تسامح الدولة الفاطمية مع الجميع لم يشمل الشيعة الاثني عشرية


المحرر موضوع: تسامح الدولة الفاطمية مع الجميع لم يشمل الشيعة الاثني عشرية  (زيارة 772 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مهدي محمد

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 18
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
[size=18p.. المرجع الصرخي : تسامح الدولة الفاطمية الديني مع الجميع لم يشمل الشيعة الاثني عشرية//....بقلم الكاتب مهدي محمد المالكي..
الدولة الفاطمية في مصر اسسها الفاطميون فى مصر سنة 969م.  والفاطميون كانوا اسرة شيعية  اسماعيلية اسست دولة فى تونس سنة 909م و بعدها نقلوها لمصر واستقلوا بها عن الدولة العباسية. شمل ملكهم والذي دام من سنة 909م لغاية 1171م المغرب و مصر و الشام . بعد الخلفاء الاربعة الاولانيين فى غرب مصر .انتقلت الخلافه لمصر سنة 969م واختارت القاهرة  مقر لحكمهم و عاصمة لدولتهم . اختار المعز لدين الله قائده الذي فتح المغرب الاقصى جوهر الصقلى لكي يقود الجيش الفاطمى لغرض فتح مصر فخرج الجيش بقيادة جوهر فى 6 مارس 969م (14 ربيع التانى سنة 358هـ) و هو فى الطريق  لمصر حفر ابار  مياه و عمل استراحات فى الطرق  لعسكره لكي يرتاح. وصل جوهر الصقلى الاسكندرية و دخلها من غير ان  تحصل معارك او صدامات ، و خرج وفد من اعيان مصر من الفسطاط لمقابلة  جوهر و طلب الامان و وافق جوهر و اتعقدت اتفاقية فيها ست بنود هى :
اعزاز المصريين و حمايتهم.
معالجة الحالة الاقتصادية.
تأمين طريق الحج الذي بقى بخطر بسبب القرامطة.
ترميم الجوامع و تزيينها و الصرف على المؤذنين و الائمة من بيت المال.
تكفيل الحرية الدينية للمصريين  ولهم حق اختيار مذهبهم.
تكفيل الحريات للاقليات الدينية للمسيحيين و اليهود.
رضى عامة المصريين بالاتفاقية و انقسم العسكر على نفسهم ، لكن الاخشيدية و الكافورية كانوا ينوون الحرب فخرجوا و تحصنوا فى الجزيرة فى النيل ، لكن بسبب تفككهم و انعدام القيادة القوي فشلوا من اول مواجهة مع جيش جوهر. و بعد تجديد الاتفاقية دخل جوهر الصقلى الفسطاط على راس جيشه و قعد فى مدينة اسمها مناخة التي كانت مكان القاهرة الحالية .وعلى الرغم من وجود الحرية في الاختيارللدين والمذهب الا ان تلك الحرية لم تشمل الشيعة الاثني عشرية . وقد اشار المرجع الصرخي الحسني الى ذلك واشار الى امور اخرى من حكم الدولة الفاطمية في بحثه التاريخي العقائدي المتسلسل على شكل محاضرات علمية نقدية ,تحليلية , فقال مانصه : ((بالرغم من كل سلبيات الفاطميين لكن مع هذا هم اختلفوا عن منهج التكفير, منهج الدعشنة ,منهج الخوارج , منهج الجاهلين , تركوا الفسحة والمجال للانسان , للحكمة ,للبيان , وليس للاجرام والارهاب . اقول هذا منهج عام , سياق عام ,هذا مننهج معروف بلحاظ هذه القضية , قضية المذهبية والطائفية  والدعوة للمذهب , اذن ...اعلموا وتيقنوا ان مصر لم تكن شيعية ابدا , نعم حكمها الاسماعيليون الفاطميون (270) سنة  تقريبا , لكنهم لم يفرضوا التشيع على الجميع ولم يحكموا بكفر واباحة دماء واعراض بقية المذاهب.............( http://cutt.us/ukQsP................. http://cutt.us/Jslbv.المحاضرة الحادية والعشرون وقفات مع  توحيد- التيمية- الجسمي –الاسطوري ...... http://cutt.us/bLEyd..المركز الاعلامي للسيد الصرخي الحسني
t][/size]