المرجع الصرخي : إذا أراد الكاتب أن يكتب قصة أو رواية فكاهية فليأتِ إلى منهج التيمية في التوحيد !!!


المحرر موضوع: المرجع الصرخي : إذا أراد الكاتب أن يكتب قصة أو رواية فكاهية فليأتِ إلى منهج التيمية في التوحيد !!!  (زيارة 586 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل حمد البصام

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 52
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المرجع الصرخي : إذا أراد الكاتب أن يكتب قصة أو رواية فكاهية فليأتِ إلى منهج التيمية في التوحيد !!!
ان اسلوب الكتابة متنوع حسب رؤية الكاتب ومنهجه وسلوكه واي طرح هو انعكاس لعقلية وذهنية وعلمية الكاتب فمتى ما وجدت ذلك الانضباط والاتزان الفكري غير المتناقض في ما يقدمه اعلم ان ذلك قادم من شيء عظيم ويحمل في طياته ثراء علمي ومنهج قويم وطريق سليم يحق لنا ان نسير خلفه او نستمع لما يقول لأنه مدرك لحقائق الامور لعلنا نجد ضالتنا المفقودة في وقت يسود فيه الجهل والريادة لأهله وتحت وطأة الاغبياء لابد للعلماء ان يتصدوا لهؤلاء الدمويين الارهابيين لإزالة ادران طغام التطرف والارهاب وما يحملون من افكار تعبئ المسلمين بتكفير اهل التوحيد الحقيقي اما اصحاب التوحيد الجسمي الاسطوري فهم في سلامة....
وعندما نتجه صوب الابحاث العقائدية وما آل اليها من مصائب العقول وما احدث فيها من دخيلات الفتن تجد المضلات والمغالطات والملابسات الكثير في منعرج الخط الوهابي الذي تلاعب في سطور الابحاث العقائدية كيف يشاء بلا ضوابط او سنن باجتهادات واستحسانات يضعها كتطبيق له واما التي لا تروق له فاما ان يجحدها او يفسرها بمزاج مضطرب ليقنع به السذج ، حتى امتلأت السنة بالحشو الكثير والزيف والدس والتضليل حسب رغبة الخليفة الاموي ومساندة النفعيين لهم وهكذا حتى ولجت الينا اساطير الفن التشكيلي العقائدي الذي يتزعمه شيخ الاسلام ابن تيمية وما ادخله من فن القصص والروايات المبتكرة كمشاهد كوميدية في بطن الاحاديث والافكار المطروحة ومن ابداعاته الغاء مفردة (التأويل ) من جميع النصوص الشرعية وتكفير من يقول به ، لكنه يجد نفسه امام النصوص القرآنية الكريمة والسنة الشريفة في طريقه للوصول الى رغبته ومراده والمآرب الذي يخطط من اجله وهو هدم اقدس عقيدة اسلامية وهي عقيدة(التوحيد ) فيضع الصور الكاريكاتورية والافلام الكارتونية في هذاالمجال المقدس في تشبيه الله بانه له يد ورجل ووجه وشعر امثال قوله تعالى ( يد الله فوق ايديهم ) ناهيك عن رؤية الله بالعين المجردة وغيرها من الانحرافات التي تحتم على الجميع في رفض ما يطرحه ابن تيمية من الغاء للعقول وتجميدها تماما امام اقدس عقيدة الهية وهي التوحيد وعليهم ان يتخذوا موقفا حاسما في هذا الامر كما اتخذه المرجع الصرخي في نسف افكاره ومبتنياته وما يطرحه ابن تيمية في محاضرات اسبوعية في بيان توحيد التيمية الاسطوري والاعتقاد بربهم الشاب الامرد والذي يعد في الحقيقة من مهزلة المهازل ، وبإمكان أي كاتب قصة او رواية فكاهية فما عليه سوى ان يطلع على توحيد واساطير وحكايات التيمية الخرافية ، وستكون لديه مادة كافية يكتب ويؤلف منها طول العمر .
ومن خلال تعليقه على ما استدل به تيمية بالرواية ادناه :
(قال عثمان بن سعيد.. وَمِنَ الْأَحَادِيثِ أَحَادِيثُ جَاءَتْ عَنِ النَّبِيِّ ((صلّى الله عليه وآله وسلم)) قَالَهَا الْعُلَمَاءُ، وَرَوَوْهَا، وَلَمْ يُفَسِّرُوهَا، وَمَنْ فَسَّرَهَا بِرَأْيِهِ اتَّهَمُوهُ.
سُئِلَ(وَكيع) عَنْ حَدِيثِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو: {الْجَنَّةُ مَطْوِيَّةٌ مُعَلَّقَةٌ بِقُرُونِ الشَّمْسِ})
تعليق المرجع الصرخي :
(هنا سؤال لأهل الاختصاص وأيضًا أنتم ابحثوا عنه وارجعوا إلى المراصد وإلى وكالات الفضاء واطلبوا منهم قرون الشمس بدون تأويل، لا ننسى المنهج التيمي ومنهج التوحيد الأسطوري ومنهج الدواعش من عقائده أنّه لا تأويل، والمشكلة يقتلون الناس ويكفرون الناس، مهزلة المهازل ...)
واضاف : ((إذا أراد الكاتب أن يكتب قصة أو رواية فكاهية فليأتِ إلى منهج التيمية في التوحيد، مهزلة المهازل ويبقى طول العمر يكتب عن هذه المهازل وهذه الفكاهات ولا تنتهي، الجنة مطوية معلقة بقرون الشمس، ابحثوا عن قرون الشمس وكم قرن للشمس؟))
مقتبس من المحاضرة الخامسة عشر من بحث ( وقفات مع توحيد التيمية الجسمي الأسطوري) والتي القاها المرجع الصرخي مساء يوم السبت الموافق 6 جمادى الاولى 1438 هــ / 4-2- 2017 م
https://www.youtube.com/watch?v=j_MkOf8QuLg