سان جرمان يتوج بطلا لكأس الرابطة للمرة الرابعة على التوالي


المحرر موضوع: سان جرمان يتوج بطلا لكأس الرابطة للمرة الرابعة على التوالي  (زيارة 320 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 13998
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 88864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
سان جرمان يتوج بطلا لكأس الرابطة للمرة الرابعة على التوالي

 
الفريق الباريسي يحسم الفصل الأول من معركته مع موناكو بعد الفوز الكبير عليه في نهائي كأس رابطة.

 
ميدل ايست أونلاين



سان جرمان يحتفظ باللقب


باريس - حسم باريس سان جرمان الفصل الأول من معركته مع موناكو وتوج بطلا لمسابقة كأس رابطة الأندية الفرنسية المحترفة للمرة الرابعة تواليا والسابعة في تاريخه، بفوزه الكبير عليه 4-1 السبت في المباراة النهائية التي أقيمت في ليون.

وحرم فريق العاصمة منافسه من إحراز لقبه الأول على الإطلاق منذ عام 2003 حين توج بطلا لمسابقة كأس الرابطة بالذات.

ولقاء الفريقين في نهائي المسابقة يجسد منافستهما الشرسة على لقب الدوري هذا الموسم، حيث يتصدر موناكو الساعي الى لقبه الاول منذ عام 2000 والثامن في تاريخه، الترتيب بفارق 3 نقاط امام باريس سان جرمان بطل الاعوام الاربعة الاخيرة.

وارتدت المباراة اهمية كبيرة بالنسبة الى الفريقين اللذين قد يتواجهان في مسابقة الكأس الفرنسية ايضا (وصلا الى الدور ربع النهائي)، والفوز بها يعطي دفعا معنويا لسان جرمان ومدربه الإسباني اوناي ايمري الذي بات مصيره على "كف عفريت" عقب الخروج المذل من دوري ابطال اوروبا على يد برشلونة الاسباني (1-6 في كاتالونيا بعد فوزه الكبير والتاريخي برباعية نظيفة ذهابا في باريس).

بالنسبة الى موناكو، فان احراز لقب كأس الرابطة كان ليشكل مكافأة لان الهدف الذي وضعته ادارة النادي واضح جدا وهو لقب الدوري فقط. وحتى الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا امام بوروسيا دورتموند الالماني المقرر هذا الشهر فهو يعتبر تتويجا في حد ذاته.

ودخل موناكو المباراة منتشيا بتفوقه اللافت على فريق العاصمة هذا الموسم، فبعدما اكرم وفاده بفوزه مستحق 3-1 في 28 آب/اغسطس الماضي في المرحلة الثالثة من الدوري، انتزع تعادلا مستحقا ايضا 1-1 في بارك دي برانس في 29 كانون الثاني/يناير الماضي في المرحلة الثانية والعشرين.

- 40 من أصل 40 لكافاني -

إلا أن رجال ايمري تفوقوا مساء السبت في مواجهة "بارك اولمبيك ليون" التي افتقد فيها موناكو لمهاجمه الكولومبي راداميل فالكاو الغائب منذ 11 اذار/مارس الماضي والمباراة ضد بوردو (2-1) بسبب إصابة في خاصرته، هو عاد الى التدريبات هذا الاسبوع بيد ان مدربه البرتغالي ليوناردو جارديم لم يضمه الى تشكيلة المباراة.

واستهل سان جرمان اللقاء بشكل مثالي إذ افتتح التسجيل منذ الدقيقة 4، مستفيدا من خطأ تيمويه باكايوكو الذي خسر الكرة ومنح ثلاثة لاعبين من فريق العاصمة فرصة الانفراد بزميله الحارس الكرواتي دانييل سوبازياش، فمرر الأرجنتيني أنخل دي ماريا الكرة لزميله الألماني يوليان دراكسلر الذي سددها بسهولة في الشباك.

ورد فريق الإمارة بهدف التعادل في الدقيقة 27 عبر توماس ليمار الذي وصلته الكرة عند مشارف المنطقة بتمريرة من دجبريل سيديبيه، فأطلقها قوية في الزاوية اليسرى لمرمى الحارس الألماني كيفن تراب.

وعندما كان الشوط الأول يلفظ أنفاسه الأخيرة، رد داكسلر الجميل لدي ماريا ومرر له كرة هدف التقدم الثاني لنادي العاصمة في المباراة (44).

ومع بداية الشوط الثاني، تعقدت مهمة موناكو بعدما أضاف سان جرمان هدفه الثالث وهذه المرة عبر الهداف الأوروغوياني ادينسون كافاني الذي سجل الهدف الثالث وجاء بعد تمريرة من الإيطالي ماركو فيراتي تلقفها الـ"ماتادور" وحولها مباشرة في الشباك (54).

وأنهى كافاني مهرجان سان جرمان بهدفه الشخصي الثاني في اللقاء والـ40 في 40 مباراة خاضها هذا الموسم في جميع المسابقات، وجاء بعد تمريرة من دي ماريا تلقفها الأوروغوياني مباشرة في سقف الشباك (90)، موجها الضربة القاضية لنادي الإمارة.


may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ