الراعي افتتح الدورة ال51 لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك


المحرر موضوع: الراعي افتتح الدورة ال51 لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك  (زيارة 143 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 30847
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الراعي افتتح الدورة ال51 لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك

عنكاوا دوت كوم/الديار
ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي اعمال الدورة العادية الواحدة والخمسين لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان في الصرح البطريركي في بكركي بمشاركة بطريرك السريان الكاثوليك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك الارمن الكاثوليك كريكور بيدروس العشرين، القائم بأعمال السفارة البابوية المونسنيور ايفان سانتوس، المطارنة والرئيسات العامات والرؤساء العامين من مختلف الطوائف الكاثوليكية.

وألقى البطريرك الراعي كلمة الافتتاح قال فيها: "يسعدني أن أرحب بكم جميعا، وأشكر الله معكم على أنه أتاح لنا إمكانية عقد هذه الدورة الواحدة والخمسين من مجلسنا، التي نضعها تحت أنوار روحه القدوس، وشفاعة سيدتنا مريم العذراء، أم الكنيسة وسلطانة الرسل. فنلتمس نجاح الأعمال لمجد الله وخير كنائسنا، فيما نعالج موضوعها العام: "شؤونا راعوية وقانونية حول الزواج والعائلة، واليوبيل الذهبي للمجلس".

أضاف: "يطيب لنا أن نرحب بالأعضاء الجدد: صاحب الغبطة البطريرك يوسف العبسي، بطريرك انطاكية وسائر المشرق والاسكندرية وأورشليم للروم الملكيين الكاثوليك، وقدس الأباتي مارون الشدياق، الرئيس العام للرهبانية المارونية المريمية، وقدس الأباتي مارون ابو جوده، الرئيس العام للرهبانية الأنطونية، والأم سيلفستر العلم، النائبة العامة والرئيسة الإقليمية لرهبنة الوردية في لبنان، عن مكتب رابطة الرهبانيات النسائية.

وتابع: "ونعرب عن شكرنا لصاحب الغبطة غريغوريوس الثالث، ولسيادة المطران مار باسيليوس جرجس القس موسى، المعاون البطريركي للسريان الكاثوليك، الذي غادر لبنان لخدمة راعوية في اوستراليا، وللرئيسين العامين السابقين: الأباتي بطرس طربيه والأباتي داود رعيدي، وللأم ماري كلود نداف. إننا نؤكد لهم جميعا محبتنا وصلاتنا".

وقال: "وثيقتان لقداسة البابا فرنسيس إقتضتا أن نعالج شؤونا راعوية حول الزواج والعائلة. هما الإرشاد الرسولي "فرح الحب"، والإرادة الرسولية "يسوع العطوف الرحوم".

الوكالة الوطنية


أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية