المحرر موضوع: الأكيتو.. التاريخ منحه الخصوصية لدى البابليين القدماء  (زيارة 2662 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل وديع زورا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 244
    • مشاهدة الملف الشخصي
 
الأكيتو.. التاريخ منحه الخصوصية لدى البابليين القدماء
وديع زورا
تهتم الشعوب بتاريخها وحضارتها وإبراز ثقافتها وتراثها والعمل على إحيائها بحثا ودراسة و نشرا ، لتستلهم الاجيال الدروس والعبر. وعلى أية حال ، فإن لكل جماعة بشرية معينة نمط المعرفة التاريخية الخاص بها ، والذى يعكس كثيرا من صور الحياة ألاجتماعيه والسياسية لحضارتها ، وفي هذا الاطار يعد العراق القديم مهد الحضارات من سومريه وأكديه وأشورية وبابليه إلخ ، وتشير الابحاث الأثرية الى إن الإنسان ومنذ أقدم الأزمنة أستغل مناسبات معينة من السنة أو أحداث معينة للاحتفال بها ، ولهذا فقد شغلت الأعياد والمناسبات حيزاً مهماً في الحياة اليومية لسكان بلاد ما بين النهرين القدماء هي احتفالات رأس السنة ، إذ عرفت في بلاد بابل باسم أكيتو ، ولهذه الإحتفالات جذور نستدل عليها من خلال إشارات في النصوص المسمارية التي تبين إن إحتفال أكيتو كان معروفاً في مدينة أور في الفترة التي سبقت حكم السلالة الأكدية ، وإنه كان معروفاً أيضاً في مدن سومرية مثل لجش وأوما. تدور إحتفالات رأس السنة في جوهرها حول زيارة بيت أكيتو والذي يكون على إحدى قنوات النهر ، لذلك يمكن أن نطلق عليه بأنه بيت ذو مناسبة دينية محددة للإحتفال الذي يقام في رأس السنة.
يعتبر نيسان مناسبة تؤرخ للمرور إلى العام الجديد بالنسبة لسكان بلاد ما بين النهرين منذ القدم ، وكانت بابل مركز إقامة احتفالات أكيتو التي كانت المدينة الأولى التي تحتفي بهذه المناسبة المهمة ولاحقا في المدن الأخرى ، وكان هذا العيد يعني حلول فصل الربيع ونهاية فصل الشتاء البارد وبدء موسم الاعتدال الربيعي الذي يرمز إلى الحياة والخير.
وفي خلال هذا الإحتفال كان يقام موكب ضخم يحمل خلاله تمثال الإله مردوخ ( الإله القومي  للبابليين ) من معبد أي ساكيلا الى بيت أكيتو ، ثم يعاد الى معبده بنفس الطريقة وكان من الواجب على الملك أن يساهم في هذا الإحتفال الى جانب عامة الشعب الذين يجدون متعة وفرحة بهذا العيد. إن معظم الكتابات القديمة لا تذكر لنا سوى إشارات قليلة عن تفاصيل هذا الإحتفال وطقوسه ، ولكن تلك النصوص تشير الى إن إحتفال أكيتو كان يقام في أغلب مدن العراق القديمة الكبرى مثل الوركاء وسبار واور ولكنه كان يقام على نطاق واسع في بابل منذ العصر البابلي القديم
قال الباحث في مجال التاريخ عامر عبد الرزق الزبيدي لوكالة انباء بغداد الدولية.. كان أكيتو في جذوره القديمة الأولى عيداً شعبياً لجز صوف الماشية والأغنام ، وكان يُحتَفَل به بين شهري آذار ونيسان ، ويُمثل رأس السنة الجديدة ( الإعتدال الربيعي ) ، ثم أصبح من المتعارف عليه الإحتفال بهِ في اليوم الأول من شهر نيسان كل عام في الوسط والجنوب من بلاد النهرين ، بينما لا توجد دلائل على معرفة هذا العيد في الشمال من بلاد النهرين قبل سنة ( 1200 ق . م ) ، وذلك حين قام الملك الآشوري ( تيكولتي نينورتا الأول 1214 - 1208 ق . م ) بعد غزوه وتدميره لمدينة بابل بسرقة تمثال الإله مردوخ ونقلهِ ضمن غنائم الحرب إلى بلاد آشور في شمال العراق ، مما حفز الشعب الآشوري على الإحتفال بهذا العيد لأول مرة إقتداءً وتقليداً لإحتفالات البابليين به.
بمناسبة حلول عيد أكيتو ، رأس السنة البابليه... أقدم لكل العراقيين و لأبناء شعبنا الكلداني خصوصاً أحر التهاني وأجمل التبريكات ، داعياً من الرب ان يعيده على الجميع بالخير و السلام.
المصدر
.               
1 - د. هديب غزاله... رئيس قسم الآثار - جامعة بابل
2 – الصحفي ... حيدر طالب الفدعم




غير متصل سيزار ميخا هرمز

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1043
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ والأستاذ وديع زورا المحترم
شكرأ لمقالكم القيم الذي يسلط الضوء على خصوصية عيد أكيتو 
كل أكيتو وأبناء الامـة الكلدانيـة بخير

تقبل تحياتي
سيزار هرمز

متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2059
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ والأستاذ وديع زورا المحترم
شكرأ لمقالكم القيم الذي يسلط الضوء على خصوصية عيد أكيتو... مساهمتكم التاريخية هذه تعتبر بحق ذات مغزى خاص لشعبكم الكلداني العفيف من الوجهتين القومية والوطنية في آن واحد ، بأعتبار أكيتوا هو عيداً وطنياً للعراق والعراقيين دون أقتصاره للكلدان ..
كل أكيتو وأبناء الامـة الكلدانيـة وللعراق وشعبه كل الخير التطور والتقدم للأنسان أولاً وللتربة ثانياً

تقبل تحياتنا وكل عام وكل الأيام وأنتم بالف خير
أخوكم
منصور عجمايا
1\4\2017

غير متصل fadiesho

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 30
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
معلومات لأول مرة اقرءها وتاريخ مستحدث؟؟؟

غير متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1451
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ المحترم وديع زورا

شكرا لعدم ذكرك اسم " الكلدانيين " في مقالتك وهذا يعني بانهم لم يحتفلوا باعياد اكيتو رأس السنة البابلية - الاشورية . صدق مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك الكنيسة الكلدانية حينما ذكر بان الكلدان اليوم ليست لهم علاقة بالكلدانيين القدماء . وشكرا

غير متصل وديع زورا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 244
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخوة الأعزاء المحترمين..
1 - سيزار ميخا هرمز
2 - ناصر عجمايا
أسعدني كثيراً مروركم الكريم وتعليقاتكم التي اغنت الموضوع مع التقدير


غير متصل وديع زورا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 244
    • مشاهدة الملف الشخصي
   
 الأخوةالمحترمينFadiesho , John Daniel    
ان الذي يقرأ تاريخ بلاد مابين النهرين يجب ان يبتعد عن العواطف والتعصب .. عيد أكيتو .. الاحتفال في الاول من نيسان وكانت البداية في بابل، ولهذا اطلقوا عليها تسمية ( السنة البابلية) حسب المصادر التاريخية التي تشير الى هذه المعلومات من المستشرقين والرحالة الاجانب ، ومنها ما ورد في كتاب تاريخ العراق القديم ل( جون رو) وقصة الحضارة ( ول ديونرت ) وعظمة بابل .. الخ.
عيد اكيتو .. إذا احتفل الكلدانيون به ام لم يحتفلوا هذا لا يغير من الحقيقة التاريخية شيئ.

 تحياتي

غير متصل غالب صادق

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 304
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد ادي بيث بنيامين المحترم
لماذا انت متحامل على الكلدان
انهم بناة بابل وهي زينتهم وفخرهم وهم باكورة العلوم
الشعور القومي عندهم ينمو شيئا فشيئا وسترى بعد سنوات
كيف سيصبح اسم الكلدان لانهم شعب عظيم ولهم جذور رافدية
عميقة , تاريخهم واضح المعلام تسميتهم هي هي لم تتغير منذ ان عرفت
كل عام وانت بخير اذا كنت اشوريا ؟؟؟ ولكن لا تنسى ابدا ان
اشور خرج من بابل وبنى نينوى , واقول اذا حتى يثبت تاريخيا
كيف ومتى اصبحت كلمة اشور اثور بقناعة الكثيرين المتاتية من اثرا
دهكاري و كيف ومتى اصبحت اثور اشور وانت الضليع باللغة الارامية
بلهجتها الشرقية فهناك حرف الثاء والتي التاء وبين الحرف شين .
في بابل الكلدانية بدأ التاريخ اولى خطواته هم من علموا الاخرين
علوم الانسانية والقوانين واول رزنامة فطبيعي ان يحتفلوا بعيدهم
اكيتو الكلداني البابلي ,,
تحياتي




غير متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1451
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد غالب صادق المحترم

انا لست متحاملا على مؤمني الكنيسة الكلدانية وحضرتك من ضمنهم لان الكثير من القوميين الكلدانيين اليوم ينكروا الوجود الاشوري . عجيب امرك ....الم تقرأ مقطع نشر في موقع بطريركية كنيستك الكلدانية كيف وصف الاشوريين وانا من ضمنهم " بالحثالى " ؟ فهل ترغب نشر المقطع  ثانية ؟

اقتباس
(( واقول اذا حتى يثبت تاريخيا كيف ومتى اصبحت كلمة اشور اثور بقناعة الكثيرين المتاتية من اثرا دهكاري و كيف ومتى اصبحت اثور اشور وانت الضليع باللغة الارامية ))

حسنا.... سوف اعطيك درسا في اللغة ...
كما تعرف لهجة المصريين العربية تختلف عن لهجة العراقيين العربية كذلك لهجة اللذين عاشوا في اثرا دهكاري اختلفت ولا تزال مختلفة بين عشيرة وعشيرة . فمثلا حرف التاء لفظها المرحوم والدي بالثاء والمرحوم روفائيل والد البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو لفظها بالشين علما بان المرحوم روفائيل ولد في تياري العليا في هكاري والمرحوم والدي في تياري السفلى في هكاري والمسافة بين سكناهما لم تتجاوز 50 كيلومترا .

اخ غالب
لكي تتاكد من ذلك اسأل بطريرك كنيستك مار لويس روفائيل الاول ساكو كيف كانت لهجة والده وجده وجدته في البيت  في بلدة زاخو بعد ان نزحوا من تياري العليا في هكاري اثناء الحرب العالمية الاولى واستقروا في هذه البلدة شمال العراق ...

اعطيك مثال ابسط من ما ذكرت اعلاه فمثلا ناخذ اسم " بيتا / بيت بالعربي "
المرحوم والدي لفظه " بيثا / ܒܲܝܬ݂ܵܐ " المرحومة والدتي ايضا ولدت في هكاري لفظته " بييا / ܒܝ݂ܝܵܐ " والمرحوم روفائيل " بيشا / ܒܲܝܫܵܐ " وانا الفظه " بيتا / ܒܲܝܬܵܐ " . 

اعتقد تعلمت الان درسا مهما باللغة خاصة لفظ آشور و آثور .

اقتباس
(( لماذا انت متحامل على الكلدان انهم بناة بابل وهي زينتهم وفخرهم وهم باكورة العلوم ....))

كلا... لم يبني الكلدان مدينة بابل بل بنيت مئآت السنين قبل ذلك حينما عاش بيث كلدو في شمال شرق شبه الجزيرة العربية . نعم بابل رممت واستحدثت اثناء حكم الملك نبو خذ نصر الكلداني فهل تعرف من شارك في ترميمها وبنائها ؟ نعم رممت بجهود آلاف الرجال والشبان اليهود الذين سباهم الملك نبو خذ نصر الكلداني .

غير متصل وديع زورا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 244
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ المحترم_ Eddie Beth Benyamin
وثق عيد(اكيتو ) على نحو جيد خلال تاريخ حضارة( البابليين الكلدان).. وقد تطور عيد اكيتو من احتفالات صغيرة ربما كانت تقام في مصلى صغير الى ان استقر لكي ينجز في المعبد البابلي الضخم في ايساكيلا ومزاراتها.
يقول ديدروس الصقلي.. ان الكلدان هم قدامى البابليين لا  بل الاقدم بينهم.. فالذي يريد ان يفهم التاريخ فعليه ان يراجع المصادر التاريخية المحايدة وليس الاجندات المسيسة.
تحياتي