دماء شهداء العراق .. ينبوع الحياة المتدفق .. نحو حياة أفضل وأحسن


المحرر موضوع: دماء شهداء العراق .. ينبوع الحياة المتدفق .. نحو حياة أفضل وأحسن  (زيارة 2288 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ACF-VICTORIA

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 398
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
دماء شهداء العراق .. ينبوع الحياة المتدفق .. نحو حياة أفضل وأحسن
 
شارك الأتحاد الكلداني الأسترالي  في فكتوريا بوقفة تضامنية مع الشعب العراقي لحادثة (الكرادة)  .. ومع العديد من المؤسسات والمنظمات الأجتماعية والسياسية في ملبورن كان الحزن والالم يسري في فكر وجسد الحاضرين والدموع تسري من عيونهم وهم مستنكرين الجريمة البشعة النكراء..
في مساء السبت المصادف 9 تموز 2016 و على حدائق ملعب نادي آبفيلد الرياضي ـ دالاس، إحتشد المئات من بنات وأبناء العراق الغيارى المقيمين في مدينة ملبورن الاسترالية ، تضامناً مع أُسر وعائلات شهداء وجرحى التفجير الإجرامي الذي هز مدينة الكرادة. وأضاء المشاركون في وقفتهم المئات من الشموع على أرواح الشهداء ووضعوا الزهور على صورهم ورفعوا الاعلام العراقية ولآفتات تعبّر عن إدانتهم لهذا العمل الإرهابي الأجرامي الجبان.
عزف النشيد الوطني العراقي  بصوت الفنان عصام وسوف والنشيد الاسترالي، دقيقة صمت حدادا على ارواح الشهداء، وقدما عريفي الوقفة السيدة سارة شكر والسيد مخلص يوسف كلمات وقصائد شعرية ..  قامت عدد من القناة الفضائية العراقية هنا بغداد والقنوات الأسترالية وأذاعة ألب بي سي والأذاعة العراقية بتغطية الوقفة ..
هذا وقد مثل الأتحاد الكلداني في هذه الوقفة جميع أعضائه ومؤازريه من الأمة الكلدانية المناضلة لأحقاق حقوق الناس وحماية للوطن العزيز .
والقى الدكتور عامر ملوكا كلمة مشتركة وشاملة بأسم الأتحاد الكلداني الأسترالي والرابطة الكلدانية في ملبورن عبر فيها عن الحزن العميق والألم الذي يعترينا ونحن في الغربة , كما طالب السلطات والحكومة أن تقدم الضمانات المطلوبة في مسك الملف الامني كي لا تتكرر هذه الحوادث الأليمة.
والقى السيد لوي جوزف كلمة الأتحاد ونادي بابل باللغة الأنكليزية عبر فيها نحن اليوم تستنكر الصمت الدولي اللذي لا تفسير له بحق هذه الجريمة البشعة و العالم يراها و كأنها انفجار اخر في بغداد حدث كباقي الأيام .
الكرادة قلب بغداد النابض تم استهدافه و ضرب محبته و ألفته و تناغم جميع أطياف الشعب العراقي في حي شعبي أمن حيث أجراس الكنائس و الجوامع تنادي للصلاة من اجل العراق
   
الراحة الأبدية أعطهم يارب ونورك الدائم فليشرق عليهم والصبر والسلوان للعراقيين جميعاً ولذوي الضحايا
لجنة النشر والأعلام 
الأتحاد الكلداني الأسترالي في فكتوريا