ما هكذا يكون الرد يا منتقدي الرابطة الكلدانية والبطريرك !


المحرر موضوع: ما هكذا يكون الرد يا منتقدي الرابطة الكلدانية والبطريرك !  (زيارة 5812 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تتعرض الرابطة الكلدانية هذه الأيام لهجوم غير مسبوق من قبل "نشطاء" كلدان يشعرون بأن الرابطة ، متمثلة بشخص غبطة البطريرك ساكو ، قد سحبت البساط من تحت أقدامهم أو تقف كحجر عثرة في طريق العمل القومي الكلداني  الذي فقد بريقه بسبب وصاية الكنيسة وسلطتها .

والغريب في الأمر، أن "نشاطهم القومي" إقتصر على التشكيك في نوايا الرابطة الكلدانية ووصفها بالفاشلة والأداة التي يستخدمها البطريرك للسيطرة على الشعب الكلداني ومقدراته، إضافة الى الحملة الأعلامية التي لا تتعدى سوى نشاطات هنا أو كتابات هناك تتحدث عن المثاليات وتتعمد إقحام أسم غبطة البطريرك بشكل سلبي دون الأشارة الى إيجابية واحدة مما يقوم به لصالح المسيحيين والمهجرين منهم خصوصاً والتصريحات الجريئة ضد الأرهاب والقوانين المجحفة بحقهم ومن أرض الوطن، والتي تعرضه للخطر في كل لحظة .

ولكي لايفهم البعض بأني أكتب هذا الكلام دفاعا عن البطريرك تملقاً أو طمعاً في الحصول على مقابل ما كما يحاولون كلما كتب أحدهم كلمة منصفة بحق غبطته أقول لهم لاياسادة، فأنا لست من الذين يبحثون عن المنصب والمادة على حساب المبادئ وحريتي الشخصية ، وتلقيت دعوات للمشاركة في مؤتمر ديترويت والمؤتمر الأخير للرابطة الكلدانية في أربيل ودعوة من الأتحاد العالمي للكتاب الكلدان وعن طريق شخص عزيز عليّ وعضو فيه يدعوني بأسم الأتحاد للانتساب إليه، إلاّ أنني شكرتهم وأعتذرتُ لهم، وأوضحتُ لبعضهم بأني لا أرغب بالأنتماء لأية جهة لأكون حراً في التعبير عن ارائي الشخصية وأتحمل انا مسؤولية ما أكتب، والذي يعرفني من أيام الجامعة في الثمانينات وفي كمبات اللاجئين في تركيا بين عامي (٩١و١٩٩٢) يعلم جيدا بأني كنتُ منفتحا على الجميع وأدافع عن حقوقهم دون مقابل وتعرضتُ لمضايقات كثيرة بسبب ذلك، وقد تلقيتُ رسالة شكر وتقدير من جهة اشورية في أستراليا لمساعدتي عددا من الأخوة الآشوريين الذين وصلوا الى هناك، مع دعوتهم لي للتعاون معهم عندما وصلت الى اوربا في عام ١٩٩٢، إلا انني شكرتهم ايضا وأعتذرت.
 لذلك أرجو ان لا يذهب تفكير البعض بعيدا عندما ننصف أحدا نتيجة لما يقدمهُ، لأن القضية الكلدانية ليست حكراً على شخص ما أو مجموعة معينة أو غايات وأهداف محددة حصرا.
أنا كلداني وأدعم كل نشاط كلداني يهدف خدمة الكلدان ولا أستعجل في إصدار الحكم على نشاط قائم قبل أن يأخذ فرصته وأترك القرار للأيام التي ستثبت نجاحه من عدمه.
لقد دافعت عن المؤتمرات الكلدانية أيضاً ضد بعض الهجمات التي كانت تتعرض لها ، وتأملتُ الخير منها، ولمن يرغب مشاهدة ذلك، بأمكانه الاطلاع على أرشيف كتاباتي في هذا الموقع.

والآن لديّ أسئلة للأخوة "النشطاء" الكلدان من المشككين بعمل الرابطة وغبطة البطريرك :

- هل هكذا يكون الرد على الرابطة الكلدانية، أو رابطة (ربطة) البطرك  الفاشلة كما تدّعون ؟ عن طريق كتابات لاتخدم القضية الكلدانية مطلقا، بل تزيد من انقسامها وتفككها ؟
- هل لديكم الشجاعة الكافية للأعتراف بأنكم حاولتم وفشلتم، وليس بأستطاعتكم مشاهدة آخرين، تعتقدون بأنهم أقل كفاءة منكم ، يقودون أكبر تنظيم كلداني موجود على الساحة حاليا ومدعوم من أكبر شخصية كلدانية مدنية ودينية ( البطريرك ) وأكثرها تأثيرا محليا ودولياً ، لذلك تحاولون ابعادها عن الساحة بحجة فصل الدين عن الدولة ؟
- منذ متى كان بعضكم حريصاً هكذا على الدين ؟ وهل الوضع مستقر في البلد والأمن مستتب ودولة القانون والمؤسسات قائمة، أو بإمكانكم وقف اصحاب العمامة والمرجعيات من التدخل في شؤون البلاد وسن قوانين كارثية بحق المسيحيين والآخرين لتطالبوا البطريرك بترك الساحة ؟
- وهل تعتقدون بأن صراخكم من وراء البحار له صدى إيجابياً على وضع مسيحيي الوطن، أو يأخذه المسؤولون مأخذ الجد أو حتى يعيروه أي اهتمام ؟ هل سألتم نفسكم مرة ماهو حجمنا وتأثيرنا على الآخرين ؟
وكما يقول المثل:
رحم الله أمرئ عرف قدر نفسه، فأراح واستراح.

ورغم هذا كله، هناك سؤال أخير ومهم يطرح نفسه :

ما هو بديلكم عن  ( ربطة البطرك الفاشلة ) ؟

عندما تأتون ببديل عملي أفضل غير الكلام والمثاليات التي شبع منها الشعب الكلداني وتقدمون أعمالاً ملموسة أفضل مما تقوم به الرابطة والبطريرك، عندها فقط ستسحبون البساط من تحت أقدام غبطته ورابطته دونما الحاجة الى الكلام الكثير والتشنجات الفارغة، وهكذا يكون الرد وإلا فلا.
لقد ذهب زمان ترديد الشعارات الحماسية، وشعبنا بحاجة الى أفعال فقط.

جاك يوسف الهوزي

corotal61@hotmail.com




غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 15743
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
الأخ ألكريم جاك
تحية محبة وما بعد
قلتها وساقولها وأكررها مراراً وتكراراً لعل تنفح أذان أللذين عايشين في ألوهم
متى تصحون من سباتكم وتقفون وقفة واحدة مع بعضكم اعدائكم بالمرصاد لكم ان لم تتوحدوا قلباً وقلماً ستجري المياة من تحت اقدامكم وانتم غافلون ومتناحرين مع بعضكم فألرابطة رغم أنف وكره وحقد ألحاقدين في ألطابور ألسوقي  ستستمر في نهجها ومسيرتها في تقدم وأزدهار بفضل ألرب وبدعم أبينا ألبطريرك ألكلي طوبى وبجهود جميع أعضائها ألمخلصين الأصلاء وألوفيين للأمانة وألعهد ألذي قطعوه على أنفسهم في خدمة شعبنا بكافة تسمياته فنجاحها وتفوقها يعدو فرحاً وسروراً للكلداني والسرياني والآشوري
والرب يبارك جهود كل مخلص ووفي وامين
مع فائق الأحترام


may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ

غير متصل د.عبدالله رابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 786
  • د.عبدالله مرقس رابي
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ العزيز جاك الهوزي المحترم
اتمنى لكم سنةجديدة مليئة بالخير والعطاء والسعادة لعائلتكم واهلكم جميعاُ ويعم الخير في البشرية جمعاء.
مقال فوق الرائع وقد قرأت الواقع بشكل مدروس ومُدرك له ولملابساته وظروفه المتحكمة بالاحداث المتسارعة ،هكذا اتمنى لمن هو جالس في بلدان الرفاه والسعادةان يخدم كل منا ابناء شعبنا الرابضين بين انياب الذئاب  في الوطن.
لا اريد الاطالة حيث سبقتني في الكتابة عن هذا الموضوع تماما .وسوف اكتبه لا محال وشكرا.
تحياتنا الخالصة
اخوكم
د. رابي


غير متصل فارس ســاكو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1036
  • الجنس: ذكر
  • اذا رايت نيوب الليث بارزة فلا تظنن ان الليث يبتسم
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ جاك المحترم
تحية طيبة
اشكرك على طرح الموضوع بالطريقة الاحتجاجية التي كتبت بها واود ان اوضح لك وللقراء الاعزاء انني لا اعتبر نفسي ناشطا كلدانيا بل كنسيا (مجمدا) ولهذا وفي الوقت الذي احترم وجود الرابطة الكلدانية وادعمها بالاتجاه الذي يخدم الكلدان (رغم اني لست قوميا)فانني كنت اتمنى ان تكون رابطة مسيحية عراقية تجمع المسيحيين العراقيين في الداخل والخارج لكن التمنيات شيء والواقع شيء اخر. واذا تتذكر انني عند انشاءها في مطلع تموز سنة 2015 كنت احاول في كتاباتي ان ادفع باتجاه ان تكون شعبية وجماهيرية وليس رابطة نخبوية وذات بناء عمودي لكن لم تلقى محاولتي اي صدى بينما حاول (ونجح الى حد ما) غبطة البطريرك الى الاستفادة من وجود جمعيات ومنظمات قائمة لتحقيق نجاح سريع لتحدى ومواجهة جهات معينة بقصد ان يقطف الداخل الثمار خاصة بعد التهجير من الموصل وسهل نينوى لكن تبين ان من تم الاعتماد عليهم في الخارج لم يكونوا بمستوى الطموح فبدات علامات الضعف في الرابطة تظهر الى السطح مع انتهاء مؤتمر الرابطة الاخير وخيبة الامل لبعض من الناشطين الكلدان الذين انتموا لها !
على كل حال انا منذ فترة احاول الابتعاد عن الكتابة عن غبطة البطريرك والرابطة لانهما اصبحا موضوعان مستهلكان لكن تم اثارة قلمي بما حصل مع الاستاذ ناصر عجمايا والاسلوب الذي تم التعامل به معه بحيث صار عدم ابداء الراي وتوجيه النقد (موقفا سلبيا) لا يخدم شعبنا الكلداني .. وكما اشار السيد فاروق يوسف في مكان اخر الى ان قيادة الرابطة العالمية العليا اضطرت الى ان تكشف عن حقيقتها (الفوقية) بسبب الضغط الذي مارسه الكتاب (المنتقدون) الذين تحتج عليهم (اخي) جاك بحيث صارت هذه القيادة مكشوفة للجميع وعليها ان تصحح نفسها حتى تمضي الرابطة الى امام والا لن تنفع هتافات اخونا (أو) وتهديدات اخونا (ع) وتزويقات اخونا (ز) وتبريرات اخونا (ق)وتنظيرات آخرين.
مع التقدير 


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2278
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي جاك : انت تعلم بصراحتي وحتى ما بداخلي لهذا سوف اكون قدر المستطاع صريح معك .
وانا في العمل كتبتُ اليوم بعض رؤوس الاقلام عن البانوراما السابقة واعتقد هي مفتاح او عصارة التي نحن فيه .. ارجو المتابعة ..
بالنسبة الى كلمتك اليوم : أنا معك قلباً وقالباً ولكن في نفس الوقت يجب ان لا تتحكم بنا العواطف او تغلبنا على حساب الحق والحقيقة ..
هناك امور غريبة او قد لا تكون صحيحة نسمع عهنا ونراها في الرابطة .. نعم انها فتية ولكن هذا لا يمنع من ان تكون مبنية على اسس صحيحة وعلمية وفي نفس الوقت تشمل كل الكلدان وان لا يغلب عليها الطابع الطائفي العنصري الاقصائي في كل صغيرة وكبيرة .
المرشد الروحي صديقي ومسؤول الرابطة من اقاربي واصدقائي والاعضاء فيها اكثر من احبابي ومع هذا لم يسألني احد منهم او حتى لم يقول لي لنا رابطة او فرع هنا او اي شيء آخر من هذا القبيل وهذا كله لأنهم يعلمون بصراحتي وحقيقة افكاري الصادقة فهل أنا يهودي مثلاً او وهابي او سلفي او هُم كلداني وانا قاعدي !! أليس هذا مثال بسيط على الغرابة في القضية .. أنت تعلم بأنني اكثر منك استقلالي ولا اطمع لا من قريب ولا من بعيد عن اي اطماع او حتى عن اي حبة غردل ومع هذا تم تهميشي كأي داعشي .. هذا المثال البسيط ينطبق على آلاف الاخوة الكلدان ومنهم الكثير من النخبة بينما نجد الكثير ولا اقول الأغلب المنتمون الى تلك الرابطة هم عنصريين وطائفيين وحتى قليلي ........................ ! .
في نفس الوقت التصرفات التي نقرأها ونسمعها يومياً جعل الكثير يشك في تلك الرابطة ونياتها . نحن وانا شخصياً معك ومع الرابطة بشرط ان يكون شعارها التآخي مع الجميع والصدق والصراحة مع كل كلداني وإذا كُنتُ مخطئاً اخبرني بذلك حتى دون ذكر الاسباب وسأعتذر منك ومن كل الاخوة . اتحداك لو قلتَ لي بأنني مخطأ ههههههههههههه . تحية اخوية



غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 15743
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
استاد فارس تقول { على كل حال انا منذ فترة احاول الابتعاد عن الكتابة عن غبطة البطريرك والرابطة لانهما اصبحا موضوعان مستهلكان }
ومع هذا تكتب موضوعاً وتدعو فيه لحل الرابطة الكلدانية (العالمية) عجـــــــــــبي


may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ

غير متصل فارس ســاكو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1036
  • الجنس: ذكر
  • اذا رايت نيوب الليث بارزة فلا تظنن ان الليث يبتسم
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اخي اوديشو ولم العجب فالجواب في تكملة قراءة كلامي !
تحياتي


غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ الشماس أوديشو يوخنا المحترم
هدفنا هو -كما تفضلتم- أن يعي الجميع بأننا نتعرض لهجمة شرسة ستعصف بنا جميعا مالم نتكاتف وندعم كل الجهود الخيّرة التي تعمل مابوسعها وضمن إمكانياتها المحدودة لأنقاذ كل مايمكن إنقاذه، وعدم تفتيت هذه الجهود في سجالات جانبية عقيمة وبحجج واهية .
بارك الله بكل من يعمل لمصلحة أبناء شعبنا جميعا، والذي ليس بإمكانه فعل شيء، عليه أن لايقف كحجر عثرة في طريق الآخرين إن لم يكن له مايقدمه على أرض الواقع.
شكراً لمروركم.... مع التقدير.



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تنويه:
كنتُ قد ذكرتُ في سياق المقال سهوا بأنني تلقيت دعوة لحضور مؤتمر النهضة الكلداني في ساندييغو، والصحيح الدعوة كانت لمؤتمر ديترويت.
اعتذر عن هذا الخطأ الغير مقصود، وأشكر الأخ الذي نبهني إليه.



غير متصل samdesho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 548
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ جاك الهوزي المحترم

ونٍعْمَ المقال. نعم أخي جاك، غاية هؤلاء الذين يعتبرون أنفسهم ( النشطاء الكلدان) هو محاولة عرقلة وتخريب كل ما هو خير للكلدان، لا يصدر منهم. عباراتهم والفاظهم وطريقة مخاطبتهم للذين يخالفونهم الرأي، لا ذوق فيها ولا آداب. أهذا يكون العنصر النشط لبني جلدته؟

لكن لا تهتم، فانهم  يُعدّون على أصابع اليد، وانكشفوا على حقيقتهم أمام ابناء شعبنا الكلداني الذي يُثمّن عاليا دور قداسة البطريرك ساكو وإخوته الاساقفة في العراق والمهجر والخيّرين، في التخفيف من معاناة ابناء شعبنا الواحد في العراق. كان الاولى بهم ان يقفوا مثل الاخرين، صفاً واحداً في هذا الاتجاه، وليس اثارة المشاكل في هذا الوقت العصيب، ما يقومون به هو الجهل بعينه. نطلب من الرب ان ينوّر عقولهم، وان يسامحنا ان كنا قد أخطأنا بحقهم عن دراية او بدونها.

عيد ميلاد سعيد وسنة مباركة لكم والعائلة والقرّاء الكرام. تحياتي...

سامي ديشو - استراليا


غير متصل قيصر السناطي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 693
  • الجنس: ذكر
  • عضو فعال جدا
    • رقم ICQ - 6192125896
    • MSN مسنجر - kayssar04@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ جاك الهوزي المحترم
  لقد وضعت النقاط على الحروف في هذا المقال ، حيث ان منتقدي الرابطة وغبطة البطرك ليس لديهم اي بديل ، بل الأنتقاد من اجل الأنتقاد الغير المنطقي ،فبعض الكتاب جعل من موضوع انتقاد غبطة البطرك في كل تصريح وكل كلمة لجلب عدد اكبر من القراء ، لكون غبطة البطرك هو رأس الكنيسة الكلدانية  وهو شخصية مهمة جدا تحظى بأحترام وتقدير كبير لدى ابناء الكنيسة الكلدانية والمسيحيين بصورة عامة لما يبذله من جهود في مساعدة المهجرين والدفاع عن قضاياه ، في هذا الوقت العصيب الذي يتعرض الشعب المسيحي الى التهجير القسري من قبل تنظيم داعش والمتطرفين ،فكان المفروض من المثقفين ان يركزوا على الأرهاب الأسلامي الذي يهدد الوجود المسيحي في العراق وفي الشرق ، ولكن مع الأسف ، اغلب الكتاب انشغلوا بصراع عقيم داخل البيت المسيحي وحول التسمية القومية وبعدها انتقاد رئاسة الكنيسة الكلدانية ، وبعد ان اصبحت تلك المواضيع مكررة ، جاء دور انتقاد الرابطة الكلدانية وهي لا زالت في مرحلة التأسيس ،فبدلا ان نبارك ونشجع اي عمل يجمعنا راح البعض ينظر اليها بتشائم كبير وبأنتقاد بطريقة حاقدة وكأن الرابطة هي سبب مأساة المسيحيين ،ولا ندري ما هو المقصود من هذه الحملة ضد الرابطة .ثم  ان الرابطة هي لكل الكلدان وهي مفتوحة لكل كلداني ان يتنمي اليها وبرغبته ويمكنه ان يستقيل منها في اي وقت يشاء كما يمكن فصل اي عضو عندما يكون وجوده سلبيا على الرابطة وهذا امر طبيعي جدا ،اما لماذا هذا التشنج من قبل البعض؟  لا ندري لأنه امر غريب وغير مفهوم .نسأل الله ان يهدينا جميعا الى قول الحق ونحن نستقبل العام الجديد ،وكل عام وأنت والجميع بألف خير .. مع تحياتي
قيصر السناطي   



غير متصل فارس ســاكو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1036
  • الجنس: ذكر
  • اذا رايت نيوب الليث بارزة فلا تظنن ان الليث يبتسم
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد قيصر :
هل يمكن قبول عضوية كلداني لا يقدم فروض الطاعة والولاء التام والأعمى لغبطة البطريرك في الرابطة ثم لا يكون مصيره كمصير الاستاذ ناصر عجمايا ؟!!!



غير متصل عدنان عيسى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 765
  • الجنس: ذكر
  • قلمي الحر مبدأي الحر وطني الجريح ..شعبي المهجر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد فارس المحترم..
قصدك قبول الكلداني عضو في الرابطة من يقوم بوصف غبطته بكلمات بذيئة بعيدة عن اللياقة الادبية وان اعضاء الرابطة هم من خيرة ابناء شعبنا الكلداني اللذين يساندون ويدعمون توجهات غبطتة بكل حرفية ومهنية وكما قال زميلي قيصر السناطي ( هولاء القلة القليلة الذين لا يتعدى عددهم عدد اصابع اليد الواحدة ليس لهم البديل بل مجرد انتقادات فقط من أجل النقد الغير الموضوعي...)



Abo   Rany

غير متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2042
    • مشاهدة الملف الشخصي
أيها الأخوة الأعزاء المحترمون.
تحية كلدانية وطنية..
نقول لكم:
لا يا مروجي الطائفية المقيتة .. لا يروق لكم العمل الطائفي المدان .. أنه فشل وسيفشل أن عاجلاً أم آجلاً.. ولا يمكنه أن يسير في خطاه الى النهاية ، مهما ملك من قوة ومال وجبروت وصلابة ، فمهما طال الزمن أم قصر مصيره الزوال والأضمحلال .. كونهم لا يتمكنون في تغيير الوضع العام نحو الأفضل ، والسبب مصالحهم الآنية تكون في المجتمع .. هذا قانون حياتي لا يمكنهم تجاوزه ، والواقع يقرأ نفسه من خلال تدخلات رجال الدين والعمائم المتنوعة في أدارة السلطة العراقية والدولة كنظام لا وجود له..
أما الأمة الكلدانية ونشطائها مستندين الى شعبهم الكلداني العلماني من الطفل وحتى الشائب مروراً بالشبيبة المستقبلية في مسعاهم بنكرن الذات ..نحن مصدرنا وقوتنا  من شعبنا الوطني الكلداني كوننا منهم ونحن له واليه ، لذا لا وصاية علينا من أية جهة كانت سوى هذا الشعب ..نعم نتأخر في العمل هذا صحيح .. ليس لنا الأمكانيات المالية هذا صحيح .. لا توجد قوة على الأرض سياسة أم دينية تساندنا وتدعمنا مالياً وأعلامياً هذا صحيح .. بعكس الرابطة المدعومة من غبطته الذي يصرف مئآت الآلاف من الدولارات الأمريكية على رابطته من الكنيسة ، ونحن ساندناها ودعمناها بكل قوة على أساس كلدانية مهتمة بشعبنا !!، ولكن تبين أخيراً نواياهم وممارساتهم بالضد من شعبهم ومؤازريهم .. وقيادة الرابطة بموجب بيانهم اللاحق هي مسيرة وليست مخيرة ، وعليه هي فاقدة للقيادة جملة وتفصيلاً ، وعملها سوف يكون بالضد من البطرك من حيث تعلم ولا يعلم بموجب نواياهم وتفكيرهم وفق تحليلاتنا الخاصة .. وسنوافيكم بمقالات لاحقة توضح ذلك..
دمتم بخير وصحة وسلامة للكاتب والمعلق والقاريء.
اخوكم
منصور عجمايا
4\1\2017



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ العزيز الدكتور عبدالله رابي المحترم
تحية طيبة
أتمنى لكم وللعائلة الكريمة عاما سعيدا مباركا ملؤه الخير والصحة والسلامة.
أخي عبدالله: كلمة الحق يجب أن تُقال بحق الذي يعمل بجد وإخلاص . وأيضا بحق الذي يردد شعارات فقط تضر ليس بالقضية الكلدانية وحدها وإنما وحدة الصف الكلداني والمسيحي عموما في ظل الظروف الكارثية التي يمر بها شعبنا.
لايهم من يقولها أنت أم أنا أم أخوة آخرون .
شكرا لمروركم وتقييمكم للمقال ... مع التقدير.



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ فارس ساكو المحترم
تحية طيبة
تقول:
في الوقت الذي احترم وجود الرابطة الكلدانية وادعمها بالاتجاه الذي يخدم الكلدان (رغم اني لست قوميا)فانني كنت اتمنى ان تكون رابطة مسيحية عراقية تجمع المسيحيين العراقيين في الداخل والخارج لكن التمنيات شيء والواقع شيء اخر.
أخي الكريم : وهل هناك تنظيم أو رابطة مهما كان إتجاهها سياسيا، دينياً أو قوميا بإمكانها جمع المسيحيين في العراق والعالم؟ لستَ أنت وحدك من يتمنى ذلك ولكن الأغلببية الصامتة من أبناء شعبنا، نحن لم نتمكن من أختيار اسم مناسب لنا بعد كل هذه السنين، هل تعرف لماذا؟ لأننا أسرى الشعارات الرنانة ونقف بوجه كل من يحاول فعل شيء ونتهمه بالخيانة والعمالة إن لم يكن طرحهُ مسايراً لمزاجنا ورغباتنا.
شكراً لمروركم .. مع التقدير.



غير متصل قيصر السناطي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 693
  • الجنس: ذكر
  • عضو فعال جدا
    • رقم ICQ - 6192125896
    • MSN مسنجر - kayssar04@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد قيصر 
هل يمكن قبول عضوية كلداني لا يقدم فروض الطاعة والولاء التام والأعمى لغبطة البطريرك في الرابطة ثم لا يكون مصيره كمصير الاستاذ ناصر عجمايا ؟!!!

سيد فارس
ما علاقة غبطة البطرك بقبول البطرك او رفضه  في عضوية كلداني في الرابطة،ان هدف الرابطة هو العمل المشترك من اجل مصلحة الكلدان والمسيحيين في الداخل وفي الخارج ، ثم لماذا نحاول خلط الأمور؟ ، ان انتقاد غبطة البطرك بهذه الطريقة وعبر الأعلام هي اهانة لكل كلداني ينتمي للكنيسة ،وهنا لا ادافع عن احد ولكن ،كلمة الحق بحق المسيء يجب ان تقال ، ثم لماذا هذا التخندق بأستقالة الأخ ناصر عجمايا او بفصله ،ان العمل ضمن الرابطة هو عمل تطوعي مجاني واذا كان دور اي عضو داخل الرابطة سلبي ، عليه ان يترك الرابطة ،وسوف لا يؤثر ترك الرابطة الى قطع راتبه او مكانته داخل المجتمع ،اما اذا تركت الأمور بدون نظام ،فالفشل سيكون نصيب العمل الجماعي بالتأكيد.
قيصر السناطي   



غير متصل عبدالاحد سليمان بولص

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1813
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ العزيز جاك يوسف الهوزي المحترم

تحية وتقدير

القصة وما فيها في موضوع هذا النقد المتكرر والممل من قبل مجموعة محددة يستهويها التعليق على كل مداخلة جديدة ولمرات عديدة في الموضوع الواحد هو أن هناك مصلحة مادية أو شخصية لدى البعض تدفعهم للاستمرار على هذا النهج.

المحاربة بدأت منذ اليوم الأول لانتخاب غبطة البطريرك لويس ساكو لهذا المنصب وكانت ستنشب لو انتخب غيره لأنه كان هناك من يتوهّم بأنه سيفوز بالمنصب لكن الحظ لم يسعفه وبدل تقبّل الخسارة بصدر رحب أخذ يوجّه لاتباع هذه الأسلوب غير الحضاري.

أبطال المعركة محدودون ومعروفون ولا يزيد عددهم على أصابع اليد وهناك من يحاول ركوب الموجة متأخراً لأسبابه الخاصة ولكن ثق بأنّ نسبة هؤلاء الأدعياء تبقى غير ذات أهمية مقارنة بمجموع الكلدان وما سبب ارتفاع نبرة صراخهم الا دلالة على الخيبة.



غير متصل فارس ســاكو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1036
  • الجنس: ذكر
  • اذا رايت نيوب الليث بارزة فلا تظنن ان الليث يبتسم
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد قيصر :
ساكون ايجابيا في التعامل مع ردك فاقول انني ساذهب معك ان غبطة البطريرك لا علاقة له بموضوع العضوية لكن القيادة العالمية للرابطة اكيد لها علاقة (باعترافها)وهي عندما تكون بمنافسة مع شخصية كبيرة مثل الاستاذ ناصر عجمايا فان اسقاطه بحجة الاساءة لغبطة البطريرك يعتبر اسهل طريقة وهذا ما حذرت غبطته سابقا ان لا يسمح للمتملقين والمنافقين من خداعه (على فرض انه طيب ومن السهولة خداعه) هكذا هو السيناريو الذي حصل . اذا حضرتك تعترض على هذا السيناريو فانني ساقول لك الحقيقة الان : ان الذي فصل السيد ناصر عجمايا هو البطريرك نفسه فهو القائد الفعلي للرابطة الكلدانية شئت ام ابيت .
نعود الى استخدامك لكلمة مسيء في وصف السيد ناصر عجمايا واقول لك لا تطلق الاتهامات هكذا جزافا فالسيد ناصر عجمايا خاطب البطريرك دون صفته الدينية ام تريد ان تفرض الطاعة والولاء عليه على الدين الاخر (الذي تعرفه)فنحن ليس لنا مرشد اعلى ولا خليفة او امام فهو بطريرك على اكليروسه لا اكثر !فاذا اردت اعتباره اكثر من ذلك فانت تجافي الحقيقة وتحمل السيد ناصر عجمايا ذنبا لم يقترفه وللانصاف عليك ان تضع اسلوب تصاريح البطريرك بمقابل ما كتبه السيد ناصر وستجني اساءات على اشخاص لاذنب لهم الا انهم ليسوا بطاركة مثل ((قومجية))التي قالها على القوميين ومنهم اعضاء الرابطة الحاليين و((الهارب))على راهب خرج من العراق عام 1981 و((الخارجين على القانون )) على الكهنة المهاجرين بدون موافقة و((المتمرد))على اسقف كبير لانه لم يطعه (رغم انه غير ملزم بطاعته) و(( السفهاء)) على منتقديه وغيرها لا اتذكرها الان !
نعود الى قولك ان انتقاد غبطة البطريرك هو اهانة لكل كلداني ينتمي للكنيسة فهل هذا يعني انك تؤكد ادعاءنا ان الرابطة ليست علمانية بل مؤسسة كنسية ؟!!!
اما بخصوص التخندق فهو لان ماحصل للاستاذ ناصر عجمايا هو نموذج  لما يمكن ان يتعرض كل شخص يمارس حقه الانساني في التعبير عن الراي واخيرا تتحدث عن النظام فوفق اي نظام تم فصله ولا يوجد مادة بالنظام تم اقرارها بخصوص الفصل !
واضح انكم تتخندقون للبطريرك وليس انا او نحن المساندون لموقف الاستاذ ناصر عجمايا .
سلامي   



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي العزيز نيسان
تحية طيبة
تقول:
هناك امور غريبة او قد لا تكون صحيحة نسمع عهنا ونراها في الرابطة .. نعم انها فتية ولكن هذا لا يمنع من ان تكون مبنية على اسس صحيحة وعلمية وفي نفس الوقت تشمل كل الكلدان وان لا يغلب عليها الطابع الطائفي العنصري الاقصائي في كل صغيرة وكبيرة .

لايوجد هناك تنظيم مثالي خالٍ من السلبيات مهما كانت صفته وأهدافه، خاصة إن كان فتياً، والرابطة ليست إستثناءً، ولكن المهم هو أن تتم معالجة هذه السلبيات منعاً لتكرارها مستقبلاً.
أدار نفر قليل ظهره للرابطة منذ قيامها ليس لأي سبب معقول وإنما لأن غبطة البطريرك هو من إقترح تأسيسها، حتي قبل أن يُعلنَ شيء عن نظامها الداخي ! المسألة هنا إذن شخصية بحتة.
إنتظر آخرون كانوا يتطلعون لقيادتها، وعندما لم تتحقق طموحاتهم أداروا ظهرهم للرابطة ايضاً، المسألة هنا شخصية أيضاً.
قسم كبير من الكلدان بضمنهم كفاءات وخبرات وأمكانيات لايهمهم أمر الرابطة أو أهدافها مهما كانت لأنشغالهم بأمورهم الخاصة، بالنتيجة خسارة كبيرة للرابطة والقضية الكلدانية.
الذي لديه الرغبة والأمكانية في تطويرعمل الرابطة ووفق ما جاء في نظامها الداخلي لاينتظر أن يأتيه المرشد أو رئيس الفرع -حتى لو كان أخوه- وإنما يبادرهو نفسه إذا كان مقتنعا بذلك، وعندما يرُفَضْ طلبه دون سبب معقول، عندها لكل حادث حديث .
ولكن هذا لايعني أن كل المسؤولين في الرابطة ملائكة، وحتي تلاميذ المسيح لم يكونوا كذلك، وقال لهم: ألستُ أنا من أخترتكم، إلاّ أن واحدا منكم شيطان.
عزيزي نيسان : الذي يهمه نجاح الرابطة وهي في بداية إنطلاقتها يقترب منها ليبعد الأنتهازيين والوصوليين بمرور الزمن، ولايقف بعيدا ويقوم بتحريض الآخرين لغايات في نفس يعقوب.
لولا صراحتك وحُسن نيّتك لما أسترسلتُ معكَ هكذا في الموضوع.
أخي نيسان، لايهمك أمر المرشد لأن مهمته إنتهتْ .
شكرا لمروركم ... مع التقدير.




غير متصل Husam Sami

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 467
  • الجنس: ذكر
  • ماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ جاك يوسف الهوزي المحترم
اسمح لي ان اكلمكم بصراحة وارجوا ان لا تزعل من صراحتي مقالكم جميل لكن افتقد إلى الكثير من الحقائق الغير مرئية ... من البداية أقول انا ناشط كنسي كرست حياتي بعد ان تعرفت على الرب يسوع المسيح ... اجابتي على اسئلتك سآخذها من الآخر واعتقد ان سؤالك الأخير هو ( مربط الفرس ) كما يقال ..
ما هو بديلكم عن ( ربطة البطرك الفاشلة ) ... ؟
الجواب بكل بساطة ... لقد كان انشاء الرابطة لغاية أساسية واحدة وهي ان تكون بديلة لجميع الجمعيات الكلدانية والتنظيمات السياسية تقودها المؤسسة الكنسية بقيادة غبطة البطريرك ... من هنا نستنتج ان القضية ليست في جمع الشعب الكلداني بل في تأسيس رابطة تقود لطموح سياسي لأنشاء منظومة (( دولة الفقيه )) وهذا ما بيناه في موضوعنا القديم الذي حمل عنوان (( الرابطة الكلدانية ودولة الفقيه )) المنشور على صفحات الموقع وهذا هو الخطر من انشائها وهو العودة لسياسة الكنيسة في القرون الوسطى وما جنته على شعوب اوربا والعالم من قيادة رجال الدين للسياسة ... وما مثلته من عقدة نبذ الدين من قبل تلك الشعوب مما يسبب خسارة (( البشارة )) ... اليوم تمارس الرابطة عين السياسة في اقصاء كل من تسوّل له نفسه معارضة الفقيه كون الفقيه بالنسبة لها هو اعظم ما انتجته الشخصية الكلدانية على مدى التاريخ وجعله خليفة الله على الأرض بل وأفضل من ذلك ... وسأعطيك مثالاً بسيطاً جداً ... لو أعلن أي كلداني مثلاً ( الحاده ) لما تكلم أي شخص عليه او انتقده ولا حتى المؤسسة الكنسية لأنها تعتبر ذلك ( حرية شخصية ) ولو ( كفر ) آخر لما أعار البعض الأهمية لذلك ( لأنها قضية شخصية ) لكن لو انتقد أحد البطريرك ...!! ستقوم الأرض عليه ولا تقعد ... لماذا ..؟ لأن البطريرك عند البعض من المرائين والانتهازيين اصبح أهم من الله ...!!! .
سيأتيكم موضوعي القادم لتوضيح الكثير من علامات الاستفهام لذلك أرجوا متابعته وابداء رأيكم ... على الرغم من انني اعلم مسبقاً ان ذلك الموضوع سوف لا يحظى بالكثير من المناقشة وابداء الآراء لأن لا أحد سيستطيع مناقشته لكي لا يبقى كثيراً في الصدارة للرغبة في عدم متابعته لأكبر عدد من القراء .
الآن ما هو البديل ...؟ البديل قبل تأسيس الرابطة كان من المفروض طرحها كمشروع يتطلّب الدراسة والتحليل من كافة جوانبها وابوابها بحيث لا تؤثر على خصوصيات البيت الكلداني ولا تكون بديلاً عن تلك الخصوصيات ... لنأخذ مثلاً عن واحدة من الفعاليات الكلدانية ألا وهيّ ( الجمعيات ) .... يطرح أولاً موضوع ( أتحاد الجمعيات الكلدانية ) وانتم تعرفون ان الجمعيات الكلدانية تقليد قديم غايته لم البيت الكلداني في منطقة معينة ومحددة أسست بجهود واموال الجماعة المسيحية الكلدانية .. ( بأنشاء الاتحاد ) لا تختصر تلك الجهود وانما تتقارب الأفكار وتعطي كل جمعية نتاجها الشخصي في تبادل الخبرات من معرقلات ونجاحات نكون بذلك قد تجاوزنا مرحلة الإخفاقات التي وقعت في اعمال الرابطة وحافظنا على الإرث الجمعياتي وكذلك تخصصات تلك الجمعيات . بهذا نكون قد هيأنا لرابطة حقيقية مفرزة فيها قياداتها من خلال منظومة الترشيح والانتخاب من تلك الجمعيات لا تتعارض مع اعمالها بل تكون سند وقوّة لها بهذا نكون قد وفرنا للمؤسسة الكنسية الأموال التي يفترض ان تنفق على الايتام والأرامل والمشردين والمهجرين والمهم جداً على (( البشارة )) لأنها الحجر الأساس الذي نسيّه البناؤون في المؤسسة الكنسية الكلدانية (((( والحمد لله ....!!! ))) لأن تقليد البشارة انتهى موديله وحلّ مكانه تقليد السياسة ((( والحمد لله .... !! ))) ... هذي واحدة فقط من البدائل وان اردت اخريات فموجودة يا سيدي الفاضل ...
أقولها صريحة يا سيدي ان حلّت الرابطة فسوف لن تؤثر ابداً في وحدة الكلدان لأنهم يستطيعون ان ينشؤا اعظم منها (( فلنتجاوز نظرية المؤامرة )) فهذه النظرية أوصلت من لا يستحقون إلى كراسي السلطة ، وبقى هؤلاء يبنون على هذه النظرية بقائهم فيها .
وللموضوع بقية ما دمنا في سيرة الرابطة .
الرب يبارك حياتكم جميعاً
حسام الدين حازم سامي  ..... 4 - 1 - 2017   

 


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2278
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي جاك اعتقد دخلنا مفترق الطرق ! لهذا وللخروج من هذا الوحل كتبت كلمة اليوم وبعجالة واقترحت فيها بعض الحلول للتخلص من هذا التخبط والسير قدما والكلمة بعنوان ( يجب اعادة التآخي بين الكلدان ورابطتهم وعلى الرابطة المبادرة ) ارجو ابداء الرأي ! تحية اخوية


غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ سامي ديشو المحترم
أيامكم سعيدة، وكل عام وأنتم بألف خير.
أعتقد أننا كنا بحاجة لهزة عنيفة للكلدان كالتي أحدثتها الرابطة الكلدانية ليظهر كل من يدّعي خدمة الكلدان والنضال من أجل قضيتهم على حقيقته.
إنّ الذي يحصل ماهو إلاّ "زوبعة في فنجان" أخذت أكثر مما تستحق.
فالذي يرغب بالعمل ، الساحة مفتوحة أمامه، وهي ليست حكرا على الرابطة الكلدانية وتتسع للجميع .
أما النضال  "الخطابي" ، إن صحّ التعبير، ما هو إلا كزخة مطر صيف تختفي سريعا دونما أثر.
شكرا لمرورك وإضافتك القيّمة مع التقدير.



غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3679
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

في كـنيستـنا اليوم ، بعـيـداً عـن المجاملة والنسبـيّة والرماديّة ، نعـتمد أسلوب كـشف الحـقائق بكل وضوح للجـميع ، وليس طـيّها ، وذلك لتطـّلع الناس على الحـقـيقة وترسّخ الثـقة بها. كـلّ ما في الأمر متابعة ومحاسبة ، بعـيـداً عـن مجـرّد فـرقعة إعلامية هابطة .


غير متصل قيصر السناطي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 693
  • الجنس: ذكر
  • عضو فعال جدا
    • رقم ICQ - 6192125896
    • MSN مسنجر - kayssar04@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد فارس
رغم اني لا احب الخوض في سجالات عقيمة لا تغير شيء من حالة التشرذم التي تواجه المجتمع العراقي بما فيه المكون المسيحي ، بسبب هذه الثقافة الهدامة المبنية على المصالح الشخصية والمنافع والتي هي سبب كل المصائب التي حلت بالشعب العراقي بكل مكوناته ، فلو طبقا قول( قل  الحق وأن كان عليك ) لما كان هذا حالنا ، لقد تأثرنا بثقافة انصر اخاك ظالما او مظلوما وهذه هي الثقافة التي دمرت البلاد . اعود الى المواضيع التي اثرتها في ردك الثاني عندما قلت (ان تضع اسلوب تصاريح البطريرك بمقابل ما كتبه السيد ناصر وستجني اساءات على اشخاص لاذنب لهم الا انهم ليسوا بطاركة مثل ((قومجية))التي قالها على القوميين ومنهم اعضاء الرابطة الحاليين و((الهارب))على راهب خرج من العراق عام 1981 و((الخارجين على القانون )) على الكهنة المهاجرين بدون موافقة و((المتمرد))على اسقف كبير لانه لم يطعه (رغم انه غير ملزم بطاعته) و(( السفهاء)) على منتقديه وغيرها لا اتذكرها الان .
انا اقول لكل فعل رد فعل ان الهجوم على غبطة البطرك بدأ منذ اليوم الأول لأستلامه منصبه بأنتخابات من قبل السينودس وبموافقة قداسة البابا . ثم هل ان كلمة القومجية او الهاربين من ابرشياتهم او المتمرد على الكنيسة هي شتيمة ؟ابدا بل هي كلمات تعبر عن كل حالة ، ثم تقول ان الأسقف غير ملزم بطاعته ) اي اطاعة البطرك ، وهل ان عدم الطاعة هي من صفات الأسقف الجيد. ثم كيف يستطيع اي بطرك ان يدير شؤون الكنيسة اذا الكاهن يترك ابرشيته دون موافقات وأن المطران لا يطيع البطرك والبطرك لا يطيع البابا كيف يمكن تسير الأمور؟ انه حقا منطق غريب ،ولو فرضا سؤالا افتراضا عندما يقوم احد الاخوان داخل العائلة بمخاطبة الأب بصورة غير لائقة ، ماذا يكون رد الأخوة البقية ؟ اليس من المنطق ان يطالبوا اخاهم ان يحترم والدهم ويقدم الأعتذار له ؟ اما فصل اي عضو من الرابطة لأسباب  يقدرها اعضاء فرع الرابطة او المكتب المنتسب اليه فهو ضروري لكي تسير الأمور بصورة صحيحة ،وكما قلنا ان فصل العضو من الرابطة ليست نهاية العالم ولا تستحق  كل هذا الضجيج الأعلامي ، حتى رئيس الولايات المتحدة يجبر على الأستقالة اذا ارتكب خطأ . فالماذا نعيد ونصقل بكلام لا يغير من الواقع شيء ...       
قيصر السناطي



غير متصل فارس ســاكو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1036
  • الجنس: ذكر
  • اذا رايت نيوب الليث بارزة فلا تظنن ان الليث يبتسم
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد قيصر :
احسنت الرد وخاصة موضوعة السجالات العقيمة  ورغم اني لا اتفق معك بكل طرحك لكن بالاجمال انا متفق معك حيث كان على كل الاطراف بكل المواضيع سلوك اسلوب اكثر مرونة واكثر لياقة للتعامل مع كل حالة .
تحياتي


غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ قيصر السناطي المحترم
تحية طيبة
شكرا لمروركم وأضافاتكم التي أعتبرها تكملة للموضوع وتوضيحا موسعاً لبعض ما جاء فيه .
أتفق معك بأن البعض يحاول دائما خلق مشاكلٍ وتضخيمها والوقوف بوجه كل خطوة عملية إيجابية نحو الأمام في محاولة لتهميشها عبر ترديد كلام وشعارات فارغة أصبحت مرفوضة ومكشوفة لدى عامة الناس .
مثل هذه المحاولات التي تشتعل بسرعة تنطفي بسرعة أكبر، بمعني آخر تلتهم نفسها بنفسها  لأنها لاتقف على أرضية صلبة ولا أساس لها أصلاً .
متمنيا لكم وللعائلة الكريمة وللجميع كل الخير والبركة في العام الجديد.
مع التقدير.



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ ناصر عجمايا المحترم
تحية طيبة
كنتُ أعتقد بأنك كناشط إنساني قبل كونك ناشطا كلدانيا ستراجع نفسك مرة ومرات وتعطي لنفسك الفرصة الكاملة للرد على قرار فصلكَ أوإستقالتك من الرابطة الكلدانية لتوضح حقيقة ما جرى بكلام منطقي تدحض فيه الأسباب التي ذكرتها الرابطة في بيانها الخاص بالفصل أو إنهاء العضوية أو ما شابه ذلك.
كلامك ومقالاتك المتتالية جاءت متشنجة ومحشورة بكلام عام كان يردده الكثير من الذين قادوا ثورات بأسم الشعب وخادم الشعب وتحوّلوا بعد سيطرتهم على السلطة الى مصاصي دماء شعوبهم التي لفظتهم جميعاً.
هل تعتقد بأن الناس مازالت تؤمن بكلام كهذا الذي أقتبسته من ردكم أعلاه:
أما الأمة الكلدانية ونشطائها مستندين الى شعبهم الكلداني العلماني من الطفل وحتى الشائب مروراً بالشبيبة المستقبلية في مسعاهم بنكرن الذات ..نحن مصدرنا وقوتنا  من شعبنا الوطني الكلداني كوننا منهم ونحن له واليه ، لذا لا وصاية علينا من أية جهة كانت سوى هذا الشعب ..نعم نتأخر في العمل هذا صحيح .. ليس لنا الأمكانيات المالية هذا صحيح .. لا توجد قوة على الأرض سياسة أم دينية تساندنا وتدعمنا مالياً وأعلامياً هذا صحيح..

لا يا أخي ناصر ، أنت لديك دور مهم يمكن أن تلعبه، ولكن ليس بالطريقة التي ذكرتها، وإنما في إطار العمل الكلداني المشترك وبالممكن والمستطاع، وليس بالكلام فقط ومحاولات التأثير على المشاعر، لأنها كما تعلم لعبة خاسرة لم يعد الأنسان المحتاج بحاجة إليها في ظل الظروف الصعبة التي نعيشها.
وكل عام وأنتم بألف خير.



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ العزيز عبدالأحد سليمان بولص المحترم
تحية طيبة
غالباً ما تختصر المواضيع بكلمات قليلة مباشرة، مُعبّرة ، وفي الصميم .
وكلامك أدناه أكبر دليل على ما نقول :

أبطال المعركة محدودون ومعروفون ولا يزيد عددهم على أصابع اليد وهناك من يحاول ركوب الموجة متأخراً لأسبابه الخاصة ولكن ثق بأنّ نسبة هؤلاء الأدعياء تبقى غير ذات أهمية مقارنة بمجموع الكلدان وما سبب ارتفاع نبرة صراخهم الا دلالة على الخيبة.

شكرا لمروركم ... مع التقدير.



غير متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2042
    • مشاهدة الملف الشخصي

الأخ العزيز عبدالأحد سليمان بولص المحترم
تحية طيبة
غالباً ما تختصر المواضيع بكلمات قليلة مباشرة، مُعبّرة ، وفي الصميم .
وكلامك أدناه أكبر دليل على ما نقول :

أبطال المعركة محدودون ومعروفون ولا يزيد عددهم على أصابع اليد وهناك من يحاول ركوب الموجة متأخراً لأسبابه الخاصة ولكن ثق بأنّ نسبة هؤلاء الأدعياء تبقى غير ذات أهمية مقارنة بمجموع الكلدان وما سبب ارتفاع نبرة صراخهم الا دلالة على الخيبة.

شكرا لمروركم ... مع التقدير.(أنتهى المقتبس)
_________________________________________________________
لا والف لا يا أخ جاك الهوزي..
لم أكن أتوقع أن تنزل الى هذا الدرك وللأسف.. ولم تتوفق في هذا الكلام.
نحن نملك جمهورنا وشعبنا بغض النظر عن كثرته وقلته. هذا خارج المنظار ، نحن نتكلم والواقع الحي ، وأنتم الآن تتكلمون النفاق مع المعذرة أخ جاك..كلامكم مردود عليكم سلباً تماماً.
فهي ليست بالقلة والكثرة ولا بالكبير والصغير ولا ولا ولا ، وهذا المنطق مرفوض تماماً ثقافياً وأدبياً وانت كاتب محترم ، يتطلب منكم عدم الأنزلاق الى هذا المنحى.
تقبل والقاريء الكريم أجمل التحيات



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ ناصر عجمايا المحترم
تحية طيبة
أنت أخ أكبر، أتقبل منك ما تقوله برحابة صدر.
وأرجو أن يتسع صدركم لأسئلتي من أجل ما ندّعي به أنا وانت والأخوة المتناقضون بأننا نعمل من أجله، وهو هدف وغاية كل كلداني شريف ،ويتمثل بتوحيد الصف الكلداني وتقدمهم من أجل الحصول على حقوقنا على أرض الوطن، لأن هذه الحقوق لايمكننا أن نحصل عليها مجاناً، بل علينا إنتزاعها إنتزاعاً، وأنت سيد العارفين، لن يحصل هذا بسهولة إن كان أحدنا يجر بالطول والآخر بالعرض، ولحسن الحظ إنحسر عدد الذين يجرون بالعرض لأسبابٍ باتت معروفة للجميع، وهم من قصدتُ في تأييدي لما جاء في كلام الأخ عبدلأحد بولص، وبإعتبارك شخصا يناضل من أجل قومه، هل لك أن توضّح لنا ماهي الغاية من كتاباتك الغزيرة في الفترة الأخيرة بعد فصلك من الرابطة الكلدانية لأسباب يُفهَمُ منها بأنك لم تلتزم بقوانينها ونظامها الداخلي؟
لاحظ هنا، أنا لاتهمني الرابطة أكثر من كونها الجهة الكلدانية الأبرز والأكثر تأهيلاً ودعماً (من غبطة البطريرك أو غيره) لتحقيق الغاية التي نصبوا إليها ككلدان، ولا داعي للتذكير بأنني دعمتُ كل المؤتمرات الكلدانية لنفس السبب ، ولستُ عضوا لا في الرابطة ولا علاقة لي بأية جهة أخرى.
أتفهّمُ بأن هناك خلاف بينك وبين الرابطة ، أو مفهومك للعمل المشترك ومفهومها، إنسحبتَ منها أم تم تعليق عضويتك، هذا لايهم كثيرا، لأن إختلاف الرأي لايفسد للود قضية .
يا أخي ، علينا ان نفكر بواقعية ولانجعل من قضيتنا الشخصية القضية الرئيسية ، خاصة إن لم نكن نملك الوسائل المتاحة للوصول الى الهدف.
فالكلام الحماسي والشعارات الرنانة وإثارة المشاعر وفسح المجال للمتربصين من داخل البيت الكلداني وخارجه لن يخدم قضيتنا مطلقاً.
هل تعتقد بأن بعض الأقلام التي تنشط لأثارة الفتن وتتباكى على ناصر عجمايا يهمها أمره ؟
لا يا أخي العزيز، إنها تستخدم مشكلته لزيادة الطين بلّة وغطاءً للتنفيس عن العقد التي بداخلها إن كان تجاه الرابطة أو البطريرك ، كل لأسبابه الشخصية، وهم من أقصدهم، وأعتقد كذلك الأخ عبدالأحد .



غير متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2042
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ العزيز الأستاذ جاك المحترم
تحية أخوية .. وبعد
شكرا للطفك ونبلك وتقبلك النقد ورأينا اعلاه
كن على ثقة أنا لم ولن أكتب دفاعاً عن ناصر عجمايا مطلقاً..
بل كتاباتي الغزيرة هذه الأيام هي من باب ايضاح الحقائق على الأرض ، كونها مرتبطة بالمباديء الأنسانية والوطنية قبل القومية ، بالرغم من أعتزازنا العالي بخصوصيتها ، وهذه الدروس تعلمناها وترسخت فينا منذ أن كنّا صغاراً في المتوسطة وما بعدها ولحد الآن محافظين عليها..
بصريح العبارة أقول لك وللجميع : ممكن للأنسان أن يكون دينياً ملتزماً بكل حيثياته ، أو يكون العكس تماماً ، أو يكون بين هذا وذاك يوازي الأمور ، ولكن ليس بأمكانه الغاء وجوده العرقي والأثني القومي مهما أختلفت موازينه وتعددت أفكاره ، فحق تقرير المصير للأنسان بموجب العرق ، وارد في جميع لوائح وشرائع الأمم المتحدة ، وهو مبدأ التزمته الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بكامله ، أما التدين من عدمه هي العلاقة بين الأنسان والله دون أن يتدخل المجتمع الدولي في حيثياته.. وحتى في الشرع الديني أعطى الأنسان الحرية الكاملة بذلك ، ولكن هيهات من التسييس الديني المدمر والقاتل للبشرية جمعاء ، وكما تعلم غالبية دول العالم الغربية خرجت من هذا الطوق المؤلم والمؤذي للأنسان منذ قرون من الزمن ، ولهذا حصل فيها تقدم وتطور.
أما العمل الوحدوي فأنا معه مائة% كما والعمل القومي الكلداني المجرد من تدخل الدين ورجاله في حيثيات العمل ، والسبب كونه خارج أختصاصهم ، ولكي يكونوا متساوين مع العلمانيين ، يمكنهم مزاولة العمل القومي والأنخراط به ومعه كأفراد بعيداً عن صفتهم الكهنوتية ، أي يعملون حالهم حال بقية الناس بتجرد من أي موقع معين خارج العمل القومي.
أخي العزيز: من ناحيتي أنا ملتزم التزاماً كاملاً بالنظام الداخلي جملة وتفصيلاً وفق ما هو موجود ، ولكن في حالة غياب النظام الداخلي أساساً كونه غير مقر حتى بعد أنتهاء المؤتمر ، وها هي المادة 13 الفقرة الثانية تؤكد قولي ، (الفقرة الخاصة بالفصل سوف تصاغ بمادة أخرى لاحقاً. اي حتى في النظام الداخلي القديم أساساً ليس هناك مادة في النظام تدعو للفصل لكلي تعمل به).
أما الفقرة 12 التي أستندوا عليها فهي للأنتساب فقط ، وليس لها علاقة بالفصل أطلاقاً .. يمكنكم الرجوع الى النظام الداخلي للرابطة المنشور في مقالتي الأخيرة رقم 2 مع التحيات..
كن على ثقة ليس هناك خلاف بيني وبين الرابطة من حيث المبدأ ولا مع غبطة البطرك ..فقط الرابطة تجرعت حساسية مفرطة بجرعة كبيرة من دواء وحقنة صادرة من غبطة البطرك مار ساكو بموجب مقالي النقدي المنصب لخدمة شعبنا الكلداني ، وعليه تم فصلي المزاجي والغير القانوني ، مع العلم أكرر هنا في 25\11 \2016 طلبت أعفائي من عضويتي في فرع في ملبورن كعضو عام وهذا مثبت بوثيقة محتفظ بها ، لكن أحتراماً لزملائي المحترمين تم تجميد الطلب في حينها..حيث صادف ذلك في يوم ميلادي السنوي ورغم هذا حضرت ندوة الرابطة وناقشن فقرة التوصيات وتداخل زميل آخر الى جانبي حول عدم دمج كلمة المسيحية ضمن الفقرة والأحتفاظ بكلمة القومية فقط.
صدقني بالنسبة لي لم ولن أعمل وفق العمل المنفرد أبداً ، بل عملي جماعي على طول الخط وزملائي في الأتحاد الكلداني كما وفي الرابطة على معرفة تامة ، والأمور الشخصية لا تؤثر علية مطلقاً حتى وان كانت تخصني.
وأنا لا أريد من الجميع أن يتباكون من أجلي ابداً ، حيث أنني شكرت زملائي في الرابطة ، منذ اللحظة الأولى لقرارهم وهم أحرار..
ولكن من واجبي الأخلاقي والأدبي الدفاع عن نفسي وهو بأعتقادي حق مشروع تقره اللوائح الدينية قبل العلمانية.
ملاحظة: قد تلاحظ تعصبي في الرد الأول .. نعم والسبب هو المبدأ وليس شيئاً آخر مع الأعتذار. ولكن مقالكم هذا جاء نقيضاً لمقالكم السابق ، الذي وضعتم الكرة في ملعب الرابطة دون أعارة أي أهتمام لطلبكم مشكوراً.
تقبل أيها الغالي تحياتي الخاصة لجنابكم الكريم..



غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1100
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ العزيز حسام الدين حازم سامي المحترم
تحية طيبة
مرحباً بك دوماً وبكل ماتكتب، وصدري يتسع لكل نقد وتصحيح يصب في خدمة شعبنا الكلداني والمسيحي عموما، خاصة إن كان من أي أخ يناقش الموضوع بهدوء وإيجابية بعيدا عن الكتابة من أجل الكتابة فقط أو تغيير مجرى النقاش بكلام مكرر في كل مرة تقريباً.
تقول :
لقد كان انشاء الرابطة لغاية أساسية واحدة وهي ان تكون بديلة لجميع الجمعيات الكلدانية والتنظيمات السياسية تقودها المؤسسة الكنسية بقيادة غبطة البطريرك ... من هنا نستنتج ان القضية ليست في جمع الشعب الكلداني بل في تأسيس رابطة تقود لطموح سياسي لأنشاء منظومة (( دولة الفقيه )).
هذا الكلام ردده الكثيرون لأسباب مختلفة في محاولة لجعله حقيقة لا مفر منها، فالرابطة ليست  البديل عن الجمعيات والتنظيمات الكلدانية الأخرى، ولم تدّعي بأنها كذلك أو وصية على كل نشاط كلداني، وإن كانت تتمنى أن يتمكن الكلدان لم شملهم وتوحيد خطابهم في تنظيم يحظى بدعم الشعب والكنيسة للحصول على حقوقهم عوضاً عن البقاء متفرقين ، وهذا مايضعف فرصتهم في تحقيق ذلك.
وكون غبطة البطريرك هو من دعا الى تأسيس الرابطة، لايعني هذا بالضرورة أن له طموحاً سياسياً هدفه الوصول الى منظومة (دولة الفقيه) ليتحكم بمصير الكلدان.
إذا كان البعض يعتبر مايقوم به البطريرك الكلداني تدخلا في مالايعنيه أو عودة سلطة الكنيسة كما كانت في العصور الوسطى فهو مخطئ، لأن غبطته يعلم جيدا بأن النظام الطائفي الذي يحكم العراق ليس ببعيد عن الأيديولوجيات والأفكار التي كانت سائدة في العصور الوسطى، بمعنى ان الساحة يحتكرها الأقوياء فقط وبأسم الدين ، وأغلبهم مدعومون من جهات  خارجية، يقابله خلوها من أي تأثير كلداني (مسيحي) يُذكَرْ، من هنا جاءت فكرة وجود تنظيم كلداني كبير ومدعوم من الكنيسة- في ظل الظروف الراهنة- عوضا عن تشتتهم في تنظيمات متفرقة، وأكبر دليل على عدم صحة رغبة غبطة البطريرك السيطرة على القرار الكلداني وصولا الى دولة الفقيه هو دعوته المستمرة لتأسيس دولة مدنية علمانية كحل للخروج من الأزمة أو الحالة السياسية الشاذة التي يمر بها العراق ، بمعنى آخر فصل الدين عن الدولة، فمن غير المعقول ان يطالب بذلك إذا كانت غايته من تأسيس الرابطة بسط سلطته (السياسية) على الكلدان.
وفي دولة مدنية لن يكون هناك دور لرجال الدين، وإنما للتنظيمات المدنيةالقوية الموحدة .
شكرا لمروركم .. مع التقدير.
وكل عام وأنتم بألف خير.