عجيب امور غريب قضية


المحرر موضوع: عجيب امور غريب قضية  (زيارة 331 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل dimozi dimozi

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عجيب امور غريب قضية
« في: 13:05 17/10/2017 »
عجيب امور الاستاذ يونادم وغريب تصريحاته بهذااليوم .. الدنيا كلها تتهم البارزاني المارق الخارج عن القانون والملاحق من الحكومة والسياسيين في بغداد والعالم ويونادم مشغول يدافع عن بارزاني بطريقة غير مباشرة ويتهم الحكومة وبغداد بالتغيير الديموغرافي
معقووووولة استاذ يونادم ؟؟؟  وين التغيير الديمغرافي وليش تختار هالوقت وبارزاني خلوله زحليكانه .. اكو شي منعرفه .. نورنا بالله

=====================================================
نص التصريح

نائب يدعو الحكومة الى فرض سلطة القانون "منعاً" للتغيير الديمغرافي


عنكاوا دوت كوم/بغداد/ الغد برس
دعا رئيس كتلة الرافدين النيابية يونادم كنا، اليوم الاحد، الحكومة الى فرض سلطة القانون حتى لا يحصل التغيير الديمغرافي، لافتا الى ان اكثر من 50% من مسيحيي بغداد هاجروا.
وقال كنا في تصريح لـ"الغد برس" ان "سلطة القانون ضعفت بعد 2003، واستنفذت المافيات والسراق على كل مفاصل الدولة، مبينا ان "المتضررين ليس فقط من المسيحيين وانما اشراف القوم والذي يمتلك الاموال هرب الى الخارج".

ودعا النائب المسيحي "الحكومة ان تفرض سلطة القانون حتى لا يحصل التغيير الديمغرافي"، مبينا ان "المسيحيين في بغداد كانوا اكثر من نصف مليون، واما الان لايتجاوز عددهم 200 الف مسيحي".
واضاف ان" اكثر من 50% من مسيحيي بغداد هاجروا وهذه تعود مسؤوليتها على الحكومة لفرض سلطة القانون ثم تحقيق العدالة الاجتماعية وليس ان تكون فرص العمل وغيرها على اساس طائفي او مذهبي او ولاءات داخل الحزب الواحد".
وأشار كنا إلى انه "لا توجد هناك احصائية دقيقة عن هجرة المسيحيين خارج العراق ولكن منذ ايام صدام سنة 1993 عندما اعلن صدام الحملة الايمانية وحتى الان هاجر اكثر من نصف مليون مسيحي خارج العراق، وتفاقمت الهجرة بعد 2003 وتحديدا بعد دخول داعش".