قرقاش: الوساطة القطرية لإنقاذ الحوثيين لن تنجح


المحرر موضوع: قرقاش: الوساطة القطرية لإنقاذ الحوثيين لن تنجح  (زيارة 188 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 21593
    • مشاهدة الملف الشخصي
قرقاش: الوساطة القطرية لإنقاذ الحوثيين لن تنجح
وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية يؤكد أن انتفاضة صنعاء صحوة من كابوس الانجراف وراء الدعوات الطائفية التي تهدد مصالح اليمنيين.
العرب/ عنكاوا كوم [نُشر في 2017/12/02]

صحوة ضد الظلاميين
أبوظبي - أكد أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية السبت أن محاولات قطر لإنقاذ ميليشيات المتمردين الحوثيين في صنعاء لن تنجح، مشيدا بالانتفاضة ضد الميليشيات الموالية لإيران.

ورحب التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بالانتفاضة في صنعاء ضد الميليشيات الحوثية. واعتبر أن "مبادرة الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح ستخلص اليمن من الميليشيات الطائفية الإرهابية".

وقال قرقاش في تغريدات على تويتر إن "انتفاضة صنعاء واليمن صحوة من كابوس الانجراف وراء الدعوات الطائفية المضللة والمضادة لمصالح الشعب اليمني".

وأكد أن "الوساطة القطرية لإنقاذ مليشيات الحوثي الطائفية موثقة، ولن تنجح لأنها ضد إرادة الشعب اليمني الذي يتطلع إلى محيطه العربي الطبيعي".

وقال التحالف العربي في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية إن "استعادة حزب المؤتمر الشعبي في اليمن زمام المبادرة وانحيازهم لشعبهم ستخلص اليمن من شرور الميليشيات الطائفية الإرهابية (...) التابعة لإيران"، في إشارة إلى المتمردين الحوثيين.

وكان صالح دعا السبت التحالف العربي إلى أن "يوقفوا عدوانهم وان يرفعوا الحصار" عن اليمن، متعهدا فتح "صفحة جديدة" معهم بعد سنتين من المواجهات ومن تحالفه مع المتمردين الحوثيين.

وقال في خطاب نقله التلفزيون "ادعو الاشقاء في دول الجوار والمتحالفين ان يوقفوا عدوانهم وان يرفعوا الحصار وان يفتحوا المطارات... وسنفتح معهم صفحة جديدة... سنتعامل بشكل ايجابي. ويكفي ما حصل في اليمن، وما حصل لليمن".

وتأتي تصريحات صالح بينما تجددت المواجهات السبت بين الحوثيين وانصار الرئيس السابق بعد فشل مفاوضات بين الطرفين.

وتحدث سكان في العاصمة عن اشتباكات عنيفة في وقت مبكر من صباح السبت في شوارع منطقة حدة السكنية بجنوب صنعاء والتي يعيش فيها الكثير من أقارب صالح ومن بينهم طارق صالح نجل شقيقه.

وقال السكان إن دوي انفجارات وإطلاق نار تردد في أنحاء المنطقة. وتراجعت حدة المعارك بحلول بعد الظهر مع فرض أنصار صالح سيطرتهم على المنطقة. ولم ترد أنباء حتى الآن عن وقوع ضحايا.

واتهم حزب المؤتمر الشعبي العام الذي ينتمي إليه صالح الحوثيين بعدم الالتزام بالهدنة، وقال في بيان على موقعه الإلكتروني إن الحوثيين يتحملون مسؤولية جر البلاد إلى الحرب الأهلية.

ووجه البيان حديثه إلى أنصار الحزب ومن بينهم مقاتلو القبائل قائلا "إنكم مدعوون اليوم أكثر من أي وقت مضى لتضعوا حدا لتصرفات تلك العناصر المأزومة التي تريد أن تنتقم منكم ومن الوطن ومن الثورة والجمهورية".

وناشد الحزب الجيش وقوات الأمن التزام الحياد في الصراع.

واندلع القتال يوم الأربعاء عندما اتهم حزب المؤتمر الشعبي العام الحوثيين باقتحام مجمع يضم مسجد المدينة الرئيسي وإطلاق قذائف آر.بي.جي وقنابل. وذكر الطرفان أن ما لا يقل عن 16 شخصا قتلوا في الاشتباكات منذ يوم الأربعاء.