السيد البارزني ... والقناعة ... والخطأ في الحسابات... !!!


المحرر موضوع: السيد البارزني ... والقناعة ... والخطأ في الحسابات... !!!  (زيارة 449 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Iben Alrafedain

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 134
    • مشاهدة الملف الشخصي
                    السيد البارزني ... والقناعة ... والخطأ في الحسابات... !!!
( يحكى أن ذئباً اصطاد طيراً سميناً كان يكفيه وصغاره لسد جوعهم ، وبينما هو سائر على جسر رأى صورته في الماء فدفعه طمعه وعدم تأنّيه في التفكير الى القفز في الماء فاتحاً فمه  ليختطفَ طير الذئب الثاني الذي في الماء – كما توهّم – فطار ذاك الذي  في فمه ولم يجد في الماء ذئباً ولا طيراً اخر ...وهكذا  خسر الاثنين ، وهذه بالطبع عاقبة عدم القناعة بما هو مقدر  او ما في اليد والركض وراء التصورات الوهمية الخاطئة للحصول على المزيد مما لا يكن في الامكان تحقيقه ...)
   إن هذه الحكاية البسيطة التي سمعتها وانا تلميذ في الابتدائية في خمسينيات القرن الماضي والتي ارويها هنا بتصرّف مع تغيير بطلها وما في فمه الى ذئب ، تشبه  في بعض جوانبها وفي عاقبتها " حكاية " السيد البارزاني
هذه الايام بعدم قناعته بالحكم الذاتي الذي في واقعه كان اقرب الى الاستقلال منه الى أي حكم ذاتي في العالم ، فخسر ذلك الحكم ولم يحقق الاستقلال الذي يصبو اليه ايضاً..!!
إن تعنّته في اجراء الاستفتاء ثم الاصرار على رفض إلغائه ذكّرنا بموقف صدام حسين عندما رفض الانصياع الى دعوة العالم كله له بالخروج من الكويت وأصرّ على البقاء فيها محتلاً إلى أن طُرِد منها شر طردة  .. وهكذا ايضاً فإن
غرور ووهم السيد البارزاني  وخطأٓهُ في حساباته وتعٓنُّتٓه في اجراء الاستفتاء ثم عدم الغائه ، كل ذلك جعله يخسر ويفقد الكثيرمن الامتيازات والمكاسب التي كانت قد تحققت للشعب الكردي – منها مثلاً خسارته العديد من المناطق التي كانت تحت سيطرته  مثل كركوك ، وخانقين وسنجار .. وجنوب اربيل وبعض سهل نينوى وزمار .. ولا زال الحبل مستمراً على الجرار ..–  وبالتالي  ( الطير الذي كان في الفم طار .. ولم يكن في الماء ذئباً ولا طيراً طيّار.. فبات  صاحبنا صفر اليدين امام الناس محتار ..!!)

          مع تمنياتي للاقليم واهله بالخير والاحتفاظ بما حصل عليه حتى الان على اقل تقدير..
          والله والحق ..وحبي للعراق وشعبه بما فيه الاقليم جميعاً من وراء القصد ...
                مع تحياتي للجميع ................................................................ابن الرافدين .....