جمعية الثقافة الكلدانية تحتفل بالذكرى (19) لتأسيسها


المحرر موضوع: جمعية الثقافة الكلدانية تحتفل بالذكرى (19) لتأسيسها  (زيارة 334 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

جمعية الثقافة الكلدانية تحتفل بالذكرى (19) لتأسيسها
.............................................................
وسط اروع مشاعر التهاني والمحبة والتبريكات وباقات الزهور المعطرة بالمودة والاعتزاز لمسيرة واصلت عطائها برغم كل الصعاب والتحديات لتسعة عشر عاما عبر عنها حضور جماهيري حاشد من المهنئين من مختلف القطاعات السياسية والبرلمانية والاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني ورواد الجمعية واعضائها ، اطفأت جمعية الثقافة الكلدانية بذكرى تاسيسها شمعتها التاسعة عشر امس لتوقد الشمعة العشرين.
وبهذه المناسبة استقبلت الهيئة الادارية للجمعية في مقرها بعنكاوا جموع المهنئين الذين اشادوا بمسيرة الجمعية وبعطائها  المنوع وباحتضانها للطاقات الابداعية المختلفة مما اسهم في تعزيز الواقع الثفافي لشعبنا واغنائه.
وعبر المهنئون الذين غصت بهم قاعة الاستقبال عن عميق اعتزازهم بالدور الكبير الذي نهضت وتنهض به الجمعية ثقافيا واعلاميا من خلال تواصلها الى جانب انشطتها المختلفة باصدارصحيفتها الشهرية (بيت عتكاوا) ومجلتها الفصلية (المثقف الكلداني) .
واثنى المهنئون على حرص الجمعية في ان تكون صرحا ثقافيا حقيقيا لكل قطاعات شعبنا ولكل الطاقات الادبية والفنية سواء من خلال  استضافتها للادباء والكتاب واحتضان حفل التوقيع على اصداراتهم الجديدة ام من خلال تنظيم مواسم ثقافية عبر محاضرات منوعة للملاكات ذات الاختصاص او من خلال استضافة الفرق الفنية ومسرحياتها على قاعة الجمعية مما اسهم في اغناء الواقع الفني وتوفير فرص التمتع بمشاهدتها لجمهور واسع في عنكاوا.
واكد المهنئون خلال تقييماتهم المختلفة لمسيرة عمل الجمعية، ان جمعية الثقافة الكلدانية وعبر (19) عاما من مسيرتها تمكنت من خلال مجمل انشطتها المنوعة ثقافيا وفنيا واعلاميا واجتماعيا ان تصبح معلما ثقافيا بارزا ورمزا حيويا من رموز الثقافة عامة والثقافة الكلدانية على وجه الخصوص استحقت معه الاعتزاز والثناء، مبدين في الوقت ذاته استعدادهم وحرصهم على دعم الجمعية من اجل تمكينها من مواصلة مسيرتها الثقافية والتعبير بامانة ونزاهة وموضوعية عن جوانب حيوية من ثقافة شعبنا.
وعبر السيد كمال لازار بطرس رئيس الجمعية وكالة والسادة اعضاء الهيئة الادارية عن شكرهم وامتنانهم للسادة المهنئين مؤكدين عزم الجمعية على مواصلة مسيرتها وانشطتها وعطائها برغم الصعاب والمعوقات والاوضاع الاقتصادية الصعبة من اجل ان تبقى ثقافة شعبنا متواصلة ومتجددة وزاخرة بالعطاء الذي لاينضب.
هذا وكان من بين المنظمات والاحزاب والنوادي والجمعيات والجهات التي حرصت على زيارة الجمعية ومشاركتها احتفالها بالذكرى (19)  لتأسيسها وتقديم التهاني وباقات الزهور لها :
1 ــ اللجنة المحلية للحزب الديمقراطي الكردستاني في عنكاوا.
2 ــ اتحاد النساء الاشوري ، فرع اربيل.
3 ــ حزب بيت نهرين ، عنكاوا.
4 ــ الهيئة الادارية للمركز الاكاديمي الاجتماعي.
5 ــ منظمة كلدو اشور للحزب الشيوعي الكردستاني.
6 ــ الاستاذ ضياء بطرس رئيس الهيئة المستقلة لحقوق الانسان.
7 ــ الرابطة الكلدانية ، فرع اربيل.
8 ــ نادي المعلمين العائلي.
9 ــ المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري.
10 ــ نادي اكاد الرياضي.
11 ــ جمعية مار عودة الزراعية.
12 ــ اتحاد الادباء والكتاب السريان.
13 ــ جمعية حقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية ، فرع اربيل.
14 ــ جمعية بشارا الخيرية.
15 ــ جمعية حدياب للكفاءات .
16 ــ الحزب القومي الكلداني.
17 ــ منظمة سورايا للتوثيق.
18 ــ اعضاء الجمعية وروادها والكثير من جماهير عنكاوا.