رد عـلـى غبطـة البطـريـرك مـار لـويـس سـاكـو


المحرر موضوع: رد عـلـى غبطـة البطـريـرك مـار لـويـس سـاكـو  (زيارة 2470 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل غسان يونان

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 314
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد عـلـى غبطـة البطـريـرك مـار لـويـس سـاكـو

بقلـم: غسـان يـونـان
غبطـة البطـريـرك مـار لـويـس سـاكو الكُـلـّي الطـوبـى

تحيـةُ محبـةٍ واحـترام وتقـديـر،
بصـراحـة، لقـد تـرددت كـثيراً فـي الكتـابـة أو التعلـيق علـى ما تفضلتم بـه بخصـوص "تسـليح فصـائل مسـيحيـة" فـي العـراق لئـلا يـؤخـذ ردّي أو يُفسـر مـن قبـل البعض فـي اتجـاهـات أنا بعيـدٌ كـل البعـد عنهـا، لكــن وبفعـل تمنيـاتكـم مـن أجـل القيـام بتحليـل الأمـور بمـوضـوعيـة وحيـاديـة، سـأحـاول قـدر المسـتطـاع إيصـال فـكـرتـي:

١- إن قولكـم: إني لا اُبارك عملية تشكيل ميليشيا مسيحية منعزلة وتسليحها خشيةً على حيـاة النـاس.

ردّ: "ميليشـيا مسـيحيـة منعـزلـة" تقصـدون بهـا بمكـونـات شـعبنـا.
واعجبـاً أن يكـون اليـوم شـعبنـا الأصيـل منعـزلاً فـي أرضـه وبيتـه!...

إن حقّ الـدفـاع عـن النفـس مشـروعٌ ومقـدس لـدى كـل الأعـراف والقـوانـين الـدوليـة وبالتـالـي يحق لشـعبنـا الآشـوري الـدفـاع عـن التعـديـات التي يتعـرض لهـا فـي مـواطنـه لا سـيمـا التعـديـات والانتهـاكـات الأخـيرة مـن قتـلٍ وتـدمـيرٍ وتهجـيرٍ ومحـوِ حضـارةٍ عمـرهـا آلاف السـنين.
فـلـرجـل الـديـن الحـق الكـامـل فـي إبـداء رأيـه بمجمـل التطـورات أو الأحـداث، لكــن مـن غـير المقبـول أن يتهجـم بطـريقـة أو أُخـرى علـى مـن يضـع روحـه بـين يـديـه دفـاعـاً عـن أرضِ وعـرض أجـداده. إن عـدم مبـاركتكـم لهـذه التضحيـات بعيـدة كـل البُـعـد عـن الـواقـع المـريـر الـذي يعيشـه شـعبنـا ولا تـدل علـى الشـعور بالمسـؤليـة والحـس القـومـي وبالتـالـي تصبُّ فـي خـانـة أعـداء قضيتنـا المقـدسـة (وبدون شـك عـن غـير قصـد).

٢-  لا أفهم كيف يقدر بضعُ مئاتٍ من المسيحيين تحرير سهل نينوى في حين أن التحالف الدولي والحكومة العراقية وحكومة إقليم كوردستان لم تقدر حتى اليوم على ذلك!

ردّ: طبعـاً لـن تفهمـوا ذلـك يـاغبطـة البطـريـرك، "لأنكـم منشـغلـون بـأمـورٍ كـثيرة وأمـّا المطلـوبُ فـواحـدٌ".
فـلـم تحصـل أيـة واقعـةٍ أو معـركـةٍ علـى مـرّ التـاريـخ وكـان اعتمـادهـا علـى الكميـة بقـدر مـا كـان الاعتمـاد علـى النـوعيـة والأهـم علـى "فعـل الإيمـان الثابت" بمـا يُضحّـي المـرء بنفسـه مـن أجل نشـر مبـادئـه وإيصـالهـا حيث يجب أن تصل.
 ولا يسـعنـي هنـا إلاّ أن أذكرَ راكـعــاً مـؤمنـاً بتضحيـة "مخلصـنا" يسـوع المسـيح مـن أجـل البشـريـة جمعـاء وأمـا "الإثنَـي عـشـرة" رسـولاً وبفعـل إيمانهـم القـوي الثابت تمكنـوا مـن نشـرِ تلـك الـرسـالـة المقـدسـة والتـي مـن المفـترض أن تـأتمنـوا أنتـم علـى نشـرهـا فيمـا بـين بعضكـم البعـض وتتـوحـدوا لتـوفـّروا علـى تلـك الميليشـيـا الكـثير مـن المعـانـاة.

٣- لا أفهم ماذا يريد نصف مليون مسيحي في هذه الظروف الصعبة والمعقدة؟

رد: أيضـاً وأيضـاً غبطـة البطـريـرك الجـليـل، لـم ولـن تفهمـوا إرادة هـؤلاء الأحـرار الـذيـن يحـاولـون وبالـرغـم مـن كـل التجـارب القـاسـية ومحـاولات الطعـن التـي يتعـرضون لهـا فـي الظـهـر (سـواء مـن الـداخل أم الخارج) هـؤلاء المقـاتلـين الـذيـن يحـاولـون إعـادة الـرابـط التـاريخـي بـين أمجـاد وعـراقـة الحضـارة الآشـوريـة وأبنـائهـا كـي يتحـقق الحـلم المنتظـر.

٤-،لا مستقبل لنا إلاّ بالتعايش مع إخوتنا المواطنين الاخرين وتعزيز التعاون معهم....

رد: ومَـن قـال بـأن العيـش بكـرامـة واسـتقلاليـة هـو مُنـافٍ للعيـش الحـر الكـريم المشـترك مـع بـاقـي مكـونـات الشـعب الـواحـد أم أنهـا محـاولـةٌ أُخـرى فـي دقّ الإسـفين بـين مكـونات الشـعب الـواحـد لغـايـات لـم تعـد بخـافيـة علـى أحـد؟.

٥- ....كما احثهم على الإنضمام الى الأحزاب السياسية ليلعبوا دورهم المطلوب في العملية السياسية وبوطنية عالية وإخلاص..

رد: هنـا يـا غبطـة البطـريـرك تـدعـوهـم للإنضمـام إلـى الأحـزاب السـياسـيـة ليلعبـوا دورهـم المطلـوب وأنـا واثق بـأنكـم وبقـولكـم "الأحـزاب السـياسـيـة" تقصـدون الأحـزاب العـربيـة والكـرديـة!
فـلا أسـتغـرب أن تجـدون فـي تلـك الأحـزاب عنـوان الوطنيـة والإخـلاص، تلـك الـوطنيـة والإخـلاص التـي أدت إلـى قتـل وذبـح وسـبي وتـدمـير البنيـان الآشـوري حجـراً وبشـراً!..

٦- أنصح المسيحيين بدافع حرصي الشديد على حياتهم وصدقيّتهم تجنب أيّةِ محاولةٍ لتصنيفهم أنّهم مع طرف ضدّ آخر في الصراعات الدائرة.

رد: بعـد كـل النصـائـح والتمنيـات أعـلاه، ألا تـرون يـاغبطـة البطـريـرك بـأن شـعبنـا لا يميـل إلاّ لقضيتـه وحـريتـه واسـتقلاليتـه. لكـني واثقٌ بـأن نصيحتكـم هـذه ليسـت فـي محلهـا ولـن تلقـى الآذان الصاغيـة.

٧-  إن ما يعرضه الكونگرس الأمريكي ليس لصالحنا. أوَ ليس جانب من مشكلة العراق هو تعدد الميليشيات والفصائل المنفصلة والمحاصصة بدل بناء جيش وطني ومهني؟

رد: مـا يعـرضـه "الكـونغـرس الأمـريكـي" أو الغـير أمـريكـي هـو مـرحـبٌ بـه شـريطـة أن لا يتنـاقـض أو يتنـافـى والمبـادىء والقيـم التـي تحـاول وحـداتنـا المسـلحـة مجتمعـةً (فـي سـهل نيـنـوى) مـن تحقيقهـا.

٨- الأولوية اليوم هي لتحرير المدن وعودة الاهالي اليها وإعادة إعمارها.

رد: حقيقـة يـا غبطـة البطـريـرك هـذا القـول يتناقـض ومـا ورد علـى لسـانكـم أعـلاه!.
فكيـف سـتكون "الأولـويـة بتحـريـر المـدن وعـودة الأهـالـي" مـن دون مقـاومـة مسـلحـة؟ أم تعتقـدون بـأن الميليشـيات الأُخـرى سـتقـوم بـكـل ذلـك مـن أجـل "سـواد عيـوننـا" وبالتـالـي سـتقـدمـه لكـم علـى طبـقٍ مـن الفضـة وأنتـم بـدوركـم سـتقـومون بتقـديمـه (بالثلاثـين مـن الفضـة) لشـعبنـا الجـريـح!؟.

٢٥ أيـار ٢٠١٦


Ghassan Younan






غير متصل كنعان شماس

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1136
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ غسان يونان المحترم
    تحية  تناول اليوم  نفس الموضوع الاخ جاك يوسف الهوزي  وفيه مداخلات واراء للخروج من هذه الحرب الوديــــــــــــــة مع داعش الاســـــــلامية الرجاء  مراجعتها وتحية الى ارائكم الواقعية جدا


غير متصل thair60

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 948
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ غسان يونان المحترم
تحية
رد واقعي في محله.
امريكا لا تحتاج الى واحد ينصحها لاجل مصالحها هذا اولا.
لا يمكن لاي قوة ان تقف في طريق مصالح امريكا، الا اذا كانت إرادة شعبها.
ما تقوم به امريكا في المنطقة يكون عمل متسلسل وحسب ما تتطلبه المرحلة ولا احد يستطيع ان ....
علينا ان نترك امريكا....
المتبقين في الوطن ،يبحثون عن ناس يثقون بهم كقادة بقلب واحد.
يحتاجون الى قوة يستطيعوا بها الدفاع على انفسهم وقراهم.
يحتاجون الى المساعدة للخروج من وضع الخضوع للآخرين والذين يلعبون بهم "شاطئ باطي"
يحتاجون الى الذين لهم الحرية الأكثر في التعبير من المهاجرين ، ان يدافعوا عنهم وليهزوا العالم لأجلهم،
يحتاجون الى مظاهرات المهاجرين في البلدان التي فيها أولاد وأقارب وأهالي الموجودين في الداخل ، لهز العالم يوميا.
لا نحتاج الى ان نخدع أنفسنا في
اننا، في العراق لنا كنا واغاجان وووو ، وفي الخارج لنا الجواسيس وعملاء!!!!
هذا كلام هروبي فارغ  وحجج وهمية فارغة من معناها
نحن نسطيع ان نحقق ما نريده ليس بالوحدة ولكن بالاتفاق الفكري الواحد للجميع من غير التخوين والوحدة والإملاءات الفارغة الاخرى.....
تحياتي اخي الاستاذ غسان لآرائك الواقعية جدا
مع خالص التقدير
ثائر حيدو


غير متصل عبدالاحد سليمان بولص

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1812
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الأستاذ غسان يونان المحترم

تحية

تحليلكم للأمور بموضوعية وحيادية كما تقول اراه بعيداً بعض الشيء عن معنى الموضوعية  ويتناقض مع الحيادية للأسباب التالية أوردها بحسب تسلسل فقرات مقالتك هذه:

1:

أ - غبطة البطريرك يشير الى ميليشيا مسيحية منعزلة وليس الى شعب منعزل عن بقية المكوّنات والفرق كبير بين المعنيين.

ب- غبطته لم يقل بأنّ حق الدفاع عن النفس مرفوض وانما يشير الى قوات هجومية لتحرير الأرض تريد أميركا تسليحها وليست دفاعية.

ج- تقول بأنّ لرجل الدين الحق في بيان رأيه في مجمل التطورات والأحداث ولكن ليس من حقه أن يتهجّم على من يضع روحه بين يديه ...ألخ. وسؤالي هو كيف وأين تهجّم غبطة البطريرك وعلى من؟

2-: مقارنتك هنا تتعاكس مع ما قاله غبطة البطريرك عن الموضوع فقضية نشر الايمان من قبل الرسل مختلفة تماماً فالرسل نشروا الايمان بين الشعوب سيراً على الأقدام من بلد الى آخر من دون أن يحملوا أيّ سلاح.

 3- أنت تقول بأنّ غبطته لم ولن يفهم أرادة الأحرار وهنا أيضاً أرى كلاماً في غير محله لأنّ غبطه أبدى وجهة نظره حول الموضوع بكل صراحة  وهذا من حقّه كرجل دين مسؤول عن رعيته  أو كمواطن عراقي حاله حال أي واحد منا وليس بمقدوره ان يمنع من يريد حمل السلاح لاعادة أمجاد وعراقة الحضارة الآشورية أو غيرها وتبقى الباب مشرعة لكل من من يريد السير في هذا الطريق.

4- هنا أيضاً أرى عدم الترابط بين معنى التعايش الذي يعني أن يعيش المواطنون متعاونين في السراء الضراء وبين العيش باسقلالية. كيف يمكن أن يتعايش البشر فيما بينهم وكل واحد يبحث عن الاستقلالية وأين وجدت محاولة لدق الاسفين بين الشعب الواحد وكيف يكون الشعب واحداً اذا كان كل فصيل منه يحاول العيش باستقلالية وما هي الغايات التي لم تعد خافية على أحد؟ أرجو الايضاح.

5- غبطته لم يشر الى حزب سواء كان عربياً أو كردياً أو آشورياً وأنت تستنتج وتحلل استناداً الى قناعاتك ودوافعك الشخصية.

6- غبطة البطريرك يطلب من المسيحيين عموماً التعايش مع الآخرين حفاظاً على حياتهم وصدقيتهم وأنت تقول بأنّ شعبك لا يميل الا لقضيته وحريته واستقلاله وبأنّك واثق من أن نصيحته ليست في محلها وسوف لن تلقى الآذان الصاغية. هنا أتساءل من هو الشعب الذي تنطق باسمه وكيف تأكّدت بأنّه يؤيّد وجهة نظرك وكيف توصّلت الى أن لا تكون هناك آذان صاغية؟

7- هنا  الكثير من الخلط والضبابية وسؤالي هو : أين كان الأمريكي وغير الأمريكي بعد احتلال العراق سنة 2003 وماذا فعل لنصرة الأقليات وألم يقف متفرجا على القتل والنهب الاختطاف وتدمير دور العبادة والشواهد التاريخية ولماذا استيقض ضميره متأخرا ً جداً ليقوم بتسليح المسيحيين أم أنّ لديه خطة لافناء المتبقي من ابناء شعبنا ليتخذ من ذلك ذريعة لتنفيذ مخطّطاته غير المعلنة ؟.

8- لا يوجد أي تناقض فيما عرضه غبطة البطريرك لأنّ بيانه واضحٌ جدا وهو أن التحرير من واجب الدولة ولا مانع من انخراط المسيحيين في القوات المسلّحة للمساعدة في عملية التحرير أمّا أن تكون لهم وحدات صغيرة ينقصها التدريب الجيدّ والسلاح المتطور والحماية الجوية فهذا يعني تعريضهم للابادة  من قبل كل الذين حولهم ويجب أن لا ننسى بأن المشرك الذي يقتل مسلماً عقوبته القتل وان كان المقتول من الأعداء؟

أخي العزيز الأستاذ غسان يونان أرجو أن تتقبّل آرائي برحابة صدر لأنّه ليست بيننا معرفة سابقة أو اختلاف في وجهات النظر ولكنّ يتوجّب علينا ان نزن كلامنا وأن نستفيد من عبر التاريخ الذي مرّ علينا وأن لا ننسى غدر الغربيين بنا أثناء الحرب العالمية الاولى وتنصلهم من وعودهم للبعض منا كما أرجو بأن لا نتخذ من كتاباتنا منطلقاً لتصفية حسابات طائفية أو اختلافات جانبية لا علاقة لها بصلب الموضوع .

وتقبّل تقديري واحترامي.




غير متصل amer rasho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 154
    • مشاهدة الملف الشخصي
قرأت بتأني مقالكم  و اود ان اكتب ما يلي... من غير البطريرك ساكو  الذي يتابع الاحداث في البلد؟ ماذا تتوقع من رد البطريرك على هذا الموضوع الحساس؟...انه ببساطة خائف على ما تبقى من اشلاء المكون المسيحي المتبقي بالعراق لان هاذ المتبقي غير قادر على تحمل المزيد من الصدمات فالتهجير و القتل و سلب الممتلكات و فقدان كل شي اخذ مأخذه من مما تبقى من مكونات شعبنا المسيحي ( و ليس الاشوري فقط كما تحاول ان تختصر الجميع في مكون واحد بنفس طائفي يكاد ان يكون داعشي)...
 و مع ذلك هو لا يمنع احد من القتال و الكفاح من اجل تحرير ما سلب من اراضينا حيث يوجد الجيش و التشكيلات المسلحة بأنواعها و من تدفعه وطنيته للتطوع يستطيع بسهولة و حتى انت او احد افراد عائلتك او شعبك ان يشارك و نحن له ممتنون !

البطريرك ساكو يقع دائما ضحية لاقلام المأجورين لانه الصوت الصارخ في البرية حيث باقي البطاركة صامتون صمت اهل الكهف...اين دورهم الريادي في مشاكل البلد؟ هل اسمعتنا رد بطريركم الموقر في هذه الاحداث؟ لماذا لا يتحرك لتحرير اراضيه ؟....ما ذا فعلوا. و اين هم؟....بصراحة انا اتمنى على غبطة البطريرك الكلداني ان يهتم فقط بابناء شعبه الكلداني و ليترك الباقين اذا رغبوا فهم لديهم ما يكفي من البطاركة و المطارين و القسس  و هم اولى بمسئولية رعاتهم و لنرى ساعتها ماذا يمكن ان يحصل !


غير متصل albert masho

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1733
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز غسان يونان المحترم: تحية الى الشجاعة والمنطقية التي كتبت بها لانك لم تكتب من فراغ لان سيادة المطران الجليل لم يتكلم في اي مناسبة سوى وقد خرب الدنيا لا ادري لماذا يتكلم اذا لا يجيد الكلام في السياسة لان السياسة تحتاج الى سياسي وهو ليس بسياسي يمكن ان يتكلم في الدين اذا كان يجيد ذلك مع شكي في ذلك لان من اهم وصايا السيد المسيح هي المحبة والتواضع وهو لا يحمل شيء من هذه الصفتين. انا اعلم ان كلامي لن يعجب الكثيرين لاكن هذا هو الواقع وان كان قاسي لاكن يجب ان نقيم الاخطاء ونحاول تصحيح الذي يمكن تصحيحه لان في القادة الدينيين ومن كل الطوائف سبب ضياع حقوق الشعب المسيحي في العراق لان جميع القادة الدينين لا يهمهم مصير الشعب فقط يهمه الكرسي وليذهب الشعب الى النار. يجب ان يعي الناس ان ليس لرجل دين دخل في السياسة وبدل ذلك ليدخل الى مخدعه ويصلي ويصوم ويدعو الشعب الى عمل نفس الشيء والرجوع الى الله من اجل ان الله يسمع ويعود لنا عند ذلك لن نحتاج الى سلاح لان الله سوف يحارب حروبنا ويحمي ارضنا هل يؤمن رجال الدين بهذا الكلام ؟ انا اشك في ذلك.تقبل محبتي ولا تهتم الى الذين يتكلمون ولا يسمعون ولا يفهمون لان الشيطان اعمى اذهانهم. صلاتي ان الله يفتح القلوب والعقول لكي نرى ونفهم.


غير متصل ادور عوديشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 294
  • الجنس: ذكر
  • الشماس
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى اخوتي المختلفين عن رأي غبطة البطريرك مار لويس ساكو الجزيل الاحترام
بعد التحية والسلام الاخوي
ان ما ساقوله ليس ردا مثلما ورد اعلاه ، بل اعتراضا يدمي العيون :
اسف شديد الاسف ان لا نحترم راي الاخر ايا كان ، مع الاحتفاض برأينا بمحبة
هذه شواهد ليست من صالحنا كشعب واحد ، بان نسيء .
من ناحة ثانية ، يجب ان يُحترم رأيكم ايضا ، بلهجة غير متشنجة .
ان الشرق يحترق بنار عالمية لن نطفئها اذا بصقنا عليها .
لقد ادخلتم البهجة والفرح والاصرار الحاقد اكثر من ذي قبل في عقول اعدائنا .
لا يا اخوتي : انا متأكد ، ان من صالحنا ، ونحن في هذه المحنة المأساوية ان نوقف هذا النوع من الرد .
مع قبلاتي لايادي غبطة البطريرك ، ووجنات اخوتي المعنيين الاحبة واعتذاري .



غير متصل maanA

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 236
    • مشاهدة الملف الشخصي
استحصال قرار دولي بتعويض شعبنا المظلوم وبقية الاقليات، عن كل الخسائر والماسي والاضرار، بان تقطتع من مبيعات النفط وتوضع بصندوق تعويض اقليات العراق.


غير متصل غسان يونان

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 314
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
* شـكرا للأخـوة كنعان شماس وثائر حيـدو على مرورهم  ومداخلاتهم القيّمـة وإلى اللقاء في مواضيع قـوميـة أخرى.
* شـكراً للأخ الفاضل عبد الأحد س. بولص الذي تقبّلت رأيـه بكل محبـة، فأنا مقتنع من قراءتي للموضوع كل الاقتناع وأتمنى أن تسمع مقابلة سيدنا البطـريـرك مار لـويـس سـاكـو وغبطته يشرح عن سبب تأسيس "الرابطة الكلدانية" والحاجة منها. وفقكم الله أخي بولص وشكراً لمروركم الكريم.
* أشكرك أخي عامر رشـو على وصف الآشـوري بالداعشـي، وهذا يدل على مدى محبتكم وتقبلكم للآخر! حاول قدر الإمكان أن تبقى الصوت الصارخ في البرية حيث البقية صامتة..
* أشكرك أستاذ ألبير ماشـو على حبك وإخلاصك للقومية الآشورية وعلينا دائماً قول الحقيقة مهما كانت صعبة.
* شكرًا للاستاذ ا. عوديشـو للمداخلة القيّمة، وشكراً لبُعد نظركم ووعيكم.
* الأخ Maan A ، شكرًا لمروركم الكريم وتمنياتي لكم بالتوفيق.



غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3955
    • مشاهدة الملف الشخصي

غير متصل ELASHOUR

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 112
    • مشاهدة الملف الشخصي
استاذ غسان يونان
ارحب بشجاعتك والمئات مثلي يويدون ما ذهبت به,انه تكلم في في اماكن اخرى ما لايعنيه,وضد الاشوريه,ما علاقه الاشوريين بالمسيحيه التي ينتمي اليها.كانت بادره سيئه ومغالطات في الكلام الغير الموزون وقليل الخبره .
مبارك انت يا استاذ غسان.
 تودي
GOD BLESS ASSYRIANS



غير متصل غسان يونان

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 314
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ ELASHOUR
تحية محبـة وتقدير
شكرًا لمرورك الكريم على الموضوع ولا يجب أن نسكت من الآن وصاعداً عن تسمية الأمور بأسمائها.
وفقك الله وشكرا مجددا
تحياتي غسان يونان