صدور (سي دي) جديد عن مختصر لحياة القديسة مريم العذراء الكلي الطوباوية للشماس يوسف نورو


المحرر موضوع: صدور (سي دي) جديد عن مختصر لحياة القديسة مريم العذراء الكلي الطوباوية للشماس يوسف نورو  (زيارة 661 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل يوسف نورو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 232
    • مشاهدة الملف الشخصي
باسم الاب والابن والروح القدس
اله واحد أمين

ببركة الرب يسوع المسيح, أصدر الشماس يوسف نورو (سي دي) جديد عن مختصر لحياة القديسة مريم العذراء الكلي الطوباوية, ويحتوي (السي دي) على مدراشين لذكرى العذراء من كتاب الخوذرا (طقس صلاة ذكرى العذراء) بصوت الشماس يوسف.                           ويحتوي كذلك على التفسير الدقيق لنبوءات الانبياء عن العذراء من خلال الكتاب المقدس (العهد القديم). والرموز التي لها علاقة بالعذراء القديسة مريم البتول في الكتاب المقدس.     والالقاب والاسماء التي دعيت بها العذراء حسب الكتاب المقدس.                                  ما نعتقده ايمانيا في العذراء مرتبط بالضرورة بايماننا بسر الفداء الذي صنعه ربنا والهنا ومخلصنا يسوع المسيح.                                                                              فنحن لا نعرف العذراء كشخصية مستقلة عن سيدنا يسوع, بل من خلال محبته السرمدية لنا ظهرت العذراء كشخصية مرتبطة بسر الفداء والخلاص. انها علة أو وسيلة لمجئ الخلاص للبشرية, والمسيح ربنا وحده هو المخلص وليس له شريك قط في فعل الخلاص. ولذلك فان محاولة فهم شخصية العذراء وقداستها وتكريمها كشخصية مستقلة عن المسيح فيه استحالة مطلقة. لان طبيعة المسيح ان كانت قد اصبحت في سر التجسد الالهي قادرة على ان تجذب اليها البشرية بدالة العنصر البشري الذي فيها (اذ قد تشارك الاولاد في اللحم والدم اشترك هو ايضا كذلك فيهما. من ثم كان ينبغي ان يشبه اخوته في كل شئ.. عب 17,14:2).
(السي دي) من اخراج الاخ أوكين بادن. التوزيع والطبع من قبل السيد نبيل نرساي.         الغاية من اصدار هذا العمل الروحاني هو لاسكات وسد أفواه بعض من يحاولون النيل من قداسة وطهارة وامومة العذراء التي هي بحق عذراء وستبقى عذراء حسب شهادة الكتاب المقدس.
لكل من يود الحصول على نسخة من هذا العمل المبارك يستطيع ان يراسل السيد (نبيل نرساي) على هذا الموقع الالكتروني                                 
Nnarsa@yahoo.com
لتكن بركة الرب مع الجميع.