انتحار القائد العسكري السابق لكروات البوسنة بالسم خلال محاكمته


المحرر موضوع: انتحار القائد العسكري السابق لكروات البوسنة بالسم خلال محاكمته  (زيارة 293 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 21593
    • مشاهدة الملف الشخصي
انتحار القائد العسكري السابق لكروات البوسنة بالسم خلال محاكمته
الفوضى تعم جلسة للمحكمة الجنائية الدولية بعد اقدام برالياك المدان بارتكاب جرائم حرب، بتجرع كمية من السم احتجاجا على تثبيت حكم سابق.
ميدل ايست أونلاين

برالياك يضع حدا لحياته أمام القضاة في لاهاي
لاهاي - توفي القائد العسكري السابق لكروات البوسنة سولوبودان برالياك في مستشفى في لاهاي بعد تجرعه السم خلال جلسة محاكمته أمام المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة، وفق وكالة الأنباء الكرواتية الرسمية "هينا".

واستمع برالياك (72 عاما) لقرار المحكمة بتثبيت الحكم بالسجن 20 عاما الصادر بحقه قبل أن يقول "أرفض حكمكم" ويخرج من جيبه قارورة ويتناول محتواها قبل أن يعلن محاميه أنه سم.

وأعلنت وفاته عدة وسائل اعلام كرواتية بينها القناة الخاصة ان 1 وأبرز الصحف "جوتارنيي ليست" و"فيسيرنيي ليست" قبل أن تؤكده وكالة هينا نقلا عن مصدر مقرب من المتهم.

وكانت أنباء سابقة قد اشارت إلى أن الفوضى عمت جلسة للمحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة الأربعاء عندما أقدم برالياك على تجرع السم لحظة النطق بالحكم عليه، فاضطرت المحكمة عندئذ إلى تعليق جلستها.

وقد هتف سلوبودان برالياك (72 عاما) "برالياك ليس مجرما. أرفض حكمكم" الذي ثبت ادانته بالسجن 20 عاما. ثم أخرج قارورة من جيبه وابتلع محتواها أمام الكاميرات التي كانت تصور.

وعلقت الجلسة، بينما قال حارس مكلف بأمن الجلسة للصحافيين إن برالياك "على قيد الحياة ويتلقى حاليا العلاج الطبي"، قبل أن تعلن لاحقا وسائل اعلام كرواتية وفاته.

وكانت جلسة الاستئناف تنظر في ملفات ستة من القادة السابقين والقادة العسكريين لكروات البوسنة المتهمين بجرائم حرب خلال النزاع الكرواتي (1993-1994) الذي اندلع خلال حرب البوسنة (1992-1995).

وفيما كان مسؤولون في المحكمة يتحلقون حول برالياك، أمر القاضي الرئيس كارمل أغيوس على الفور بتعليق الجلسة وأنزلت الستائر المحيطة بقاعة المحكمة.

وبعد دقائق، شوهدت سيارة اسعاف تصل إلى باحة المحكمة في لاهاي، فيما كانت مروحية تحلق في سماء المنطقة. وهرع أيضا عدد كبير من عناصر الاسعاف إلى داخل المحكمة. أما مسؤولو المحكمة فدعوا إلى الهدوء.

وقد حصل هذا المشهد غير المألوف أمام المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة بعدما ثبّت القضاة الحكم بالسجن 25 عاما على الزعيم السابق لكروات البوسنة يادرانكو برليتش.

وصدر حكم بالسجن 40 عاما على برليتش، الزعيم السابق لكروات البوسنة الذي حكم عليه في 2013 بالسجن 25 عاما، في محكمة البداية، لأنه قام بنقل مسلمين خلال حرب البوسنة ولأنه عمد إلى القتل والاغتصاب وتدمير الممتلكات المدنية بهدف انشاء "كرواتيا كبرى".

ووصف الادعاء هذه الأعمال بأنها جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية، ارتكبت خلال حرب البوسنة (1992-1995) التي أسفرت عن مقتل أكثر من 100 ألف شخص وتهجير 2.2 مليون.

وكان من المقرر أن تصدر المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة التي تتخذ من لاهاي مقرا، حكمها الاربعاء للمرة الأخيرة قبل أن تنهي أعمالها في ديسمبر/كانون الأول بعدما كرّست أكثر من 20 عاما لمحاكمة الذين ارتكبوا أسوأ فظائع في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

وأيد قضاة الاستئناف في المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة الأربعاء أحكاما سابقة بإدانة ستة من كروات البوسنة بتهم تتعلق بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية خلال التسعينات.

ومن المقرر أن ينتهي تفويض المحكمة التي أنشأتها الأمم المتحدة عام 1993 بحلول نهاية العام الحالي وبالتالي سيتم إغلاقها.

وأدين الستة وهم من كبار رجال السياسة والدفاع عام 2013 بالاشتراك في حملة "تطهير عرقي" ضد مسلمي البوسنة.

ومن بين الستة وزير الدفاع السابق يادرانكو برليتش الذي أيدت المحكمة الحكم بسجنه 25 عاما.

وأدين برليتش بالتورط في خطة لحكومة الرئيس الراحل فرانيو توديمان لإقامة دولة نقية عرقيا.

وكانت زغرب، التي تصر على "طهارة يدها" من حرب البوسنة بين عامي 1992 و1995، ترغب في إسقاط التهم عن المدانين.

لكن قضاة الاستئناف توصلوا إلى أن القضاة السابقين الذين أصدروا الأحكام "لم يخطئوا في تفسير الأدلة ذات الصلة".



غير متصل النوهدري

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 11117
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي

انتحر خوفا من حبل المشنقة ،
او الرمي بالرصاص ! .