الارشيف > برامج القوائم الانتخابية المتعلقة بشعبنا

لقاء حصري لعنكاوا كوم مع الفنان المتالق هيثم يوسف مع اغنية جديدة هدية لزوار الموقع فقط

(1/1)

Amir Almaleh:
لقاء حصري  لعنكاوا كوم مع الفنان المتالق هيثم يوسف مع اغنية جديدة هدية لزوار الموقع فقط





التقيت بهيثم يوسف يوم 26/6/2007، تحدثنا عن الكثير من المسائل، متها مشاريعه المستقبلية و قضايا اخرى تهم محبيه .

- كيف تقييَم اخر البوم اصدرته بعنوان  ( أسمر ) ؟؟

-   في الاساس اسمر لم يكن البوم، بل كان عبارة عن بروفات عملت عليها وسجلتها لنفسي.
 لكن شخص ما سرق مني هذه الاغاني المسجلة و نشرها كألبوم وأنني لست راضيا على عمل ( أسمر )، لانه مجرد بروفات مسجلة.
وللتاكيد مرة اخرى اسمر ليس البوم و لم يصدر من قبلي .

-   كيف كان الحفل في قاعة حدياب في عنكاوا؟ و كيف التقيت بجمهورك العنكاوي و خاصة انك لم تغن و لم تلتقي بهم منذ فترة طويلة ؟

- منذ عشر سنوات لم ازر عنكاوا، فكانت الفرحة في قلبي عندما اتتني الدعوة لأحياء حفل في عنكاوة والحفل في قاعة حدياب كان رائعا حقا. كان لقائي بجمهوري حيث كنت قد اشتقت اليهم ولم التقيهم منذ فترة طويلة. وآمل أن أعود الى عنكاوا حينما يتوفر لي الوقت مرة اخرى. والجمهور بحق كان  رائعا  ولقد تفاعلوا مع العرض بشكل كبير الى درجة انني كنت سعيدا جدا فيها.
-   هل سننتظر البوم  جديد كعمل الالبوم الاسطورة ( امير الحب ) ؟
- حاليا انا لااعمل على اصدار البومات.حيث توجهي الان هو تسجيل اغان سنكل(single  )  مثل بلدنا ،حلو حبك و زعلان اراضيك. وقريبا جدا ساقوم بتسجيل فيديو كليب الذي سيكون بالتأكيد هدية متواضعة للمعجبين. وفي نفس الوقت انا الان بصدد القيام باصدار اغنية منفردة على هيئة سنكل لكل  2- 4 اشهر أغنية مرة. أملي ان تكون هذه الاغاني السنكل محل اعجاب العراقيين و كل محبين هيثم يوسف في جميع انحاء العالم
-   مادام الحديث عن العراق، في اغنية بلدنا ،التي حققت نجاحا كبيرا من الناحية الموسيقية و المعنوية ، غنيت للبلد و الشعب العراقي. هل يمكننا القول باننا ننتظر اغنية اخرى في هذا الطراز؟
- ليس في هذهِ الفترة القريبة  في كل الاحوال. في خطتي لأغاني السنكل القادمة ليس هناك اي اغنية قريبة من فكرة اغنية بلدنا، و انني اكيد اتطلع على ان اعيد هذه التجربة على طراز اغنية بلدنا في المستقبل.
-   اخيرا و ليس اخرا. ماذا تريد ان تقول لجمهورك الذي استقبلك و بالاخص الجمهور العنكاوي ؟
اود ان اقول انني شاكر لهم من صدق لحبهم للعمل الذي اقدمه و الذي من خلال هذا الجمهور الوفي وصلت الى هذه المرحلة وانا اعترف لولا هذا الجمهور لم يكن هناك اي وجود لهيثم يوسف  ، وامل ان اتمكن من ان اجعل العنكاويين و كل العراقيين راضيين على مستوى الاغاني التي اقدمها لهم فهم اهلي و ناسي الذين بقوا بجانبي في جميع السنوات . ولي امل بانني ساعود من جديد الى اربيل / عنكاوا لاقامة حفلات جديدة لتسعد قلوب العراقيين و كي اقدم لهم ما شجعوني عليه.

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة