المرأة اليوم وغدا > مقالات في شؤون المرأة

الضغط النفسي الناتج عن العمل عند المرأة

(1/1)

ماري مارديني:
تتسم المرأة بالدقة بالعمل و الاجتهاد و الرغبة بالتحسين لعملها بشكل عام. و طبيعة المرأة البيولوجية و النفسية تجعلها اكثر حساسية و تعرض للضغوط النفسية اثناء العمل، فالمرأة على الرغم من اهمية عملها بالنسبة لها و لاسرتها و المجتمع ، و رغبتها به الا ان العمل يكون احيانا مصدر ضغط نفسي عليها ، و كلما احسنت مهارات الاحساس ببداية الضغط النفسي و قدرة التعامل معه فإن ذلك  يقلل من اثره عليها و من مدته .

الضغط النفسي هو استجابة طبيعية نفسية و جسدية  تنتج من التوتر و الجهد الحاصل بسبب المتغيرات و المؤثرات . و للعمل ضغوطه الخاصة المؤثرة على المرأة العاملة ، و الذي من شأنه ان يُضعف قدرة التكيف عندها ،و يرتبط بالبيئة  سواء بيئة داخلية  او خارجية .  يؤثر الضغظ النفسي على الفرد و على قدرته على تأدية واجباته . وبشكل عام تتعرض المرأة  للضغوط النفسية اكثر من الرجل , و قد يعود جزء من  ذلك الى طبيعة المرأة الجسدية و النفسية معا ،  حيث  تسعى لان تنفذ عملها بشكل جيد دائما بحيث ترضي نفسها و بنفس الوقت  تتجنب النقد من العاملين معها ، و ان المرأة  و بحكم طبيعتها فإنها تراقب عملها و نفسها دوما  و تسعى لمعرفة كيف ممكن ان يكون العمل بصورة افضل من ما هو عليه ، و لماذا حدث بتلك الصورة و ليس بغيرها،  بينما الرجل قد يتعرض للضغوط الانية و بوقت الحدث لا اكثر.

من اسباب الضغوط النفسية الناتجة عن العمل
احيانا  قد تكون نوعية العمل بحد ذاته من الاسباب المؤدية للضغوط النفسية ، فهناك اعمال تعمل بها المرأة و يكون وجودها بها  بنسبة اعلى من نسبة وجود الرجل بها كالصحة و التعليم و فروعهما، و ان هذه الاعمال  بحد ذاتها تزيد من اثر الضغط النفسي عليها لانها تتعامل مع اشخاص و ليس مع جماد مما يتطلب منها تركيز و جهود اكثر. كما انه احيانا قد  يكون العمل غير مناسب للمرأة و طبيعتها او طموحها او قدراتها فيسبب التوتر و الضغط النفسي خاصة  اذا كان اقل من قدراتها  و امكانياتها او اكثر من امكانياتها، او ان عدد ساعات العمل الكثيرة و تنوع المهام و جزئيات العمل المتعددة ، و طبيعة المكان و شروطه كالاضاءة و التهوية ،  و طبيعة و اختلافات  الافراد الاخرين الموجودين  بالعمل  و نمط تعاملهم مع المرأة العاملة معهم  ، و النظام الاداري و قدرة الادارة  على  التعامل و التنظيم كذلك له دوره و اثره ، يُضاف الى ذلك  الرواتب و الاجور الغير كافية للجهد المبذول في العمل . فكل ذلك يساهم في نشوء الضغط النفسي  على المرأة في عملها .

يوجد فروق فردية بين امرأة و اخرى على قدرة التحمل او قدرة التعامل مع الضغوط التي تحدث نتيجة للعمل. فالمرأة القادرة على اقامة علاقات جيدة ، و المتحملة للمسؤولية بالعمل بشكل صحيح  و الواثقة بنفسها و كفائتها  تكون اقدر على تجاوز الضغوط النفسية من غيرها. كما ان شروط العمل المريحة و نظام العمل و ادارته و المكافآت و الاجورو القوانين   في مجال العمل  لهم دور ايجابي في الحد من ضغوط العمل على العامل بشكل عام .

من خلال المقارنة في مستوى الضغط النفسي  لدى المرأة و الرجل تبين أن مستوى الضغط النفسي عند المرأة يستمر حتى بعد عودتها من العمل الى المنزل ،  بينما يقل عند الرجال غالباً حالما ينهون عملهم و يعودون للبيت . و لذلك تنصح النساء بالراحة  قليلاً بعد عودتهن من العمل و بشكل يومي . ان المرأة بالاضافة لعملها فإنها تتحمل مسؤولية اكبر في البيت في اعداد الطعام و التنظيف،.فلا  بد من حصول المرأة  على مساعدة الرجل اكثر  بما يتعلق بالمهام المنزلية ليقاسما المسؤولية داخل البيت مثل تقاسمها بالعمل خارج البيت.

الضغط النفسي نوعان هما
الضغط النفسي الايجابي ، يجعل الفرد اكثر اهتماما و نشاطا و يزيد الرغبة بالانجاز
الضغط النفسي السلبي ، يقلل من الانجاز و الاهتمام عند الفرد و من المبادرة .

اعراض الضغط النفسي هي و بشكل عام:  التعب ، زيادة ضربات القلب ، القلق ، وجع بالرأس ، وجع بالبطن، تشنج، وجع بالصدر، صعوبة بالتركيز ، وجع بالرقبة و الاكتاف او الظهر ، نوم سيء خلال الليل، سرعة الانفعال و  الغضب، الاكتئاب و العزلة الاجتماعية ،صعوبة بالهضم، صعوبة بالتنفس، التهابات جلدية، و خلال الضغوط النفسية يحصل  زيادة افراز لمادة الادرينالين مما يؤثر على الدورة الدموية و قد يسبب اضطرابات بها ، كما قد يزداد افراز الغدة الدرقية و افراز الكوليسترول مما يؤثر على الشرايين و القلب سلبيا.و غير ذلك من الاعراض الاخرى .

الوقاية
ان التمارين الرياضية، السير في  الهواء الطلق، الاسترخاء، التغدية الصحية، الموسيقى ، و ممارسة هواية مستحبة كالرسم او الاعمال اليدوية او الخياطة او الطبخ او السباحة او القراءة ..كلها  عوامل مساعدة للتخفيف من الضغط النفسي و تساعد الفرد على ان  يستعيد  طاقته و قدرته، كما يُفضل  التخفيف من التفكير بالعمل و التخفيف من  التخطيط له  اثناء الوجود بالبيت ، و بالمقابل التخفيف من التفكير بالبيت و مهامه و الاسرة اثناء الوجود بالعمل و إلا فإن ذلك  من شأنه ان يزيد  من الضغط على المرأة  اذا كان يحصل بشكل يومي و  مكثف و مستمر . 
و من المفيد جدا للفرد عندما يبدأ لديه الشعور بأعراض الضغط النفسي  ان يأخذ اجازة من عمله للنقاهة، و ان يحاول ان يجد طريقة يتعامل بها مع الضغط الناتج عن العمل بشكل تكون نتائجه ايجابية و بإسلوب ايجابي كما ان الحديث عن العمل و ضغوطه لشخص من الاسرة يعطي للفرد دعم نفسي يمكنه من تجاوز تلك الضغوط في بداياتها ، و لكن عندما يكون الضغط النفسي في مراحل متقدمة لا بد من طلب العلاج .

فالضغوط النفسية خلال العمل تحصل عند الفر د ـ امرأة او رجل ـ  بسبب ما يواجهه من تحديات عديدة في العمل ، و عندما يتجاهل تلك الضغوط  و اعراضها و لا يسعى للتعامل معها بشكل مفيد لمعالجتها منذ مراحلها الاولى  تكون اثارها سيئة جدا عليه و على الاسرة و المجتمع.

ماري مارديني

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة