الحركة الديمقراطية الاشورية تلتقي قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا في سدني ، استراليا


المحرر موضوع: الحركة الديمقراطية الاشورية تلتقي قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا في سدني ، استراليا  (زيارة 326 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Immanuel Sada

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 223
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الحركة الديمقراطية الاشورية تلتقي قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا في سدني ، استراليا
التقى وفدا من الحركة الديمقراطية الاشورية / قاطع سدني قداسة البطريرك مار كوركيس الثالث صليوا  بطريرك كنيسة المشرق الآشورية في العالم، في مقر إقامته في سسيل هيلس، سدني بتاريخ ١٣ من تموز ٢٠١٧م.
وشارك في الاستقبال كل من  غبطة المطران مار ميلس زيا، الوكيل البطريركي لابرشيات استراليا، نيوزلندا ولبنان، ونيافة الاسقف مار نرساي بنيامين، أسقف الكنيسة في ايران، ونيافة الاسقف مار أبرس يوخنا، اسقف الكنيسة في اربيل والمعاون البطريركي للكنيسة، ومثل وفد الحركة السيد عمانوئيل سادة مسؤول قاطع سدني للحركة والسيد جورج آدم معاون مسؤول القاطع والسيد سركون قليتا عضو القاطع بحضور ممثلة اللجنة الخيرية الاشورية في استراليا السيدة شوّشن تاور.
في البداية رحب الوفد بقداسة البطريرك ماركوركيس الثالث صليوا والوفد المرافق معه وتمنى لهم طيب الإقامة بين ابناء رعيتهم في استراليا
كما قدم الوفد التهنئة لقداسته بمناسبة انتخابه من قبل المجمع السنهاديقي لكنيسة المشرق الاشورية العريقة وهنى  الوفد رسامة الأسقف الجديد مار ابرس يوخنا كأسقف الكنيسة في اربيل والمعاون البطريركي للكنيسة متمنيا له الموفقية والنجاح في خدمة كنيستنا .
ثم ناقش الطرفان اوضاع شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في  الوطن بيت نهرين - عراق، خاصة في المرحلة القادمة ما بعد تحرير الموصل وسهل نينوى من براثن داعش الإرهابية  والحياة الصعبة التي واجهها خلال الثلاث سنوات الماضية من نزوح وهجرة من مناطقه وسبل عودتهم الى مناطقهم وديارهم وأكد وفد الحركة واللجنة على الاستمرار في تقديم الدعم المعنوي والمادي لابناء شعبنا لحين استقرارهم في بلداتهم ومدنهم وعودة الحياة الطبيعية والسلام والأمن والاستقرار  فيها .
كم اكد قداسته على ترتيب البيت القومي وتوحيد خطابه من اجل نيل حقوقه المشروعة في الوطن.
وأضاف  غبطة المطران مار ميلس على ضرورة التنسيق مابين الكنيسة وأحزاب شعبنا لرسم مستقبل أفضل لشعبنا.
في الختام شكر وفد الحركة قداسته لهذا اللقاء وتمنى له  والمجمع السنهاديقي الموفقية في قيادة دفة كنيسة المشرق الاشورية في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها بلدنا وشعبنا في بيت - نهرين عراق .
من جانبه شكر قداسة البطريرك وفد الحركة واللجنة وتمنى لهما الموفقية في خدمة شعبنا.