رسالة لدولة الرئيس الدكتور حيدر العبادي ..تهنئتكم للمسيحيين رسالة احادية الجانب لا تدعو لترسيخ التعايش السلمي في العراق الجديد


المحرر موضوع: رسالة لدولة الرئيس الدكتور حيدر العبادي ..تهنئتكم للمسيحيين رسالة احادية الجانب لا تدعو لترسيخ التعايش السلمي في العراق الجديد  (زيارة 504 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل كامل زومايا

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 25
    • مشاهدة الملف الشخصي
رسالة لدولة الرئيس الدكتور حيدر العبادي ..تهنئتكم للمسيحيين رسالة احادية الجانب لا تدعو لترسيخ التعايش السلمي في العراق الجديد
دولة الرئيس الدكتور حيدر العبادي الموقر
تحية احترام وتقدير بيوم ولادة طفل السلام يسوع المسيح له المجد "الْمَجْدُ للهِ فِي الأَعَالِي، وَعَلَى الأَرْضِ السَّلاَمُ، وَبِالنَّاسِ الْمَسَرَّةُ
بداية دولة الرئيس اسمح لي ان نحييكم ومن خلالكم الشعب العراقي على الانتصارات الكبيرة على داعش الارهابي بقوة السلاح وكنا ومازلنا نؤمن ان ينتصر السلام على السلاح ايضا ، ان تهنئتكم للمسيحيين في ميلاد طفل السلام يسوع المسيح له المجد رسالة احادية الجانب لا تعبر عن ان المسيحيين  مواطنون عراقيون اصلاء حالهم حال عموم الشعب العراقي بكل مكوناته الجميلة ، فكيف يمكنكم من ترسيخ التعايش السلمي وانتم جعلتم من ميلاد السلام لجزء من العراقيين وليس لجميعهم ، فهل يعقل عند قدوم عيد الاضحى المبارك او عيد الفطر المبارك سيكون لفئة دون غيرها ؟
اننا نذكركم من باب التذكير وليس من باب التشبيه ، فالنظام الديكتاتوري البائد ايضا كان يمن علينا بمكرمة بيوم عطلة في اعياد المسيحيين فقط دون العراقيين جميعا !! ، نرجو منكم ان تكون ابا لكل العراقيين وان تعمل من اجل البدء في ترسيخ المواطنة الحقة بالنظر الى الجميع بشكل متساوي ، نتمنى من سيادتكم ان تنسينا ايام المكرمات في العطل وغيره ، فنحن ومعكم نحتاج ونريد ان نبني دولة مؤسسات لا تغلب عليها العاطفة او المكرمات ...
عاش العراق بأهله مع خالص تحياتنا وامنياتنا ان يعم السلام والامان بوطننا العزيز عراق الرافدين الذي يستحق الكثير منا وكل عام وانتم وشعبنا العراقي بالف خير ومحبة
كامل زومايا
ناشط في مجال حقوق الانسان
24 كانون الاول 2017