تصدر خلال الأيام القادمة رواية اْبواق الملائكة للروائي السعودي براك البلوي،


المحرر موضوع: تصدر خلال الأيام القادمة رواية اْبواق الملائكة للروائي السعودي براك البلوي،  (زيارة 1128 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل وفاء شـهاب الدين

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 177
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رواية "أبواق الملائكة "

تصدر  خلال  الأيام القادمة  رواية اْبواق الملائكة عن دار فضاءات في
الاردن للروائي السعودي براك البلوي،  وتعد هذه الرواية باكورة أعماله
الروائية، فيما تعتبر الاصدار الثاني له حيث صدر له كتاب يحمل عنوان
أسئلة مشروعة . وقد تحسس الكاتب من خلال عمله الإبداعي بعض مفاصل المجتمع
السعودي من خلال قصة حب تنشأ بين بطل الرواية والممرضة التي تسكب الدواء
في شرايينه حين أصيب بطلق ناري  منطلقا عبر لغة ماتعة تتقاطع فيها
الشخصيات الروائية التي يشعر القارئ بقربها منه، إذ تبدأ رحلة
الروايةبرصاصة الحب كما يسميها بطلها طارق، الرصاصة التي  ترسم مسار
حياته فيما بعد،  فهو يحلم بالسلام والحب  والتعايش بين البشر  لكنه
يُفجع بأن مفردات الحياة كانت مختلفة ، فهو مضطر في النهاية أن يقرع
الجرس في وجه الحياة التي لم تنتبه له. تقع الرواية بحدود  مئة وخمس
وستين صفحة من القطع المتوسط، ليبدأ القارئ رحلة الركض في صفحات الرواية
مدفوعا بعنصر التشويق في السرد  وتأزم المواقف وتسلسل الأحداث وتسارعها
والمفردة  التي استخدمها والدقة في الوصف والسرد الماتع في هذه الرواية.
من أجواء الرواية
الأمهات يسندن العالم بقلوبهن وأم زهراء تسنده بدموعها التي لم تتوقف عن
الجريان منذ عودة ابنتها من مصر، كم تمنت أنها لم تعد وأنّها تزوجت هناك،
كانت الأماني مغلفة بالخوف والتوجس لكنها الأمنيات التي تطفو على ساحل
العينين، إذ لا يوجد أي مكان للحب في قبضة التقاليد فليكن الحب ممنهجاً
مدروسا يفضي في النهاية إلى بيت وأطفال وعائلات متشابهة، كانت كلمات
زهراء تدور في رأسها حول الزواجات المختلفة في الأحساء والدمام بل وفي
كربلاء وبغداد ودمشق ومدن اخرى قد عمرت أزمانا طويلة ولم تشك من خلافات
الرأي والمذهب، أي مذاهب تجعل الناس يتركون قلوبهم معلقة في الشوارع
كالذبائح ، وكل الديانات التي نزلت من السماء أوصت بالحب