†وكان لنا أيام من صنع الرب†، فرحنا وتهللنا فيها..وسنفرح


المحرر موضوع: †وكان لنا أيام من صنع الرب†، فرحنا وتهللنا فيها..وسنفرح  (زيارة 1328 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2475
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
†وكان لنا أيام من صنع الرب†، فرحنا وتهللنا فيها..وسنفرح
زيد غازي ميشو
Zaidmisho@gmail.com

†أيام انعقاد السينهودس المبارك†..فرحنا وتهللنا

 بين 5-8 تشرين الثاني المنصرم، أنعقد مجمع أساقفتنا الكلدان في روما، وبينما كنا نترقب النتائج، وإذا بها كانت مميزة في كل شيء، وواحدة من أهم الوصايا هو الحفاظ على هويتنا ولغتنا وارثنا وتراثنا وطقوسنا.
جميعنا يعرف حجم الأضطهادات التي مرت بمسيحيي الشرق الأوسط، حتى خلت الكثير من الدول الناطقة بالعربية من هذا الشعب المسالم والمحب، قوميات محيت، ولغات فقدت، وتقاليد تغيرت، وتاريخ شوّه، ومع كل تلك الغزوات التي شهدت احياناً كثيراً اساليب همجية واغتصابات وذبح واستعباد، حافظت كنيستنا المباركة على وجودنا المسيحي ولغتنا وارثنا وتراثنا، ولولاها ولولا عناية الرب لها، لكانت قرانا قبائل، وعوائلنا عشائر، ولأصبح ابونا مولانا.
مع ذلك، ومع اصرار الكنيسة بالحفاظ على وجودنا وهويتنا، نجد اسمائنا التي اختارها ذوينا لنا، زيداً وجلالاً وعمراً وسعداً  وآلاف العربية الأخرى بين الذكور والإناث.
ورغم الفرصة الكبيرة المتاحة لمن سكن المهجر لتغييرها، وخصوصاً قبل الحصول على جنسية الدولة التي يقطنون فيها، إلا ان الأسماء بقية كما هي، واكتفى الكثيرين بالتقليد من خلال محتصرات، فأصبح ماهر- مايكل، ومؤيد – مو، وكل إسم بدايته حرف سين اصبح سام.
ومن غير إسمه لم يكن بدافع الحفاظ على الهوية، بل ليتشبه بالغرب.
والأكثر من ذلك، ندر من اعطى أسماءً لأبناءه من المعروفة في لغتنا الأم، بل غالبيتها اسماء اجنبية إن ولدوا في المهجر، او عربية لمن ولدوا في العراق.
ومنهم من يتبجح وينتقد ويرمي بحجر ويدق الطبول ويتباكى ويتشكى من اجل اللغة!!!!!
وفي كل مرة توصي الكنيسة بالحفاظ على لغتنا وهويتنا وارثنا، نرى من ينتقد استعمال اللغة العربية في الكنيسة، وهو يجهل كتابة وقراءة لغته، ويخجل ان يسمي أبنائه بأسماء اجدادنا، ولا يعرف ان يكمل جملة مفيدة دون ان يستعير مفردات عربية او انكليزية او ايرانية او تركية.... ويا لسخرية الأقدار

†كان يوماً من صنع الرب† مار باوي أسقفاً على كندا..فرحنا وتهللنا
  من قرارات السينهودس المبارك اختيار المطران مار باوي سورو على ابرشية كندا، هذا الأسقف الذي ناضل من اجل الوحدة الكنسية، ودفع ثمناً كبيراً لأجلها، ولو سألنا كل من عمل معه والتقاءه، لوجدنا وحدة واتقاق في آراءهم:
 طيبة – تواضع – حب – ذكاء – حكمة – هدوء – اخلاق عالية – اسلوب راقي
ولا ابالغ لو قلت الكثير والأعظم، وأنا نفسي عندما التقيته وكلمته في اكثر من مرة اثناء المؤتمرين القوميين الكلدانيين، لمست كل ذلك وأكثر.
ولا دليل أكبر من وفد كبير قدّم ما سندييغو إلى تورنتو ليفرحوا له ويعبروا أيضاً عن حزنهم على فراقه، وهذا ما ذكره لي البعض منهم.
هذا الأسقف الرائع والمحب، حضرت مراسيم تنصيبه أسقفاً لكندا وذلك في يوم 29 المبارك من شهر تشرين الثاني 2107، أنه ميلاد جديد للأبرشية، وبداية مسيرة جديدة، ومن اهم ما سيسعى له في خدمته لأبرشيتنا:
 قوة الأبرشية - علاقة طيبة بين الأكليروس مع بعضهم البعض ومع راعيهم - ومع الكنيسة الكلدانية المتمثلة بالسينهودس المبارك – الأرتباط الوثيق بمسيحي العراق – العمل المشترك وبوحدة مع ابرشيتي مار توما في مشيغان ومار بطرس في كاليفورنيا – علاقات طيبة مع كنائس كندا، ومع كل الطوائف الأخرى.
اما على الصعيد الثقافي والأجتماعي
اهمية الحفاظ على اللغة والطقوس – والأهتمام بالثقافة بشكل عام - الحفاظ على هويتنا المشرقية والكلدانية - دعم الرابطة الكلدانية

†يوم زيارة الباطريرك لكنيسة العائلة المقدسة في وندزور† فرحنا وتهللنا
تباركنا يوم 26 تشرين الثاني مرتين، المرة الأولى تتكرر اسبوعياً وهو يوم الأحد المبارك، والذي هو يوم الرب، وبه نتحد مع مخلصنا في القربان المقدس، اما تاريخياً فقد تباركت كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية بزيارة الباطريرك مار لويس ساكو .
حيث التقى بأبناءه خلال الذبيحة الإلهية ومن ثم فنح المجال مع الشعب المؤمن ليقولوا ما يفكروا به ويسألوه عن ما يجول في خاطرهم، ويأتي الجواب جميلاً وشافياً وبسيطاً، نستشف من خلاله حكمة وتواضع رأس كنيستنا الكلدانية.
اوصى الشعب بكنيستهم، والألتفاف حول كاهنهم واسقفهم الجديد، كما اوصى بالأنضمام إلى رابطتنا الكلدانية، كونها هي الرابطة التي تجمع الكلدان في العالم، وأكد بأن الكنيسة غير مسؤولة عن الرابطة، بل هي رابطة مستقلة، كما حثّ الكهنة على دعمها ومساندتها أحتراماً لقرارات السينهودس وتطبيقاً لوصاياه.
بهذا اليوم وفي يوم التنصيب، وجدت باطريركا غيوراً ومحباً لكنيسته، يعمل لأجلها بتفانٍ منقطع النظير، يهتم بوحدة شعبه وبناء البيت الكلداني، ويسعى إلى ان يكون للكلدان إسماً كبيراً كما كان وكما يجب ان يكون، فنحن شعب يستحق ان يتبجّل كوننا أبناء اعظم حضارة واهم واكبر إسماً عرفه العراق بتاريخه وحاضره، ولم اجد من عمل لهويتنا اكثر من الذي عمله باطريركنا ساكو، وهم يحمل أسمنا بفخر في أي زمان كان وبأي مكان حلّ.
فهنيئاً للكلدان باطريركهم، وهنيئاً أخرى لكلدان كندا اسقفهم الجديد:
†مار باوي سورو راعي أبرشية مار أدي الرسول الكلدانية الكاثوليكية†
فلنفرح ولنتهلل ولنشكر ربنا على هذا الأختيار المميز لأبشريتنا


ملاحظة على الهامش: كنت اتمنى ان اعمل اجمل تغطيات صحفية في حياتي، لأهم المستجدات التي عاشها كلدان كندا، من خلال زيارة الباطريرك لويس ساكو وتنصيب مار باوي اسقفا لأبرشيتنا، إنما ........ للأسف الشديد
ووعد حر ... ولأجل عيون مار باوي وفرح لقاءه
لن يكون لي اي انتقاد في الأعلام ولأي سلبية في ابرشية كندا، إن وجدت لغاية 13-12-2018
أملي وثقتي من بعد هذا التاريخ بأن قلمي لن يجد سلبيات يذكرها، لأن هناك اسقفاً لنا
وسيعمل وسنشهد لروعة اعماله في الأبرشية



مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية


غير متصل د.عبدالله رابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 541
  • د.عبدالله مرقس رابي
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ زيد ميشو المحترم
تحية
اسف على الرد المتاخر لانشغالي بعض الوقت
نعم أخي زيد كانت الفرحة تعم عموم أبرشية كندا المترامية الاطراف ،واينما حل غبطة البطريرك مار لويس وبرفقته اخوته الاساقفة والكهنة ،وتكللت هذه الفرحة في تنصيب سيادة الاسقف مار باواي سورو اسقفاَ لابرشيتنا .اذ كان اختيارا مناسباَ ،فالابرشية بحاجة الى ما يتميز به من خصال التواضع والادارةالحسنة المتسمة بالاخذ والعطاء واحترام الاخر ،ان هدوؤه هو سمة المحبة للجميع .
 مقالك هذا جاء منسجماَ مع الصحافة البناءة في تغطية الخبر أو الاشارة اليه لشموليته بالعكس تماماَ من بعض المتابعين الذين يرون الحدث واهميته من زاوية ضيقة جداَ كانما الزيارة قد انحسرت في تلك الزاوية متناسين ابعادها النفسية والادارية والمعنوية والايمانية الايجابية التي عكست على المؤمنين بدليل الفرحة التي عمت الجميع ، والتجاوب الهادىء والصريح لغبطته لكل تساؤلات المؤمنين عند الاجتماع بهم.نتمنى لغبطة البطريرك مار لويس النجاح دائما في مساعيه الايمانية والادارية ،ونتمنى لاسقفنا الحبيب مار باواي الموفقية والنجاح في ادارة ابرشيتنا العزيزة ابرشية مار ادي .
تحياتي الخالصة
اخوكم
د. رابي


غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1074
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ العزيز زيد
من المؤسف، لم تسنح لي الفرصة للمشاركة في احتفال تنصيب المطران باوي سورو ولسبب ما، وذلك ما كنت اتوق اليه ولأمنية تحققت ليس لي فقط وانما لكل كلداني غيور يحب كنيسته وشعبه وبالاخص في كندا.
لنا الامل بأن يقود كنيستنا بعد ان يجمع شملنا وبما هو خير للجالية الكلدانية في كندا. ومن الرب التوفيق..تحيتي للجميع



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 33
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عاشت يدك اخي زيد على هذه المقالة وهذا الوصف الجميل. نعم لقد قضينا اياما جميلة في تورنتو استمتعنا بكل لحظة فيها. ابتداءا من قداس غبطة البطريرك مار روفائيل ساكو ومراسيم تنصيب سيادة المطران مار باوي سورو ثم حفل الاستقبال الذي جميع الاباء الكهنة والكثير من الاصدقاء الذين كنا مشتاقين لرؤيتهم. وكذلك اللقاء الذي نظمته الرابطة الكلدانية مشكورة مع غبطة مار ساكو وحضره الكثير من ابناء شعبنا في تورنتو. لقد كانت احتفالات تنصيب سيادة المطران مار باوي بحق عرس كلداني كبير حضرة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي اكثر من ١٠٠ الف شخص حول العالم.

نعم لقد افتقدنا المطران باوي في سان دييكو . افتقدنا أبا وأخا عزيز لنا جميعنا ولكن في نفس الوقت فرحتنا كبيرة بجلوسه في مكانه الطبيعي والمنصب الذي يستحقه بكل جدارة. وكما اكد المطران باوي في كرازته بانه سوف يعمل بكل همة ونشاط مع رؤساء ابرشياتنا في امريكا لجعل امريكا الشمالية من اكبر المراكز الكلدانية المؤثرة في العالم بدعم ومشاركة القيادات المدنية وعلى رأسها الرابطة الكلدانية لخدمة ابناء شعبنا اينما كانوا.



غير متصل د. بولص ديمكار

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 30
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
العزيز زيد ميشو المحترم
تحية
فعلاً شهدت  تورنتو و ومدن كندا الاخرى حيثما يتواجد الكلدان  ايّام جميلة لا بل تأريخية مرحبتاً بغبطة البطريارك مار ساكو و باسقفها الجديد،  مار باوي سورو المعروف بتواضعه و إيمانه العميق و استعداده للخدمة و التضحية. نأمل ان يكون استلامه لأبرشية مار أدي فاتحة عهد جديد يتميز بالحزم و الاستقامة  و التعامل المتكافئ للمؤمنين و فسح المجال امام العلمانيين منهم ليعاونوه و يساندوه  لتحقيق حلمه في جعل أمريكا الشمالية قطباً و مركزا قوياً و مرموقاً للكلدان في العالم. 
انه حقاً حلم كبير.
لي شخصياً أمل كبير بأن يتمكن سيادته من تنشيط الرابطة الكلدانية و تحريك الكلدان في كندا ليمارسوا مهماتهم السياسية والقومية أسوة باخوتهم في ميشيغان و كاليفورنيا.
قلمك الشجاع و كتاباتك الصريحة  و الجريئة  تغدوا الان اكثر ضرورية و أهمية مما مضى لانها لن تكون مركزةً على سلبيات العمل فقط، العكس تماماً تشير الى الايجابيات التي اعتقد ستكون وافرة لتنال حظها من قلمك. 


غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2475
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور العزيز عبد الله رأيي
عندما يقوم شخص بإمكانياتك بالاشادة على مقال لي فهذا يعني بأني على السكة الصحيحة
وشخصيا متأكد من فرحتك بهذا الحدث العظيم
اقتباس
  مقالك هذا جاء منسجماَ مع الصحافة البناءة في تغطية الخبر أو الاشارة اليه لشموليته بالعكس تماماَ من بعض المتابعين الذين يرون الحدث واهميته من زاوية ضيقة جداَ كانما الزيارة قد انحسرت في تلك الزاوية متناسين ابعادها النفسية والادارية والمعنوية والايمانية الايجابية التي عكست على المؤمنين بدليل الفرحة التي عمت الجميع ، والتجاوب الهادىء والصريح لغبطته لكل تساؤلات المؤمنين عند الاجتماع بهم.
حقيقة لا أستغرب من بعض الانفار الذين لا موقف لديهم بل خلل في الفكر ناتج من صعوبة في تقبل الذات على علاتها مما يؤدي إلى إيجاد اي ثغرة لالقاء  اللائمة على شخص مهم ظنا منهم أنهم قد كبروا ... والحقيقة هم قد صغروا جدا
تحياتي

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2475
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اخي وصديقي العزيز عبد قلو
حقيقة استفقدتك بهذا اليوم التاريخي العظيم الذي سطر في سجلات الكنيسة الكاثوليكية العظيمة للكلدان
مطران باوي رأس ابرشيتنا ... الباطريرك ساكو رأس باطريركتنا ... البابا فرنسيس رأس كنيستنا الكاثوليكية
اي نعم اكبر منها؟

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2475
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور العزيز نوري بركة
اسعدني رؤيتك وقطع المسافات لتشاركنا فرحتنا بتنصيب المطران باوي على ابرشيتنا ....وبدورنا فرحنا لمحبتكم وفرحتكم له
سنين وانتم تفرحون به واليوم تفرحون له ولنا ... ونحن الآن نفرح به ولنا
للاسف لم اتمكن من البقاء لحضور ندوة الرابطة واملي للرابطة في كل العالم بالتوفيق والازدهار
حقيقة حجم الوفد القادم من كاليفورنيا كان مفاجئا لي ويتبين كم هو رائع مطراننا مار باوي سورو
تمياتي بلقياك باقتراح اخرى

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2475
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور العزيز بولس ديمكار
اقتباس
نأمل ان يكون استلامه لأبرشية مار أدي فاتحة عهد جديد يتميز بالحزم و الاستقامة  و التعامل المتكافئ للمؤمنين و فسح المجال امام العلمانيين منهم ليعاونوه و يساندوه  لتحقيق حلمه في جعل أمريكا الشمالية قطباً و مركزا قوياً و مرموقاً للكلدان في العالم.
غالبا ما نامل لكن هذا المرة ستتحقق الآمال
وقلمي سيشيد بالإيجابيات حتما ... وقلمك أيضا
حان الوقت لتعاون جميعا ... وما فات بخيره وشره علينا جميعا أن نستفيد منه لمسيرة جديدة من أجل خير ابرشيتنا
تحياتي

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2120
    • مشاهدة الملف الشخصي
الدكتور العزيز بولس ديمكارغالبا ما نامل لكن هذا المرة ستتحقق الآمال
وقلمي سيشيد بالإيجابيات حتما ... وقلمك أيضا
حان الوقت لتعاون جميعا ... وما فات بخيره وشره علينا جميعا أن نستفيد منه لمسيرة جديدة من أجل خير ابرشيتنا
تحياتي

السيد زيد

حسب علمي لا احد يستعمل هنا قلم وانما لوحة المفاتيح...او هل تظن بان هناك احد يمتلك هكذا خط جميل كما في الكتابة هنا؟

سؤالين لك هي:

ما هي الطريقة التي لو اتبعتها ستؤدي الى تحقيق ايجابيات؟ وهنا انا اسال ايضا لانك تستعمل كلمة "حتما ", بمعنى ان هناك طريقة انت تعرفها بدقة وتستطيع شرحها وترى بانها حتمية.

ماذا تقصد بالمسيرة؟ كيف تبدو؟

اذا كانت اسئلتي لك صعبة جدا كما حدث في شريط اخر لك فان اسئلتي يستطيع ان يجيب عليها ايضا من شارك في شريطك هذا بشرط بسيط واحد وهو ان يتم استعمال لغة لا تحوي طريقة مجازية ولا مصطلحات عامة وانما شرح عن الكيفية وكيف تبدو طريقة معينة وما هي الخطوات ومن ثم متى ستقومون بها...


غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2475
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد لوسيان
لا اعرف لماذا يقف استيعابك الذهني معي وبتأجج مع غيري... تقول حسب معلوماتك لا احد بستعمنل قلم هنا وانما لوحة مفاتيح!؟
عن اي لوحة مفاتيح تتكلم؟ قلمي سيشيد الإيجابيات..اي سأكتب عن اشياء جميلة من أنشطة مختلف وامور اخرى المس منها خيرا لابرشيتي... اي سأكتب بعد الحدث وليس قبله، فلست انا من يضع خارطة طريق الابرشية ومعها مفاتيح العمل
لذلك وجوابا على سؤالك واستنتاجك الأول عن ورود كلمة حتما في ردي، وحقيقية لم افهم لماذا عصيت هنا وانت تتدعي الذكاء؟
حتما يعني ثقة مطلقة بالأسقف الجديد وما سيعمل لخير الابرشية، ولا اعرف ما يدور في خلد إنما ثقتي مطلقة به وتفاؤل باستجابة كهنة الابرشية لوصاياه وطلباته مع استعداد المؤمنين للعمل من أجل رعاباهم
اما سؤالك عن المسيرة ماذا اقصد وكيف تبدو؟ هاي شبيك ابني؟
مسيرة تعبير مجازي يبين من خلاله بان كل الكنائس في الابرشية ستعمل معا بوحدة مع الأسقف الجديد
لا تقل بانك فهمت مسيرة تبدء من مدينة وندزور مرورا بتورنتو إلى فانكوفر نقطع خلالها أربعة آلاف كم مشيا على الأرجل عدا التفرعات المحلية؟ ومن ثم نكمل أخرى بطريق العودة وهكذا دواليك؟ حاملين رايات وشعارات منشدين الترتيب الكنيسة وبلغتنا الام فقط
اما عن اقتراءك ضدي عندما تقول لم اجب عن اسئلتك في مكان آخر ... فالحقيقة ليست كذلك بل اجبتك مرة وعدت السؤال واجبتك مرة أخرى والخلل يفهمك وليس بشرحي
حتى جواباتي لك على أسئلة اليوم سوف لم تفهمها وستطالبني باعادتها مرة اخرى



مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2120
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
اما عن اقتراءك ضدي عندما تقول لم اجب عن اسئلتك في مكان آخر ... فالحقيقة ليست كذلك بل اجبتك مرة وعدت السؤال واجبتك مرة أخرى والخلل يفهمك وليس بشرحي
حتى جواباتي لك على أسئلة اليوم سوف لم تفهمها وستطالبني باعادتها مرة اخرى

السيد زيد

الخلل هو طبعا في انني  لا استطيع ان افهمها وانا اتعجب حول كيف يستطيع الاخرين من فهمها. وما قلته انا هو ليس افترائات عنك وانما كنت بالفعل قد طرحت لك هذه الاسئلة لعدة مرات وقمت انت بعد فترة من قيامي بتكرارها بشرح جزء بسيط لي حيث قلت انت بان المقصود بالمصطلح العام الشامل مثل "التفعيل" بانه هو مثلا اقامة مشروع والعمل على تنفيذه.... وهذا تقدم جيد ولكن المشكلة انت لا تعرف ما هو هذا المشروع. انا اردت فقط ان افتح عينيك لترى بوضوح... وهذا الشئ انا فعلته بشكل متقصد لكونني اعرف بان المصطلحات العامة الشاملة قد تصيب الشخص بان يفقد البصيرة ويتحول الى شخص اعمى...وهذا الشئ قد يشمل اي انسان فلا تاخذها بشكل شخصي

اقتباس
اما سؤالك عن المسيرة ماذا اقصد وكيف تبدو؟ هاي شبيك ابني؟
مسيرة تعبير مجازي

وهذه هي المشكلة في استخدام المجازية التي هي طاغية في كتاباتك وكتابات من شارك في المؤتمرات الكلدانية. والسبب في ذلك قد يكون انكم لا تملكون اصلا اية مشاريع وبالتالي لا تملكون سوى طريق استعمال اللغة المجازية.

وقبل ان اكتب انا فانني لا استطيع سوى ان اطلب منك بان تقوم هذه المرة بعمل استثناء واحد في حياتك وهذا لمدة قدرها فقط خمسة دقائق بان تفترض بانني شخص لا امتلك اجندة التي بامكانها ان تدمركم او تلغيكم وبانني لا اتقاضى اموال قدرها 1000 دولار عن كل مداخلة اكتبها في الانترنت. في هذا الاستثناء لمدة خمسة دقائق افترض بانني اكتب لمصلحتك.

قضية استعمال المجازية واستعمال مصطلحات عامة شاملة التي تقف لوحدها والتي لا يستطيع الشخص شرحها هي يتم استعمالها في طريقيتين:

- الاطفال الذين يبدؤن لاول مرة في حياتهم بتعلم  كتابة جمل التي قد تصل الى نصف صفحة او صفحة واحدة. حيث يتم الطلب منهم بكتابة انشاء, فيكتبون مثلا عن فصل الربيع وبانه جميل وفيه ازهار ولعب والكل فرح الخ.

- الادباء عندما يكتبون مثلا خاطرة ادبية, وهذه من حقهم لانهم يبحثون عن تعبير يرونه جميل لوصف جماليات المكان مثلا الخ. المصيبة والكارثة ستكون عندما يتم استعمال اسلوب كتابة الخواطر مثلا في مواضيع تتطلب منطق علمي...

اما ما تبقى فان الطريقة التي تستعلمها ليست صالحة لاي شئ اخر.

فتلاميذ المدراس عندما يتعلمون الكتابة فانهم بعدها سيتعلمون استعمال طرق منطقية في الكتابة.

بحيث مثلا عندما يقوم تلميذ بالكتابة عن موضوع مثل "البيئة" مثلا وكتب "المحافظة على البيئة شئ ضروري ونحن علينا ان نقوم بعملية تفعيل هذه النقطة وبان علينا ان نمسك كلنا يد بيد في مسيرة من اجل رفع النهضة في هذه النقطة الخ"

فان هكذا تلميذ سيحصل على درجة مقدارها صفر من عشرة. فهكذا طريقة كتابة لن تخلق اي تطور او اية ايجابيات ولن تحقق اي شئ في البلد الذي يعيش فيه هذا التلميذ والتي تصرف الحكومة اموال طائلة لتعليمه. تصور فقط لو ان الكل والجميع في هذا المجتمع اتبعوا نفس الطريقة.

الطريقة الصحيحة والتي تطلبها المدرسة منه هي :ان يقوم هكذا تلميذ بعد تقديم مقدمة صغيرة عن محتوى موضوعه ان يطرح ما هي المشكلة ولماذا هناك حاجة للمحافظة على البيئة وما هي الطرق والخطوات للوصول اليها وكيف هي التكاليف؟ هل هناك تاثيرات جانبية التي قد تكون سيئة لاشياء اخرى؟ ما هي حجج المعارضين والمؤيدين لهذه الخطوات؟ وما هو رايه الخاص بعد كل هذا العرض ولماذا؟ وهل هو ممكن التحقيق؟ كيف ذلك؟ وماذا سيحدث اذا لم يتحقق؟ لماذا سيكون سئ او جيد؟ الخ الخ وفي الاخير ينبغي ان يمتلك هكذا تلميذ صغير بالطبع  رايه الخاص وبان يمتلك عنه تربريرات وهذه كطريقة ليتعلم ببناء ارائه بنفسه..وهذه كلها عملية تعلمه تحليل النص والجمل وتحويل النص كله الى اسئلة واجوبة ليبحث عن اين تكمن المشكلة او اين يكمن الخلل.

وهذه هي ليست بهذا الشكل البسيط الذي شرحته. فهذا التلميذ اذا قدم هكذا موضوع في المدرسة كشكل عرض تقديمي presentation فهناك المئات من الكتب التي تشرح كيف عليه القيام بها ومنها ما تنصح به هذه الكتب هو ان يدرس كل الاسئلة المحتملة التي قد توجه له عن موضوعه وبان يفكر بالاجوبة مسبقا وذلك لكي تعلمه ان لا يقع في مواضع محرجة يفقد بعدها كل شئ.

هذه هي طريقة بسيطة حول كيفية سير طريقة الكتابة في المدارس للتلاميذ الصغار ولم اكتب عن طرق تستعملها المراحل المتقدمة حتى لا يقول لي احد بانه لا يمتلك هكذا درجة اكاديمية.

اما الطريقة التي تستعملها انت فهي مضرة. وانت ستقول لي لماذا؟

ان كثرة قراءة القراء لمواضيع لا يجدون فيها سوى طريقة مجازية ومصطلحات ليس عليها اي شرح يذكر ستجعلهم يشعرون بالنعاس والعبثية وبعدم الجدوى والملل وبفقدان المعنى وبالتالي  لا يجدون اية فائدة منها وبالتالي سيكون كل ما كتبته انت مجرد مضيعة للوقت ولن يمتلك نتائج سوى الفشل.

بمعنى اخر: اذا كنت لا تستطيع ان تشرح مصطلحات انت لا تملك فكرة عنها ولا تستطيع ان تشرحها فسيكون الافضل لك وللكل بان لا تستعملها. او اذا كنت مصر عليها بان تقوم بالتنويه بانك لا تملك عنها حاليا فكرة. لهذا من الافضل ان تستعمل لغة بشكلها الحرفي...او اذا استعملت مصطلح عام فكن على الاقل مستعد بان تشرحه اذا طرح احد القراء اسئلة لك حوله... وفي كل الاحوال لا تستعمل طريقة مجازية.

وبالاضافة الى ذلك فان اللغة المجازية ليست عليها برهان....جملة مثل "لنمشي يد بيد نحو وطن حر وشعب سعيد" هذه لا تقول اي شئ وليس عليها برهان...
وجمل مثل "على يمينك هناك محافظة على مقومات القومية وتفعيل لها" هي جملة ليس عليها برهان لانها لا تقول اي شئ.
ولكن جملة مثل "على يمينك هناك مركز يقوم بالفعاليات القومية كذا وكذا وكذا"...هذه جملة عليها برهان. لماذا؟ لان بامكان هكذا شخص ان يدخل ذلك المركز ليتاكد من المقولة.
وجملة مثل "ينبغي ان نمتلك صبر الجمل"...هي ايضا لا برهان عليها.
وجملة "هناك جمل خلف سيارتي" عليها برهان لكوني استطيع ان ادير راسي لاتحقق منها.
الخ..