Arnolfini Portrait من اشهر اللوحات الفنية


المحرر موضوع: Arnolfini Portrait من اشهر اللوحات الفنية  (زيارة 897 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 13946
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 88864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
Arnolfini Portrait


هي لوحة تم رسمها عام 1434 من قبل الفنان الهولندي جان فان ايخ، وعلى الرغم من الجدل الواسع الذي يدور حول هذا العمل إلا أنه يعتبر من أكثر الأعمال شهرة وأهمية عند المؤرّخين. المثير للجدل أن هذه اللوحة مرسومة بالألوان الزيتية، وهو ما كان نادراً جدّاً في أوروبا الغربية في القرن الخامس عشر.

الرسم بالألوان الزيتية سمح للفنان فان ايخ أن يكتشف موهبته عبر التفاصيل التي كانت ملاحظتها في الأعمال الأخرى أمراً صعباً. إذا أمعنت النظر في اللوحة سترى أن المرآة على الجدار الخلفي تعكس كامل الغرفة، بالإضافة لشخصين يقفان في بداية الغرفة. وقد عمد الفنان على تشويه سطح المرآة التي بدت محدّبة في اللوحة في تفصيل مدهش، بالإضافة إلى الدوائر اللامعة حول إطار المرآة والتي تبدو كأنها تجسّد آلام المسيح.

الأمر المثير للجدل في اللوحة ليست المرآة – على الرغم من تفاصيلها المدهشة – وإنما الزوجين المعاصرين الذين يقفان فقط في المنزل، وهو مشهد لم يكن من الشائع رسمه في تلك الفترة، وهذا ما دفع المؤرخين للاعتقاد بوجود معنى أعمق للّوحة. البعض يعتقد أن اللوحة عبارة عن توثيق عقد زواج، والاثنين في آخر الغرفة هم عبارة عن الشّهود. رفع الزوج لـ يده دليل على القسم، الكلب دليل على الوفاء وخلع الأحذية رمز للطهارة والقدسية. الفستان الذي ترتديه العروس كان موضة سائدة في تلك الفترة، أي أنها ليست حامل كما يعتقد الجميع. وإن عدم ظهور الكلب في المرآة ربما كانت رسالة خفية من الرسام إلى أن الانعكاس الحقيقي للزواج ليس به وفاء.

تم تحليل كل التفاصيل الدقيقة في اللوحة من طريقة تشابك يديّ الزوجين، إلى طريقة ارتداء الملابس وحتى طريقة وضع المرأة للوشاح على رأسها في محاولة للفهم العميق للوحة ومحاولة اكتشاف أسرار أكثر.





may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ