قطر تعمق عزلتها بتعمد التودد الى إيران


المحرر موضوع: قطر تعمق عزلتها بتعمد التودد الى إيران  (زيارة 427 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 21512
    • مشاهدة الملف الشخصي
قطر تعمق عزلتها بتعمد التودد الى إيران
سفير السعودية لدى مصر يؤكد أن قطر ستندم على علاقاتها بإيران ويكرر اتهامات بلاده لطهران بالتآمر على دول الخليج.
ميدل ايست أونلاين/ عنكاوا كوم

قطان ردا على مندوب قطر: إيران دولة شريفة!
القاهرة - قال أحمد قطان سفير السعودية لدى مصر ومندوبها لدى جامعة الدول العربية إن قطر ستندم على علاقاتها بإيران وكرر اتهامات بلاده لطهران بالتآمر على دول الخليج.

وكان قطان يتحدث ردا على كلمة لسلطان بن سعد المريخي وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري خلال اجتماع بالجامعة العربية وصف فيها إيران بأنها دولة "شريفة".

وقطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين العلاقات الدبلوماسية مع قطر منذ بضعة أشهر لتورطها في دعم الارهاب وبتأييد إيران.

وقال قطان خلال اجتماع دوري للجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية بالقاهرة "يقول (مندوب قطر) إيران دولة شريفة! والله هذه أضحوكة! إيران التي تتآمر على دول الخليج.. التي لها شبكات جاسوسية في البحرين والكويت أصبحت دولة شريفة.. التي تحرق سفارة السعودية.. هذا هو المنهج القطري التي دأبت عليه".

وأضاف "هنيئا لكم بإيران وإن شاء الله عما قريب سوف تندمون على ذلك". وكان مندوب قطر وصف مقاطعة الدول الأربع لبلاده بأنها غير مشروعة.

وفيما يتعلق بإيران قال "تتهمنا (الدول المقاطعة) بعلاقات مع إيران أقسم بالله إيران حقيقة أثبتت أنها دولة شريفة. إيران ما أجبرتنا إن إحنا نفتح سفارة هناك ونسكر سفارة".

وكان يشير إلى سحب السفير القطري من إيران بعد اقتحام محتجين إيرانيين للسفارة السعودية في طهران في يناير/كانون الثاني 2016 بعد إعدام رجل دين شيعي بارز في السعودية. وتغلق الرياض سفارتها منذ ذلك الحين.

وعقب انتهاء الوزير القطري من إلقاء كلمته، طلب رئيس وفد السعودية، أحمد قطان، من رئيس الجلسة وزير خارجية جيبوتي، محمود يوسف، الرد إلا أن الأخير طلب إنهاء الجلسة الافتتاحية وترك الردود للجلسة المغلقة.

والتقط طرف الحديث وزير الخارجية المصري سامح شكري مؤكدًا ضرورة إتاحة الفرصة للرد في الجلسة المفتوحة خاصة وأن رئيس الوفد القطري تحدث في جلسة مفتوحة ولم تكن كلمته مجدولة ضمن قوائم المتحدثين.

ووصف شكري ما ورد في كلمة الوزير القطري بـ"التدني الأخلاقي الذي لا يليق في التحدث مع دول لها تاريخ في الحضارة الإنسانية"، رافضًا بشدة ما ورد على لسان الوزير القطري.

واحتدم الحوار بين قطان والمريخي خلال الاجتماع ووصل إلى حد التراشق بالألفاظ.

وكررت مصر اتهامها لقطر بدعم جماعات متشددة لديها وفي دول أخرى بالمنطقة.

وقال سامح شكري "نعلم جميعا التاريخ القطري في دعم الإرهاب وما تم توفيره لعناصر متطرفة وأموال في سوريا واليمن وليبيا وفي مصر وأدت إلى استشهاد العديد من أبناء مصر".

وأضاف "سوف نستمر في الحفاظ على مصالحنا والدفاع عن مواطنينا واتخاذ كل الإجراءات التي تكفلها لنا القوانين الدولية والسيادة التي نتمتع بها".

وتتوسط الكويت لإنهاء الأزمة منذ بدايتها لكن دون جدوى وعرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب استعداده للتدخل والوساطة.