مهم أنا


المحرر موضوع: مهم أنا  (زيارة 126 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل chaldian prince

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 444
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مهم أنا
« في: 15:22 03/11/2017 »
مهم أنا
لكِ
كما أنتِ لي
أني أشك يبدو لي
ان عشقنا قد تبخر
ضاع ربما في بحر
حتى الذكريات
خانت حضورها
فقط النسيان
لا يقبل ان يزورني
ولا حتى للحضات
لم تودعيني
هل نسيتي
تعالي اسمعيني
صوتكِ ولا تخافي
ان أتمسك بكِ
من ثاني !
هل خسرت
ارضنا سماءها !
ربما أوعدكِ أنا
ان أنساكِ سأحاول
وأن كذبت سامحيني
لكِ أعتذر وعد مني
متى نبدء وتكلميني
لما انتِ حائرة
لما أنتِ حاظرة
بقوة في كل عاطفة
تولد بي دون
موافقتي
أي سلطان لكِ
فيَّ و عليَّ
حبيبتي
غاليتي أميرتي
مدللتي ومعذبتي
كلميني للحضات
أوعدكِ لن أطمع
سأكتفي بنبض قلبي
وهو يراقص نبضكِ
لحبكِ الذي يعيد لي
ذكرياتي معكِ
عامريتي الجميلة
حتى قيسا رثى لحالي
وبكى لفراقكِ وأحزاني
ونبض قلبي وعشقكِ
البارحة بدأت أرسم
لكن ماذا ؟ أسمكِ
على ورود أشتريتها
وبدأت حواري معكِ
وغصة في القلب
اغضبتني لانتبه
قبل ان تدهسني
احدى المَركبات
وبدأت برمي اوراق
الورد ولم انتبه
الا ووردتي خالية
من اسمكِ
فسامحيني ثانية
لم أعد استطيع
بكِ الاعتناء
نسيت طرق الاحتواء
مع انَ الارتواء
منكِ محض هراء
عشقكِ تيهني جننّي
اريدكِ ولا اريدكِ
افتقدكِ واكره
حضوركِ
لان بعده اعلم غياب
ربما ايضا نهايتي
خلف الابواب
وجع في بأسباب
من اغلى الاحباب
لحضة واغفو
على صدركِ
ودعيني أنام
بل دعيني أتنفس
وأعيد كل الاحلام
أميرة قلبــي
أشتهيكِ و أتمناكِ
مغادرة أوردتي
حبيبتي الا زلتُ
مصدر كل وجع
ما عدتُ أرغب
بالحياة !
وكأن الكون ضاق
وكأنني على ابواب
الموت أحتظر !
حتى ورودي باتت
تطلبكِ !
فقدت الوانها
بعد عطرها
تعالي نعقد اتفاقا
ان لا تغيبي ابدا
واترك لكَ الشروط
والقوانين والعقوبات
وحتى قرصة الاذن
أن اردتِ وشئتِ قرصها


سالم عقراوي
ميونخ
03.11.2017