إنّ القرود ....


المحرر موضوع: إنّ القرود ....  (زيارة 554 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ماجد ابراهيم ككي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 234
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
إنّ القرود ....
« في: 00:56 29/11/2015 »
إنّ القرود لمّا بانت أظافرها
توهمت بأنها صارت دببا
فأغتّرت وتباهت زَمناً تيهاً
و طعنت الدببة غدراً وغيلا
فظنّت لفترة انها اضحت بطلا عظيما
وملأ الدنيا تهديدا و وعيدا
لم تقّدرالموقف ونتائجه ولو قليلا
فصحت بعد فوات الاوان
على فعل أقترفته كم هو شنيعا
وبدأت تفتش عن أسبا باً وتبريرا
و أخذت تبحث عن سند يسارا و يمينا
ليخرجها من ورطتها بأية وسيلة
وما أن بدأت بوادر معاقبته
حتى بانت حقيقته صغيرا ذليلا
وملأ الدنيا صراخا و عويلا
كالقرود التي تحدث ضجيجا وتهريجا
عندما يداس على ذيلها قليلا
مهما طال الزمان سنين و سنينا
هيهات وهيهات إلاّ أن
تبقى القرود أبداً قروداً
و تبقى الدببة دائماً دببا
ألآن وغداً و كل حينا


ماجد ابراهيم بطرس ككي