتوحة دائماً لكل الأعلاميين و الأعلام للأطلاع على عمل الجمعية و حتى مراقبتة لعملنا أذا تطلب الأمر على حد وصفة  ...

# شكرت السيد صباح منصور على أستقباله , أستاذ صباح هل ممكن ان تعطينا نبذة تاريخية عن الجمعية الخيرية الكلدانية ؟؟؟ متى تأسست الجمعية ؟؟؟ من هم المؤسسون ؟؟ ماذا كانت أهداف المؤسسون ؟؟؟

الحقيقة في البداية أحب ان اوجه شكري الى موقع عنكاوا كوم و الى القائميين على الموقع لأتاحة الفرصة لنا للتكلم الى منبركم الأعلامي المميز و المهم و الواسع الأنتشار بين أبناء شعبنا ( الكلداني الأشوري السرياني ) , أن الجمعية تأسست بالحقيقة عام 1888 ميلادية بموجب البرائة البطريركية الممنوحة من قبل غبطة المثلث الرحمات البطريرك مار ايليا عبو اليونان , و بعد صدور قانون الجمعيات عام 1922 و افقت وزارة الداخلية على منح أجازة أنشاء هذة الجمعية بأسم ( جمعية الرحمة الخيرية الكلدانية بغداد ) , وفي عام 1954 تقدمت الجمعية بطلب أخر للحكومة العراقية بعد حل جميع الجمعيات كذلك بأسم ( جمعية الرحمة الخيرية الكلدانية بغداد ) و كانت هذة تعتبر البداية الرسمية الحقيقة للجمعية و كانت الهيئة المؤسسة تتكون من السادة :

1.   يوسف عبو  ( مميز )
2.   عزت مراد الشيخ ( نائب في البرلمان العراقي أنذاك )
3.   يوسف جميل خوشابا ( حاكم )
4.   سليم توماس ( مدير شركة سنجر )
5.   الشماس توماس ميخا ( محاسب )
6.   جميل شمعون ( تاجر )
7.   الشماس الياس تومنا ( صاحب فندق تايكرس بلاس )
8.   فريد يونان ( تاجر )
9.   جميل شمعان ( مدير حسابات )
10.   ايوب عتيشا ( تاجر )

و قد وافت وزارة الداخلية على طلب أنشاء الجمعية بتكاب رسمي وجة الى السادة المؤسسون الاوائل , في النظام الداخلي للجمعية و في المادة الثانية منة نستقرأ الأجابة عن سؤالك عن أهداف المؤسسون في بند غايات الجمعية و التي هي بالتأكيد كانت غايات المؤسون و التي ممكن ان نظعها في نقاط فنقول :
1. تخصيص رواتب شهرية للعوائل الفقيرة و مساعدة الأرامل و الأيتام .
2. توزيع الاعانت الوقتية على الفقراء و تزويدهم بمواد عينية أو تموينية و كساء .
3. تسفير الفقراء الى محل أقامتهم الأصلية في الألوية العراقية ( المحافظات كما كانت تسمى في حينه ) .
4. مساعدة التلاميذ الفقراء على تحصيل تعليمهم بمختلف أنواعه و كذلك فبولهم في مدارسها و اعفائهم من الأجور .
5. فتح مدارس ابتدائية و متوسطة و ثانوية و مهنية و رياض الأطفال بعد الحصول على موافقة وزارة التربية .
6. أنشاء المياتم و ملاجيء للعجزة و تجزيهم بالادوية المختلفة .
7. تجهيز و تكفين الموتى من الفقراء و الغرباء بما يحتاجونة و على نفقتها الخاصة .
و كذلك وضعت في حينة الأسس للنظام الداخلي للجمعية و قد اكد على ان غبطة البطريرك الكلداني هو الرئيس الفخري للجمعية .

# كيف تدار اليوم الجمعية ؟؟؟ و هل هي مستقلة أم تابعة للبطريركية الكلدانية ؟؟؟ و هل للبطريرك سلطة على الجمعية ؟

الجمعية تدار من قبل الهيئة الأدارية المنتخبة من قبل الهيئة العامة للجمعية ,و تتكون الهيئة الأدارية من تسعة أشخاص لدورة أنتخابة من ثلاث سنوات ( كانت في السابق سنتين و لكن للضروف الراهنة جعلناها ثلاثة ) على ان يكونوا ممن تجاوزوا الخامسة و العشرين من العمر و كاملي الأهلية و يجوز أعادة انتخاب العضو المتهية عضويتة . و تتكون الهئية الأدارية من :
1.   رئيس الهيئة الأدارية
2.   نائب الرئيس .
3.   أمين السر .
4.   الأمين المالي . و خمسة أعضاء .
كما و تجتمع الهئية الأدارية بدعوه من الرئيس مرة في السنة و بصورة غير أعتادية بقرار من الهيئة .. ان الهيئة الأدارية مسؤولة عن جميع شؤون الجمعية الأدارية و المالية و الأنظباطية . و الهيئة الحالية مكونة من السادة :
صباح منصور عبدال( رئيس الهيئة الأدارية) , ثائر شاكر زيتونة ( نائب رئيس الهئية الأدارية ) , أوديت منصور عبدال ( أمينة السر ) , مازن سليم جرجيس ( الأمين المالي ) , يازي ناجي معروف , ماهر دعبول ميخا , سعد سليم عبد الأحد , خزعل يوسف سليمان , اسامة متي عطو ( أعضاء ), و اضيف كذلك بأن اعضاء الهيئة العامة هم من كل الطوائف الكاثوليكية ( السريان , الكلدان , الروم و غيرهم ) و لأي عضو هيئة عامة الحق في الترشح للهيئة الأدارية فهي غير مقتصرة على الكلدان .
أن الجمعية هي مستقلة أداريا عن البطريركية الكلدانية و تدير شؤنها بنفسها و حتى تمويلها هو بنفسها و بمعزل عن البطريركية الكلدانية , اما بالنسبة للبطريرك فنظامنا الداخلي يعطي للبطريرك منصب الرئيس الفخري للجمعية و له الحق في مراقبة أعمالها و تدقيق كافة سجلاتها بنفسة او بواسطة و كيل ينوب عنه , و له ان يعين كاهن مرشد روحيا للجمعية و ان يطلع على كافة اعمال الجمعية و للكاهن المرشد التعاون مع أعضاء الهيئة لتحقيق غاياتهاو ما تسعى له من أهداف .


# استاذ صباح هناك موضوع مهم و أساسي و هو يطرح دائماً بين أبناء شعبنا ... و هو الأسعار العالية التي تتقاظاها الجمعية كأجور لمراسيم الوفاة ( التابوت , نقل التابوت الى المقبرة , اللحد , بناء القبر ) و كذلك ما يشاع عن التاعمل السيء للجمعية مع أهالي المتوفى و في بعض الأحيان لا يجد اهل المتوفى من يدفن فقيدهم في المقبرة , و في المقابل لا يجد أبناء شعبنا أي نشاط لخدمة الفقراء من أبناء شعبنا ... لماذا ؟؟؟

الحقيقة أخ فادي انا لي الحق بالتكلم عن الفترة التي كنت فيها رئيس للهيئة الأدارية و ليس لي الحق بالتكلم عن فترة لم اعمل بها في الهئية الأدارية حيث لم اكن و لا حتى عضواً في أي هيئة ادارية سابقة فما قد يكون حصل أنا غير مسؤول عنة ...
لي الحق بالتكلم في الفترة الممتدة من 17 / 6 / 2006 الى اليوم و كل كلمة سأتكلم عنها انا مسؤول عنها أمام كل ابناء شعبنا و لحاسبوني فيما بعد عنها و سأتكلم بالتفصيل عن كل فقرة و سأبدأ بالقاعة الموجودة في الجمعية عند استلامنا انا و الهئة الأدارية الجديدة ( و التي انوه انها لا تضم اي عضو من الهيئة الأدارية السابقة ) حددت أجور ايجار القاعة بـ ( 51000 دينار عراقي ) مع التعهد بتوفير الكهرباء في ساعات أشغال القاعة و انت تعلم أسعار الكاز أدامة المولدة و اجور المشغل أظافة الى أجور العاملين في القاعة و قد قمت بجولة في معظم كنائسنا ووجدت ان سعر ايجار القاعة هو مساوً أو يقل عن الأيجارات في معظم كنائسنا , بالاظافة الى انني بدأت بأستظافة الأخويات لأقامة نشطاتهم داخل قاعة الجمعية و هي خطوة مسبوقة لم تكن موجودة في السابق و مجاناً لأيماني المطلق بأن مؤسستنا هي داعمة لنشاطات الشباب في, و كذلك من خلال موقعكم أنا أدعو كل الأخويات و كل شباب الكنائس و أقول لهم ان قاعه و حديقة الجمعية هي مفتوحة لكم في أي وقت و اي ساعة و مجاناً لاقامة اي نشاطات و كذلك نحن على أستعداد لتوفير مستلزمات اي نشاط مجاناً و هدية من الجمعية للشباب المسيحي , و لكي لا تعتقد ان هذا كلام فقط امام الأعلام فقد استظفنا قبل مدة شابا كنيسة مار يوسف خربندة و لنا تعاون دائمي مع الأب البير و مع شباب و جوقة هذة الخورنة و قد فتحنى ابوبنا لهم و من خلالكم ندعوا باقي الكنائس أيضا , هذا من ناحية و من ناحية أخرى فقد سمحنى لأول مرة بأقامة الحفلات الدينية و الأجنماعية البسيطة لأبناء شعبنا مثل ( التناولات و أعياد الميلاد ) داخل قاعة الجمعية و هي كذلك لم تكن موجودة سابقاً و بأسعار رمزية لدعم ذوي الدخل المحدود من أبناء شعبنا خاصة مع أرتفاع أسعار تأجير القاعات حالياً ...
أما بالنسبة لموضوع المقبرة وما يتناقل عن موضوع المقبرة, فأنا كذلك كانت لي الملاحظات في هذا الموضوع و التي أحتفظ بها لنفسي , و لكن سأتكلم عن ما يجري اليوم و ليس علاقة بأي ملاحظات أو اي علامات استفهام  كما اسلفت قد تكون جرت في فترة سبقت تسلمي مسؤلية الجمعية , في البدء المقبرة هي مسؤولية الجمعية بكل ما تحوية من كنيسة و حراسة و دفن و قد حصلت الجمعية بتخويل بأدارة المقبرة من البطريكية الكلدانية , سأبدا بعنصر عنصر من عناصر مراسيم الدفن و سأبدا بالتوابيت فهناك ثلاث انواع من التوابيت ( درجة اولى و ثانية و ثالثة ) الثالثة انا أعطيها دائماً مجاناً لان من يطلبة يكون من العوائل الفقيرة و المتعففة و هذة تعتبر دعم و مساعدة من الجمعية لهم أما الأولى و الثانية فأن الجمعية و بكل امانة لا تحقق الجمعية سوى فائدة قليلة من سعر التابوت و هي ( 25000 دينار عراقي ) و همن خلال هذة الأرباح القليلة تستطيع ان تغطي ما تقدمة من خدماتً فمن غير الممكن استمرارنا بدون موارد و سأقوم بشرح موارد الجمعية فيما بعد , كذلك اسعار اللحد فنحن قد سلمنا أدارة هذة الفقرة الى مقاول و قد قمنا بتحديد الأسعار بحيث تكون مناسبة و بشكل منظم أما مرحلة بناء القبر فهناك عدد من أنواع القبور تبدأ بـ 250 ألف دينار الى 650 الف دينار و لكن لدي مشروع بتوحيد البناء فأنا بأعتقادي أننا متساون جميعا أمام الله فأن كانت  الدنيا تضع الفروق فلا يجب أن نضعها على قبورنا كذلك لذلك سأقوم بعمل نموذج موحد لكل القبور الجديدة و سيكون بـ( 250 الف دينار ) أي الأرخص لكي يستطيع الجميع ان يقتنوه , بالأظافة الى ذلك فنحن نقوم بتحمل تكاليف الدفن للعوائل المتعففة وأي شخص يجلب لنا كتاب من كاهن الرعية بأنة متعفف يعفى من كل الأجور السابقة , أن الجمعية بنهجها هي جمعية خيرية و يجب ان نعمل على هذا الأساس و ليس العكس , بالنسبة الى ايرادات الجمعية تتألف من :

1.   أشتراكات الأعضاء ( و التي لم تستحصل منذ 2003 )
2.   التبرعات و المنح التي تجري وفق القوانين المختصة .
3.   ربح ممتلكات الجمعية و مشاريعها .
4.   ربح الحفلات الترفيهية الأجتماعية .
5.   ربح مقابر الطائفة الكلدانية و توابيت و سيارات نقل الموتى .
6.   الأوقاف التي يوقفها المحسنين .

# أين الجمعية اليوم من أبناء شعبنا , و خصوصاً و نحن نعلم ما يمر به شعبنا( في بغداد خاصة ) من تحديات تهدد وجودة فيها ؟؟؟ أين الجمعية من كل ذلك ؟؟؟وماهي مشاريعكم المستقبيلية ؟

الحقيقة الجمعية تحاول ان تقدم بأمكاناتها اليوم ما تستطيع لكي تقف الى جانب أبناء شعبنا اليوم , رغم الفترة القصيرة التي قضناها لحد الأن كهيئة ادارية جديدة الا اننا استطعنا تقديم بعض ما لدينا لابناء شعبنا فكانت لدينا العديد من الزيارات الرعائية للمرضى و تخصيص مبالغ مالية لهم , تخصيص مبالغ شهرية تدفع لـ ( 150 عائلة ) من ابناء شعبنا , مساعدة الأديرة ( الخاصة بالأيتام ) فقد قمنا مؤخراً بتوفير المستلزمات القرطاسية لدير الأيتام الخاص براهبات الكلدان , لدينا مشروع مهم ببناء مدرسة ( روضة , ابتائية ) أهلية و كذبك لدينا مشروع لبناء مستوصف صغير, و قد قمنا بتوزيع الكثير من الأدوية التي وردت لنا مؤخرا على من يحتاجها , ان امكنياتنا قد لا تساعدنا في الكثير من الأوقات و لكننا نعمل بالممكن .

الحقيقة أستاذ باسم موقع عنكاوا كوم اشكركم على اتاحة الفرصة لنا لأتمام هذا اللقاء .. و انا كذلك بأسم الهئية الأدارية للجمعية الخيرية الكلدانية اشكر موقع عنكاوا كوم على اتاحتة الفرصة لنا للتحدث لابناء شعبنا عن جمعيتهم الجمعية الخيرية الكلدانية فشكرا لكم ...












[/font][/font]
[/b]