سُلطانُ التيميةِ ووليُّ أمرهم يرشي الرموز


المحرر موضوع: سُلطانُ التيميةِ ووليُّ أمرهم يرشي الرموز  (زيارة 182 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل احمد محمد العربي

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 66
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سُلطانُ التيميةِ ووليُّ أمرهم يرشي الرموز
بقلم /صادق حسن
إن لكل زمان يوجد ممن يحاربون دين المسلمين فكرياً وعقائدياً لكي يغرروا بالناس ويبعدوهم عن دينهم ومعتقدهم فهذا ما تجده عند الحكام والسلاطين التيمية فهم استخدموا دفع الرشا والأموال والهدايا للرموز والواجهات الدينية لكسب آرائهم وفتاويهم لصالحه فإذا كان رموز الدين ممن يأخذون الرشا فعلى الدين السلام لكن نجد هؤلاء يدعون أنهم مسلمين ويدافعون عن الإسلام فأي إسلام وأي دين هذا فهل هذا هو دين ومنهج النبي وآله وصحبه طبعاً لا لكن هؤلاء أرادوا أن يغرروا بالمسلمين ويجعلوا من هؤلاء أئمة لهم فقد كشف المحقق الإسلامي هؤلاء الذين يعبدون ويتبعون الدولار والدرهم ويتركون الدين والإسلام لأجل دنياهم حيث جاء في
الكامل10/(296): [ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ ثَلَاثَ عَشْرَةَ وَسِتِّمِائَة(613هـ)]: [ذِكْرُ وَفَاةِ الْمَلِكِ الظَّاهِرِ صَاحِبِ حَلَبَ]: قال ابن الأثير: 1ـ فِي هَذِهِ السَّنَةِ، فِي جُمَادَى الْآخِرَةِ، تُوُفِّيَ الْمَلِكُ الظَّاهِرُ غَازِي بْنُ صَلَاحِ الدِّينِ يُوسُفَ بْنِ أَيُّوبَ، وَهُوَ صَاحِبُ مَدِينَةِ حَلَبَ وَمَنْبِجَ وَغَيْرِهِمَا مِنْ بِلَادِ الشَّامِ، وَكَانَ مَرَضُهُ إِسْهَالًا، وَكَانَ شَدِيدَ السِّيرَةِ، ضَابِطًا لِأُمُورِهِ كُلِّهَا، كَثِيرَ الْجَمْعِ لِلْأَمْوَالِ مِنْ غَيْرِ جِهَاتِهَا الْمُعْتَادَةِ، عَظِيمَ الْعُقُوبَةِ عَلَى الذَّنْبِ لَا يَرَى الصَّفْحَ، 2ـ وَلَهُ مَقَصَدٌ يَقْصِدُهُ كَثِيرٌ مِنْ أَهْلِ الْبُيُوتَاتِ مِنْ أَطْرَافِ الْبِلَادِ، وَالشُّعَرَاءِ وَأَهْلِ الدِّينِ وَغَيْرِهِمْ، فَيُكْرِمُهُمْ، وَيُجْرِي عَلَيْهِمُ الْجَارِي الْحَسَنَ ...
أقول: الملك السلطان وليّ الأمر يجمع الأموال من الناس بغير وجه شرعيّ ولا أخلاقيّ، ثمّ يرشي الرموز الدينيّة والاجتماعيّة والمُرتزقة، فيخدّرون المجتمع فيصبح كالأنعام ترضى بما يُفعل بها دون اعتراض، وهذا هو الحال وتميّز أكثر في عصرنا بفعل الدولار !!حيث نرى اتباعهم الدواعش ينتهجون نفس المنهج فهم يرشون ويغرون الناس بأموالهم لكي يلتحقوا بدولتهم المزعومة التي يأسسون لها فأصبح أتباعهم كالأنعام حيث نراهم يفجرون أنفسهم في وسط المسلمين ويقتلون الأبرياء بسبب فتاوى علمائهم الذين يحللون لهم هذه الأفعال لأجل المال الذي يأخذوه على هذه الفتاوى التي جاء بها سلاطين وأئمة التيمية المارقة
مقتبس من المحاضرة {32} من #بحث ( وقفات مع.... #توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري) #بحوث : تحليل موضوعي في #العقائد و #التاريخ_الإسلامي #للمرجع_الأستاذ_المهندس
9 رجب الأصب 1438 هـ 7_4_2017م
__________
https://e.top4top.net/p_585gxvsh1.png
==============
المحاضرةُ الثانية ُوالثلاثون "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري
https://m.youtube.com/watch?v=DIFd95bSpPg