كنائس شعبنا في اقليم كوردستان تؤيد الاستقلال وترفض اجراءات بغداد ضده


المحرر موضوع: كنائس شعبنا في اقليم كوردستان تؤيد الاستقلال وترفض اجراءات بغداد ضده  (زيارة 1051 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4012
    • مشاهدة الملف الشخصي
كنائس شعبنا في اقليم كوردستان تؤيد الاستقلال وترفض اجراءات بغداد ضده
------
في خطوة رائدة وموقف مسؤول ومشرف ابدت اغلب كنائس شعبنا في اقليم كوردستان العراق عن دعمها وتأييدها لاستقلال كوردستان بعد الاستفتاء الشعبي السلمي الذي صوت له 92% من شعوب الاقليم (بنعم) بتاريخ 25 - 9 - 2017 ورفضت كنائس شعبنا ايضا كافة اجراءات الحكومة العراقية التي تستهدف الاقليم وشعوبه للاطلاع الرابط الاول ادناه وكنائس شعبنا المشاركة في هذا الموقف الشجاع هي :

أ - الكنيسة الكلدانية
ب - كنيسة المشرق الاشورية
ج - الكنيسة السريانية الكاثوليكية
د - الكنيسة السريانية الارثودكسية

وبصدد ما تقدم اوضح رأي الشخصي الاتي :

1 - ان موقف كنائس شعبنا المؤيد لاستقلال كوردستان جاء احتراما لارادة شعوب الاقليم بكل مكوناته القومية والدينية والذين صوتوا بنسبة 92% (ينعم) للاستقلال وايمانا منهم بحقهم في تقرير مصيرهم لادارة شؤونهم بأنفسهم والذي كفله ميثاق الامم المتحدة ولوائحها ذات الصلة اضافة للقانون الدولي لفشل شراكتهم مع بغداد والتي امتدت منذ 2003 ولغاية اليوم وموقف كنائسنا ايضا جاء كنوع من الوفاء لرئاسة وحكومة اقليم كوردستان على مواقفها المسؤولة والمشرفة تجاه ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي والتي يعرفها القاصي والداني ومنذ سنة 1991 ولغاية اليوم فضلا عن اقرار المجلس الأعلى للاستفتاء مؤخرا وبمصادقة الرئيس مسعود البرزاني الوثيقة الرسمية لكافة حقوق المكونات القومية والدينية في كوردستان ومنها شعبنا عند اعلان استقلال الاقليم والتي قدمتها عشرة احزاب ومؤسسات قومية في الوطن للاطلاع الرابط الثاني ادناه

2 - موقف البطريركية الكلدانية من الاستفتاء واستقلال الاقليم والذي يتمثل في تصريحات وكلمات وبيانات غبطة مار ساكو والتي اتابعها لغاية اليوم لا زال غامضا وغير واضحا وصريحا ويعتبر ضبابيا بل استطيع ان اقول موقف غبطته فيه نوع من الاستمالة لحكومة بغداد اي يتحفظ على الاستقلال ورأيه محترم لا غبار عليه وموقفه حاله حال الحركة الديمقراطية الاشورية زوعا التي احرجت نفسها كثيرا بحيث لا تعرف ماذا تقول ؟ وكيف تبرر موقفها الضبابي خاصة وان اغلب ادبياتها الفكرية تؤمن بحق الشعوب والامم بتقرير مصيرهم ؟ لذلك صدر عنها عدة تصريحات وتوضيحات وبيانات وكلها غامضة وضبابية مفادها لا ترفض الاستقلال ولا تؤيده بشكل حاسم

3 - اني شخصيا اتفهم موقف قيادة زوعا المحرج بحكم علاقاتهم الشخصية الطيبة مع اغلب اقطاب الحكومة العراقية و قيادات الاحزاب الشيعية المتنفذة في بغداد (لوجود مصالح الخاصة) وكذلك بسبب ارتباط مقاتليها من ابناء شعبنا اداريا وماليا بالحشد الشعبي الشيعي والاحزاب الاسلامية الشيعية لذلك تحاول ان تمسك العصا من منتصفه وهذا سوف يكلفها الكثير مستقبلا واني مسؤول عن كلامي وهنا اسأل غبطة مار ساكو وقيادة زوعا بالله عليكم ماذا قدمت حكومة بغداد لشعبنا من حقوق بعد 2003 ولغاية اليوم على الارض ؟ (بالادلة والوقائع والاثباتات) نعم قدمت لنا القتل والتشريد والابتزاز والاضطهاد والخطف والمساومة والاغتصاب وغيرها الكثير اليس كذلك ؟!! ثم اين استقر اغلب شعبنا بعد 2003 ولغاية اليوم ؟ الجواب في اقليم كوردستان او دول الجوار ولبنان او المهاجر ؟

ثم كم المتبقي من شعبنا في محافظات بغداد والبصرة وميسان والكوت والانبار والموصل وغيرها ؟ الجواب اكثر من 80% من شعبنا تم تهجيره وتشريده واغتصاب املاكه وممتلكاته رغم تدخلات لا بل توسلات (مع الاعتذار) غبطة مار ساكو وكذلك قيادة زوعا لدى حكومة بغداد واحزابها المليشياتية !! لكن دون جدوى وفائدة مع الاسف) الم تغلق ثمانية كنائس كلدانية في بغداد والبقية تأتي !! ماذا يسمى ذلك ؟ اليس دليلا قاطعا لتهجير شعبنا قسرا وبسبب عدم وجود مؤمنين منهم تم اغلاق ثمانية كنائس ؟ للاطلاع الرابط الرابع ادناه

بمعنى اخر شعبنا تم تهجيره قسرا من قبل المليشيات الشيعية والارهاب الاسود والعصابات الاجرامية (وكلهم واحد) لان شعبنا الحلقة الضعيفة وكل ذلك بعلم وامام انظار الحكومة العراقية واحزابنا الطائفية المحاصصاتية وامام انظار غبطة مار ساكو وقيادة زوعا وهنا اقول الم يعلن النائب جوزيف صليوا سنة 2017 بان 30 ألف مسيحي في العراق تم تزوير عقاراتهم والاستيلاء عليها ؟ للاطلاع الرابط الثالث ادناه السؤال الذي اطرحه على قيادة زوعا بالله عليكم لوكان 5% اي (1500) حالة وليس 30000 حالة التي اعلنها النائب صليوا في العراق تم الاستيلاء عليها في اقليم كوردستان ؟ ماذا سيكون رد فعلكم ؟ والله لاقمتم الدنيا على الاقليم وشغلتم ماكنتكم الاعلامية في الوطن والمهجر لخلط الاوراق في مزايدات سياسية لا معنى لها لانها اصبحت مكشوفة وغير مقتعة امام اغلب شعبنا بينما سكتم وصمتم عن استيلاء على 30000 حالة تعود رقبتها لابناء شعبنا في العراق !! ماذا يسمى ذلك ؟ انها الازدواجية وعدم الانصاف والكيل بمكيالين لغاية في نفس يعقوب لكن لمصلحة من ؟!!

ماذا ينتظر غبطة مار ساكو وقيادة زوعا من حكومة بغداد الطائفية الفاسدة وفسادها ازكم الانوف ؟ انها ليست حكومة المواطنة والقانون والمؤسسات يا اخوتي ثم الا يكفي 14 سنة من القتل والتهجير والحرمان والضياع لبلورة موقف واضح وصريح من غبطة مار ساكو وقيادة زوعا تجاه الحكومة العراقية ام انكم تنتظرون تصفير شعبنا من ارضه ومن كافة محافظات حكومة بغداد لتكونوا شهودا للتاريخ واللبيب من الاشارة يفهم

http://www.ishtartv.com/viewarticle,77327.html

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,854423.0.html

http://www.rudaw.net/arabic/interview/23082017

http://www.karemlash4u.com/vb/showthread.php?p=1294125

                                          انطوان الصنا

                         antwanprince@yahoo.com




غير متصل Adnan Adam 1966

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2289
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 تحياتي سيد أنطوان الصنا ،،
ان كنت قد وجدت في تأييد كنائسنا للاستقلال الاقليم  وبحسب ماذكرته  راحة البال لك والتكيف معهما وهذا حق طبيعي لك والى كل الذين ولدوا من رحمة البارتي ، وهناك حق طبيعي لي ايضاً في التكيف مع تصريحات الاخيرة لمسؤول عن اكبر كنيسة من كنائس شعبنا سيادة البطريرك لويس ساكو حين قال ان فقط زوعا لديه القرار المستقل والوحيد  من بين احزاب شعبنا ليس  لديه أجندات خارجية ،، والرجل لا يجامل وهو مسؤول عن كلامه ، مع العلم ان سيادته لم يؤيد الاستفتاء الاقليم ولا بطريرك من بطاركة الكنائس الذي ذكرتها جنابكم بانهم مؤيدين للاستقلال قد أيدوه ، اذاً كيف سنفسر ان بطريرك الكنيستين المتواجدين في بغداد لم يأيدون الاستفتاء والاستقلال في حين بعض المطارنة الساكنين الاقليم يؤيدونه ؟
السيد انطوان هناك رجاء من عندنا ان ترفعون البرقع قليلاً واطلعوا عما يدور حولكم ، فلا المجلس ولا احد من ابناء شعبنا من الذين أيدا الاستفتاء يعرف تداعياته اكثر من سيدتان كورديات سياسيات وهما النائبة رئيسة كتلة التغيير الكردستانية والسيدة هيرو ابراهيم زوجة المرحوم جلال الطالباني ، وخاصة الاخيرة قد قالت ان السيد مسعود البرزاني يتحمل تداعيات عناده لإجراء الاستفتاء وحتى قد شبهت المجلس القيادي الكردستاني بالمجلس قيادة الثورة للنظام السابق ،
للمعلومة فقط عن قانون الدولي للانفصال وكما نشرته صحيفة نيويورك تايمز وذكرت مدى صعوبة الانفصال من جهة واحدة ولأنها ضد الديمقراطية وان تكن شعارها حق تقرير المصير للشعوب ، وهذا ما يخص اقليم كاتلونيا وإقليم كردستان ،
رابط تحليل صحيفة نيويورك تايمز
http://www.nrttv.com/AR/Detail.aspx?Jimare=59234


غير متصل Masehi Iraqi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 558
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الاستاذ انطوان الصنا المحترم

قلت : "اني شخصيا اتفهم موقف قيادة زوعا المحرج بحكم علاقاتهم الشخصية "
و اقول : أني شخصيا أتفهم موقفكم من هذا الموضوع بما أنكم جزء من الماكنة الاعلامية للحزب الديمقراطي الكوردستاني لصاحبة السيد مسعود و عائلته . و من واجبكم استخدام كل الوسائل لدعم مقررات الدكتاتور الكوردستاني .
لكن لا ارى مقبول منكم ان تقولون هؤلاء الرجال ما لم يقولونه ، و لن يقولونه ، الكنائس السريانية رفضت و ترفض التدخل بالسياسة و تركت الشعب السرياني يقرر مصيره بنفسه . خصوصا في هذا الجو المفعم بالضغوط الامنية التي تحيط بهم . و هم الحلقة الاضعف .

لقد قالوها من خلال بيانهم المشترك أن النهاية ستكون الهجرة و لا شئ غير الهجرة ، الا اذا انتبه المجتمع الدولي لحجم مشكلتهم و الكارثة التي حلت عليهم .

اقليم محافظات العراق الشمالية سيقاسي الامرين مع شديد الاسف بسبب النظام الدكتاتوري العائلي الذي استولى على كل  موارد البلد ، استولى على ورادات النفط المصدر من حقول كركوك و اربيل و القوش و غيرها و الذي نزلت اثمانه في حسابات العائلة البرزانية الشخصية في سويسراو غيرها ، بغض النظر من الفاسدين في حكومة بغداد

هذا ليس كلامي لكن كلام الاكراد نفسهم ، استمع الى النائب السيدة آلا طالباني و هي قيادية بحزب الاتحاد و من مدينة كركوك و سروه عبد الواحد رئيسة كتلة التغيير بالبرلمان العراقي ، انظر للشعب الجائع و مظاهراته في السليمانية و ان تعلم ما هو مسعود . يعاقب محافظة كاملة كونها ضده . اقرا رسالة السيدة هيرو طالباني زوجة المغفور له العم جلال . ( الرابط ادناه)

سيدي الفاضل انت رجل قانون و كان يجب ان تنأى بنفسك على الاقل من ما يحصل من فساد .
اعذرني نحن نحترمك كشخص و نتمنى ان نقرأ منك الحقائق كما هي .

المطارنة السريان اصلا غادرو العراق قبل يوم الاستفتاء و لم يضعو الحبر البنفسجي على اصابعهم . و العاقل يفهم السبب ، و هم عراقيون ، اما المطارنة الاكراد الكلدان الاثنين الذين شاركو بالاستفتاء فلا عتب عليهم كونهم أكراد القومية من الطائفة الكلدانية المسيحية (( المكون المسيحي )) و نقدر اضطرارهم للمشاركة.

بالمناسبة أنا لا ادعي ان حال المسيحيين في باقي العراق أفضل ، بل حال كل العراقيين سئ و سيبقى سئ ، اذا لم يتفق العراقيين على مواطنتهم قبل قوميتهم و دينهم و طائفتهم .
سمير عبد الاحد - بغداد
عقيلة طالباني: شعبنا الكردي يدفع ضريبة عناد قيادته
http://elaph.com/Web/News/2017/10/1170257.html#sthash.1sX3BqMm.gbpl