بغديدي / قصيده بالسورث


المحرر موضوع: بغديدي / قصيده بالسورث  (زيارة 1543 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 401
    • مشاهدة الملف الشخصي
بغديدي / قصيده بالسورث
« في: 16:04 12/11/2016 »
اكراما" لبغديدي و عيون أهل بغديدي و ابتهاجا" بتحريرها من دنس الغزاة , أعيد نشر قصيدتي ( بغديدي ) التي كتبتها و نشرتها عام 2009 , أهديها لكل السواعد التي ساهمت في معارك التحرير كما أهديها لكل أصدقائي الغديدايي و في مقدمتهم صديقي الشاعر المخضرم شاكر سيفو بمناسبة تماثله للشفاء و عودته الى حقل الابداع و التميز .....مع خالص الود .

   ((( بغديـــــــدي )))

يـا ماثـــا مليــثا  م  مردوثا                 يـا يمـــا  دزونــا  و  ايثـــــوثا
طــالخ  بكثوين اذي كثوثـا                 د بيشات تخــرتا بكشــيروثــــا
                             ************
شــماخ بكثووخ بكو تشعيثا                بمايي اد دهـوا و دمــا و ديــثا
خاشخ ايوات بيشات كلثـــا                د نينوي و قاروخــلاخ نينويثـا
                             ************
يـا مليثا  م ديري و ايتاثـــا                يـا هيكــلا   د  هيمانوثـــــــــــا
يــا  نبوءا  د كول صبيوثا                بكول خورزا  ي شقلت قيموثـا
                             ************
ولاخ طــالان  بحكيموثـــا                كهنــي  و ربانــي و خثواثــــــا
وبرسوبي مشمهي و قيناثا                و شــما رابــا بشـــوهاروثــــــا
                             ************
شماخ تخيرا بكولا بريــثا                 بان قديــــشي  و قديشـــــياثــــا
بهنان وساره وكول بني بيثا              رمــــزا  بشــــلاخ تا ســـهدوثا
                             ************
يا محاميانتا  د سورايتوثا                 بشــــينا و شــلاما و بســــيموثا
بثخــلاخ طالان ترأأ  دبيثا                مليــــلاخ لبــان م حنـــــــــينوثا
                             ************
بغديــدي يا ماثا خمــــــثا                 يا  شولطانـــــــيثا دمـــــــــثواثا
كما  دأوري شني و شاعاثا              قـــط  لي مطـــــيالاخ ســـــيبوثا
                             ************
يوماني خليي د جونــقوثا                و خوراني صبــــيي  دحـــــقوثا
بكاواخ  خزيلي بأمــينوثا                لي  منشــــناخ  ليـــوما دمـــــوثا
                             ************