الجبهة التركمانية: الكرد غير متفقين في إقليمهم فكيف بدولة تضم كركوك


المحرر موضوع: الجبهة التركمانية: الكرد غير متفقين في إقليمهم فكيف بدولة تضم كركوك  (زيارة 271 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 20764
    • مشاهدة الملف الشخصي
الجبهة التركمانية: الكرد غير متفقين في إقليمهم فكيف بدولة تضم كركوك

NRT / ankawa.com
أكدت الجبهة التركمانية العراقية فرع كركوك، الخميس، أن "الكرد في اقليم كردستان اليوم يعانون من خلافات حزبية حادة وبرلمانهم معطل منذ سنوات وهم غير متفقين في اقليمهم على امور عدة، فكيف سيتفقون على اقامة دولة لم يعُرف بعد من سيقودها وكيف سيتم توزيع المناصب فيما بينهم، وكيف بالتركمان او المكونات الاخرى التي ستعيش تحت سلطة دولتهم المنشودة.

 وقال مسؤول تنظيمات الجبهة التركمانية العراقية فرع كركوك، محمد سمعان اوغلو، في تصريح لـ NRT عربية اليوم 2017 إن "الدستور العراقي رسم قانونياً الحدود الادارية لإقليم كردستان والمتمثلة بالمناطق التي كانت تحت سيطرته قبل 9 من نيسان 2003 اما كركوك والمناطق المتنازعة عليها فلم تكن قطعا تحت سيطرة الاقليم".

 وأضاف أن "المادة 140 من الدستور تؤكد تبعية كركوك للمركز وأنها محافظة غير منتظمة بأقليم، فليس من المنطق إشراك كركوك في هذا الاستفتاء خاصة وأن جنوب غرب المحافظة بيد تنظيم داعش، وهي لم تشهد انتخابات مجالس محافظات منذ اكثر من 10 سنوات، لذلك يعتبر التفكير بهذا الامر انتحارا سياسياً وادارياً"، حسب تعبيره.

واضاف اوغلو أن "التركمان ليسوا ضد الحق الكردي في تقرير المصير، وفي حال موافقة المجتمع الدولي على اجراء الاستفتاء في الاقليم فسنطالب بأن يكون للتركمان حق اساسي كمكون ثاني واللغة التركمانية لغة رسمية في الاقليم، لكن لسنا مع زج كركوك في هذا الاستفتاء بل نحن نطالب باجراء انتخابات محلية وبقانون خاص يضمن حقوق كافة المكونات المتعايشة في كركوك".

واوضح اوغلو أن"الاستفتاء في هذه االمناخات السياسية والامنية والاقتصادية الحالية لن يقدم اي ضمانات لمشاركة التركمان في اقامة دولة كردية، فهناك شرائح كردية لم تحصل على حقوقها حاليا في اقليم كردستان، فما هي الضمانات التي من الممكن ان يقتنع بها التركمان ليشاركوا الكرد بدولة واحدة، في ظل عدم سماح قادتهم للتركمان بأستلام منصب محافظ كركوك ولو مرة واحدة منذ عام  2003 ولغاية الان فكيف سيوافقون على تقاسم السلطة في دولة كردستان؟".

واشار الى أن "الخلافات والمعرقلات التي تم تناولها لن تسوى خلال شهرين كي يجرى الاستفتاء في شهر ايلول المقبل، مضيفا أن "الأمر يحتاج من وجهة نظرنا كتركمان الى الجلوس على طاولة حوار حقيقي قد يستغرق اشهرا او سنين لضمان الحقوق والعيش المشترك".

وخلص، اوغلوا الى القول إنه "اذا ماحدث الاستفتاء وانفصلت المحافظات الشمالية الثلاثة عن العراق فنحن التركمان سنصبح القومية الاساسية الثانية في الدولة الجديدة، وسنكون ايضاً القومية الاساسية الثانية في العراق بعد العرب لان نسبة الكرد ستقل في المحافظات المتبقية".



غير متصل albert masho

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1053
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاكراد يريدون الهروب من المشاكل الداخلية والانقسام الداخلي الى الاستفتاء لكن هل يفكرون في النتائج اذا كانت في غير صالحهم ؟


غير متصل Qaisser Hermiz

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 158
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كيف سيكون شكل الدولة المنشودة للاكراد اذا ايران و تركيا و العراق و سورية يرفضون مثل هكذا دولة ٠ ليتذكر الاكراد كيف فشلت مهاباد ولم تصمد سوى اشهر قليلة  ٠٠


غير متصل النوهدري

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 10235
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي

اذا مان الأمر لا يعجبهم [ التركمان ] !
فليشدّوا الرحال الى تركيا ـ الطن ـ
وليأخذوا راحتهم عند السلطان
المريض اردوغان ! أنا اشبههم
بمسمار جُحــا ! .