مصر تنتزع حماس من قطر


المحرر موضوع: مصر تنتزع حماس من قطر  (زيارة 531 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 21496
    • مشاهدة الملف الشخصي
مصر تنتزع حماس من قطر
« في: 23:18 17/09/2017 »
مصر تنتزع حماس من قطر
حل حركة حماس اللجنة الإدارية في قطاع غزة بداية خروج من الأجندة القطرية التركية.
العرب/ عنكاوا كوم  [نُشر في 2017/09/18،

تغيير طريق الانقسام
القاهرة - كشف قرار حركة حماس بحلّ اللجنة الإدارية في قطاع غزة عن نجاح مصري في ترتيب الأوضاع في القطاع وإخراجه من الأجندة القطرية التركية الإيرانية.

وأعلنت حركة حماس حلّ اللجنة الإدارية في قطاع غزة والموافقة على إجراء انتخابات عامة في سبيل إنهاء خلاف مستمر منذ فترة طويلة مع حركة فتح بزعامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ودعت حماس في بيانٍ حكومة الوفاق للقدوم إلى قطاع غزة لممارسة مهامها والقيام بواجباتها فوراً.

وكان القرار السياسي لحركة حماس مرتبطا على الأغلب مع أجندات قطرية وتركية وإيرانية، الأمر الذي وضعها في عزلة عربية.

وعزت مصادر سياسية مصرية وفلسطينية النجاح المصري في إعادة حركة حماس إلى المسار الفلسطيني إلى انشغال قطر بأزمتها وثبوت ضعف خيارات الإخوان التي يمكن أن يقدّموها في أيّ مكان الآن، وعدم اهتمام تركيا بالمسألة بما يتجاوز الدعاية الإعلامية مع التغيير من داخل حماس، منح الفلسطينيين فرصة الاستفادة من الترتيبات المصرية المطلعة بشكل جيد على الوضع داخل غزة للنجاح.

ورأت مصادر سياسية خليجية مراقبة أن التطوّر الجديد الذي أفرج عنه بيان حماس هو تعبير عن الضعف الذي أصاب الشبكة القطرية داخل المنطقة.

ورأى مراقبون فلسطينيون أن حماس تستجيب في قرارها الجديد للرعاية المصرية للمصالحة الفلسطينية، كما تستجيب للجهود التي بذلها القيادي محمد دحلان رئيس التيار الإصلاحي في حركة فتح من أجل ترتيب الأوضاع في قطاع غزة من خلال تواصل القطاع مع مصر وضخ استثمارات إماراتية لتنشيط البنى التحتية للقطاع.

وتؤكد مصادر فلسطينية مراقبة أن الجانب المصري استطاع انتزاع حركة حماس من قطر بشكل كبير، وأن الدور الذي يقوم به دحلان قد أثمر عن هذا التطور الأخير، وأن محاولة الرئيس الفلسطيني محمود عباس الالتفاف على حركة دحلان لن تستطيع تجاهل أن دحلان بات رقماً أساسيا في العمل الفلسطيني العام لا سيما في قطاع غزة.

ويأتي هذا التطور إثر زيارة بدأها وفد حماس لمصر في التاسع من سبتمبر الجاري برئاسة إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي للحركة، إلى جانب يحيى السنوار، رئيس الحركة بغزة.

ووصل لاحقا إلى القاهرة وفد من حركة فتح برئاسة عزام الأحمد، بالتزامن مع وجود وفد حماس هناك.

وأعلنت حماس في بيان الأحد "الموافقة على إجراء الانتخابات العامة"، وقالت إنها "على استعداد لتلبية الدعوة المصرية للحوار مع حركة فتح حول آليات تنفيذ اتفاق القاهرة 2011 وملحقاتها، وتشكيل حكومة وحدة وطنية في إطار حوار تشارك فيه الفصائل الفلسطينية الموقعة على اتفاق 2011 كافة".

وينص اتفاق القاهرة الذي توصلت إليه حماس وفتح وبقية الفصائل الفلسطينية على تشكيل حكومة وحدة وطنية وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية وإجراء انتخابات للمجلس الوطني لمنظمة التحرير الفلسطينية، إضافة إلى إعادة هيكلة الأجهزة الأمنية.

حازم أبوشنب: حماس مطالبة بتمكين حكومة الوفاق من العمل داخل غزة
وأعلنت القاهرة ترحيبها بموقف حركتي فتح وحماس، مؤكدة استمرار جهودها واتصالاتها لتحقيق الوحدة الفلسطينية.

وجاء في بيان نقلته الوكالة الرسمية المصرية أن مصر "ترحّب بموقف حركتي فتح وحماس، وما أبداه الوفدان من استجابة للجهود المصرية التي تأتي في إطار حرص الرئيس عبدالفتاح السيسي على وحدة الشعب الفلسطيني وإنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية".

وعلمت "العرب" أن حماس أبدت ليونة شديدة للتجاوب مع مطالب حركة فتح والسلطة الفلسطينية، ما عدا اللجنة الإدارية والتي استغرق انتزاع اعتراف نهائي بحلّها وقتا طويلا، حتى أبدت استعدادا للحلّ في أقرب وقت ممكن.

وذكر مصدر مصري لـ"العرب" أن "حماس برغم إعلانها عن ذلك لكنها تراوغ وتتمسك ببقاء اللجنة، وهو ما يثير شكوكا كبيرة لدى حركة فتح التي تريد أن ترى إجراء فعليا على الأرض حتى توافق على المصالحة وعقد لقاء ثنائي بين الجانبين في القاهرة".

ورأت مصادر فلسطينية مطلعة أن تحرك دحلان في الأشهر الأخيرة يعبّر عن تخطيط بعيد النظر، فرغم أن الرئيس عباس سيتمسّك بموقفه الشخصي من دحلان إلا أن الأخير يعرف أن المستقبل له وأن عباس سيرحل عاجلا أم آجلا.

وقال مصدر مصري إن لقاء مباشرا بين فتح وحماس في القاهرة يتوقف على مدى حدوث تقارب بين الجانبين في النواحي الخلافية وقدرة مصر على توفيق مطالب فتح من حماس.

وعملت مصر خلال الأسابيع الماضية بالتوازي على مسارات التيار الإصلاحي وحماس وفتح، فدعّمت تيار محمد دحلان للتواجد المؤثر في غزة ووقف انفراد حماس بالقطاع، والتعويل عليه في التفاهمات التي رتّبت لها بين تياره وحماس لإدارة شؤون غزة الأمنية والاقتصادية والاجتماعية لوقف المزيد من التدهور.

وثمّن محمد دحلان زعيم التيار الإصلاحي في حركة فتح في بيان له الأحد، خطوة حماس لحلّ اللجنة الإدارية، لأنها أزاحت الذرائع التي كان يضعها الرئيس الفلسطيني محمود عباس كشرط للمضي بالمصالحة التي يدعمها تياره.

ومنحت التغييرات التي حصلت داخل حماس على مستوى تكتيكات الحركة وقياداتها الفلسطينيين فرصة الاستفادة من الترتيبات المصرية المطلعة بشكل جيد على الوضع داخل غزة للنجاح.

واعتبرت الحكومة الفلسطينية قرار حركة حماس بحلّ اللجنة الإدارية خطوة في الاتجاه الصحيح، فيما رحبت حركة فتح بإعلان حركة حماس حلّ اللجنة الإدارية في قطاع غزة.

وقال محمود العالول القيادي في حركة فتح، في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين، إن إعلان حماس "أمر مبشّر إن كانت الأخبار دقيقة".

وأعلن مسؤول ملف المصالحة الفلسطينية في حركة فتح عزام الأحمد، الأحد، استئناف الحوار مع حركة حماس عقب إعلان الأخيرة حلّ لجنتها الإدارية في غزة.

وقال الأحمد إنه "سيتم عقد اجتماع ثنائي بين فتح وحماس يعقبه اجتماع لكافة الفصائل الفلسطينية الموقّعة على اتفاق المصالحة". وأكد أن "الأيام القادمة ستشهد خطوات عملية ملموسة تبدأ باستئناف حكومة الوفاق الوطني عملها وفق القانون في غزة كما هو في الضفة الغربية".

وطالب حازم أبوشنب المتحدث الرسمي باسم حركة فتح، حماس باتخاذ إجراءات على أرض الواقع، اتساقا مع إعلان القاهرة وضرورة العمل على إخفاء أثر اللجنة الإدارية وتمكين حكومة الوفاق الوطني وأجهزتها ومؤسساتها من العمل داخل القطاع.

وألمح أبوشنب في تصريحات لـ"العرب" إلى تفاهمات سابقة بين الحركتين لم تنفّذ، محمّلا حماس مسؤولية ذلك لأنها تنصّلت من اتفاقياتها وفقا لمتغيرات إقليمية تخضع لها حماس، في إشارة إلى ارتباطها القويّ بحسابات قطر.

وعلى إثر هذا التطور أفاد تقرير إخباري بعودة خطوط الكهرباء المصرية التي تغذّي جنوب قطاع غزة للعمل فجر الأحد بعد انقطاع لنحو سبعة أيام.

ونقلت وكالة "معا" الفلسطينية عن محمد ثابت مدير شركة توزيع الكهرباء في قطاع غزة أن جميع الخطوط المصرية عادت للعمل، موضحا أن مصر تمد القطاع بـ23 ميغاواط من الكهرباء معظمها مخصصة لجنوب القطاع.



غير متصل النوهدري

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 10951
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: مصر تنتزع حماس من قطر
« رد #1 في: 12:11 18/09/2017 »

قطر خسرت [ حليفا ] قويا!
وهكذا تضيق الدوائر عليها ! .