يا وطني .. هل أعود إليك ؟


المحرر موضوع: يا وطني .. هل أعود إليك ؟  (زيارة 128 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل منصور سناطي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 721
    • مشاهدة الملف الشخصي
يا وطني .. هل أعود إليك ؟
« في: 02:38 13/08/2017 »
يا وطني .. هل أعود إليك ؟
وطني ، هربت منك
كما تهرب الطريدة
لم ألتفت إلى الوراء
خوفاً من المخبرين ..
ودهاليز السجون الفريدة
فهل تعرفني ؟
حدّق ملياً ؟
أنا كنت منتشياً حتى الثمالة
جعبة متخومة أملاً وطموحات
أحلاماً وردية ..
واهدافاً شبابية فريدة..
حياتي كلها كانت ها هنا ..
وأفقت  مصدوماً ،من التّهم المريبة
 فهل اعود إليك ؟
طرقت أبواب السفارات
نظروا إلي شذرا ..

هل أنت من ذلك الوطن ؟
فيك كل الإحتمالات ..
طردوني ، خوفاً من التوقعات
فهل اعود إليك ؟
يا وطني كرهتك ، بقدر ما احببتك
أنا كنت ذلك الفتى
نسيماً يداعب السنا
كم عانقت روحي جبالك
وهللت في المنحدر
احلامي بقدر قامة أشجارك
شاخصة إلى الأعالي
راسخة بعمق وديانك ..
شامخة  كنخيلك ..
واسعة مترامية كسهولك ..
ونواظري متحلزنة مع تموجات أنهارك
كلها تلاشت في ديار الغربة ..
وغدت أثراً بعد عين ..
فهل اعود إليك ؟
كلا .. لن اعود
ما دامت الغربان تنعق ..
وتلهج بحب الغريب ..
وما دام الخونة تسرق ..
سحتاً حراماً ..
ودول الجوار تهلهل ..
وأنت يا وطني تغرق ..
فهل أعود إليك ؟
كلّا وألف كلّا..
                                        منصور سناطي