صدى كـلمة الـبـطـرك ساكـو لأبناء شعـبنا الكـلـداني في فـرنـسا الحـلـقة الأولى


المحرر موضوع: صدى كـلمة الـبـطـرك ساكـو لأبناء شعـبنا الكـلـداني في فـرنـسا الحـلـقة الأولى  (زيارة 5473 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
صدى كـلمة الـبـطـرك ساكـو لأبناء شعـبنا الكـلـداني في فـرنـسا
الحـلـقة الأولى
تـكـلم بموجـب موقـعـك أو ، خـذ موقعا بموجـب كلامـك
وإلاّ ، أتـرك كلامك وموقـعـك فلا مجال لـتاكـتيكِـكَ
بقـلـم : مايكـل سـيـﭘـي / سـدني
بتأريخ 16 شـباط 2016 كـتـبتُ إلى سـيـدة عـلى الخاص في الـفـيسبـوك (( شـوفي ... لو البطرك ساكـو يـقـلب خـططه ... عـن مار باوَي ... وتغـيـيـراته في الكـنيسة ومسألة القـومية ..... سأكـتب لـصالحه بحـيث ما تـصدقـين ، وراح تـﮔــولين : هـل هـذا مايكل يكـتب هـذا المقال عـن ساكـو ؟ )) ثم بعـثـتُ نـفـس الـنـص إلى الأخ نامق جـرجـيس لإحاطته بالعِـلم كـصديق .
بتأريخ 5 آذار 2016 وأثـناء زيارته لـفـرنـسا إلـتـقى الـبطرك ساكـو وبرفـقـته ثلاثة مطارنة وكاهـن ــ كـلـدانيّـيـن ــ بأعـضاء الجـمعـية الآشـورية الكـلـدانية ذات الطابع الآثـوري المتمثـل بعَـلمهم وطبـيعة حـديثهم المتـزمّـت والـواضح عـلى وجـوههم ( الموقع البطركي يـذكـرها بإسم : الإتحاد الكـلـداني في ﭘاريس ) فإستـقـبـلـوه بفـرح ، ولما حان وقـت كـلمته بخـصوص أمتـنا الكـلـدانية ــ قام ــ ليحـدثهم وقـوفاً لمـدة 19 دقـيقة وهـم يستمعـون إلـيه بإستغـراب قائلاً :   
 
أنا فـرحان ونحـن فـرحانين الـيوم بـوجـودنا هـنا بـينـكم ، الـيوم أتينا أربعة مطارنة ( الرابع قادم في الطريق ) جـئـنا لـنـقـول لكم إنّ لكم مكانة في كـنيستـنا وقـلـوبنا وإلاّ كان بإمكانـنا أن نبعـث مطراناً تعـباناً لـيفـتـتح الكـنيسة ، ولكـنـنا أتينا جـميعـنا كي تـشعـروا بأنـنا قـريـبـون منكم ودائماً نـفـكـر بأنكم ظهـيرنا ونحـن أقـوياء بكم .
وأضاف غـبطته : يـوجـد كلام كـثير أنـنا آثـوريّـون وأنـنا كـلـدان ، نحـن كـلـدان مثـلما الآثـوريـون هـم آثـوريـون ، فـنحـن كـلـدان ، منـذ طفـولـتـنا وإلى الآن نحـن كـلـدان ، نحـن لسنا ضـد الإتحاد ، وعـملـنا الكـثير من أجـل أن نـتحـد ، ولكـنـنا نحـن ــ كـلـدان ــ إنْ لم نـقـوَ ونـقـتـدر ، وبـيتـنا يكـون مرتباً ونـكـون يـداً واحـدة وقـلـباً واحـداً ، لا يمكـن أن نـتحـد .
أكـيـد نعـرف أنـنا شعـب واحـد ولكـن إسمنا ــ كـلـدان ــ قـد وُضع قـبـل كـل الأسماء . في سنة 1441 كانت كـنيستـنا مشرقـية وصار إسمها كـلـدانية ، طبعاً هـؤلاء الكـلـدان أين ذهـبـوا ؟ الـذين كانـوا في بابل وفي تـلك المناطق (((  إنهم بـقـوا ))) !!! وحـين جاء الإسلام أجـبـروهم بالقـوة عـلى إعـتـناق الإسلام ، لكـنهم ــ الكـلـدان ــ أبناء هـذا الـبـلـد ، والـذين جاؤوا من السعـودية كانـوا مقاتلين بـدون عـوائل ، مثـلما الآثـوريـون في نينـوى لم يُـمحـوا لكـن قـسماً منهم تحـوّل إلى الإسلام  والقـسم الآخـر بقي مسيحـياً ( سـورايي !!! ) .
المسيحـيّـون دائماً كانـوا متمسكـين بكـنيستهم ولم يكـن شغـلهم (قـومية كـقـومية ) وهـوية ، في الماضي لم يكـن هـناك هـذا الشعـور والـتـفـكـير كـلـداني وآثـوري ، وإنما كانـوا كـلهم أبناء الكـنيسة الـواحـدة . في الحـقـيقة نحـن ــ كـلـدان ــ خـسرانين ليس لـدينا ممثـلـون في الحـكـومة ولكـن يأتي بعـض الأثـوريّـين ويأخـذون كـلها لهم ، في حـين عـدد الآثـوريّـين في العـراق لا يـزيـد عـن 5 آلاف شخـص أما الكـلـدانيـون 300 ألـف كـلـداني (( بنـسبة 1 ..... 60   داخـل العـراق ـ الكاتب )) فأنـشأنا هـذا الـتـنـظيم الخاص الرابطة الكـلـدانية لكـل كـلـدان العالم ، حافـظـوا عـلى إسمكم ، نحـن كـَـلـدان ، نحـن كـَـلـدان . 
وفي الـدقـيقة 6:08 أراد البطرك ساكـو أن يعـبِّـر عـن إسم لغـتـنا ولكـنه لم يسعـفه لسانه ، فـقال : ولِسانـُـنا ( كـَـ !! دون أن يكـملها ، وعـوَضاً عـنها قال ) هـوّ هـذا  !.......
ثم إستـمرّ في حـديثه قائلاً : أبـونا وأمنا كـلـدان ، الـيوم نـشعـر بأنـنا راكـنين عـلى جهة ، فـلماذا لا نـتحـد لنـكـون قـوة مـؤثـرة في الـتغـيّـرات الحاصلة في بـلـدنا ليكـون لـنا وزير . إشتغـلـنا وأتينا بـوزير ــ كـلـداني ــ لكـن ظهـر لـونه أحـمر !! لا يهم ، إسمه كـلـداني ( كما قال المرحـوم البطرك دلي ــ الكاتب ) نريـد واحـداً يحـتـرق قـلـبه للمسيحـيّـيـن كافة ، ليس فـقـط لـلكـلـدان ولكـن يهـتم بالكـلـدان أيضاً وحـقـوق الكـلـدان .
فـنحـن بصراحة فـخـورون بكم وبإتحادكم وبعـملكم كي تكـونـوا يـداً واحـدة مع الرابطة الكـلـدانية لتـكـونـوا واحـداً فـتـقـوَون أكـثر . يمكـنـكم تـشكـيل لجـنة تـضمكم جـميعـكم ، هـذا إذا كانت لـديكم إرادة طيـبة ، وإذا ما تـريـدون ، فلا تـريـدون ، لا يمكـنـنا أن نجـبركم ، نحـن فـرحانين بعـملكم ( أنـتم أحـرار ــ الكاتب ) والله يـبارككم .   
وفي رده عـلى أحـد المتحـدثين ، سحـب البطرك ساكـو كـرسـيّه إلى الأمام قـليلاً وتهيّء له وقال :
أخي ، فـقـط إسمعـني : نحـن وإنْ كـنا نعـمل من أجـل الـوحـدة والتجـمّع ولكـنـنا يجـب أنْ لا نـنسى هـويتـنا ومَن نكـون نحـن ، ولا واحـد آثـوري يقـبل بالكـلـدانيّـيـن ، يقـولـون أن الكـلـدانية مـذهـب !! أين يـوجـد مـذهـب كـلـداني ؟ المـذاهـب المسيحـية معـروفة ( الكاثـوليك والأورثـوذكـس والـﭘـروتـستانـت ) فـنحـن لا نـقـبل أن يـدوسـوا عـلينا ويمسحـوا تأريخـنا .
ربما سمعـتَ بأني بعـثـتُ برسالتين إلى كـلـتا الكـنيستين الآثـوريّـتين وقـلـتُ أنا حاضر لـلـتـنازل عـن منـصب البطركـية من أجـل الـوحـدة ونـرجع إلى كـنيسة المشرق ، ونحـن الكـلـدان وجـماعة الـ 25 في الشهـر وجـماعة الـ 7 بالشهـر نـنـتخـب بطركاً واحـداً لجـميعـنا ، فلا يقـبـلـون وإنما يريـدون أن نـكـون جـميعـنا آثـوريّـيـن ، نحـن لسنا آثـوريّـيـن ، أنا لستُ آثـورياً ، أنا كـلـداني ، ووالـدي كان في ( أومـرا ) وعـمي كان كاهـنا هـناك ، فـمن أين كان هـناك آثـوريّـون ؟
لا يمكـن أن أكـون آثـورياً جـبـراً ، ومن يريـد أن يكـون آثـورياً فـلـيكـن ، لا يمكـن أنْ يمحـوا وجـودنا وهـذا الشيء غـير ممكـن ولا أحـد يقـبله . إن هـدفـنا هـو الحـفاظ عـلى وجـودنا وهـويتـنا . الكـلـدان منـفـتحـون وقـلبنا عـلى قـلبهم ولكـنهم دائماً يتجاوزون عـلينا وهـذا لا نـقـبله ونحـن لسنا ضد أي واحـد .
في تـنـصيـب هـذا مار ﮔـورﮔـيس بطركهم ذهـبنا ثمانية مطارنة وأخـذنا له شيئاً خاصاً وهـو عـصا الراعي ، وعـلى الأقـل من باب إحـتـرامه لـنا في يوم تـنـصيـبه كان يُـفـتـرض أن يمسكـها بـيـده لكي يُـظهـِر رغـبة حـلـوة من أجـل الـوحـدة ، لكـنه ذهـب ومسك عـكازاً خـشبـياً بـيـده . نحـن نحـتـرمهم ولكـن في ذات الـوقـت عـليـنا أن نـصون حـقـوقـنا .
وعـن علاقـتـنا بالـقـوى المتـنـفـذة في العـراق ، خـتـم غـبطته كلامه بقـوله : لا يمكـن أن نـصبح مُـلـكاً لأحـد  ...........  ثم سحـب كـرسيه إلى الـوراء قـليلاً وإنـتهى الـلـقاء بالتـصفـيق .
***************************
ملاحـظة :
(( الجـميع أخـطأوا وأعـوزهم مجـد الله )) ............ لا شك كـلـنا معـرّضون للخـطأ ومن الفـضيلة أن نـعـتـرف به ونـصححه ... وقـد تـطـرّقـنا في مقالاتـنا طـيلة سنـوات ثلاث مضت إلى موقـف البطرك ساكـو من الإهـتمامات المعاصرة لشـعـبنا الكـلـداني ، والحـمـد لله فإنْ كان هـناك سهـوٌ فإنه مرجـوع للـطـرفـين ، فـقـد تـصَحَّـحَ الخـطأ وتأمّـلـنا خـيراً ... وأمامه الكـثير سنـتـطرّق إليه لاحـقاً .
في تعـقـيب عـلى : السريان يطالبون الحكـومة العـراقـية بإدراج إسمهم في الدستور ... صرح غـبطـته بتأريخ 22 آذار 2016 إن الجملة التي نعـتـرض عـليها في طـلب السريان هي :
 (( إن إسم الكـلـدان لا يمت بصلة للكـلـدان القـدامى ، إنما أطلقه الـﭘاﭘا أوجانيوس الرابع في منـتـصف القرن الخامس عشر عـلى فـئة من السريان النساطرة تبعـوا كـنيسة روما ... الهـوية إحساس شخـصي ولا يحـق لأحـد أن يفـرض هـوية معـينة عـلى الآخـرين أو يعـيرهم بها ...... فـيكـفي أن يحـمل الكـلـدان أكـثر من 5500 سنة هـذا الإسم ، وهم بالتالي سبقـوا غـيرهم في الإسم القـومي ! ثم نسألهم هل للكـلـدان المسلمين الشيعة في مدينة الناصرية علاقة بالـﭘاﭘا أوريجانس الرابع ؟ أم أن شعـورهم وإنـتماءهم هـو بأجـدادهم الكـلـدان في أور وبابل والجـنوب ؟ )) .
ولكـن بتأريخ 22 آذار 2016 أيضاً نـشر الأخ عامر ملـوكا بمناسبة صدور العـدد الأول من مجـلة ( لم يـذكـر إسمها وتأريخها ) تـصدر في ملـبـورن عـن مقابلـته مع غـبطة الـبطرك لـويس ساكـو الـذي صرّح بما يلي :   
(( القـول  بأن الآشـوريـين هـم أحـفاد آشورﭘانيـبال و سرﮔـون وسنحاريب .. والكـلـدان  اليوم بـبابل ونبوخـذ نصر ـ فهـذا يحـتاج إلى دراسة عـلمية وبرهان  )) ......
وكأن غـبطته رجّعـنا إلى المربّع الأول ! تـرى هـل أن المقابلة قـديمة ، هـل هـناك سهـو في تعـبـيـر الأخ عامر ، أم شيء آخـر ؟ .... حـبـذا لـو نـقـرأ تعـلـيقه عـلى تـساؤلـنا !.






غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4331
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي مايكل سيبي
شلاما
لا مانع من اختلافات في مسالة التسميات فيما بيننا اي ضمن البيت الداخلي لشعبنا
لانه بصراحة ان ترضية جميع الاطراف مسالة صعبة ان لم تكن مستحيلة
والرب يقول قل الحق والحق يحرركم
لذلك اعتقد شخصيا ان الاب الروحي لكل واحدة من كناءسنا ان يقول رايه بصراحة وفق ما يوءيده التاريخ لا من اجل ترضية هذا الكاتب الزعلان او الاخر
وكما قالها المرحوم قداسة مار روفاءيل كتعبير عن رايه الشخصي
واجد انه ليس هناك اي ضرر بان تستمر مناقشتنا حول الاسم فيما بيننا لان ذلك قد يقود بالتالي الى زيادة الوعي بحقاءق التاريخ ومن ثم التوصل الى راي واحد فيما بعد وربما للجيل القادم
ولكن من يزعجنا حقا هو ان نطعن احدنا باسم الاخر بعريضة رسمية للجهات الحكومية
ولا ادري هل هناك حل لتلك العريضة كان يتم سحبها واعادة كتابتها باسلوب اخر يقتصر على المطالبة باضافة اسمهم الى بقية اسماء شعبنا
او هل هناك حل اخر في اعتقادك


غير متصل فريد وردة

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 515
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 عزيزي مايكل
 تحية
 وألان هل ستكتمل فرحتنا بزيارة تاريخية لغبطة أبينا البطريرك لكاتدرائية القديس بطرس في ساندياكو وتتثلج صدور الكلدان حول العالم عندما يرون ألاستقبال ألاسطوري والحفاوة والحب بيين الشعب وبطريركهم .


غير متصل soraita

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 731
    • مشاهدة الملف الشخصي
الي الأخ مايكل المحترم
يبدو ان المفاوضات الوحده مع الكنيسه الأشوريه مفيده لأنه مار سرهد جمو دخل المفاوضات وبعد ذلك اصبح قومي كلداني ومار ابراهيم ابراهيم كان مشارك في المفاوضات واصبح قومي كلداني  جيد وغبطه البطريك دخل المفاوضات اصبح قومي كلداني ولهذا يجب ان تستمر المفاوضات ويكون في كل سنه مطران كلداني جديد مشارك في المفاوضات  وتستمر هذه المفاوضات بعد عشر سنوات سيكون جميع مطارتنا قوميين  كلداننين .


غير متصل LAZAR SAKO

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 65
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ مايكل سيبي المحترم
استميحكم عذراً، حيث لي مداخلة على رد الأخ أخيقر يوخنا.

رابي اخيقر يوخنا المحترم
لقد تألمتم و بقية الإخوة الآثوريين المهتمين بأمورهم القومية بالعريضة او الرسالة التي قدمها القائمين على الكنيسة السريانية الى السلطات العراقية، لأنكم شعرتم بأن الرسالة تنال من اسمكم القومي و تأريخكم و وجودكم كآشوريين. ( لاحظ رسالة واحدة فقط ماذا فعلت بكم).
فكيف الحال بنا نحن الكلدان؟ ، حيث الإخوة الآثوريين و بكافة مؤسساتهم السياسية و القومية و الدينية لم يذخروا جهداً في الغاء وجودنا القومي و التأريخي،  ليخرجونا من التاريخ و الجغرافيا ، آلاف المقالات، الفيديوهات ، المقابلات، مؤتمرات، مطبوعات، استمالة بعض ضعفاء النفوس الكلدان، صرف أموال، استغلال علاقاتهم مع المسؤولين الكورد و العرب... كلها تهدف الى الغاء الوجود القومي الكلداني و مازال الحبل على الجرار لكن بوتيرة أخف.
فأين كنت أنت يا أخي اخيقر؟... لماذا لم تنتقد سياسة احزابكم و مؤسساتكم و قنواتكم الإعلامية و رئاسة كنيستكم عندما كانوا جميعاً يلغون القومية الكلدانية ؟.
أين كنت أنت و من يؤيد مقالتكم الأخيرة من الكتاب عندما أصدرت الأحزاب الآشورية وثيقة لندن الآشورية في 16/12/2002 و التي فيها الغاء تام للكلدان و حقوقهم في العراق الجديد؟.
أين كنتم عندما رفض السيد كنّا و من معه في درج اسم الكلدان ضمن مكونات الشعب العراقي في اجتماع مصيف صلاح الدين للمعارضة العراقية و الدكتور منذر الفضل شاهد على ذلك.؟
أين كنتم عندما يعتبر بطريرك الكنيسة الآشورية... كل الكلدان تابعين الى أمة شور؟
أين كنتم عندما كانت الأحزاب الآشورية تشتري ذمم بعض الإنتهازيين الكلدان ليستخدموهم كخنجر في خاصرة الكلدان و الكلدانية؟.
أين كنتم عندما أصدرت (نخبة من المثقفين الآثورين- اترانايا لاحقا) كتيب خاص يلغي محتواه الكلدان و الكلدانية؟ علماً ان هذا الكتيب قد طبع و وزع على نفقة زوعا في تسعينيات القرن الماضي.
أين كنتم عندما سمعتم عن أوتوماتيكية التحول القومي للسيد يونادم كنا في مقابلة مع قناة البغدادية ؟.
أين كنتم و دور السيد آغاجان و حزبه في ضرب القومية الكلدانية؟
أين أنتم الآن عندما تقوم بعض الآحزاب الآشورية و بعض القنوات الاعلامية بإلغاء الكلدان و السريان معاً؟.
أخي أخيقر... لو عددت ما جناه الآشورريون و مؤسساتهم تجاه الكلدان و السريان لأحتاج الى عشرات و مئات الصفحات لدرجها.
لكني اسألك سؤالين و استحلفك بمقدساتك و ضميرك أن تجيبني بصراحة:
بعد كل ما ذكرته أعلاه، هل تعتقد بأن الكلدان و مؤسساتهم سيثقون بالمؤسسات الآشورية على اختلاف انواعها؟
و لو قلنا بأن الضروف التي نمر بها صعبة للغاية و علينا أن نتقارب و نتعاون ولا أقول لنتحد،
أ ليس المطلوب من المؤسسات الآشورية أن تقدم اعتذارها للكلدان و السريان عربوناً لبدء صفحة جديدة؟.

مع شكري و تقديري
لازار ساكو


 



غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4331
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي لازار ساكو
شلاما
ان لكل  حزب في كل العالم ايديولوجية خاصة يتبناها ويوءمن بها ويسعى الى تحقيقيها
والاحزاب الاشورية قاطبة توءمن بان الكل اشوريين وتسعى الى تحقيق ذلك عبر نشاطاتها السياسية والاعلامية المختلفة
وتلك الايديولوجية او ذلك الايمان ليس كفرا او عملا غير صالح
بل ان ذلك الايمان يخدم شعبنا اذا تحقق عبر مسيرة قد تستغرق سنوات
وخلال السنوات قبل الاحتلال لم يكن في ساحة شعبنا الا الاحزاب الاشورية بصورة عامة وخاصة الاحزاب التي  كانت تشارك في المعارضة
وكما تعلم جيدا ان الاحزاب الاشورية لم تجبر احدا على الانضمام الى صفوفها سواء من الاشوريين او غيرهم فالذي ينضم الى صفوفها هو من تلقاء نفسه ومن قناعته او لاي سبب اخر
ولا تنسى ان الاحزاب الاشورية بتبيها التسمية الاشورية كانت تعنى بذلك كل الاسماء لشعبنا
فالاشوري  السياسي هو من يومن باننا جميعا واحد
وهناك الكثيرين من  اباء الاسماء الاخرى تومن بما تطالب وتدعو اليه الاحزاب الاشورية
واختلف معك في اعتبار ان ما دعت وتدعو اليه الاحزاب الاشورية هو الغاء لاسماء اخرى بل ان ما تدعو اليه الاحزاب الاشورية هو لنصبح واحدا وقلبا واحدا لاننا في الاصل واحد
واذا تخلت الاحزاب الاشورية عن ايديولوجيتها فانها تفقد اهميتها
فيجب ان تبقى كما اعتقد على ما تدعو اليه
واما لاسءلتك فاعتقد ان التزام الاحزاب الاشوزية بما توءمن به هو   دليل تمسكها بعقيدتها السياسية ولكي لا تخذل انصارها من كل الاسماء
وما زال هناك الكثيرين من الاسماء الاخرى يومنون باشوريتهم وذلك حق شخصي خاص
وليست الاحزاب الاشورية ابدا ملزمة بتقديم اعتذار لاحد
بل يجب ان يتم تقديم الشكر والامتنان لها لما غرسته من ايمان وفكر سياسي في شعبنا
حيث اذا لم تكن هناك احزاب اشورية كانت قضية شعبنا قد طمرت سياسيا
فهل نقابل الاحسان  بالنكران  مهما كانت درجة نجاح الاحزاب الاشورية بين حيتان السياسية للقوميات الكبيرة
ويكفى الاحزاب الاشورية فخرا انها امتلكت شجاعة المشاركة في المعارضة
وليست كما تتطفل على العمل السياسي في حال العز والفرح والراحة بعد الاحتلال سواء كانت احزاب اشوريا او غيرها والاي فجاة ولدت بعملية قيصرية سياسية ونزلت لتخرب ما ضخت به الاحزاب الاصيلة في حمل السلاح
ومن جانب اخر هناك فرق ايديولوجي  بين الفكر الاشوري وما تدعو اليه الاحزاب الاخرى
فالاحزاب غير الاشورية لماذ لا تدعو الى اعتبار الجميع من اسمها من اجل تقارب كل الاسماء
ويا سيدي
في عالم السياسية يجب ان تطرح كل الايديدولوجيات ويترك امر نجاهها الى صناديق الانتخابات
تقبل تحياتي
وشخصيا اتمنى ان الاحزاب الكلدانية والسريانية الاخرى ان تتبنى نفس الغقيدة اي تدعو مثل ما ادعو اليه الاحزاب الاشورية باننا من هذا الاسم او ذاك ونترك الامر لصنادق الاقتراع
وليحس شعبنا باننا شعب واحد وان اختلفت الاسماء
وسوالنا اين كنت انت والمناضلين السياسيين الجدد في تلك المرحلة واين كان كل ايمانكم هذا ولماذ لم تنادي به او تشكل حزبا كلدانيا
وشخصيا اوءمن ان الفكر السياسي الاشوري صحيح وسيستمر في النجاح ويفرض نفسه على ساحة شعبنا ويوحد فيما بعد شعبنا تحت الاسم الاشوري مهما طال الزمن فالاشوري حي وشجاع وحكيم وصبور وانه يكفيه فخرا ان الرب اتخذه عكازه يده على الارض
فاذا كان الرب قد اختار اشور لتلك المهمة فمن يرفض ذلك فانه يخالف ايماننا المسيحي




غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ فـريـد وردة
وين ذاك الـبخـت ..... ولكـن سـيأتي ذلك البخـت ولا تـهـتـم ! طالما البطرك وضع قـدمه عـلى السكة الصحـيحة ، فـما عـليك إلاّ إنـتـظار المـزيـد من الخـيـر ، لأن المسار الـذي بـدأه الآن ، هـو الـذي سـيـوصله إلى ما هـو خـير الكـنيسة ولـلـكـلـدان ، وعـنـدئـذ جـميعـنا سـنـقـول : مبارك الآتي بإسم الرب .
الأخـت soraita
الأصالة لا تـزوّر نـفـسها



غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ LAZAR SAKO الموقـر

لـقـد أفـحَـمـتَ الأخ أخـيـقـر ولكـنه لـن يخـرج من شـرنـقـته لـيرى ما هـو معـروض عـلى الشاشة ..... وطالما هـو مرتاح في مهـده فـلـيـكـن مرتاحاً .


غير متصل Abboud Dankha

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 87
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباس (( كان بإمكانـنا أن نبعـث مطراناً تعـباناً لـيفـتـتح الكـنيسة ، ولكـنـنا أتينا جـميعـنا كي تـشعـروا بأنـنا قـريـبـون  منكم)) انتهى.
(( مطرانا تعبانا)). من هو ؟؟؟؟؟؟؟؟وهل يصلح هذا الكلام للنشر؟؟؟؟


غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي Abboud Dankha المحـتـرم

أكـتب مقالا بهـذا الشأن معـنـوناً إلى البطرك وأنـشره عـسى أن يجـيـب عـلى تـساؤلك .



غير متصل LAZAR SAKO

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 65
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ مايكل سيبي المحترم

إن مشكلة عامة اخواننا الآشوريين هي بساطتهم الى درجة بحيث أصبحت عقولهم مادة خامة تحقنها أحزابهم و كنيستهم الآشورية بما تريد من أفكار و خاصة في المجال القومي دون نقاش و دون التفكير بنتائج تلك الأفكار. فمثلاً العلاقة بين الكلداني و الآثوري المفروض أن تكون علاقة تعاون و محبة و احترام على أقل تقدير لأنهم من السكان الأصليين للبلد و لأنهم مؤمنين برسالة المسيح التي هي المحبة، لكن الأمر ليس كذلك ، فالآشوري يكره الكلداني الذي يعتز بتأريخه و تراثه و قوميته الكلدانية و السبب ليس في الإنسان الآشوري البسيط ، و إنما في الفكر الشوفيني العنصري للقيادات السياسية الآثورية التي حقنت بها عقول هؤلاء البسطاء.
لاحظ ماذا يقول الأخ أخيقر: " ان لكل  حزب في كل العالم ايديولوجية خاصة يتبناها ويوءمن بها ويسعى الى تحقيقيها
والاحزاب الاشورية قاطبة توءمن بان الكل اشوريين وتسعى الى تحقيق ذلك عبر نشاطاتها السياسية والاعلامية المختلفة
وتلك الايديولوجية او ذلك الايمان ليس كفرا او عملا غير صالح
بل ان ذلك الايمان يخدم شعبنا اذا تحقق عبر مسيرة قد تستغرق سنوات" انتهى الإقتباس.

هنا السيد أخيقر يعطي الحق للآشوريين و أحزابهم بأن يلغوا الكلدان و السريان و يعتبرونهم الكل آشوريين و إن لم ينتموا ، و يعتبر الأمر عملاً صالحاً.!!
يعني كأن أقول للسيد أخيقر و للسيد مايكل انتما لستما لا اخيقر و لا مايكل ، انتما لازار ساكو لأني أحبكما و أحترمكما.!! بحق السماء هل هذا منطق؟؟.
ثم يقول الأخ أخيقر " وشخصيا اتمنى ان الاحزاب الكلدانية والسريانية الاخرى ان تتبنى نفس العقيدة اي تدعو مثل ما ادعو اليه الاحزاب الاشورية باننا من هذا الاسم او ذاك ونترك الامر لصنادق الاقتراع" انتهى الاقتباس.
طيب يا رابي أخيقر ، وهذا ما فعله الإخوة السريان في رسالتهم الأخيرة ، قالوا بأن الآشوريين و الكلدان هم سريان، فلماذا انزعجتم و قلتم بأنهم يلغون وجودكم؟ طالما يعتبرونكم سرياناَ كما يفعل الآشوريون. أم يجوز للآشوريين ما لا يجوز للكلدان و السريان؟.
 و في الأخير و بتشنج واضح يقول الأخ أخيقر" وشخصيا اوءمن ان الفكر السياسي الاشوري صحيح وسيستمر في النجاح ويفرض نفسه على ساحة شعبنا ويوحد فيما بعد شعبنا تحت الاسم الاشوري مهما طال الزمن فالاشوري حي وشجاع وحكيم وصبور وانه يكفيه فخرا ان الرب اتخذه عكازه يده على الارض
فاذا كان الرب قد اختار اشور لتلك المهمة فمن يرفض ذلك فانه يخالف ايماننا المسيحي."
.. انتهى الاقتباس.
هنا دخلنا نفق العمل بالمعروف و النهي عن المنكر!!، فأنا ككلداني و كل أبناء الشعب الكلداني و بما فيه رجال دينه و على اختلاف درجاتهم الكهنوتية سوف يكون مصيرهم الجهنم و بئس المصير إذا لم يوحدوا انفسهم تحت الإسم الآشوري الذي اختاره الرب لهذه المهمة حسب تصريح السيد أخيقر الموقر.!!.
أنا شخصياً ككلداني يعتز بقوميته، اذا كان هذا هو قرار رب العالمين، فأنا أخالفه مع سبق الإصرار و الترصد و مستعد للذهاب الى الجهنم بكل فخر.

مع خالص تقديري

لازار ساكو






غير متصل فريد وردة

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 515
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تحية للجميع
ألاخوة المتحاورون
 غبطة أبينا البطرك اراد أن يبين للحظور المجتمعين معزتهم عنده وأهتمامه بهم ولكن بطريقة مرحة ومزحة خفيفة لآن من أهم صفاة غبطة البطريرك ساكو هي طيبته وبساطته .
 


غير متصل bet nahrenaya

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 361
    • مشاهدة الملف الشخصي
عزيزي لعازر ساكو،

يبدو أن السيد أخيقر يوخنا باله طويل أو يمكن إنه يستصعب أن يحرجك بسب دماثة خلقه لربما،
فالجواب على أسئلتك بسيط جداً، وهو ببساطة لم يكن للكلدان أي وجود، أو بالأحرى كانوا عرباً عندما كانت الأحزاب الأشورية في أوج نضالها !

لكي يكون من حقك أن تقول بأن الكلدان كانوا غير راضين عن إداء الاحزاب الأشورية، هات أدلتك في أنه كان هناك إعتراض من قبل الكلدان عن أي شيء سلبته تلك الأحزاب عنوةً منهم ! 


غير متصل LAZAR SAKO

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 65
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عزيزي بيث نهرينايا

إنك تؤكد كلامي عندما تقول :" لم يكن للكلدان أي وجود، أو بالأحرى كانوا عرباً عندما كانت الأحزاب الأشورية في أوج نضالها". انتهى الاقتباس.
فهذا هو تأثير تلقين الفكر الشوفيني الآشوري عليكم كما قلت.. انك صريح و انا احترم صراحتك، لكن البعض الإخوة الآثوريين يستحي ان يقولها علناً و بدأ يتراجع و يتبنى التسمية القطارية!!.
و لكي تتأكد بأنك واهم في ما تقول و في ما تقوله أحزابكم، و إن للكلدان وجود و حضور دائم في وطنهم و لم يكونوا يوماً عرباً مع احترامنا للعرب و الكورد و غيرهم ، ابحث في تاريخ العراق عن التعداد العام للسكان في الفترة التي كانت احزابكم في أوج نضالها(حسب قولك) لترى هل هناك وجود للكلدان أم لا؟... لكن كن نزيهاً أيضاً عندما لا ترى أي وجود لكلمة ( الآشوري) في كل تعدادات سكان العراق، و قل لنا بصراحة في اية سنة استخدم الاسم الآشوري كنسياً و قومياً؟ و نحن في الانتظار.
أما في قولك " هات أدلتك في أنه كان هناك إعتراض من قبل الكلدان عن أي شيء سلبته تلك الأحزاب عنوةً منهم. انتهى الاقتباس
اقول لك يا اخي بأن ليس هناك كلداني شريف واحد راضٍ بأن تُسلب منه تسميته القومية و تاريخه و من قبل أية جهة كانت. و لهذا ناضل الكلدان و بإمكانياتهم البسيطة و بدون دعم بريمر او الكورد او العرب و تمكنوا من أن يدخل اسمهم الدستور جنباً الى جنب المكونات العراقية الأخرى رغماً عن أنف الشوفينيين و المزورين و اعداء الكلدانية.

لازار ساكو





غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4331
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي لازار سأكو
شلاما دمارن قبلون

ان تصف اخوانك الاشوريين بساطتها وان عقولهم خامة
فأنا اعتقد انك على خطا عظيم
فالآشوري يمتلك وعيا قوميا وسياسيا ويحاول  ان يجمع أبناء شعبنا تحت جناح واحد كما تجمع الدجاجة أفراخها 
وإلا بالله عليك كيف تستطيع ان تجمع الاخوان تحت مظلة واسم واحد من دون بث فكر وحدوي بأننا كلنا آشوريين
وأما قولك بدون تفكير بنتائج تلك الأفكار
فذلك ايضا بعيدا عن الحقيقة كليا
فالآشوريين يعرف نتيجة توجهه السياسي وما قد يقود اليه من تعاون وتجمع وايمان بفكر وحدوي يجمع شملنا جميعا وإلا لا داعٍ للفكر السياسي اذا كنّا نستمر نقول اننا بأسماء ثلاث او اربع
وقولك الاشوري يكره الكلداني
فهذا تجاوز صريح وغير مدروس ولا يليق لشخصكم الكريم
والعكس هو الصحيح فالآشوري يحب الكلداني لذلك يدعوه الى الوحدة معه اسما وقوما وكل شيء
بالله عليك هل تدعو احدا لكي يتحد معك وهو يكرهك
اما من الطبيعي ان يميل الانسان السوي الى دعوة من يحبه للوحدة معه
أرجو ان لا تبث هذة الأفكار الحاقدة بين صفوف شعبنا
لمحبه الاشوري للكلداني  معروفة وقائمة ومستمرة لدعوته للوحدة تحت الاسم الاشوري
واراك ابتعدت كثيرا  في محاولة يابسة  لدعم فكرتك الشوفينية التي تتهم بها اخوانك الاشوريين باتهام قادة الشعب الاشوري بعبارات تعرف جيدا من من الأحزاب الوطنية آنذاك كان يستعملها ضد أعداءه
فقادة الاشوريين امتازوا بالرفعة والقيم العالية وروح التضحية والمحبة لكل أبناء شعبنا
وان الاستمرار في ترديد ما كان بعض الفاشلين السياسيين والحاقدين بان الأحزاب الآشورية يلغوا الكلدان
فذلك ايضا تهمة غير صحيحة ورخيصة سياسيا
فهل يوما ما جاء اشوري الى بيتك واجبرت على ان تقول انك اشوري
الأحزاب الآشورية تطرح ايديولوجيتها الواضحة والصريحة وتعرفها جيدا ولكنها لا تستطيع ان تجبر احد من دون قناعة ذاتية
فهل كل التابعين للكنيسة الكلدانية والأخرى الذين يؤمنون باشوريتهم بفخر واعتزاز انصاعوا جبرا للفكر الاشوري ام ايمانا بصحة ذلك الفكر الوحدوي
وأما مقارنتك ما تدعو اليه الأحزاب الآشورية وما قام به مطارنه  السريان اخيراً
فانها محاولة لتعكير ما حدث بالفعل وما وضعناه سابقا
من ان المشاكل التسموية الداخلية يجب ان تبقى ضمن البيت الواحد
ولا يجوز ان يشتكي طرف ضد طرف اخر امام القوى الخارجية للسلطة التي قد تتخذ من تلك الشكوى ركيزة لتفرقها وجردنا من أسماؤنا القومية الحضارية
حيث ان الاشوري  كان وما زال يتعامل مع مشكلة التسمية ضمن إطار يجعل الآخرين يؤمنون اننا شعب واحد
وأما اتهامك لي بالتشنج فاعتقد انك لست صحيحا أبدا
ومحاولتك اليابسة الاخرى بربط ما ندعو اليه بالفكر الاسلامي العمل بالمعروف فإنك ايضا تشذ عن الحقيقة
ولا ادري كيف تخول لنفسك التكلم باسم كل أبناء الكلدان وباسم رجال دينه على اختلاف درجاتهم
وبمحاولة لا طعم لها بأن مصيرهم الجهنم
يا اخي ابتعدوا عن هذة الأفكار الاستفزازية
تعاملوا بمحبة مسيحية
ويكفي ان تعبر عن رأيك الشخصي فقط
وتقول مثلا أنا لا اومن بهذة  الدعوة وذلك حق شخصي  وأما ان تجعل من نفسك ممثلا وناطقا باسم الكلدان وفكرك هو التفكير السائد والصحيح فذلك تجاوز غير مسموح به لدى كل المثقفين الذين يكتفى كل واحد منهم بالتعبير عن رأيه الشخصي
وأما ان تستمر في العناد السياسي وتقحم رب العالمين في الامر وتحداه
فيكفي ان نقول أين كانت شجاعتك وايمانك القومي الكلداني لتقاوم بها أناس ظالمين قبل السقوط
ام ان المثل يطبق  على هذة المواقف  والقاتل
عندما يقع الثور تكثر السكاكين
والرب يبارك في كل الأفكار الخيرة وتقبل تحياتي


متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1427
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ المحترم LAZAR SAKO

الكلدانية كقومية بدأت بعد عام 2005 والدليل على ذلك نرى في الصورة الاولى كنيسة مريم العذراء وكنيسة مار افرام الكلدانية في شيكاغو يشاركون في عيدهم القومي رأس السنة الاشورية قبل عام 2005 .

يا استاذنا الكريم لازار .... نحن الاشوريون نحترم الكلدان والسريان وكلنا شعب واحد مسيحي ( سورايي ) وسورايا حسب تعبير غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو في بداية المقالة بانهم آثورايي قبلوا الديانة المسيحية وسميوا مشيحايي ( سورايي ) . كما في الاقتباس الاتي :
(( مثـلما الآثـوريـون في نينـوى لم يُـمحـوا لكـن قـسماً منهم تحـوّل إلى الإسلام  والقـسم الآخـر بقي مسيحـياً ( سـورايي !!! ))
 
 " سورايا " تعني آثورايا حسب قاموس المطران مار يعقوب اوجين منا مطران الكنيسة الكلدانية صفحة 487 .
 
نرى في الصورة الثانية اهالي بلدة تلسقف الكلدانية كشعب واحد رافعين العلم الاشوري عام 2005 . في الصورة الثالثة نرى بكل وضوح لبعض اهالي بلدة بغديدا السريانية رافعين العلم الاشوري .

تحياتي لشخصك الكريم
ادي بيث بنيامين



غير متصل غالب صادق

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 304
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
منذ 26 سنة ونحن نسمع الكلدان عرب الكلدان مذهب الكلدان اين كانوا الكلدان بعثيون وكذا وكذا
بينما التاريخ يقول ان الكلدان هم اثنية فاهمة مثقفة تعرف كيف تتكيف مع الاوضاع السياسية والاجتماعية
وكانوا دائما ينؤون بأنفسهم عن المشاكل لم يكونوا يوما اداة بيد احد وهم مواطنون اصليون فتحوا ابوابهم
في قراهم ومدنهم لاخوتهم الاثوريين وغيرهم لم يكونوا يوما عنصريين لدرجة الغاء الاخر.
الان علينا بالان اذا ساروا الاحزاب الاثورية بهذا النهج الالغائي اول من سيخسر هم لان الكلدان بعددهم وأمكانياتهم
قادرون على النهوظ بشعبهم ونيل حقوقهم . معاداة تسمية الكلدان هو كالحفر في البحر لان اسمهم رفع وعرف
والدليل هو لقاءات غبطة البطريرك مع المسؤولين في اوروبا وامريكا والوطن شخصية عرفت من هم الكلدان اضافة
الى النشطاء الكلدان المحترمين الذين يكتبون ويدافعون عن تسميتهم التي يعتزون بها والتي زرعوا نواتها في عقول وقلوب
الاجيال القادمة . لن نخاف من اديولوجية الزوعا لانها اديولوجية عنصرية عدائية لا تصلح في هذا العصر ثمرها الوحيد
هو خلق شعور عنصري في نفوس الاخوة الاثوريين مما يأدي الى تفاقم الخلافات بين مكوناتنا الاصيلة في الوطن .
منذ سنة 1990 وهم يغنون ذات الموال .. الكلدان مذهب ..لا يا سيدي قل عني مذهب ولكن الذي يريد ان يعرفني سوف
يسألني ولن يسألك وسأقول له بكل افتخار اني كلداني .



متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1427
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى من يهمه الامر

غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو حضر الجمعية الاشورية الكلدانية في فرنسا والموقع البطريركي الرسمي ذكرها باسم " الاتحاد الكلداني في باريس " . يا للمصيبة .

في الصورة الاولى نرى جمع غفير يستقبلوا غبطته داخل الجمعية وفي الصورة الثانية نرى العلم الاشوري ورمز الجمعية U A C F واسمها الكامل بالفرنسي :
Union des Assyro-Chaldéens de France اسم Assyrian مذكور فيها .

ادي بيث بنيامين




غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي Eddie Beth Benyamin المحترم
أولا:  الـكـلـدانية بـدأتْ منـذ بـدأ الكـلـدان في عـمق تأريخ الـزمان وتـواصَل الشعـب الكـلـداني حـتى الـيوم معـنا .
ثانياً : نحـن لم نـلـغِ الآثـوريّـيـن يوماً ولا لـنا الحـق في ذلك ..... ياهـو مالتـنا بـيهم حـتى نـلـغـيهم ؟ حالهم حال أي شعـب .
ثالثاً : سيادة المطران باوَي لم يـنكـر آثـوريته يوماً وأنا بهـذا أوقـره أكـثر وأضعه فـوق رأسي .
رابعاً : لو كان العـلم الآثـوري قـطعة من قـماش ﮔـلـﮔـلية أو خـرﮔـة فأنا لا تهـمني أن أقـف أمامها أو خـلـفـها أو بجانبها ولا يفـرق عـنـدي لأنها مُـلك الآثـوريّـيـن ولا تخـصني ولا أتـدخـل في شـؤونهم .
**************
خامساً : ولعـلمك إن العـلم الكـلـداني مصـمَّـم منـذ سنـين قـبل السنة التي ذكـرتها ولكـنـك لستَ متابعاً كي تعـرف .
سادساً : لـو تـركـز عـلى كـلمة البطرك ساكـو في فـرنسا قال كـنا مسيحـيّـيـن ( سـورايي ) .... وكـلمة سورايي عـنـدنا نحـن الكـلـدان هي مرادفة للمسيحـيّـيـن ، سـواءا تـدرك ذلك أم لا تـدركـها ... وأنت حـر في تـفـسيرك لها .
سابعاً : إنـكم بلسانـكم تعـتـرفـون أن الكـلـدان أكـثر ثـقافة من الآثـوريّـيـن ، وهـذا ليس إستعلاءاً عـلى أحـد وإنما واقعاً ملموساً .
ثامناً : إحـتـرم كي تــُـحـتـرَم ـ وإلاّ فـبالكـلـيل الـذي تـكـيـلـون يُـكال لكم ويُـزاد .
**************
هـل عـنـدك تعـلـيق ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

غير متصل Abboud Dankha

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 87
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 :سيد سيبي ، عدت الان تكتب لصالح البطرك !! واعجباه !!!؟؟؟ واليك هذه المقولة (( اذا  قل ماء الوجه قل حياؤه *** ولا خير في وجه إذا قل ماؤه         حياءك فاحفظه عليك وإنما *** يدل على فعل الكريم حياؤه. )).
تتغير كالحرباء !!!! ولكن لسوء حظك ان الانترنت تحتفظ في أرشيفها كل ما تكتبه، ويمكن العودة اليه بكبسة زر.
تحية


غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيـد Abboud Dankha
خاب ظـنـك مع الأسـف ، فإن طينـتي ليست مشابهة لـلـبعـض كما تـظـن !
أنا أفـتـخـر وبرأس مرفـوع بكـل ما كـتـبته سابقا منـتـقـداً الـبـطرك ساكـو وبقـوة .....
وإذا أردت مقالاً لي من ذلك الـنـوع ولم تجـده في الإنـتـرنيت ! يمكـنـني تـزويـدك به وإعادة نـشره .
فـما رأيك الآن ؟؟




غير متصل Abboud Dankha

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 87
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد سيبي، انت تقول: اقتباس(( السيـد Abboud Dankha
خاب ظـنـك مع الأسـف ، فإن طينـتي ليست مشابهة لـلـبعـض كما تـظـن !
أنا أفـتـخـر وبرأس مرفـوع بكـل ما كـتـبته سابقا منـتـقـداً الـبـطرك ساكـو وبقـوة .....
وإذا أردت مقالاً لي من ذلك الـنـوع ولم تجـده في الإنـتـرنيت ! يمكـنـني تـزويـدك به وإعادة نـشره .
فـما رأيك الآن ؟؟)) انتهى.
ولماذا خاب ظني ؟؟؟؟ سيد سيبي انا قلت  كلمتي وانتهيت . تحية الى (( الطينة التي ليست مشابهة للبعض))،
انا ليس لدي ظنون، انا مؤمن بما تراه عيوني وما تلمسه يداي وما تسمعه أذني . شكرًا مرة اخرى


غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لا يا سـيـد Abboud Dankha   لن نـضم مصباحـنا خـلـف الستارة
كـلامنا منـشور بكـل شجاعة وفـخـر فـوق المنارة  .....
لـن نـتـنازل عـن رأينا السابق واللاحـق بكـل جـدارة
وإذا تـطـلـب الموقـف غـداً أن نعـيـد الكـرّة !! فـنـعـيـدها دون خـوف أو خجل من قـول الحـق في العـلن أمام المارّة .
ستـقـرأ مقالي المقـبل كي تـتأكـد .
ولكـنـك أنـت لا تمتـلك الشجاعة لـفـضح الـزيغان حـتى إذا رأيته بأم عـيـنـك .


متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 15675
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ

غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3936
    • مشاهدة الملف الشخصي
                       ܞ 
ܡܝܩܪܐ ܡܝܟܐܝܠ ܣܝܦܝ ܩܘܡܘܟ ܘܐܘܡܬܢܝܘܬܘܟ ܘܥܕܬܢܝܘܬܘܟ ܟܠܕܢܝܬܐ ܐܝܠܗ ܬܚܘܬ ܪܫܢܘܬܐ ܘܡܗܕܝܢܘܬܐ ܕܥܕܬܐ ܩܬܘܠܝܩܝܬܐ ܩܕܝܫܬܐ ܕܪܗܘܡ ܟܠ ܡܢܕܝ ܕܐܢܝ ܦܩܕܝ ܩܬܘܟ ܐܢܬ ܗܕܚ ܒܘܬ ܡܨܬ ܥܒܕܬ ܠܐ ܙܘܕܐ ܘܠܐ ܒܨܘܪܐ ܩܐ ܡܘܕܝ ܐܝܘܬ ܒܚܒܨܐ ܓܢܘܟ ܓܘ ܪܢܘܝܐ ܘܐܝܬܝ ܗܘܐ ܓܘܓܠܘܬܐ ܒܕܪܝܐ ܗܕܟܐ ܒܘܠܒܠܐ ܘܡܙܝܘܕܐ ܤܢܝܬܐ ܚܝܐ ܚܕܝܘܕܬܐ ܟܠ ܟܠܢܐܝܬܐ ܕܐܘܡܬܐ ܐܫܘܪܝܬܐ ܒܚܒܫܐ ܡܢ ܟܠܝܗܝ ܛܝܘܦܐ ܘܫܡܢܐ ܕܐܝܬܠܢ ܐܡܝܢ ܀ Qasho Ibrahim Nerwa



غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي قشو ابراهيم نيروا ميـوقـرا
شـوفـلـك سالـفة تـوَكــّـل خـبـز



متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1427
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ قشو ابراهيم المحترم

مثال الفأرة والمكنسة مضحك ورائع حبذا لو يقتدي به بعض القراء الذين يلوثون صفحات موقع عنكاوة الناصعة ... فهل من مزيد ؟ ...... وشكرا

ادي بيث بنيامين



غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اخي قتشو

كتبتُ تـعـقـيـبي عـلى ردّك .. إلاّ أنّ إدارة الموقع مسحـته
إذا أردت أن يصلك ،أكـتب هـنا إيميلك فأبعـثه لك
وأنا المـمـنـون