الإنتباه الى مثالب الرابطه الكلدانيه اليوم قبل الغد رجاء ً


المحرر موضوع: الإنتباه الى مثالب الرابطه الكلدانيه اليوم قبل الغد رجاء ً  (زيارة 4136 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الإنتباه الى مثالب الرابطه الكلدانيه اليوم قبل الغد رجاء ً

شوكت توسا
بمناسبة عام 2018 الجديد , تمنياتنا لابناء شعبنا وللإنسانية جمعاء بعام ٍ يرفل  بالمحبة  والأمن والإستقرار.
 نداء مقالنا,لا دافع من ورائه سوى احترام الأسماء التي يحملها ابناء شعبنا,اي أن الذي يعنيناهوحدود مصداقية المتكلم القومي بأسم الكلدانيه وجديـّة إستخدامها في وصف الرابطه بعد ان مرعلى تشكيلها قرابة ثلاثة اعوام ومثالبها المتزايده تتراكم فوق الرفوف من دون معالجه ,لذا ليس استباقا للامور لو قلت  بأن الزرع لم يحظى بعد بما يضمن جودة المحصول ,أما اختلاق التبريرات والطعن والتسقيط بما هو سياسي اشوري او كردي او عربي فلا نفع في هذا التهرب من مواجهة الحقيقه بل هي مثلبه مضافه الى سلبيات اخرى واجبة النقد .
 على مدى الفتره التي تلت عام 2003 ,إقتنع العديد من مثقفي شعبنا الكلدواشوري السرياني بضرورة- بل تمنّوا- ظهور تنظيم سياسي قومي جدير لمنافسة( وليكن لمساعدة) الحركه الديمقراطيه الاشوريه في تقديم الأفضل,تلك حاجه منطقيه ما زالت قائمه نظرا لفائدتها, لكن المؤسف له هو ان المتوافرلحد هذه اللحظه لم يرتق الى منافسة ابسط  خطابات الحركه الجامعه , فكيف بنا حين نطالب بتقديم الأفضل؟
عليه , لو كانت الصراحة في النقد مطلوبه ,فأهميتها بلاشك لن تدع مفراً من اعتبار تدخل الكنيسه في غير شؤونها بمثابة تكرار لمثلبه تتجسد اليوم في ظاهرة الرابطه الكلدانيه , وهي تكرار آخر لبرهان عجزالمتكلمين كثيرا بالشأن الكلداني عن اداء واجبهم, ذلك ما يمكن ملاحظته بكل بساطه على الاقل في عزوفهم عن إنتقاد مثالب تستدعي التصحيح وهو أضعف الايمان ,تلك شئنا ام ابينا دليل على ترهل لم تظهر بعد نخبة تعترف بوجوده كي تتم معالجته( اللهم ,والشيئ بالشيئ يذكر,سوى ما تفضل وكتبه الاستاذ صباح قيا ) ,نقولها بهذا الشكل لأن تجربة الرابطه الكلدانيه هي ليست اول محاوله بل اغلبنا كمتابعين على بيّنه بمسببات فشل محاولة المطران سرهد جمو والتي ساهم فيها العديد من رابطييّ اليوم وحضروا مؤتمراته تحت عنوان  انبهروا ببريقه ( النهضه الكلدانيه) ,فتبين أن لاعلاقة له ببناء كيان سياسي قومي كلداني, هذه حقيقه لا تحتمل السفسطه والمزاغله ,نعم أنكرها البعض وتأخر آخرون في كشف كونها لعبة توسيع رقعة نفوذ كنيسة المطران المذهبيه على أكتاف محبي الكلدانيه ونهضتها المزعومه .
لنفترض جدلا ان المراد من الرابطه الكلدانيه هوتصحيح ما فشل به  المطران جمو في مثلبته فأخفق في لملمة الكلدان,ولكن كم سيشفع فشل نيافته ورابطيونا عيني عينك , لا شأن لهم بقواعد هي من البداهة والبساطه التي لا يتطلب الالتزام بها دهاء ًخارقا ,إذ ما من تنظيم حامل لاي مسمى احادي يُكتب له النجاح ما لم يتأسس بموجب ضوابط نظام داخلي حازمه  (غير مطاطيه) تصون هويته وترسم ميكانيكية عمله, تلكم معاييرثابته اي محاوله للقفزعليها معناها التنصل عن تحمل المسؤوليه والاستعداد لتلّقي اللدغة مرة أخرى و من عين الجحر . 
   لمزيد من التوضيح, جدير بنا التذكير بمقال حول اقالة السيد فائزعبد ميخا مدير ناحية القوش,أكدنا فيه على وجود مرشحَين تنافساعلى المنصب,كلاهما تابع لسياسة أجندة الحزب الديمقراطي الكردستاني (حدك), ومن يمتلك خلاف هذه الحقيقه فليتجرأ ويحكيها,لم يفلح نيافة المطران ميخا مقدسي في تنصيب مرشحه عضو المجلس الشعبي السيد غزوان رزقلله لأسباب يمكن الإطلاع عليها ضمن تفاصيل  نجاح غبطة البطريرك في تنصيب  السيده لارا زرا ,وهي كما أسلفنا عضوة ناشطه في حدك إضافة الى كونها مسؤولة مكتب الرابطه الكلدانيه في القوش, لست أدري إن كان غبطته وبقية الرابطيون على علم بهذه المثلبه و تقصدوا التسترعليها, لاننا بصراحه إنتظرنا  تصحيحا لهذه المثلبه لكن قيادة الرابطه لم تحرك ساكنا , اذن ماذا باستطاعة المرء ان يستشف من الامر سوى ان الجماعه لا شأن لهم بشيئ اسمه كلداني قومي , بحيث رضوا بالبديله مكتفين باعتبارها القوشيه مسيحيه كاثوليكيه ومسؤولة مكتب الرابطه الكلدانيه دون اكتراثهم قيد شعرة بأنتمائها لحزب قومي كردي ومسلم ,إذن اين محل التسميه الكلدانيه من الإعراب سواء اعتبرناها قوميه اومذهبيه دينيه , وما دواعي إستخدامهاعنوانا ً للرابطه! للذي لا يعرف  حجم المثلبه عليه الرجوع الى نص الماده الثانيه من النظام الداخلي .
في اكثر من مناسبه ,يمنح غبطة البطريرك ساكو مؤسس الرابطه الكلدانيه, الحق لنفسه في نقد ومعاتبة الكلدان على جريرة انتمائهم ومؤازرتهم  للحركة الديمقراطيه الاشوريه معتبرا ذلك مثلبه , وغبطته كقائد ورمز لمسيحيتنا يعلم يقينا بأن الذي يجمع الرعيه بكل تسمياتها هو الدين واللغه وحتى المذهب علاوة على التصاهر الاجتماعي, لكنه لم يجد اية مثلبه في انتماء عضو الرابطه الكلدانيه المسيحيه الى حزب قومي كردي مسلم بل  أعتبر دعمها واجبا ً.لوأضفنا الى تناقضات هذه الصوره ظاهرة  إشادة غبطته  بالحركه  (زوعا) على اساس استقلاليتها في نهجها وعملها القومي,بماذا سيمكننا التكهن حول ما يريده غبطته , أنا شخصيا  عاجز عن ذلك لاني لم أعد أفهم  بحسب اي فلسفه  اونظام داخلي جاز جمع هكذا متناقضات وتمريرها ؟ هل هي قلة معرفة وخبره في العمل السياسي من قبل الكنيسه , أم ان جعل الابيض اسود وبالعكس بات أمرا عاديا لدى العاجزين عن تحقيق شيئ من احلامهم,ربما الأرجحيه  للأحتمال الثاني اكثر ورودا ً .
 حقيقة ً فلسفة مستحدثه كهذه رغم استهجاننا لها , لكنها تكاد تكون متوقعه حينما تتكلل طموحات الراعي اللاهوتي  برغبة المجازفه في خوض العمل السياسي معززة ً بحظوة  تأييد من مروّجي خطابات زرع الفرقة بين شعبنا و من المتغاضين عن ظاهرة انتماء مسؤولة مكتب الرابطه الكلدانيه في القوش وبقية أعضائه الى حزب قومي كردي  ومسلم .
 أختم واقول بكل إختصار, بأن العمل السياسي( القومي) ليس ممارسة لعبة تصفيط مكعبات خشبيه وترهيمها لصنع هودج مزركش,بل له أسس وضوابط  تتجسد في سلوك إيماني  يلزم الناشط  باحترام عقول الناس والتقيد بحدود ما ينص عليه  نظام تنظيمه الداخلي بإعتباره  مرجع  يعتمده المعني على سبيل المثال بشأن التسميه الكلدانيه سواء إعتبرها قوميه او مذهب ذلك شأنه, انما إفتقاره لشجاعة كشف ونقد مثل هذه الإجحافات هو المثلبه بعينها .

الوطن والشعب من وراء القصد







غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3889
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي شوكت توسعا
شلاما
كل عام وأنتم بصحة جيدة  بنعمة الرب
تقول (بأن العمل السياسي( القومي) ليس ممارسة لعبة تصفيط مكعبات خشبيه وترهيمها لصنع هودج مزركش,بل له أسس وضوابط  تتجسد في سلوك إيماني  يلزم الناشط  باحترام عقول الناس والتقيد بحدود ما ينص عليه  نظام تنظيمه الداخلي بإعتباره  مرجع  يعتمده المعني على سبيل المثال بشأن التسميه الكلدانيه سواء إعتبرها قوميه او مذهب ذلك شأنه, انما إفتقاره لشجاعة كشف ونقد مثل هذه الإجحافات هو المثلبه بعينها) انتهى الاقتباس

وهو كذلك يجعلنا في حيرة من التوصل الى فهم ما يجري ؟
واجد كذلك ان البعض من سياسيي الإنترنيت  وربما معظمهم  يفتقرون الى شجاعة الذهاب الى الوطن وابراز عضلاتهم  السياسية  في حلبة الصراع الحقيقية
ولكن كما يبدو ان عضلاتهم المطاطية  الفشوشة لا تجد لها موضع الا في الجهاز الذي يكتبون فيه
فإذا انطفأ الجهاز ناموا نومه أهل الكهف
ولا نفهم ما هي اهدافهم السياسية
هل يسعون الى حكم ذاتي
او هل يرغبون في نقل من يعتبرون أنفسهم كلدان الى آور الكلدان
وجل  ما نلاحظه هو ان كل ما يهم البعض  منهم هو الطعن بأحزاب آشورية
وطبعا ان الصاق التهم والشتاءم  وبأساليب عنترية ليس كل واحد يقبلها وليس من المعقول الذي يحترمه نفسه ان يبادل الشتاءم باخرى مثلها لانه في ذلك يتساوي معه
على كل حال اعتبر ان ما نقراه ونسمعه  هو مجرد مسالة  كلام العاطلين والفاشلين السياسيين في  التسلى  داخل كهوة. الإنترنيت   لا اكثر ولا اقل
ولذلك فلا تأثير لتلك الهوسات الفضائية على سياسي وأحزاب شعبنا العاملين،في الوطن
وشعبنا يعرف جيدا من هم جديرون بتمثيله سياسيا في الوطن
بارك الرب بأحزابنا العاملة  لصالح شعبنا في الوطن وبكل أبناء شعبنا الباقون الشجعان




غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1336
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباس
[quoteعلى مدى الفتره التي تلت عام 2003 ,إقتنع العديد من مثقفي شعبنا الكلدواشوري السرياني بضرورة- بل تمنّوا- ظهور تنظيم سياسي قومي جدير لمنافسة( وليكن لمساعدة) الحركه الديمقراطيه الاشوريه في تقديم الأفضل,تلك حاجه منطقيه ما زالت قائمه نظرا لفائدتها, لكن المؤسف له هو ان المتوافرلحد هذه اللحظه لم يرتق الى منافسة ابسط  خطابات الحركه الجامعه , فكيف بنا حين نطالب بتقديم الأفضل؟][/quote]
السيد شوكت توسا المحترم
عجيب انحيازك لهذا التشكيل المنتفع. فلو تنظر الى واقع شعبنا الذي يدعي زوعاك بتمثيلهم فهو يمر بوضع من سوء الى اسواء ومنذ 2003 والى يومنا هذا. بفضل الفساد المستشري من قبل الكتل الحاكمة وملحقاتها. ويكفي موافقة احد قادة زوعا المتريش حاليا خارج البلاد على القانون الجعفري وبتوقيعه المشهور والمنتشر في مواقع  شعبنا والرسمية ايضا والذي يجحف زيادة على ماهو عليه في حقوق شعبنا المسكين من حاله. ناهيك عن عدم توافق زوعا مع باقي ممثلي شعبنا الاخرين والذي ينفرد في اتخاذ قرارات تزيد تفاقما على ابناء شعبنا ذي التسمية الثلاثية المرحة التي يدعون بها لمنفعتهم ليس غير.
دع التشكيلات الحديثة ومنها الرابطة الكلدانية ان تاخذ مواقعها للتعويض ولو بقدر الامكان عن ما هدر من حقوق لشعبنا المسيحي في ظل من يدعي بتمثيلهم في الزمن الاغبر هذا. وجهود غبطة البطرك لويس ساكو مطلوبة وكتعويضا لسياسيينا المزعومين بتمثيل شعبنا الذي تناقص وجوده ان بقي لهم بوجود مستقبلا.
اقصد من كلامي هذا مؤازرة كل تنظيم يسعى لخدمة شعبنا يا استاذ توسا المحترم وبئس الموجود الحالي منهم.
واخيرا اتمنى سنة سعيدة للجميع وبالاخص شعبنا الرابض والمكافح للبقاء في بلدنا الرافديني العريق.. تحيتي للجميع



غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذالعزيز أخيقار يوخنا المحترم
تحيه طيبه
شكرا على التهاني ونحن بدورنا نبادلكم إياها متمنين لكم دوام الصحه والموفقيه.
رغم صحة غالبية ما تفضلتم به حول فضاء الانترنيت  وإستخداماته  من لدن بعض الإخوه, الا اني اكتسبت الفائده من الكثير مما يطرح عبرالانترنيت في تقويم وتصحيح العديد من الأفكار والاراء, فمثلما هناك من يحسن إستخدامه لفائدتنا جميعا هناك  ايضا من يسئ إستخدامه ويعكر على ابناء شعبنا نشاطاتهم في الداخل  والخارج على حد سواء, تلك معلومه غالبا مااسمعها من أهلنا وتنظيماتهم السسياسيه بدون استثناء جهه, أما مدى تعلق ظاهرة هذه الممارسات في الانترنيت بموضوعة مقالنا , فانا قصدت في مقالي قيادة الرابطه بشكل خاص ممثلة بغبطته والمحيطين به من مثقفي ابناء شعبنا . والذي نقرأه من بعض الكتاب يكاد يكون هو الآخر أراء تبدى  كل بحسب اسلوبه  وقدراته مثلما ابديناها نحن في مقالنا , يبقى التقييم  شأن يقرره القارئ وهو  بالتأكيد سيشاركنا في انتظار ردود افعال المسؤولين المعنيين على ما ننشره سواء أتى ذلك  من خلال إجراء عملي يقومون به على الأرض ,او برد مسؤول مذيّل من قبل ناطق رسمي باسم الرابطه. هذا ما وددت توضيحه لجنابكم عزيزنا أخيقارولكم الشكر مني على مشاركتكم.
تقبلوا خالص تحياتي


غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد عبد الأحد قلو المحترم
بغض النظر عن مستوى اسلوبكم التهكمي في مخاطبة الآخر,  ذلك لا يشكل عندي قدرا من الاهميه ,لاني شخصياادرك  متى وممن يصدر هكذا اسلوب , مع ذلك سأرد على مداخلتك بكل صراحه ومسؤوليه شريطةان تمتلك الشجاعه والثقه الكافيه  وتوعدني بإتيان ما تمتلكه من دلائل تثبت صحة قولكم بان انحيازي  لزوعا(ي)هو من اجل منفعه لا يمكن تحقيقهاالا من خلال الانحياز لزوعا .
علماً ان موضوعة مقالي هي ليست عن زوعا وما تفعله,انما عن المثالب الحاصله في ادارة الرابطه, وكأنك  في تخبطاتك تكتشف نظرية جديده مفادها ان معالجة مثالب الرابطه  التي ذكرناها في مقالنا وبالأخص ظاهرة تكريدهالن تتحقق الا بالخلاص من زوعا. بينمانسيت بأن قائد الرابطه  ممثلا بغبطة البطريرك  ساكو وبعظمة  لسانه قدم في تقييمه لزوعا النموذج الأفضل من بين كل التنظيمات , اي مطلوب منك ومن الآخرين  على الأقل إحترام ذلك ولا نقول الإقتداء بالعناصر التي اعتمدها البطريرك في تقييمه لانها تبدو شديدة الصعوبه عليك , أما لو كنت جنابك معارضا لرأي غبطته وهو قائد الرابطه ,هل لك من الجرأة ان تنتقد ما جاء به غبطته وبالصيغه التي قدمتها انا في مناقشة متناقضات الخطاب والممارسات الرابطيه؟
شكرا  وتحياتي


غير متصل albert masho

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1579
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ والاستاذ العزيز شوكت توسا : يقول السيد المسيح (مر 12: 17 فاجاب يسوع: «اعطوا ما لقيصر لقيصر وما لله لله». فتعجبوا منه.). من الجميل ان يعي رجال الدين هذا الكلام , لكن من المضحك انهم يعلمون به ولا يعملون به ويقول عنهم السيد المسيح (مت 23: 3 فكل ما قالوا لكم ان تحفظوه فاحفظوه وافعلوه ولكن حسب اعمالهم لا تعملوا لانهم يقولون ولا يفعلون.). من المحزن ان يلهث الناس خلف ترسيخ الانفصال بل ويتبجحون به ليل نهار دون فهم ان هذا يدعوا الى مزيد من الضعف لان البيت لم يبقى فيه سوى ثلاث اشخاص من السهل التهامهم عندما يكون كل شخص بمفرده , بالمحبة يمكن الوصول وعبور كل الطرق الوعرة المحبة التي يمكن لساكن المخيمات ان يشعرون انهم يعيشون في قصور كما يقول الرسول بولس ( 1 كو 13: 1 ان كنت اتكلم بالسنة الناس والملائكة ولكن ليس لي محبة فقد صرت نحاسا يطن او صنجا يرن. وان كانت لي نبوة واعلم جميع الاسرار وكل علم وان كان لي كل الايمان حتى انقل الجبال ولكن ليس لي محبة فلست شيئا. 3 وان اطعمت كل اموالي وان سلمت جسدي حتى احترق ولكن ليس لي محبة فلا انتفع شيئا. 4 المحبة تتانى وترفق.المحبة لا تحسد.المحبة لا تتفاخر ولا تنتفخ ) . تقبل محبتي وكل عام وانت والعائلة وكل شعبنا بالف خير وسلام .


غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الصديق العزيز شوكت
بعد تقديم التهاني بمناسبة الاعياد
انا وانت وغيرنا نعلم ما هو دافع بعض هؤلاء.  كم منهم قال عند تأسيسهم لكل منظمة جديدة ان هدفهم هو سحب البساط من تحت اقدام زوعا.  انهم يسيرون على نفس النهج لا يعملون ولا يضحون ولتبرير ذلك يلقون اللوم على زوعا على انه لا يعترف بهم.  عجيب امرهم وهل مفتاح باب العمل هو بيد زوعا. هنالك العديد من التنظيمات في الساحة لا تتفق مع زوعا لا بل بعضها يعادي زوعا ولكنها موجودة . سبق وان قلنا ونقول لهم بالحرف الواحد اختاروا اية بلدة كلدانية قح واذهبوا واعملوا لها وفي اي مجال تختارونه واذا وقف زوعا في طريقكم سيقف معظم شعبنا معكم.  بعد ان تركت بلداتنا في سهل نينوى ليعبث بها داعش شعر الاف الشباب بضرورة حمل السلاح ضمن تشكيلات مختلفة لحماية هذه البلدات.  وهنا احييهم خاصة الذين ليسوا من هذه المناطق ويحملون السلاح من منطلق قومي لحماية غيرهم ولا يطلبون من مناضلي اخر زمان سوى الكف عن رميهم بالحجارة. عندما نرى ابن بروار ترك قريته ويحمل السلاح ليحمي بلدة كلدانية والمناضل الكلداني في امريكا او كندا يرميه بالحجارة اليس من حقنا ان نقول حرام.
والنقطة الاخرى كما ذكرت انه واضح وضوح الشمس ان هؤلاء لا تهمهم اعداد المستعربين والمستكردين والمنصهرين في بلدان الاغتراب وانما كل نضالهم هو لاتهام من يعمل او يؤيد زوعا وان كان كلدانيا اكثر منهم.  لاثبات ذلك تذكر في بداية تاسيس رابطتهم كيف هاجموها لان احد قيادييها كان قد ظهر في الصورة سابقا وهو في مقر زوعا. واستمر ت التحقيقات وبالاخير اعلنوا براءته فقلنا ربما هذا من حرصهم على ان تكون الرابطة مستقلة ولكن اين اصواتهم من عضوة ناشطة في حزب كردي تصبح مسؤولة الرابطة هل يجرؤ احدهم على قول الحقيقة.  وعندما تكون هكذا مسؤولة الرابطة وولائها الاول هو لحزبها اليس من حقنا ان نقول حرام والف حرام
اخي شوكت.  لا تستغرب من التهم الجاهزة على غرار العروبيين لقد شبعنا منها ولكن من دون اي اثبات.  وسيفشلون للمرة الالف من الاتيان بأي دليل يثبت انه انت او انا قد استفدنا بفلس واحد من زوعا.  فعندما يقوممون بالاتهام ويتهربون من الاثبات اليس ذلك حرام...  والله انه حرام
تقبل خالص تحياتي
يوسف شكوانا


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1104
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ الاستاذ شوكت توسا
شلاما
كل عام انت والعائلة الكريمة بخير وسرور .
إلتقيت بمسؤول رفيع في الرابطة الكلدانية العالمية وبرفقته مسؤول رفيع في فرع مشيكن , حدث ذلك خلال زيارة غبطة البطريرك الأخيرة إلى وندزر قبل فترة ليست بالبعيدة . دار بيني وبينهما نقاش حول نقاط متعددة تخص مسار الرابطة وواقعها الحالي ومن ضمن النقاط سؤالي لهما : كيف تقبل الرابطة أن يكون مسؤولها في ألقوش ممن ينتمي إلى حزب سياسي معروف  ؟ لم أسمع جواباً مقنعاً بل مجرد تبريرات  من قبل المسؤول الرفيع في الرابطة حول ما معناه  العمل على حتمية التخلص من مثل هذه العناصر مستقبلاً . فأجبته : للأسف الشديد أن الرابطة بقبولها مثل هذه  العناصر والسكوت عليها تؤكد افتقارها إلى الكادر العددي الجيد ضمن تنظيمها وقبولها بكل من هب ودب حتى على حساب النظام الداخلي  ....
هذا يعني أن المثلبة التي أشرت أنت إليها ليست خافية على قيادة الرابطة , ولكنها , بصراحة , لا تتمكن من إبراز ما يتعارض مع ما يرتأي ويوجه  به غبطته , وإلا عليها مغادرة موقعها نهائياً . ذلك أيضاً جزء من الواقع الكلداني المر الذي , للأسف الشديد , يشيد به البعض . وحتماً سأتطرق إلى ذلك الواقع  بالتفصيل لاحقاً .
تحياتي




غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ والاستاذالعزيزalbertmasho المحترم
تحيـــه  طيبه
 أرجو ان تسمح  لي كي أستهل ردي بتهنئة متمنيا فيها لكم ولكافة ذويكم ومحبيكم  عاما جديدا ملؤه الرخاء والأمان.
  ثم دعني بعد قراءتي للنصوص التي تفضلت  وجئت بها في مداخلتك , كي أتساءل بقليل من الصراحه التي نتخوف دائما  من طرق بابها, هل من مسوّغ ايماني لاهوتي او منطقي عام  يضطرني لصرف الوقت في سماع او حفظ ما يردده الخطيب اي كانت رتبته او صفته, بينما انا  قادر على قراءةالعلة وافهم سبل معالجاتها من دون اي وسيط  كما كان يحتاج اليه أهلنا الاميون الأولون .
 المحبه التي حكى فيها وعنها السيد المسيح  وبقية الانبياء, لم تعد اليوم على ألسن السواد من دعاتها سوى أداة مسخره لمخادعة الناس , لذا وقد وصلنا الى عمر يمكننا فيه التمييز  نوعا ما بين الصالح والطالح,  فإن قناعة الذات  لم تعد تسمح  بالانقياد لما يصدر عن اللاهوتي المسيحي لمجرد انه يحمل الصليب  في صدره بينماقيمة سيارته التي يركبها تعادل اضعاف الايجار السنوي الذي يدفعه جاره المكافح, ناهيك  عن ذاك الذي  يستغل فطرةرعيةابرشيته وعفوية ايمانهم كي يجمع لنفسه الأموال بحجة ترميم نصب للعذراءاصاب يدها خدشا مثلاأو  ترميم تصدع في جدار الكنيسه, انا لا أعتقد بوجود حق الهي يطالبني بإضاعة وقتي في الاستماع الى هكذا نماذج مع احترامنا للأنقياء منهم وهم ندر جدا. 
شكرا لك
وتقبلوا خالص تحياتنا


غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 الاخ شوكت توسا
اسمح لي ان اهنئ الدكتور صباح قيا بمناسبة الاعياد واحييه على رده هذا حيث بالمثال الواقعي الذي ضربه اعطى الاجابة الشافية على سؤالك ومع هذا فأن قناعتي هي ان مسؤول الرابطة الذي اشار اليه لم يقل الحقيقة عندما اجابه على سؤاله المنطقي بانهم سيتخلصون من مثل هذه العناصر ولكن الحقيقة هي انهم يوافقون على اي كان ومهما كان انتماؤه طالما لا يؤيد زوعا. قناعتي هذه تستند على فترة طويلة من العمل في هذه الساحة. فمثلا ان زوعا منذ المؤتمر الثالث سنة 2001 يستخدم اسماءنا الثلاثة لشعبنا بضمنها الاسم الكلداني كاملا بكل حروفه وفي نفس الوقت هناك تنظيمات بالاسماء الاشورية او السريانية يلغون الاسم الكلداني كليا ولا اقول اكثر من هذا ومع هذا فهجوم هؤلاء الكلدان جدا يقتصر على زوعا ولم نسمع منهم اي ذكر للاخرين اليس هذا دليل على ان هدفهم ليس الدفاع عن الكلدانية وانما محاربة زوعا؟
مع خالص تحياتي لك وللدكتور صباح قيا
يوسف شكوانا


غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ والصديق العزيز يوسف شكوانا المحترم
تحيه طيبه وأمنيات اخويه في العام الجديد
 اخي يوسب , في المداخلتين اللتين تفضلت بهما, حيث اني قرأت الثانيه أثناء نشر ردي على الاخ البيرت, جنابكم مشكور على ما تضمنته المداخلتين, لذا ارجو المعذره  في اختصار ردي بالقول اننا  فعلا بحاجه الى وقفه يترددالكثيرون في اتخاذها لسبب مافي نفس أصحابها , لكني أعتقد بان السبب مهما كان سوف لن يشفع خداع أنفسنا إن كنا بجريرته سنظلم ذواتنا عن عمد ونهضم بجريرته حق شعبناالمبتلى علينا.
 هذا ما رايته كافيا للرد على المداخلتين وبشكل مختصر,متمنيا لكم عاما سعيدا رافلا بالخير والمحبه.
تقبلوا خالص تحياتي


متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2771
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد شوكت توسا
لم افهم تهاني الحب التي قدمتها في اول سطر من مقالك وهو مبني على الكره؟
هذا الكره والتهميش والألغاء هو جزء من ثقافة زوعة سواء انتميت لها ام صديق.
تقول بأنك تحترم اسماء شعبنا، وسؤالي:
 هل تحترم الأسم القومي الكلداني ام انت تعتبرها طائفة لا أكثر، جوابك مهم يحدد إن كنت استخدمت مفردة (احترام) في المكان الصحيح.
سؤال آخر مهم اتمنى ان تجيبني بكل مصداقية:
 هل يهمك تصحيح أخطاء الرابطة أينما وجدت حرصاً على نجاحها كرابطة كلدانية قومية؟
ارجوا أن لا تتضايق مني لو قلت لك بأني أشك بنواياك تجاه الرابطة، هذا لأنك ذكرت بأنها تاسست كي تكون منافسة لزوعة، والحقيقة هذا تجني بحق الرابطة ومحض افتراء، واتهام باطل لا أساس له من الصحة.
لأن الحقيقة الوحيدة لتأسيس الرابطة هو لحاجة الكلدان إلى تنظيم يوحدهم ويكون لسان حالهم وصوتهم في الوقت الحالي، ومن يعرف قد يكون في المستقبل أيضاً.
خطأ كبير ذكرته عن زوعة عندما اعتبرتها جامعة، وتقصد بأن هناك كلدان وسريان منتمين لها، والخطأ إن اعتبرت بأن الكلداني يبقى كلداني بعد انتمائه لزوعة.
  ان الكلداني الذي في الحركة (قليبايا) كما تقولون في لغتنا الأم التي للأسف لا أفهمها، أي أنهم انقلبوا على اصلهم وتبنوا التسمية الآثورية، وهم احرار، ونحن نحترم حريتهم، على ان يحترموا ذواتهم ولا يطعنوا بوجود الكلدان القومي.
لذا فالحركة ليست جامعة، بل من لون قومي واحد سواء من هو لونه آثوري إن وجد لأن بعد انقراض الآشوريون يستحيل او يندر وجود جنس آشوري صافي،  او يكون متلون، او على الأرجح قناع لغاية ما.
أما ان تحكم بفشل الرابطة كونها ليست التجربة القومية الكلدانية الأولى لتأسيس تنظيم يجمع، اعتقد هذه المرة ستختلف التكهنات، ولا ادعي تكامل الرابطة، إنما حتمأ ستستفيد من اخطائها، ولا ننسى عامل مهم للأخطاء وهو وجود اشخاص انتموا للرابطة وخلناهم كلداناً غيورين، فتبين بأنهم شراَ كبيراً، فهم يقدمون خدمةً جلّة لاعداء الرابطة والكلدان، وقد نالوا رضاهم، واوراق التوت تسقط تباعاً.
خطأ آخر ذكرته هو بنظرية اخترعتها بنفسك، ومن ثم سلمت جدلاً بحقيقتها وهي ان الرابطة وجدت لتصحيح ما فشل به المطران سرهد جمو!! فهل كل تنظيم يتأسس يكون السبب فشل ما قبله، فماذا عن احزاب وتنظيمات شعبهم؟ هل تأسسوا بناءً على فشل الآخرين واخطائهم، ام راقهم النجاح فقلدوا؟
المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري - حركة تجمع السريان - المجلس القومي الكلداني - اتحاد بيث نهرين الوطني - حزب بيث نهرين الديمقراطي - الحزب الوطني الآشوري -  منظمة كلدو أشور للحزب الشيوعي الكردستاني - المنبر الديمقراطي الكلداني
الا يوجد من بينهم من تأسس لحاجة شعب؟ وهل زوعة تشكلت لفشل من قبلها ام حاجة لشعب؟
تطرقت في كلامك عن السيدة لارا زرا، وانتقدت وجودها في الرابطة واستلامها منصب ناحية القوش كونها في الديمقراطي الكردستاني، ويبدوا انك متحامل كون عضو المجلس الآغاجاني عاد إلى سريره مخذولاً، وسؤالي: كيف تنتقد انتماء شخص إلى حزب كردستاني ولم يرجف لك جفنً بمجلس كامل ولد من رحم الأكراد ومنعم في احضانهم؟
شخصياً ، اسمي ذلك ازدواجية او تسقيط من جنابك الكريم، وإن كان لديك تعبير آخر فأذكره إن أمكن.
تختم كلامك  وتقول: (بان العمل السياسي (القومي) ليس ممارسة لعبة تصفيط مكعبات خشبيه وترهيمها لصنع هودج مزركش).
اتمنى ان لا تنسى بأن الرابطة عمرها سنة ونصف، والسنة الأولى قبلها لم تكن من عمرها بل هي تأسيسية، وأكيد في مسيرتها القليلة لا بد ان يكون في الكثير من الأخطاء، لكن ماذا تقول غن زوعة والمجلس الآغاجاني وهم ذاتهم لعبة خشبية بيد اصحابها يصنعون منهما الشكل المناسب، واليوم شكل زوعة إيراني وقبلها كردي؟ اما المجلس فهو دمية مربوطة بحبل د بأقدام الأكراد (مسحسلين) إينما اتت الخطوات


مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل اوراها دنخا سياوش

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 625
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ الكبير شوكت توسا المحترم
شلاما
مما لا يقبل الشك ان الرابطة جائت نتيجة الضغوط الـ(سانديوغية !) على غبطة البطريرك، بعد ان اعتقد منظمي النهضة، ومنظريهم بانهم لن يتمكنوا من النهوض من كبوتهم الازلية ان لم يتم (خلطها !) بالمقدس. جاء هذا في حوليات المنظرين الاوائل ممن بدأوا حملة النهوض، والذين كان لهم باع في الاحزاب اليسارية، والذين انقلبوا باتجاه اليمين. رؤيتهم جاءت من خلال ادراكهم مدى الاهتمام والتقدير الذي يوليه الفرد من ابناء شعبنا الى الكنيسة، فتم تحويل البوصلة باتجاه الكنيسة، الى حيث امكانية استخدام عصب المذهب الفعال، في تحريك عصب القومية المضمر، وتحفيزه، وكما يقول العراقي: ( سوّله چطل !)... وهكذا كان، فانتجت الخلطة بما يسمى (الرابطة !)، اسوة بالاحزاب الاسلامية التي ( ابدعت !) في الفساد، وجعلت من العراق ( اروع !) واحة للفساد في العالم.
وبدلا من تقوم هذه الرابطة بـ( ربط ! ) شعبنا ببعضة، صارت  تحلله، واضافت الى مشاكله الداخلية اعباء اخرى. واستخدمت اسلوب الصدام الـ(مقدس !) مع بقية مكونات شعبنا المنتمي الى نفس الكنيسة.
كل هذا جرى ولا يزال يجري امام احزابنا التي لا تحرك ساكنا ضد تصرفات غبطته التي اججها اكثر سينودس روما الاخير، هذا السينودس الذي اعتبره قد اظهر قوة المطران المتقاعد سرهد جمو في بسط افكاره وتعميمها على غبطة البطريرك ساكو، وبما لا يقبل الشك، بعد سنوات من المد والجزر بينهما. فجاءت مقرراته بالضبط كما ارادها المنظرون الاوائل، والذين تمكنوا بدورهم من اقناع المطران المتقاعد صاحب اللائات الثلاثة الخالدات.
تحياتي ... وكل عام وانت بالف خير     



غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ والاستاذ صباح قيا المحترم
تحيه طيبه مع تمنياتي لكم ولكافة محبيكم بعامٍ جديد ملؤه المحبة والعافيه.
استاذنا الكريم, مضمون حديثك مع صديقيك هو بمثابة شهاده واضحه على وجود تقاعس في معالجة المثالب ,وانا متفق معكم في تشخيصكم لأحدأهم اسباب هذاالتقاعس ,يبقى التصحيح مطلوب , لكني أشكك بمنطقية تحقيق التصحيح المطلوب والإتيان به من  قبل المستفيد من الخطأ أو من الذي بنى الآمال على تثبيته وجعله شأنا مدسترا ً لايجوزالتلاعب فيه.
شكرا لكم
وتقبلوا خالص تحياتي



غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد زيد ميشو
كل عام وكلنا كبشر بخير وامان
 بماأن عنوان المقال هو حصراً حول الرابطه الكلدانيه ومثالبها التي تتطلب المعالجه,   وهذا ما أشرت اليه بوضوح في ردي على السيد عبد الاحد قلو , انا اتساءل ما الذي يمنع من ان نتخذ من اسلوب  مداخلةالاستاذ صباح قيا ولا اقصد مضمونها,مثالا لنا في  التزام تبادل الراي حول موضوعة العنوان دون الذهاب الى التشعبات التي يمكن مناقشتها في مناسبات وعناوين مخصصه.
 وعليه ليس بالضرورةان يحسب عدم ردي على كل تساؤلاتك بانه تهرب , بالعكس  تماما لأني اجد في الأجابة على تساؤلاتك فرصة لتعزيز مواقفي التي يشكك فيها البعض وانت واحدا منهم .
 لذا سأتناول القسم المتعلق من تعليقك بعنواننا وليس ما يتعلق بعناوين تختارهاانت ,وهكذا لا ارى اي باس  في أن توجه ما تشاء من أسئله تحت عنوان مستقل تخصص له مقال , حينها سيكون الأمر اكثر قبولا.
تأييدكم الواضح بوجود خلل في الرابطه بغض النظر عن حجمه وشخوصه , هو تأييد لما انا ذاهب اليه , اذن ما دواعي ربط رأيي بأمور جانبيه يراد منها التشكيك فيما ذكرت؟
بخصوص إيماني بقومية او مذهبية التسميه التي تحملها الرابطه ,انااحترم من يصون إنسانها الذي ندعي التكلم نيابة عنه اكثر من احترامي للمتشدق بتحديد نسلها وجنسها ولونها كي يجعل من ذلك  حائلا امام تقديم الأفضل, ورايي هذا يشمل حاملي بقية تسمياتنا القوميه او المذهبيه.
 المقصود في استخدام عبارة منافس للحركه, هو مقصد واضح  لا يتطلب  السين والجيم,خاصة وقد قلت انها حاجه منطقيه ومفيده  لمستقبل شعبنا وليس  بالضرورة حصرها لنصرة تيار دون اخر .
انت معذور عندما تعزي ضجري من  ظاهرة تعيين السيده لاراالى فشل مرشح المجلس الشعبي وخذلانه, معذور انت في ذلك  نعم ,لانك تكيل بما لا يشير الى المامك في مواقف ابناء شعبك , كل الذي كتبته في مقالي هو بباعث التخوف من ان تكون الرابطه نسخه مشابهه للمجلس الشعبي الذي اسسه سركيس اغاجان, هل اتضح لك الآن اين مكمن وسبب ضجري ؟
أمااعتبار قولي بان الرابطه هي تصحيح لفشل المطران جمو مأخذااو خطأ بنيت عليه الشك, فعبارة( لنفترض جدلا )فيهااليقين , اي ان الأمر قابل للنفي والتأكيد, اذن لا يوجد ما يبرر لك تقويلي ما لم اقله. ولو كان مطلوبا مني ان ابدي رأيي بهذا الخصوص , التصحيح كهدف لا يستبعد أن يكون سببا رئيسيا في نشوء حزب يحمل نفس اسم الذي سبقه مع تغيير طفيف من قبيل تبديل كلمة النهضه بالرابطه , لكن الشك بالنسبة لي يبقى قائما في صدق نية الرابطه لتصحيح  ما فشل به المطران جمو, انما يمكنني ان اقرأ  في الرابطه ما يشير الى تقليد وخطف المبادره وهو التعبير والوصف الأصح  في رأيي للرابطه.
اما الفشل الذي تحدثت ُعنه حول الرابطه , فهو قراءه طبيعيه  لما موجود على الأرض وليس لما يتمناه المرء الجالس  بعيد عن الميدان ,بدليل انك كمؤازر للرابطه الكلدانيه اعترضت ولم تؤيد معارضتي لتعيين سيده منتميه لحزب كردي مسلم لمجرد كونها مسؤولة الرابطه الكلدانيه , بينمااكتفيت بايجاد تبرير وعذر ( غيرتي على المجلس الشعبي )لا أعتقد هناك من سيصدقك في اكتشافك هذه النكته.
لو شئت ان تصل الى حقيقة موقفي من المجلس الشعبي  أو من الحركه الديمقراطيه الاشوريه, وهي بالمناسبه ليست موضوعة عنواننا, مع ذلك  اقول بأن خلطك التقييمي  بين الأثنين يدل على عدم المامك بالعمل في السياسه , وهو ليس بأمر معيب, لكن التسرع يكون مؤذيا لصاحبه حين يعرف الحقيقه متأخرا,أطمئن سوف لن احيلك الى تصريح غبطته في تقييمه لزوعا  وما احتواه من نقد  ضمني لبقية التنظيمات,  ربما رأيي في ذلك لو إحتجته مني , سيرضيك في جانب ويغيضك في جانبه الآخر .
جازما اقول بأن هناك من ضمن القراء لما نكتبه , من هم منتمون رسميا الى احزاب وتنظيمات شعبنا , وفيهم حتمازوعاويون وربما قادة في زوعا على درايه تامه في نقدي واعتراضاتي الدائمه سواء ورد ذلك في القليل مما أعلنه أوبالكثير الذي لا افضل نشره علنا لاسبابي الخاصه بي بل ارسله برسائل خاصه او من خلال لقاءات معينه .
يبدو اني أطلت  مضطرا ً, لذا اختم واؤكد باني لا اتضجر من النقد عندما اجد فيه ما يفيدني ويغنيني , بل اتضجر نعم من إساءة استخدام هذا الحق عندما تطغى على مقاصده مساعي التسقيط المتعمد باستخدام المفردات اللامسؤوله بحق من نختلف معهم من ابناء شعبنا.وعليه لنتذكر دائماالسؤال  متى يجد النقد طريقه الى المعنيين كي يتلقوه برحابة صدر؟


غير متصل samdesho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 440
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ شوكت توسا المحترم

انا شخصيا من المتابعين لمقالاتك المتّزنة والموزونة عموما. لكن بمقالتك هذه نحيتَ منحى آخر وبها عرّضت مصداقيتك الى الاستجواب، واليك الدلائل :

١.  قداسة البطريرك ساكو منفردا بين اكليروس شعبنا، يضع زوعا في الخانة الاولى من بين احزاب شعبنا، كونه الأكثر استقلآلية نسبيا، وقالها في سانتياغو !!!!!! وتأتي اليوم لتقويض وتقليل شان قداسته في موضوع الرابطة الكلدانية، اضافة الى التشهير بالرابطة.

٢. قداسة البطريرك ساكو في خضمّ مشكلة القوش، التقى حينها محافظ نينوى، وطلب منه شخصيا الّا يتم تغيير مدير ناحية القوش السيد فائز ريثما تستقر الامور، حينها لكل حادث حديث

٣. زار قداسته القوش في الوقت الذي تم اختيار السيدة لارا  زرا مديرا للناحية، ولم يكن موضوع الرابطة الكلدانية ودعمها هو المطروح، إنّما الحفاظ على وحدة القوش ودرء خطر الفتنة. وكان هذا واضحا وجليا في  حديث قداسة البطريرك.

٤. اصطف زوعا ضد إقالة مدير الناحية، لانه لم يكن باستطاعته عمل اي شيء. وتبين هذا،  اذ لم يكن له مرشح ينافس المرشحين على المنصب. لذا وقف ضد الإقالة . ليس حبا بالسيد فائز، وإنما ضد وصول السيدة لارا الى منصب مدير الناحية

٥  من حق زوعا ان يتبنّى الفكر القومي والاسم القومي الذي يرغبه. وانا شخصيا اعتبر زوعا الأكثر استقلالية. اما ان تأتي وتصف زوعا بالجامع لأسماء شعبنا الثلاثة، فهذا ما هو ظاهر. لماذا؟ لان زوعا ملخص للحركة الديمقراطية الاشورية، وقوميتنا في أدبيأته ونظامه الداخلي قومية آشورية. نصدّق كلامك هذا حين يتم تغيير اسم  زوعا الى: الحركة الديمقراطية الكلدانية الاشورية السريانية.

اما مدحك للدكتور قيّا في هذا الوقت بالذات، علما انه على الساحة منذ فترة طويلة، إنّما جاء لغرض في نفس يعقوب.

لذا فان وصفك ( مثالب الرابطة الكلدانية ) لا يتلاءم مع كتاباتك، لانك نحيت منحى اخر. وفي هذه الحالة نقول: هذه المقالة مثلب للكاتب القدير سابقا شوكت توسا.

سنة جديدة ومباركة لكم وللقرّاء الكرام

سامي ديشو - استراليا


غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ samdesho المحترم
 شكرا على عناء صرف وقتك في هذه المشاركه
ثم ارجو ان تسمح  لي كي اوضح ما عندي لأبدا بالقول  باني كتبت  مقالي مخصص لمثالب موجوده بشهادة مؤازري الرابطه ومحبيها, وحضرتكم أدرتم البوصله بقوه الى حيث المراد مني أن اسكت عن ذكرالمثالب او كشفها لأن راعي الرابطه أشاد باستقلالية زوعا , بصراحه انت ايضا معذور اخي سام في اعطاء هذه الحجه أولوية تطلبت  منكم وضعها في تسلسل رقم واحد ضمن حجج اعتراضكم , يا اخي  سام مالذي يعنيني انفراد غبطته من بين الاكليريوس  في تقييم زوعا, وما علاقتي انا بهذاالشأن كي تعتمده كتبرير لاسكاتي عن قول ما اراه بحق اي تنظيم  وليس الرابطه وحدها, أنا لا افهم على اي اساس  تربط بين  نقدي لظاهره موجوده في الرابطه وبين وجوب سكوتي عنها لان غبطة مؤسس الرابطه اشاد بزوعا!!الا تشعر بشيئ غريب في صياغة هذه الصفقه الخاسره؟
في نقطتكم الثانيه واضح جدا ترددكم في تكملتها , لكني بإمكاني تكملتها  وقد سبق وذكرتها في مقالي المشار اليه في متن هذا المقال ,لمن يجهل الحقيقه اقول بان غبطته أوصى ( تلفونيا)بعدم تعيين غزوان المرشح من قبل المطران ميخا مقدسي  وابدى موافقته على تعيين لارا لانها مسؤولة الرابطه الكلدانيه في القوش , وفي ندوته التي عقدها في القوش بعد صدور امر تعيينها  طلب من الحضور ان يقبلوا بها لانها مسيحيه القوشيه , سهل جداان تبحث عن مجريات الندوه كي تطلع باكثر دقه على الحقيقه.
 في نقطتكم الرابعه ربما متابعتكم المحدوده في مسالة موقف زوعا منعتكم من معرفة موقف زوعا ازاء أكثر من ثلاث محاولات  سابقه لإقالة السيد فائز, وبامكانكم بكل سهوله الاتصال بالسيد فائز ومعرفة  تفاصيل مجريات غائبه عنكم , في كل تلك المحاولات والاخيرة منها كان موقف زوعا ضدها لانها كانت بصيغة املاءات سياسيه مفروضه على ارادة اهالي القوش , أما لوكنت ترتضي بما يمليه الغريب على اهالي البلده لتفويت الفرصه على زوعا او على الحزبي الشيوعي من اختيار ما يتلاءم وهوية القوش , فتلك مسأله لا اود الخوض فيها تحاشيا من ملامة اخرى مشابهه لملامتكم اياي لمجرد اني اشدت بما كتبه او يكتبه الاستاذ صباح قيا,  لذا مرة أخرى  اقول بانك معذور اخي سام حين تعتبر  إشادتي  به  هي الأخرى مثلبه مشابهه لنقدي مثالب الرابطه لان مؤسسهاامتدح زوعا فكيف لي ان اعارضه, لا يا عزيزي ليس هكذا تقاس الامور وإلا فان بوصلتكم ستقودنا الى عقد صفقات سرعان ما سنعلن افلاسنا من كل شيئ لو عقدناها لمجردالتغطيه على مثالب بائنه وواضحه.   
هذا ما وددت توضيحه بكل محبة واحترام
وتقبلوا تحياتي 
 


غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ العزيز اوراها سياوش المحترم
بشينا وبشلاما
 ارجو منكم ان تقبلوا اولا إعتذاري عن سهوي في تجاوز مشاركتكم وتأخير الرد , ثم ثانيا تمنياتي الأخويه لكم وللعائله بعام جديد مليئ بالمحبة والمعافاة.
صديقي الطيب اوراها, أخطر ما في الأنسان هو طواعية التقليل من قيمة الهبه العقليه التي منحها له الخالق  من اجل ان يدير لنفسه حياة  كريمه وعزيزه,  فيختار لنفسه  تهميش قدراته العقليه وتسليم قدره وديعه بيد الغير  بذريعة حجج ووعود  فضائيه واهيه لا صك مكتوب يثبتها ولا مدعي عام يمتلك حجة المطالبه بإعادتها .
جنابكم الكريم في مداخلتكم أكدتم على نقاط ليس من مجال للتهرب من مواجهتها  والتسليم بحقيقتها,  خاصة وأمامنا حقيقة تثبت كيف نهضت أوربا(المسيحيه سابقا) بعد قرون عديده عانت  فيها من التخلف والظلام  تحت سلطان نفوذ الكنيسة وتنظيرات رجالاتها باسم المسيح والدين, لم تنتفض  اوربا ضد هذه السلطات إنكارا منها لرفعة وقدسية السيد المسيح وتعاليمه الراقيه  إطلاقا, انما من اجل تحقيق كلمات السيد المسيح ,ولم تخرج  شعوب اوربا من نفقها المظلم ولم يتنفس إنسانها الصعداءالا عندما لملم فلاسفتها ومفكروها أوراقهم  وافكارهم ليصنعوا من مقولة ما لقيصر لقيصر وما لله لله لوائح وقوانين  انسانيه مبنيه على فلسفة الدين لله  لكن الوطن والحكم للجميع , فتحرك الشعب بقيادة النخبه ضد الكارتلات المعقوده بين النبلاء والملوك وبين رجالات الكنيسه والتي بموجبها كان الإنسان وارضه مجرد مقاطعه تتحكم بها  وتتقاسمها تلك الكارتلات فيما بينها,  وعندما تفهم الشعب  واقعه  وصحى  على قيمة ومعنى فصل الدين عن الدولة والسياسه  , تهيأت له ادوات تحقيق إدارة تفاصيل حياته  بنفسه من خلال كتابة دستوره وقوانينه في الهواءالطلق خارج قبب ومعابد الصلاة التي اصبحت في مراحل معينه مقفله خصيصا لمكاتب وقاعات المحاكم الكنسيه التي كانت تقطع رؤوس من يخالف الباباومن يعترض على قدسية سلطان وكالته الممنوحة له من السماء  بحجج  متعدده من قبيل  ان  فلان كفر حين أكل اللحم في يوم الصوم او تخلف عن حضور خطبة الكاهن لذا يجب قطع راسه.
مع الاسف شعوب منطقتنا الشرق اوسطيه بشكل عام , والمسيحيون من ضمنهم , ما زالوا  يتحاشون جرأة الأتعاظ  من تجربة الغرب , وفيهم من يعتبر الطروحات المنطقيه  للبابا الحالي هي الجزء المكمل لخروج بلدان اوربا المسيحيه عن تعاليم المسيح ويعدوه كفرا بحق السماء , بينما كلنا كشرقيين بدون إستثناء, نختار بلدانهم للعيش الكريم والتمتع بالحريه  الشخصيه والدينيه التي نفتقدها في بلداننا.
 لك اخي اوراها ان تقارن وتقيس كم نحتاج كي نحرر أنفسنا بالطريقه التي فعلها الأوربييون .
شكرا لكم اخي اوراها
وتقبلوا خالص تحياتي


غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ شوكت المحترم
اسمح لي ان اوجه سؤال واحد للسيد سامي ديشو
لقد قام الاخ شوكت بالرد على اربعة من نقاطك الخمسة.  ومن حقه ان لا يرد على النقطة الخامسة كونه ليس منتميا الى زوعا.  وانا بدوري اوجه اليك هذا السؤال المحدد متمنيا الاجابة المباشرة عليه.
تقول ان قوميتنا في ادبيات زوعا ونظامه الداخلي قومية اشورية. 
السؤال هو: ما رقم المادة في النظام الداخلي لزوعا تعتبر قوميتنا قومية اشورية?
انني بانتظار الجواب واكرر اتمنى ان يكون محددا
مع تحياتي
يوسف شكوانا


غير متصل يوحنا بيداويد

  • اداري منتديات
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عزيزي السيد شوكت توسا
الاخوة القراء والمناقشين
هذا كان موقف الرابطة من اليوم الاول في قضية السيد فائز مدير بلدية القوش
ارجو الاطلاع على بيان الرابطة المنشور في معظم مواقع الكلدانية تحت عنوان ( بيان الرابطة الكلدانية حول اقالة السيد فائز عبد جهوري مدير ناحية القوش)
http://www.kaldaya.net/2017/News/07/22_A4_ChNews.html
وحينما عينت الاخت لارا لم تكن بسبب مسؤوليتها لمكتب الرابطة في القوش والا لم تكن الرابطة صدرت هذا البيان.
هكذا يا اخي نرى يوما بعد يوم تكشف النوايا الطيبة من غير الطيبة لمستقبل ابناء شعبنا.
المخلص
يوحنا بيداويد


غير متصل د.عبدالله رابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 652
  • د.عبدالله مرقس رابي
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ العزيز شوكت توسا المحترم
تحية واملي قد بدات يوما جميلا لعام 2018
قرات مقالك الذي تهدف منه تبيان ما سميت " المثالب " أو العيوب او الاخطاء او السلبيات في الرابطة الكلدانية ، ارجو ان تسمح لي توضيح ما ياتي :
ليس غريباً عنكم وانت قد مارست العمل في المؤسسات ومنها التربوية ، وعايشت العمل الاداري ، ليس غريباً ان اية مؤسسة وبغض النظر عن طبيعتها ونوعها تخلو من العيوب او المثالب بحسب تعبيركم ،. فالرابطة الكلدانية هي واحدة من المؤسسات المدنية التي تاسست ولا يُشترط انها جاءت انعكاساً للاسباب المباشرة التي اشرت اليها في المقال . وانما اسبابها واضحة وهي مباشرة في نظامها الداخلي.وقد تكون تلك توقعاتك ولا اعتراض على ذلك .واتفق مع الاخ زيد لاشارته انها ليست كرد فعل او لمنافسة اي حزب سياسي لانه ببساطة كما اشار لا يُشترط تأسيس منظمة او مؤسسة او نادي او جمعية رداً او لتكون بالضد من مؤسسة اخرى ، وانما لكل منظمة او مؤسسة لها عواملها الموضوعية لتاسيسها.
الرابطة لها اقل من ثلاث سنوات ،ولا ادري اذا كان لديكم فكرة عن التخطيط الاداري ، فكل مؤسسة او حزب وما شابه ان يخضع لخطوات معينة ودراسية محكمة وهي: الدراسة والتقييم وثم التقويم وهي ثلاث عناصر تخطيطية مهمة يستوجب تطبيقها في كل المؤسسات ولكن قلما تُطبق في مجتمعاتنا ولهذا عدم تطبيقها يكون احد اسباب اخفاق المؤسسة او الحزب السياسي. والرابطة هنا لم يمر عليها ثلاث سنوات لكي تتبلور فكرة الدراسة لاغراض التقويم وخصوصا في ظل الاوضاع الراهنة.وان الاشادة براي واحد في الحكم على الرابطة مع تقديري غير صحيح .
مع هذا موضوعك الاساسي هو تشخيص مثالب الرابطة الكلدانية ولكن قرات المقال ولم اجد فيه مثلبة واحدة قد ذكرتها غير قضية مدير ناحية القوش العزيزة ، وبحسب معرفتي يبدو ما لديك من المعلومات عن الموضوع وحتى ما ذكرت عن المطران هي ناقصة . ولم تكن ملابسات القضية كما طُرح وبالاخص علاقة غبطة البطريرك ساكو بالموضوع.
علما بان الاخت لارا المديرة الجديدة للناحية قدمت استقالتها من الرابطة الكلدانية بفترة قصيرة بعد تسلمها المنصب الجديد واُنتخب مسؤول جديد لفرع القوش.بمعنى ان الرابطة تداركت المسالة .
ثم هل يمكن ان تُقيس  اخفاق او اهمية مؤسسة او الرابطة الكلدانية بمثلب واحد فقط ؟ هذا غير طبيعي اخي العزيز.كنت اتمنى لو ذكرت غيره ، مع تقديم التوصيات التي ترونها مناسبة لكي تكون بمثابة تقويم بعد التقييم..
 وهي موجودة لا يمكن ان ننكرها لكي لا اناقض نفسي عندما قلت اعلاه لا تخلو مؤسسة من المثالب.ولكن تحتاج الى عوامل ومقومات لتجاوزها وهذه تحتاج الى فترة. وأية من مؤسسات او احزاب شعبنا باثنياته الثلاث تخلو منها؟
لا ادري لماذا استخدمت هذه الكلمة التي تبدو غير مقبولة ، علما هناك مرادفات اوبدائل ، كأن نقول ،اخطاء ، سلبيات ، اخفاقات ،فهي اقرب الى اللغة العلمية من المثالب ..واكثر قبولا عند القاريء.
ارجو ان تتقبل تحياتي ولكل الاخوة القراء  .
اخوكم
د. رابي


غير متصل حكمت كاكوز

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 346
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
استاذنا وكاتبنا النحرير شوكت توسا المحترم
تحية عطرة، وعام سعيد
كنا قد استبشرنا خيراً عند تسنم سيادة البطريرك لويس ساكو، الجزيل الاحترام، منصبه في قمة التسلسل الهرمي للكنيسة الكلدانية، آملين في توحيد خطابه، وتجديد ما خربه الدهر، وتأصيل تراثنا ولغتنا. لكن يبدو ان رياحاً قد حادت ومنعت غبطته من تحقيق وعوده، فجعلته يسير عكس اشتهاء السّفنُ. وصارت المثالب والسلبيات تظهر على متن كنيستنا الكلدانية، ابتداءً بالرابطة، وانتهاءً بالسينهودس. فمن خلال تصريحات غبطته اثناء لقائه بفروع الرابطة، صار يعزز الشعور الانفصالي حتى بين اعضاء الكنيسة الكلدانية انفسهم. حتى ان احد مثقفينا من تابعي كنيستنا الكلدانية، والذي يدعي بإيمانه باننا شعب واحد يعتبرنا اثنيا ثلاث، في تناقض واضح في ما يؤمن به وما يكتبه. اي وبصريح العبارة بدلاً من ان تكون كنيستنا جامعة، اصبحت مفرقة !
لا يشك احداً ان ما يحصل هو نتيجة ضغوط مورست على غبطته، اولها من بعض رجال كنيسته المتنفذين، وثانيا من اعلى سلطة دينية عالمية. هذه الضغوط دفعته الى الاتجاه لتقاسم سلطة قيصر بالإضافة الى الاله .
نأمل من غبطته ان يتدارك الموقف، موقفه اولا، والرابطة ثانيا، اليوم قبل الغد، خدمة لجميع ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري، وبكافة طوائفه، فنحن جميعا مسيحيين قبل ان نكون طائفيين.
تحية لك استاذنا شوكت توسا على تسليطك الضوء على مثالب الرابطة، بغية تدارك سلبياتها من قبل غبطته اولا باعتباره مؤسسها، ومن قبل اعضائها ثانيا.



غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد يوحنا بيداويذ المحترم
شكرا على مساهمتكم وكل عام وانتم بخير ..
 رجائي هو ان حبذا لو أغنيتنا برابط غير الذي تفضلتم به,لاني شخصيا سبق وأن قررت  الامتناع عن الدخول في هذا الموقع لاسباب لها علاقه بنشر وترويج كلام غير مسؤول بحق ابناء شعبنا ورموزه و تحديدا ضد غبطة البطريرك ساكو.
تقبلوا تحياتي



غير متصل samdesho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 440
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد يوسف شكوانا  والأخ شوكت توسا المحترمان

إليك الأدلة والبراهين:

اولا:
النظام الداخلي / المادة الاولى
الاسم: الحركة الديمقراطية الآشورية
نسأل الاخ شكوانا: ما هو الأساس الذي تم بموجبه اختيار هذا الاسم؟
نعم تأتي في الشروحات وفقرات النظام الداخلي كلمة شعبنا الذي يسكن بين النهرين من الكلدان والبابليين والآراميين والآشوريين والسريان...
السؤال لك اخ يوسف: لماذا تم استفراد الاسم الاشوري ليمثل جميع هذه التسميات؟
لماذا لم يتم اختيار اسما شاملا كما أتى في شروحات الحركة وهو الشعب النهريني ليصبح اسم الحركة: الحركة الديمقراطية النهرينية ليكون اسما جامعاً كما تدّعي.

ثانيا: في عدة مقابلات، ومنها مع احدى القنوات الخليجية، مع الأستاذ يو نادم كنا السكرتير العام للحركة يؤكدّ بان الكلدان هم الآشوريون الذين أصبحوا كاثوليك. نسألك: اين المساواة بين التسمية الكلدانية والاشورية

ثالثا: جميع مؤازري وأعضاء زوعا من خلال مقالاتهم ومقابلاتهم يعتبرون الكلدان والسريان جميعهم آشوريين. نسألك: اين المساواة والاسم الجامع  لزوعا لابناء شعبنا الواحد، كما يقول الاخ شوكت توسا؟ ثم والسؤال موجه للاخ شوكت توسا: الم يكن هناك مثالب للحركة الديمقراطية الاشورية في تاريخها الطويل، ومنها على سبيل المثال، انفصال كيان ابناء النهرين؟ لست بصدد من المسبب، لكن هذا مثلب ضخم اثر على الحركة. لماذ يا اخ شوكت لم تكتب مقالة مستقلة بعنوان: مثلب هائل يهز كيان الحركة. في حين تكتب مقالة  عن مثالب الرابطة الكلدانية الفتية، وهي مثالب طفيفة وثانوية، والأنكى من ذلك تحذّر ابناء شعبنا منها. أليس هذا الكيل  بمكيالين؟
لم أكن أتصور ان كاتباً قديرا ومتكاملا أمثال الاخ شوكت، لتسطّر اناملُه هكذا مقالة. تحياتي...

سامي ديشو - استراليا




متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2771
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد شوكت توسا
لا اعتقد بأنك كنت موفقاً بردك لي
بداية، انا لم أذهب إلى تشعبات ولم ادعوك لتلك الرحلة، واسئلتي لا بد منها، لأنك تنتقد تجمعاً ترفض وجوده وليس لتصحيح الأخطاء فيه أينما وجدت، لذا طرحت اسئلتي وهي موجهة للقراء أكثر كي يتوضه لهم من هم من منتقدي الرابطة ولماذا؟
لأن في طي مقالك لم تشر إلى (مثالب – مثلبيات – ثولبه) الرابطة كما أشار الدكتور العزيز عبد الله رابي، باستثناء قضية السيد لارا وقد تمت المعالجة كما وضح  د. رابي.
ومن ذهب إلى تشعبات هو حضرتك، فقد وضعت عنوان يخص الشأن الداخلي للرابطة، بينما ذهبت الى منافسة زوعة والمؤتمرات القومية، واعضاء الرابطة الذي شاركوا فيهما وهم في الرابطة الآن، وفشل كل عمل قومي كلداني قبل الرابطة، وامتداد رقعة مار سرهد ساكو الكنسية وبسط نفوذه وووو!!
علماً بأنه لا يوجد ممن شارك في مؤتمر النهضة بساندييغو، من بين اعضاء الهيئة التنفيذية للرابطة بأستثناء الأستاذ منير هرمز مسؤول فرع كندا، وعضو فقط وهو الأستاذ جمال قلابات كان من منظمي المؤتمر القومي في مشيغان وانتخب نائباً في الدورة التأسيسية، والأستاذ قيس ساكو من بعده في الدورةالأولى.
اما اسئلتي لك، لها علاقة بمقالك اكثر من التشعبات التي انت ذهبت لها، ولو جاوبتني بصراحة لعرفت القصد الذي هو ايضاً الوطن والشعب من وراءه ومعهما الرابطة والمتابعين والمؤمنين بحركة زوعة.
تطالبني بكتابة عنواين لمقال اطرح فيها اسئلتي وبنظرك سيكون اكثر قبولاً، وهنا اختلف معك، لأني طرحت اسئلة على ضوء ما كتبه في مقالك، ولو اجبتني عنها بمصداقية اعدك بأنني سأخصص مقالاُ لها، واسمح لي حينها بأن ادرج اسماء اخرى في نفس المقال ليكون اكثر شمولية وشعبية.
((تأييدكم الواضح بوجود خلل في الرابطه بغض النظر عن حجمه وشخوصه , هو تأييد لما انا ذاهب اليه)) ...شوكت توسا
لو كتب رجل في الصين عن مثالب تنظيماً شكلته السماء واعضاء هيئته التنفيذية من الملائكة، وعموم الأعضاء من البشر، لأيدته دون ان اعرف شيئاً، لأن المنطق السليم يقول ليس هناك تشكيل على الإطلاق يخلوا من الأخطاء.
انت نفسك تمجد زوعة، ولك مقالات لتمجيد يونادم كنا، وهو في رأيي الثعلب الماكر، وهذا التنظيم تحديداً خرج منه تنظيمين واعتقد اكثر بسبب مثالب زوعة ومثالب كنّا وفريق عمله، وعندما خرجوا منهم ونظموا اخرى اشبعوا يونادم شتائم عدا المحاكم، فهل انت تأيدني بوجود مثالب في زوعة وعند قائدهم الأوحد الذي لا منافس له؟
((انت معذور عندما تعزي ضجري من  ظاهرة تعيين السيده لار الى فشل مرشح المجلس الشعبي وخذلانه, معذور انت في ذلك  نعم ,لانك تكيل بما لا يشير الى المامك في مواقف ابناء شعبك , كل الذي كتبته في مقالي هو بباعث التخوف من ان تكون الرابطه نسخه مشابهه للمجلس الشعبي الذي اسسه سركيس اغاجان))...شوكت توسا
اسحب كلامي او اتهامي، واعتذر عنه بعد ان وضحت العكس
((أمااعتبار قولي بان الرابطه هي تصحيح لفشل المطران جمو مأخذا او خطأ بنيت عليه الشك, فعبارة (لنفترض جدلا )فيها اليقين , اي ان الأمر قابل للنفي والتأكيد, اذن لا يوجد ما يبرر لك تقويلي ما لم اقله)) ...شوكت توسا
لك رأيك ولي رأيي وهو مبني على كل المقال وليس جزء مستقطع
((أطمئن سوف لن احيلك الى تصريح غبطته في تقييمه لزوعا  وما احتواه من نقد  ضمني لبقية التنظيمات))... شوكت توسا
انا لا اختلف مع الباطريرك في الأمور الكنيسة، ولا اختلف معه بمنح الكلدان فرصة تأسيس الرابطة الكلدانية ودعمها من قبل السينهودس المبارك، خصوصاً وانه باطريرك المرحة كما لقبه احد الذين ينطبق عليهم بيت الأغنية وهو إبن قريتك (بالأمس كانوا هنا واليوم قد رحلوا).
اما في الأمور السياسية فله رأيه وللكل رأيهم، ومتأكد من انه لا يفرض رأيه على ايً كان، وشخصياً انا ارى في زوعة شراً يفوق او يوازي شر اعتى اعداء الكلدان، ولو كنت اعترف بوجود الشياطين لتخيلتهم ...... النص الأصلي مع سامي البازي المتربي.
المشكلة عزيزي شوكت باقرارك واعترافك بأنك تنتقد زوعة لكن ضمن رسائل شخصية، في الوقت الذي به تخلق مقال، فيه عنوان والمضمون متشعب لنقد تنظيم كلداني حديث العهد!!
لن اعلق على ذلك كون اعترافك اهم من اي تعليق، واتأسف جداً كونك كلداني وإبن القوش الكلدانية، ولك خلفية يسارية بحسب ما سمعت عنك، ومن تثقف بثقافة الشيوعيون يفترض ان يكون أكثر اعتدالاً، وبالتأكيد هذا لا يشمل من يؤمن بزوعة التي لا فكر لها.
((وعليه لنتذكر دائم االسؤال  متى يجد النقد طريقه الى المعنيين كي يتلقوه برحابة صدر؟)) ...شوكت توسا
انتظر جواب على أسئلتي حتى ولو برسالة شخصية، وسأكتب مقالاً نقدياً على حضرتك وبكل ممنونية.
[/size]

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل kaldanaia

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 871
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد شوكت توسا المحترم
بما ان الموضوع هو عن المثالب وظهر انه مثلب واحد وان كان مثالب فالقائمين على
الرابطة بالتالي بشر .
وبما انك قارنت بدون ادنى داعي الرابطة الكلدانية بالحركة زوعا سوف اقول حقائق
عن هذه الحركة. هي السبب في حرب التسمية وحرب التسمية هذه قسمت شعبنا وخلقت
الخصومات واتبعت سلوكا ميكافيليا للوصول الى هدفها وهو صهر الكلدان والاراميين
بالتسمية الاشورية الحديثة لان الجميع يعلم ان تسمية اهل هكاري كانت نساطرة ومن ثم
اثوريين او كما كنا نسميهم طورايي او اطورايي من طورا دهكاري ولكن اليوم نحترم
توجههم الاشوري سنة 1976 وهم احرار . هذه الحركة ليس فقط تعادي الكلدان والاراميين
وانما تعادي حتى الاحزاب الاشورية المنافسة لها . هذه الحركة نجحت بشيء واحد واصبح
رمز للفتنة في اوساط شعبنا المسيحي في وطن النهرين وهو التشرذم والعداء في ما بين الشعب
وهذا المنبر شاهد لتاريخ هذه الحركة الديمقراطية علما ان رئيسها كاتم على انفاسها منذ
28عاما تخيل الديمقراطية وكلامي هذا موثوق بكتابات كوادرها الذين تركوها بسبب الدكتاتور
و من حوله من الموالين له , هذه الحركة وصولية وانتهزت لا مبالات الكلدان والاراميين واستغلت
الكثيرين منهم بطرق اقل ما يقال عنها انها دنيئة الى هذا القدر اكتفي واعتذر من الاشراف
في هذه الحركة فهم جديرين بالاحترام ولكن لا حول لهم ولا قوة .
كلمة اخيرة للسيد المحترم شوكت توسا كان علينا جميعا ان ننتبه لمثالب زوعا التي لاتحصى منذ
28 عاما عندما اصدرت كتيب الفتة المعنون الكلدان بين القومية و المذهب . ارجو منك يا سيد
شوكت توسا المحترم ان تراجع تاريخ مار لويس منذ ان كان كاهنا الى اليوم وتقارنها بتاريخ
السيد يونادم كنا وليكن ضميرك هو المنصف وليس عواطف ونزعات قومية افشل التاريخ كل تلفيقاتها.
ارجو ان تعذرني وانا من الاشخاص الذين يحترم ارائك وشخصك طبعا.
تحياتي



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي
. سبق وان قلنا ونقول لهم بالحرف الواحد اختاروا اية بلدة كلدانية قح واذهبوا واعملوا لها وفي اي مجال تختارونه واذا وقف زوعا في طريقكم سيقف معظم شعبنا معكم.  بعد ان تركت بلداتنا في سهل نينوى ليعبث بها داعش شعر الاف الشباب بضرورة حمل السلاح ضمن تشكيلات مختلفة لحماية هذه البلدات.  وهنا احييهم خاصة الذين ليسوا من هذه المناطق ويحملون السلاح من منطلق قومي لحماية غيرهم ولا يطلبون من مناضلي اخر زمان سوى الكف عن رميهم بالحجارة. عندما نرى ابن بروار ترك قريته ويحمل السلاح ليحمي بلدة كلدانية والمناضل الكلداني في امريكا او كندا يرميه بالحجارة اليس من حقنا ان نقول حرام.
والنقطة الاخرى كما ذكرت انه واضح وضوح الشمس ان هؤلاء لا تهمهم اعداد المستعربين والمستكردين والمنصهرين في بلدان الاغتراب وانما كل نضالهم هو لاتهام من يعمل او يؤيد زوعا وان كان كلدانيا اكثر منهم.

يوسف شكوانا



الاخ يوسف شكوانا

في ان لا احد اجاب لحد الان عن الاسئلة المعادة حول لماذا لم يكن هناك انتقاد لمن انتمى الى احزاب عربية وكردية ولماذا لم نرى لحد الان رد فعل على اكبر عملية اضطهاد تعرض لها ابناء شعبنا في عمليات التعريب, فلا تتوقع اذن ان ياخذ احد ما كتبته بجدية. فهي اسئلة ميؤس منها ولن يقم احد بالاجابة عنها, لا اعضاء الرابطة ولا منظريها.

بل ستجد العكس تماما, فهناك اعضاء ومؤيدي ما تسمى بالرابطة الكلدانية من كتبوا حتى في موقع حزب البعث ضد زوعا وضد القومية الاشورية, وهو حزب كان ينتمي اليه العديد من اعضاء الرابطة الكلدانية.

وهنا رابط لموقع حزب البعث:

http://www.dhiqar.net/Art.php?id=25985

وانا اضع الرابط هنا حتى  لا تضيع وقتك بطرح هكذا اسئلة في مداخلاتك بعد الان. اذ تستطيع ان تحاول لمدة عشرة سنوات لتسال وتعيد السؤال حول لماذا هم ضد زوعا والحركة القومية الاشورية ولماذا لم ينتقدو الانتماء الى الاحزاب العربية...ولماذا لم يمتلكوا اي رد فعل على الاضطهاد البشع في عملية التعريب ...انا متاكد بنسبة مليون بالمئة من ان لا احد سيجيبك.

وهذا كان مثال واحد من عدة امثلة اخرى.. ففتح مواضيع عن الرابطة الكلدانية اصبحت بحد ذاتها مملة ومضيعة للوقت.


غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ الدكتور عبد الله رابي المحترم
تحيه طيبه , وأمنياتنا لكم بعام جديد مليئ بالخير والمحبه
 ثم شكري  الجزيل اقدمه لكم على مشاركتكم التي وإن تخللتها بعض الأمور التي تحتاج الى المزيد من التوضيح,الاان الجميل فيها هو تركيزكم على شأن الرابطه دون الذهاب بنا خارج موضوعة عنوان مقالنا كما فعل بعض الاخوه.
دعني أبدأاولا بالقول أنني كنت اتمنى ان أقرأردا من قبل ناطق رسمي مسؤول باسم الرابطه ليتعرف القراء على حقيقة ما يدور , ولكن مهما يكن سأعتبر مقالكم ردا من قبل أحد مؤازري الرابطه, وعليه لابد لي أن أؤكد ثانية على عدم جدوى طرح التبريرات لظاهره سلبيه موجوده باعترافكم بغض النظر عن  حجمها و نوعها وتعدادها, لان التبرير  بحد ذاته يصبح خطأ ً مضافا حين لا يتبعه حل.
 صديقنا العزيز د. رابي , بكل قناعه اقول وهناك ما يثبت كلامي , بأن المثلبه ( سمها كما شئت) هي ليست واحده انما اكثر ولربما ستكثر ( لا نتمنى ذلك)إن لم توضع لها الحلول, علما  ان حديثنا يدور  حول دور كنسي  يتدخل ليقود عمل هو سياسي قومي اكثر منه ديني ونحن في عصر التطور والمناداة بعكس ذلك ,فلو قسنا ما نتطلع اليه لمستقبلنا من خلال مقارنه بسيطه مع حال الشعوب المتقدمه , سنكون  شئنا ام ابينا مقلدين راضين  بتعطيل عقولنا وشدارجلنا وايادينا بمؤخرات مركبات حشودالركب الذي ما فتئنا نصف عقلية قادته بالتخلف بسبب خلطهم الواضح بين الدين والسياسه على الاقل في بلدنا العراق..
اما الحديث عن قصر فترة نشوءالرابطه, فالثلاث سنوات التي تفضلتم بتحديدها ليست بقصيره لو كان الإعتماد على وجود قياده جماعيه( وليس فرديه) ونظاما داخليا لا يدع  للاجتهاد الشخصي  ولا لحالة الانفراداي مجال لتمرير ما هو خطأ.
أنا بصراحه لا استطيع أن اخفي استغرابي  -مع احترامي للذين يبذلون جهودهم من اجل الصالح العام-, أستغرب حينما يكون الكل متفق على وجود الخلل بغض النظر عن كيفية وصفه او تعداده, ثم يراد منا الإكتفاء بطرح التبريرات الدفاعيه اكثر من التعمق في تشخيص الحاله  بسبب اهميتها وايجاد الحلول السريعه لها, ودليلي على ذلك سياتي ذكره .
تقول يا استاذنا الطيب  بأن معلوماتي خاطئه, ذلك ممكن حتى وإن زعمت باني لا انشر  المعلومه الا بعدالتأكد منها ومن اكثر من مصدر.
أتذكر , وربما جنابكم يتذكر ايضا حالة ربمافي سردها سيطول الكلام لذا المعذره, حيث صادف ان قرأت لكم قبل فترة تأييدكم لما كتبه السيد بشار كيكي رئيس مجلس محافظة نينوى  وأشدتم بتنظيراته الاجتماعيه والفلسفيه التي طرحها في مقاله , وانا ايضا أيدتها ككلام مكتوب, لكني قلت بان هناك تناقض  واضح بين ما يقوله الكاتب وبين ما يمارسه على ارض الواقع , لأنه بشخصه وبقوة حزبه سعى الى سلب ارادة اهالي القوش  وهكذا تلكيف  في اقالة السيدين باسم بللو وفائز عبد , أجبتم بانكم لا تعرفوه كشخص  ولم تسمعوا بما قام به وهو أمر طبيعي لحد ما.
رابي العزيز عبدالله, كون حديثنا عن صحة المعلومات من عدمها , لذاأرجو منكم التأكد من صحة  معلوماتك  حول استقالة السيده لارا من الرابطه , لاننا على الأقل لم نقرأ عن ذلك منشور او خبر كي نتأكد, لكن أسمح لي كي اقول لكم بأن الصحيح ليس كذلك  وبإمكانك التأكد إذ ليس هناك ما يؤكداستقالة السيده من الرابطه ولا من منظمة حدك,انماالصحيح هو إنقطاعها عن مهام رئاسة مكتب الرابطه الكلدانيه بسبب عدم جواز ادارة مسؤوليتين في آن واحد,لكن الذي يهمنا هو انها ما زالت عضوه في الرابطه الكلدانيه وفي نفس الوقت عضوه في حدك, والذي تسلم مسؤولية مكتب الرابطه فيما بعدها هو نائبها السابق وهو ايضا منتمي للحزب الديمقراطي الكردستاني , ورغم أني لست متأكدا إن كنت تعلم بهذه التفاصيل , لكن لكم الآن كل الحريه ان تصفوا الظاهره وأنا متأكد من صحتها , المهم ماذا سنسمي ذلك , هل هو خطأاو زله ام مثلمه , ثم هل لكم صديقي العزيز علم بان كافة اعضاء مكتب الرابطه في القوش هم منتمين ل حدك ؟
لا أريد أن اضيف المزيد من شبيه هذه الأخطاء بما يخص الخطابات التي لا تبعث  مضامينها الراحة والطمأنينه  لدى ابناء شعبنا , سأكتفي بهذا القدر على أمل ان نقرا او نسمع عن تصحيحات  للسلبيات التي تطرقنا اليها في ردنا وفي مقالنا بشكل عام, هذاالذي يهمنا وسنكون شاكرين لكم ولكل من ينبئنا بتدشين الخطوه المفيده وبالاتجاه الصحيح .
شكرا لكم سعة صدركم
وتقبلوا خالص تحياتي


غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1336
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد لوسيان المعظم
ما الغريب في نشر مقالة في ذلك الموقع.وهنالك من ينشر مقالاته في موقع الحوار المتمدن اليساري التوجه وانا احدهم.فهل يعني ذلك بانني شيوعي او غير ذلك.!?المهم هو مضمون المقالة وليس الموقع المنشور فيها.. وهل نسيت بان الاندية الناطقة بالسريانية ومنها النادي الثقافي الاثوري اصبحت هيئته الادارية كشرط ان يكون اعضائها منتمين لحزب البعث في حينها والتي حدت اقلامهم المخابراتية في الكشف عن البعض من غير الموالين لحزب البعث العروبي. وهل نسيت بان الذين القي القبض عليهم واعدموا (ثلاثة من مؤسسي زوعا) كان بوشاية من احد قادتها وبتعاون مخابرتي بعثوي.? هذه المعلومات ليست من جيبي وانما موجودة في هذا الموقع وبسجالات لمقالات عديدة وصل الامر بها الى المحاكم.. جيب ليل وخذ عتابه يا محترم..ولا اعرف عن سبب تغييرك للموضوع وبصورة غير لائقة بعد ان اصبحت زوعا هي صاحبة المثالب والمخالب والواضحة في معظم الردود اعلاه لينقلب السحر على الساحر..اسفين استاذ شوكت على هذه التحويلة المؤقتة التي كان سببها المدعو لوسيان الذي يبحث في هذا...على حب رقي..تحيتي للجميع



غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1925
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ شكوت المحترم كل عام وأنتم بخير هذه اولا !
ثانيا بما اننا الكلدان اكثر مرونة منكم سأزورك مرة اخرى ( لكن أرجو ان لا تكون الاخيرة ) هههههه
انت تعي بأنني لا أكترث كثيرا لهذا الامر ولكن أشارك كي أوضح وأقول لك بان عنوان كلمتك كان مستفزا وغير داعٍ . ومع هذا أنتم احرار وهذه ليست المرة الاولى ومن كل الأطراف .........
ولكن مداخلتي تتلخص بالاتي وأتمنى ان تكون صريحا دون الدخول في اي فرعيات !
 استحلفك بما تؤمن به أليس للبطريرك الحق في اختيار كلدانية كمديرة لبلدية كلدانية حتى ان انتمت لحزب اخر بسبب الظروف او لعدم حضور احزاب كلدانية او غيره من انحيازه لسرياني او اشوري ؟ على الأقل هي بنت كلدانية وقد تعود الى موقعها الصحيح عندما تتغير الظروف !
مرة اخرى استحلفك اذا سمحت لي لو كان السيد يونادم كنّا قد خير بين اشوري لهذا المنصب او كلداني او سرياني وان كان الاشوري وقتيا ينتمي لحزب اخر فإلى من كان سينحاز ! تحية طيبة



غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 906
    • مشاهدة الملف الشخصي
الآستاذ الحبيب شوكت توسا المحترم
لو كان لي صوت يخولني من الساسة الوطنيين أو يسمع أحدا  المسؤوليين الكبار هذا النداء ، لكنت فعلآ اخترتك مرشحا و منتخبا كأحدى مستشاريين لرئيس الجمهورية أو الوزراء أو الامن القومي والوطني ( لانك تستحقها ولم استخف بمشاعري مطلقا ) وهو الدرجة العلمية بالفهم السياسي والصبر اللأمحدود الذي تملكه والفكر النير الذي تكسبه ( نترك التعليقات البايخة المعتاد عليها على جنب واقولها مقدما وهذا رأي الشخصي التشجيعي للمستحق ) .
السيد يوسف شكوانا مع عطر محبتي واشواقي
كادر مؤمن كفؤء من يضحي بالغالي والنفيس في مسيرته السياسية والقومية والأيمانية ليرفع رأس الجميع من غير استغلال تنظيمه وانما ليكون قدوة للجميع ، ولأ تزمت ضد احد الأ لمن يخاطر بالفساد الفكري ضد ابناءنا ، وطلبي من الجميع بأن لأ سماع الي الآصوات الذين يختارون الكلمات الهجومية أو الجمل التي تفسد الفكر وتبعد التفأئل وتضعف التكاتف ، وبافكارنا السديدة  وباعمالنا المخلصة نعترض على سلبياتهم وندهر الظلم عنا . وهذ اقل ما يمكن من الاستحقاق لمبدئ الذي من اجله نعيش .
 المحترم Samdeshoالاستاذ
أنت كأنسان قومي وتعيش في مجتمع معين وترغب بتشكل حزب سياسي ، وأنت تنتمي الي قوم واحد من بين الجميع ، هل تذهب الي اختيار غيره وأنت لأ تنتمي اليه ، هذه الافكار ليس لشخص اراه واعيا ولكن مسيرا وهذا هو عيبك ، ومن رخصة صاحب الموجه اليه السؤال أن ابين له فكري فقط ولك الاخيار لاحقا أن تجيبه كما ترى الموقف لك مناسب ، تأسيس الحركة كانت سنة 1979 ، والاسم الاشوري هو الوحيد في ساحة العمل السياسي ( جميع ابناء شعبنا يقر بهذا الحدث  والتسميات التي ذكرتها كانت خامدة ومذهبية في تأصلها ) لذلك ليس هناك تسمية مناسبة من التي ذكرتها تنافسنا أو نختارها ، ولذلك ثبت التسمية القومية التي تجمعنا وتلفنا ، وكانت الواجب المفروضة في ذلك الوقت علينا من غير التسائل عن التسميات التي ذكرتها وهي بحالة مختصرة او اوجزتها لك . 
كلمة النهراني لأ تعنى بها شعب ولأ قومية  ولربما نعتبرها ارض جغرافية مصطنعة أو تسموية ، غير أنها اطلق على ارض اشور وما كان النهرين دجلة وفرات وفروعهما يجريان من منابعها الي مصبهما ، نعم اطلق من قبل الاغريق بعد احتلالها ارضنا وبحدود     القرن الرابع ق.م  على ما اعتقد ، ولآ يمكن اطلاق تسمية جغرافية غير وطنية بالحق المطلوب على حزب سياسي قومي وبالظروف التي كنا نعيشها ، لانها تعني لنا طمس اسم قومنا .
نعم وأكيد في كيان وفكر وحقيقة كل اشوري ( أن كان مدني أو كاهن أو سياسي أو امي ) أن الكلدان ( كلديين الحاليين ) هم اشوريين مهما تدعون ضدها ما لم تثبتوا مصداقيتكم التاريخية على ارضنا متسلسلا الي عمقه ، والمساواة التي تطلبها بين الاشورية والكلدية هي أن تسأل بابوات الكاثوليك الفاتيكانيين منذ سنة 1222 في اورشليم  ، ثم سنة 1445 في قبرص ( اين المتحولين من كنيسة النسطورية في قبرص اليوم ) هل لانهم كانوا كلديين أو اشوريين أم فاتيكان تحاول القضاء على اسم اشور بكل جهد لها وبالدبلوماسيتها لخدمة سياسة فرق تسد ،  نتابع المؤامرات في قلب اشور في مقر البطريكية في القوش سحب بالقوة والدجل مار يوخنا سولاقا الراهب وارسل الي فاتيكان وبعدها ابحث عن ما جرى له ، وبعدها مطارنة الخمسة اليوسفيين ، في زمن يوسف الثاني ظهر أول اسم بمذهب بابل على الكلدان بينهم ، ثم ملاحقة الحادث لدنخا من القوش كيف قتل ابن اخوه الذي استحق منصب البطريكية ولا يقبل بابنه مار شمعون دنخا ، هرب الي اورميا وهنا الاجانب رسموه بطريرك باسم كنيسة كلدان ، ولكن تراجعت عنها الي النسطورية والان المشرق الاشورية والقديمة ، والاخير سنة 1835 على يد مار يوخنا هرمز ابونا وكانت لحد اليوم خاتمة الانشقاقات في كنيستنا ومن قبل فاتيكان ، وفيها ثبت ايضا كنيسة بابل على الكلدان ، فأين لكم الحق بتحويل هذا المذهب الي قومية من غير تثبيت هذا الوجه القومي لكم بيننا ، نعم هذه هي كل المساوات التي تطلبها منا لتكون بين الاشوريين والكلديين .
قلت لك المساوات بين الكلديين والاشوريين ، ام المساوة مع السريان ، تعرف والجميع يعرف أن الاغريق بحدود 300 ق.م كانوا بلغتهم يطلقون على الاشوريين اسم اسيريان ، ثقل على اللسان وحذف الالف الاولي منه لتخفيف وعدم تغيير المعنى أو الحدث المقصود به وتحول الي سريان وهم اصلأ اشوريين دما ونسلأ واصلآ والذي لأ يقر بها عليه تاريخيا ومصداقيا اظهار فلسفته المعتوها لنا لنعرف الحقيقة التاريخية منه ولأ يستند على تكهنات وفلسفة رجال دين كنيسة السريانية عبر زمنهم الذي لا يميزون بين الاقوام  ، وقبل ظهور اللغة العربية في ساحتنا القومية وسوريا كانت خاضعة لأغريق ثم رومان وعندما ينسب المواطن الي سوريا كانت تسميته بها تقول لهم بلغتهم سريان ( أي لاحقا باللغة العربية سوري ) وهي الحقيقة الثانية لهذه المساوة . وماذ بعد كل هذا الاستطراء هل كل ختلي متلي اقلها نحن سامعيك رجاءا .
أما سؤال الاستاذ سام ديشو الموجه الي الاستاذ شوكت فهو من اختصاصه والجواب متروك له ، ونحن قانعين سيكون جواب شاقي وكافي واستشاري الي درجة القناعة .
الاستاذ سام : رايك بهذا الطرح ، هل هناك كلدي قومي شارك باباوات فاتيكان بالمطالبة لذكر اسم الكلدان في كنيستكم المقدسة ، أو هل وجدتم اثار كلدانية في مناطق التي اطلقت فاتيكان اسم هذه الكنيسة عليها ، أو كان هناك قوم يعترف بأنه كاداني ، ولأ احب أن اطول في الاسئلة لآني متأكد لأ القي منكم جواب المشرف الذي يسعدني .
عزيزي سام : سبق قبل سنوات كتبنا وأنا احدهم لو تقبلوا أن نكون أو نتحول الي الكلدان قوميا ونحن خارج الكنيسة ، الجميع لحد اليوم بقوا ساكتين ، واليوم ما رأيك بالقضبة هذه .
اوشانا يوخنا



غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد سامي ديشو المحترم
بعد طلب السماح من صاحب الموضوع الاستاذ شوكت توسا اود اولا ان اشكر الاستاذين لوسيان واوشانا 47 على كلماتهم بما يخصن مداخلتي وما اضافاه الى الموضوع. 
سيد سامي: ذكرت في ردك الاول ان قوميتنا في النظام الداخلي لزوعا قومية اشورية!!!  وطلبت منك ذكر رقم المادة من النظام الداخلي التي تقول ذلك.  لأن الاقتباس من اي مرجع يجب ان يكون دقيقا . ولكنك وكما توقعت لم تذكر اسم المادة فقط ذكرت اسم الحركة الذي هو الحركة الديمقراطية الاشورية.  واضفت قائلا ؛تأتي في فقرات النظام الداخلي شعبنا الذي يسكن بين النهرين من الكلدان والبابليين والاراميين والاشوريين والسريان... ؛ وهنا ايضا اتحداك لو تذكر لي رقم المادة في النظام الداخلي التي تقول ذلك.  لا بل لو تذكر لي ان اي من تسمياتنا القومية وردت في النظام الداخلي باستثناء اسم الحركة. تذكر انني قلت النظام الداخلي.
ولكي اسهل الامر لك اقول ان هذه التسميات وردت في المنهاج السياسي وليس في النظام الداخلي كما مدرج هنا:
 المادة 3 التعريف.  ان حركتنا الديمقراطية الاشورية - زوعا- تنظيم سياسي ديمقراطي وطني قومي واتحاد طوعي بين افراد يتميزون بنكران الذات وينتمون الى شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ويشعرون ويعتزون بكونهم ابناء قومية واحدة لا تتجزأ ويؤمنون بأنهم ورثة الحضارة النهرينية من ( سومرية واكدية وبابلية واشورية وكلدانية وارامية)  والتراث السرياني المسيحي وتوحدهم اللغة الام السريانية والمصير المشترك وتاريخ حافل بالانجازات والعطاءات الانسانية.
المادة 8 . الشأن القومي.  ا الاقرار بالوجود القومي الكلداني السرياني الاشوري كشعب واحد دستوريا
المادة 13 تسعى حركتنا للتعريف بقضية شعبنا الكلداني السرياني الاشوري باعتباره من الشعوب الاصيلة.
والسؤال هنا هو: هل مما ورد في هذه المواد اية اشارة الى الغاء اي من هذه التسميات؟
فهل يفهم من هذه المواد الغاء اي من تسمياتنا القومية ام تعزيزها؟  فهل يعتبر اشوري من يؤمن انه ريث الحضارة الكلدانية كما ورد في المادة الثالثة؟  وهل المطالبة بالاقرار بالوجود القومي الكلداني كما ورد في المادة الثامنة يعتبر الغاء الكلدان واعتبارهم اشوريين؟  وهل سعي الحركة للتعريف بالقضية الكلدانية كما ورد في المادة الثالثة عشر يعتبر الغاء الكلدانية؟ 
 اما موضوع اقتراحك لتغيير اسم الحركة الى الحركة الديمقراطية النهرينية اقول انه يوم تأسيس الحركة كان العمل السياسي في شعبنا محصور بالتسمية الاشورية.  واذا كان الامر قد تغير الان وشمل العمل السياسي كافة تسميات شعبنا النهريني فعليك ان تطلب من التي تتأسس الان في العصر النهريني كي تتبنى هذه التسمية فلكل زمان خصائصه. ورغم ان التسمية النهرينية ليس لها مدلول قومي اطلب منك ان توجه اقتراحك هذا لكافة تنظيماتنا فاذا وافقت كلها ورفضها زوعا سيكون لنا حديث اخر.
في الختام لكي لا يتحول الموضوع الى جدال بيني وبينك اطلب منك فقط ان تذكر رقم المادة من النظام الداخلي التي تقول ما تدعيه من غير لف او دوران واذا لا تذكرها فاعتبر هذا الرد خاتمة نقاشنا هذا واطلب منك توخي الدقة مستقبلا.
تقبل تحياتي
يوسف شكوانا


غير متصل samdesho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 440
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ اوشانا يوخنا المحترم
بعد إذن الاخ شوكت توسا المحترم

ما اريد ان أقوله وأوضحه باختصار هو: اننا شعب واحد بأسماء جميلة تمثل حقبات زمنية حضارية تراثية معينة، وكل واحد حر في اختيار الاسم الذي يرغبه. إقصاء الاخر حالة غير صحية وتسبب انقساما، والتشبّث بالاسم الواحد دون غيره كما يفعل البعض، على أساس نحن شعب واحد، هو الذي يسبب الانقسام.

كل عام وأنتم والقرّاء الكرام بخير. تحياتي

سامي ديشو - استراليا


متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2771
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ يوسف شكوانا المحترم
وبعد الأذن من صاحب المقال
شكرت بداية ردك على الأخ سامي ديشو النكرتين اوشانا ولوسيان، وهما خلقا من أجل اذية الكلدان وشتمهم والإساءة لهم، وقد شكرت سابقاً ليون واحيقر وغيرهم على مقالات جارحة لا يشكرهم عليها غير الذي يتبنى طرحهم المسيء وهم المعروفون بحقدهم على الكنيسة الكاثوليكية والكلدان، علماً بأنني لفترة طويلة توقفت عن نقد زوعة أحتراماً لك.
لكن عندما لمست صمت القبور على شتائم المسيئين وهم من القوميون الآثوريون وتحديداً منتسبي زوعة او مقتنعين بها، عدت إلى نقد هذه الحركة الشيطانية.
وبالتأكيد سأضطر على التصعيد مادام المسيئين ينالون رضاكم ويستحقون ثنائكم ويكثرون من بث سمومهم التي مزقت وتمزق مسيحيي العراق.
تجادل الأخ سامي على اسم الحركة المشؤومة،  في الوقت الذي تعرف بأن منتسبي زوعة قوميون آشوريون ولا يعترفون بقومية أخرى، واسمها الحركة الديمقراطية الآشورية، فهل يعقل ان ينتسب لها كلداتي لم يتأشور؟
سؤال: حركة الشبيبة المسيحية من ينتمي لها؟ الصابئة او المسلون؟
لا اعرف اخي الكريم هل انت جاد بردك على الأخ سامي أم تستخف بعقولنا!؟
حتى التسمية الثلاثية الحقيرة النوايا في النظام الدخلي التي ذكرتها هي احتوائية وكاذبة، وعيب على من يتبنى التسمية الثلاثية والتي تنتهي بالآشورية، ولا اقول عيب بل ساسميها مثالب صاغها ثعالب زوعة!
يا اخي على مستوى باطريرك آثوري، عندما هنأ رعيته في عيد الميلاد ذكر القومية الآشورية بطوائفها الثلاث الكلدانية والسريانية والآثورية، فعلى من تضحكون؟
شخصياً لدي القناعة الكاملة ....كل من لا يحترم الوجود القومي الكلداني فهو غير محترم
وكل تننظيم لا يقر اتباعه بالإسم القومي الكلداني هذا تنظيم لا يستحق اي احترام
((وهل المطالبة بالاقرار بالوجود القومي الكلداني كما ورد في المادة الثامنة يعتبر الغاء الكلدان واعتبارهم اشوريين؟)) ...يوسف شكوانا
سؤالي لك: لماذا يستعمل الآثوريون بشكل عام التسمية القومية الآثورية دون الثلاثية الكريهة إن كانت بحسب مفهومك للمادة الثامنة هو اعتراف بكل القوميات؟
عندما ينتمي شخص إلى حركة عليه ان يسمي الأمور كما في نظام حركته او يكون شاذاً عنها، اليس هذا هو المنطق؟
عزيزي يوسف، اتمنى ان تكون اكثر وضوحاً
هل تعترف بالقومية الكلدانية دون ان تدرج الثلاثية؟
ما هي قوميتك التي تفتخر بها؟
لماذا تساند المسيئين للكلدان والكنيسة الكاثوليكية في الوقت الذي تنزعج من نقد زوعة وتطالب بالأحترام؟


مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل kaldanaia

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 871
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد لوسيان المحترم
اذا كنت تعتبر نفسك فيلسوف او متفلسف فأنك موهوم كل الامر هو انك
انسان غير معروف الوجهة وذو رأيين اي يعني قبل سنة و نصف كنت
تدافع عن السريان الار اميين بنفس الاندفاع الذي تدافع به الان عن
الاثوريين وهذا حق مشروع لمن يحمل في شخصيته رأيين ولكن السؤال
هو لماذا كنت تدافع عن السريان وفجأة انلقبت واصبحت تدافع عن الاثوريين
الموضوع واضح لانه اصلا غايتك ان تعادي اي نشاط كلداني كما هو موقفك المعروف
الان . عندما لاحظت ان الطرف الارامي السرياني لم يكن ندا يشفي غلك على الكلدان
اخترت ان تنقلب مئة وثمانون درجة لانه رايت ان الطرف الاثوري يفيدك اكثر .
حقيقة انا اشفق عليك لانك ذكي وتحلل وتطرح اسئلة احيانا صعبة ولكنك سلبي وفيك روح
المنافسة التي لا تعترف بالخسارة وان كنت مخطأ وهذا احد اسباب الشعور بالنقص على كبر
سوف يبقى هذا الرأي عن شخصيتك حتى تبرر لماذا اخترت الاراميين وانقلبت الى الاثوريين؟؟؟

اقتباس من ردك(لسؤال حول لماذا هم ضد زوعا والحركة القومية الاشورية ولماذا لم ينتقدو الانتماء الى الاحزاب العربية...ولماذا لم يمتلكوا اي رد فعل على الاضطهاد البشع في عملية التعريب ...انا متاكد بنسبة مليون بالمئة من ان لا احد سيجيبك )انتهى الاقتباس
هل تعلم لماذا يا سيد لوسيان لان زوعا ومثيلاتها يبنون طوحاتهم الغير معقولة بالغاء قومية لا بل قوميتين الاراميين والكلدان وهذا ما لا يفعله اعدائنا من العرب و الكورد
والترك ولا حتى اي تنظيم سياسي او حزبي غير اثوري انت لست بهذه السذاجة لكي يفوتك هذا
ولكن من خلال سلبيتك وحقدك على الكلدان تضن انه يفوتنا ان نرد على سؤالك الساذج.
الشطر الثاني من سؤالك الكلدان عقلانيين واصلا ردود فعل الكلدان على التعريب وغيره من
انتهاكات ضد شعبنا ليس بيدنا الا سلاح التنديد لا احد يسمعنا وليكن بعلمك الحيتان الكبيرة لا يهمها لا الكلدان ولا غيرهم من الاقليات هم فقط يستخدموننا عندما تقتضي مصالحهم. و السؤال هو ماذا فعل غيرنا تجاه هذه الانتهاكات؟؟؟
تحياتي




غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تحيه ومحبه أخويه لكافة الذين شاركونا  معترضين كانوا أو مؤيدين
 غالبيتنا يقرأ ويردد مقولات راشده الى ضرورة تقبل الراي الآخر وحسن الأداء في استخدام المنطق العقلي عند ممارسة النقد على اعتبار ان الاختلاف بالراي هو ظاهره مفيده ينصح العقلاء والفلاسفه بوجوب ممارستها بدرايه وإنضباط , مضافا الى ذلك  الدروس التي يفترض بالضحيه أن تكتسبها من قساوة مآسيها و تطبقها اثناء تعاملها مع ابناء جلدتها حين يحدق  بها الخطر حتى وهم مختلفون برؤى وطرق تفكيرهم , مثل هذه الالتزامات لا أعتقد بامكانية تحقيقها الا في ثقافة وجرأة المصارحه  المبنية على منطق وعلمية الكلام كل على انفراد مع نفسه , بهكذا اشتراط يقينا سيتجسد الإهتمام الجماعي المطلوب  بمصلحة شعبنا بكل تسمياته ومذاهبه  ويكتسب النقد سماتا مغايره للنقد الذي غالبا ما تنتهي نتائجه في التشنج والمقاطعه.
واضح أعزائي القراء والمشاركين , بأني طلبت و لأكثر من مره بضرورة إحترام عنوان المقال وعدم فرض الأمزجه لخلط حابل موضوعنا بنابل اهواء االمتداخل , بدليل حشر أحد الإخوه موضوع الخلاف على التسميات على سبيل المثال في تناول موضوعة مقالي, وأخر حاشرا زوعا في  الموضوع ثم  يطالبني بالإمتثال وراء قضبان قفص الأتهام لأني متورط في مؤازرتها  او في الميل لليساريه  لذا لا يجوز لي نقد الرابطه لوحدها من دون أن ارفق  معه نقدا لزوعا , انا شخصيا أعتبر ذلك تجاوز سواء كان بتقصد اوبسبب ضعفه الفكري  , ولكي لا أبخس حق  الذين تكرموّا علينا بالتزامهم  في تناول موضوع مقالنا , فقد أشدت بالتزامهم ضمن تعليقاتي شاكرا اياهم ومتمنيا من الآخرين الإقتداء بهم حتى لا نضيع الخيط والعصفور في التشعب وكثرة الاسهاب فيما هو مكرر وخارج موضوعنا.
لذا ليس زعما ًمني  بان الموضوع قد نال ما يشبعه من افكار وحلول كي أفضل غلق نقاشه, و ارجو للمرة الثانيه ان لا يحسب ذلك علي تهربا اذ يمكنني كما سبق وذكرت في أحد ردودي ان اتخذ من هذا الخلط في التعليقات  فرصة للأسترسال في ابداء أرائي بشكل يكاد هو الاخر يكون غير مقبولا,  لكني سأعتذر مضطرا وأتوقف عن الرد ,لان تكرار الرد على تكرار الحالات التي لم ارى فيها اية جدوى , سيكون أمرا مملا ً من شأنه ان يثير ما نحن في غنى عنه, وذلك ما لا نوده .
 في الخاتمه  اقول لكافة الاخوه المتداخلين بعد شكرهم , بأني سعيت  أخويا ً في ردودي  بإتجاه إبعادنا عن حجة حشر زوعا في موضوعة مقالنا حول الرابطه لانها  حسب رأيي حجه مفلسه لو اُريدَ أستخدامها مبررا لأخطاء الآخرين , مع الاسف لم أفلح في سعيي هذا , لذا اطلب المعذره من الذين لم ارد على مداخلاتهم , أما الإخوه  الذين أصروا على حشر موضوعة التسميات  وزج نظام زوعا الداخلي من دون درايه في موضوعة مثالب الرابطه الكلدانيه وكأننا بهم يقولون بان سياسة زوعا هي السبب الذي يدفع  الرابطه الكلدانيه باتجاه خيار تكريدها  من خلال تعيين اعضاء منتمين لــ  حدك في مكاتب الرابطه ,  أطالب هؤلاء الإخوه أن يفردوا  مقالات خاصهفي هذا الخصوص  كي يوضحوا للقارئ تفاصيل تأثير زوعا في صناعة مثالب الرابطه ..
أكرر شكري مرة أخرى لكافة المتداخلين مع اعتذاري لمن لم ارد على مداخلته.
تقبلوا تحياتي



غير متصل جورج نكارا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 146
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد شوكت توسا المحترم
عنوان مقالك  ( لإنتباه الى مثالب الرابطه الكلدانيه اليوم قبل الغد رجاء ً ) متناقض للاسباب التالية :
١-  حضرتك ( الأستاذ ) ذو الرؤية الثاقبة تُنَبّه من مثالب ( اختيار غير موفق للكلمة هدفه استفزازي ) الرابطة الكلدانية .
٢- تسخر من الرابطة التي مضى على تأسيسها حوالي ثلاث سنوات دون القيام بعمل ملموس ، أي ان لا دور مؤثر لها على ارض الواقع.

فاذا ربطنا مابين تنبيهك ( تحذيرك ) من  مثالب الرابطة الكلدانية من جهة ، وتقليلك من دورها على أرض الواقع من جهة أخرى ، نرى الأزدواجية الواضحة في عنوان مقالك الذي يبدو أن هدفه استفزازي أولاً ، والترويج لجهة أو ( بضاعة فاسدة ) ثانياً تنكر انتماءك اليها لتمنح لنفسك صفة الاستقلالية والحيادية ليكون كلامك مقبولا، ولكن الأناء ينضح بما فيه يا أستاذ شوكت ولاتنسى ان القراء اليوم مفتحين باللبن ولن يؤيدك إلا من كان يروّج لهذه البضاعة مثلك .

والأغرب انك تختم مقالتك دائما بالمقولة التالية :
الوطن والشعب من وراء القصد
كفاك ضحكا عى الذقون ، اي وطن واي شعب تقصد ؟
ولايختلف هذا عن الذي كان يردد قبلك لكل من يخالف اراءه او يعارضه مقولة :
وليخسأ الخاسؤون
الفارق الوحيد هو كان أكثر صراحة منك .

مع التحية .


غير متصل شليمون جنو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 104
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
استاذنا الرائع شوكت توسا
تحية ومحبة وتقدير لجهودكم في توضيح الحقيقة ووضع الاصبع على الجرح.
منذ مدة طويلة وانا مبتعد عند هذا المنبر لانني اصبحت اشك بحياديته. كذلك بسبب المستوى المتدني لبعض من يعتبرون انفسهم كتاب، ويدافعون بكلمات لا مسؤولة، عن معتقداتهم، وتنظيماتهم، واحزابهم من دون رقابة ولا تنبيه من قبل الموقع.
اما عن الرابطة ومن خلال مراقبتي لسيرها واعمالها فاني اسأل المعنيين على تأسيسها، ماذا قدمت لنا كمسيحيين ؟ ! وان لم تقدم شيء فماذا ستقدم في المستقبل ؟ !
نحن فعلا بحاجة الى رابط فكري يربطنا ببعض لكن ليس على طريقة رابطة سيادة البطريرك لويس ساكو الكثير الاحترام. انها تفرق اكثر مما تربط وهذه حقيقة صارت معروفة للجميع. والذي يقولها ويضع النقاط على الحروف بجرأة كاستاذنا شوكت توسا، يصبح كبش فداء امام قول الحقيقة، ويتم اتهمامه بالاستفزاز وما شابه من كلمات غير مسؤولة، تصل الى مرحلة المسبات، كما يفعل البعض امام مرأى هذا المنبر.
القراء يعلمون جيداً ان ما يكتبه الاستاذ شوكت، هي حقيقة، وهو لا يضحك على ذقن احد. هذه الحقيقة ستتكشف مستقبلاً، كما تعرّت النهضة في سانت دييكو وديترويت.
انا انطلق من فكرة ان كثرة الاحزاب والمنظمات في شعب اصبح عدده لا يتجاوز الاربعمئة الف هي فكرة تشرذمية وليست من مصلحة مسيحيي العراق.
تحياتي لك استاذ شوكت وعلى جرأتك امام الاقلام المتوحشة.
 


غير متصل يوحنا بيداويد

  • اداري منتديات
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد شليمون جنو
المضحك في هذا المقال هو ان تظهر انت على الشاشة وتتهم البطريرك بالتقسيم،
بينما الكلدان لحد الان لم يضعوا الانقسام هدفا عندهم لا في الرابطة ولا في المؤسسات الثقافية.

كنت اتمنى تتذكر مبادرات غبطة البطريرك والرابطة والاحزاب الكلدانية والكتاب والمثقفين الكلدان
بالمقابل هناك كنائس واحزاب ينكرون وجود اي اسم غير الاشورية، وبالأساس الحركة الديمقراطية الاشورية التي يظهر ان صحاب هذا المقال هو أحد اعلامها في الدفاع عن مواقفهم.
بربكم من يصدق حزب يدعي نحن شعب كلد اشوري واسم حزب الحركة الديمقراطية الاشورية؟؟؟؟ الى متى الضحك على أبناء شعبنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كونوا جريئين ومخلصين قولوا ما تؤمنون به، فمن يتبعكم ليكون مبروك لكم، ومن ينكركم لا تعادوه لان من حقه ان يقول كلمته في مسيرتكم ومواقفكم السياسية.
يعني هل تضنون الكلدان عميان او اغبياء او لا يوجد بينهم نخوة رجال لتدفع به ويسالكم عن هذه المهزلة ؟؟؟؟؟؟؟
التي أصبح لكم أكثر من 26 سنة تستخدمونها ضد الشعب الكلداني المسكين المؤمن المحب للوحدة الذي انخرط في الوحدة من دون ان يسال، لا أنكر شخصيا كنت أحد من هؤلاء الذين يؤمنون بهذا المبدأ لحد قبل عقد من الزمن لحين اكتشفت ان القضية منتهية عن الطرف الاخر!
اخواني كفى الضحك على الذقون عقلية كلدان اليوم ليست مثل عقلية كلدان الامس
حتى كنيسة اليوم لم تعد تتهرب من مسؤوليتها، بل باشرت بالدفاع عن شعبها لهذا ترى غبطة البطريرك حاول ان يعيد للكلدان حقهم من خلال تأسيس الرابطة.
 لعلمكم ان الرابطة لحد الان لم تباشر بالعمل السياسي المعلن، لكن إذا بدأت حينها تكون المناطحات وربما تحصل عملية الانتحار.
يوحنا بيداويد




غير متصل جورج نكارا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 146
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
استاذنا الرائع شوكت توسا
كنتُ أظنكَ أكثر شطارة من أن تحرق ورقتك الجوكر ( شليمون جنو ) الذي يبدو أنك تركته للشديد القوي ( الأوي ) على كولة المصريين .
وانك بمقالك غير الموزون هذا كشفت عن كل أوارقك ووجهك الحقيقي الذي تخفيه وراء وقار الشيب .
أتمنى ان لاتكشف ورقتك الثالثة المعروفة على الأقل لدى بعض رواد الموقع لأن شوكت توسا = شليمون جنو = شخص ثالث مزور ينشط على هذا المنبر ،رغم انه علق على هذا الموضوع سوف اكشف عن اسمه اذا كرر التعليق مرة ثانية لكي تكتمل صورة صاحب المثالب .
مع تحياتنا يا استاذنا الرائع شوكت .


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي

اقتباس من ردك(لسؤال حول لماذا هم ضد زوعا والحركة القومية الاشورية ولماذا لم ينتقدو الانتماء الى الاحزاب العربية...ولماذا لم يمتلكوا اي رد فعل على الاضطهاد البشع في عملية التعريب ...انا متاكد بنسبة مليون بالمئة من ان لا احد سيجيبك )انتهى الاقتباس
هل تعلم لماذا يا سيد لوسيان لان زوعا ومثيلاتها يبنون طوحاتهم الغير معقولة بالغاء قومية لا بل قوميتين الاراميين والكلدان وهذا ما لا يفعله اعدائنا من العرب و الكورد
والترك ولا حتى اي تنظيم سياسي او حزبي غير اثوري انت لست بهذه السذاجة لكي يفوتك هذا
ولكن من خلال سلبيتك وحقدك على الكلدان تضن انه يفوتنا ان نرد على سؤالك الساذج.
الشطر الثاني من سؤالك الكلدان عقلانيين واصلا ردود فعل الكلدان على التعريب وغيره من
انتهاكات ضد شعبنا ليس بيدنا الا سلاح التنديد لا احد يسمعنا وليكن بعلمك الحيتان الكبيرة لا يهمها لا الكلدان ولا غيرهم من الاقليات هم فقط يستخدموننا عندما تقتضي مصالحهم. و السؤال هو ماذا فعل غيرنا تجاه هذه الانتهاكات؟؟؟

 

السيد كلدنايا المحترم

جوابك هذا سيتفق عليه معظم من يسمون هنا انفسهم بالقوميين الكلدان. وبالفعل انتم مشكلتكم هي انكم لا تملكون الحد الادنى من الوعي لتعرفوا بان حزب البعث كان يسمينا بالعرب الناطقين بالسريانية وبانه لم يكن يعترف ما تعتبرها اليوم بالقومية الكلدانية.. والبعث اختار "ناطقين بالسريانية" وليس الناطقين بالاشورية لعلمهم بان الاشورية هي قومية ولعلمهم بان استعمال الناطقين بالاشورية  سيعني ان العرب هم اجانب في العراق. وفوق هذا فان منتسبي الكنيسة الكلدانية كانوا يسخرون حتى من الناطقين بالسريانية وكانوا يفضلون العربية.

وهذه هي نعم مشكلتكم, في انكم بحاجة الى عشرة منظمات دولية تابعة للامم المتحدة والى عشرة وسائل اعلام عالمية لتقنعكم بان حزب البعث كان يسمينا بالعرب الناطقين بالسريانية ولم يكن يعترف لا بالاشورية ولا بالكلدانية ولا حتى بلغتنا وكانوا يمارسون التعريب في ابشع عملية تعريب التي هدفها كان الغائي واقصائي. 

فيما يخص الشطر الثاني المقصود به هو انه كان ينبغي ان يكون هناك رد فعل على ابشع اضطهاد قام به العرب وهي عملية التعريب. اي كان من المفترض ان يظهر تشكيل كلداني قومي ويقول ما يلي: لقد تعرضنا الى ابشع عمليات التعريب التي حاولت ان تقضي على قوميتنا الكلدانية ولغتنا الكلدانية ولهذا يجب ان يكون هناك نشر وعي قومي عند الكلدان وبان يضعوا في مقدمة الاولويات الاهتمام باللغة الكلدانية لغرض الاهتمام بها وانعاشها كرفض لعمليات التعريب التي تعرضنا عليها. ولكن ما يحصل هو العكس تماما, هناك دفاع عن العربية وسخرية من اللغة الام. وهذه السخرية دافع عنها حتى من يعتبرون انفسهم بانفسهم ولوحدهم بالمنظرين.

انا شخصيا لم اتحدث ولا لمرة واحدة عن اي شئ تاريخي عن هل كان هناك سابقا قومية كلدانية ام لا. لن تجد بين كل مداخلاتي اية مشاركة بهذا الشان, لان هكذا موضوع يمكن ان يختلف عنه الكثيرين, وانا لا اتدخل في مواضيع يكون هناك باستطاعة احدهم ان يكتب شئ مخالف لما اكتبه . انا اكتب فقط عندما اكون متاكد بان لا احد سيستطيع ان يرد علي. ولهذا, مرة اخرى انا لم اكتب عن اي شئ تاريخي في هل كان هناك قومية كلدانية ام لا.

ما انا اتحدث عنه وما انا متاكد منه بان لا احد سيستطيع ان يرد علي هو: في الوقت الحاضر ليس هناك اي وجود حقيقي لاشخاص بحيث يمكننا تسميتهم بالقوميين الكلدان باخذ التعريفات حول ماذا يعني الوعي القومي بنظر الاعتبار. وانا متاكد بان لا احد يستطيع حتى ان يفتح موضوع بهذا الشان. واكبر دليل هو عدم تمكنكم بالاجابة على اسئلتي اعلاه التي اعدتها لمئة مرة. فقضية ان هناك قوميين كلدان هو شئ موجود فقط في مخيلتكم. هو شئ لا وجود له على ارض الواقع. وافضل دليل اخر سيكون ان تقوموا باغلاق الانترنت عندكم لتروا ماذا سيتبقى. فانتم تتعاملون فقط مع اوهام.

 انها حقيقة علمية بسيطة وواضحة جدا: عندما لا يمتلك الاشخاص رد فعل على اضطهاد حدث ضدهم وكان اضطهاد قومي لدرجة ادى الى ان يفقد الكثيرين التحدث بلغتنا الام بسبب التعريب, فان هؤلاء الاشخاص لا يحق لاحد ان يسميهم قوميين. وبامكانك ان ترسل ما اقوله الى علماء غربيين وسترى بانني محق جدا. وهكذا اشخاص عندما لا يهتمون بالاسئلة اعلاه فهذا دليل قاطع بانهم لايملكون وعي قومي, ولهذا لم ينجحوا اطلاقا بنشر وعي قومي.

وساشرح لك شئ هكذا عام لتفهم: عندما ترسلنا شركتنا لمقابلة زبائن جدد لم نتعامل معهم من قبل, فاهم شئ في المقابلة الاولى هي ما نعطيه من "انطباع". اهم شئ هو ان نعطي انطباع باننا اشخاص وباننا كشركة جديين جدا وباننا نعرف تماما ما نفعله وباننا نستطيع فعلا ان نجد الحلول وباننا بكل تاكيد سناخذ الزبون بجدية. اما اذا قمنا بان نتحدث بشكل متناقض ونعطي اجوبة مترددة او نهمل اسئلة معينة فان اول ما سيفكر به الزبون سيكون باننا اشخاص غير جديين على الاطلاق او باننا اشخاص لا نعرف ماذا علينا ان نفعل او اننا تنقصنا الخبرة الخ وسيفكر فورا بايجاد شركة اخرى. الوهلة الاولى والانطباع الاول مهم جدا. وعندما تطرح شركة منتوج جديد وتعمل له دعاية فان اهم شئ هو مرة اخرى "الانطباع الاول". على الشركة من الوهلة الاولى ان تعطي انطباع بانها جدية جدا وبان منتوجها يمتلك نوعية جيدة جدا. اذ الوهلة الاولى تقرر كل شئ, فاذا اخذ الزبائن في الوهلة الاولى انطباع سئ عن المنتوج فان الشركة سيصابها الافلاس او المنتوج سيتم الغائه ولهذا تجد ايضا في بعض المرات شركات تلجئ لاستخدام اسم اخر لمنتوجها بسبب ان الاسم الاول فقد جديته وهناك انطباع سئ عنه... ومن هنا فان كل ما قدمه ما يسمون انفسهم بالقوميين الكلدان من انطباع هو انهم غير جدين في اي شئ, لا يمتلكون اي مناقشة لمناقشة اي برنامج, ليس لديهم اي شئ واضح حول ما هي مقومات القومية, هل اللغة الام مهمة او ليست شرط للوعي القومي الخ.. وتركيزهم الكلي المستمر للكتابة عن زوعا والاشورية هو ايضا يعطي انطباع قوي جدا بعدم امتلاكهم لاي جدية, فالانطباع الذي ياخذه المتلقي هو ان هكذا اشخاص يسمون انفسهم بالقوميين الكلدان هم موجودين هنا فقط لغرض التسلية, بدلا ان يلعبوا الدومينو في مقهى فانهم يقضون وقتهم بالكتابة عن زوعا...... والرابطة الكلدانية تسير ايضا في طريقهم هذا وتقدم في كل مرة انطباع بانه ليس هناك اية جدية ... ولهذا فان المتلقي والمتلقي هم ابناء شعبنا تلقوا هذا الانطباع ووجدوا بانه ليس هناك جدية ولهذا لم يهتم احد باي شئ. اذ كان من المفترض على الرابطة الكلدانية ان تدرس كل شئ مقدما قبل ان تقوم باي تصريح لتخرج بجدية الى الشارع.. ولكن العكس هو ما حدث.. وانا عندما كنت اريد ان اشرح هكذا نقاط كنت اتعرض دوما للسب والشتم من قبل من يسمون انفسهم بالقوميين الكلدان وكان هناك من يقدم الشكر لهكذا سب وشتم . مشكلة كل هؤلاء انهم لا يمتلكون خبرة في اي شئ يذكر. وما شرحته من امثلة عن "الانطباع" في مثالي عن عمل الشركة يسري ايضا على مجالات الحياة الاخرى, بالاخص في الغرب حيث ان الجدية مهمة جدا. ولهذا فانت عندما تفقد الجدية لان كان هناك فشل في اعطاء الانطباع الصحيح, وهذا ما رايناه لدى المتلقي والانطباع الذي اخذه عنكم خلال الثلاث السنوات الماضية, فهنا لن تفيدك عشرين سنة اخرى. لذلك فان الحديث عن ان "عمر الرابطة قصير , مجرد ثلاث سنوات" , هي مقولة ينطقها من لا يمتلك خبرة. وعليك انت وغيرك ان تعرفوا بانه ليست مداخلاتي من ستقرر او لا تقرر ما هو الانطباع الذي تعطونه, وانما انتم بانفسكم مسؤولون عن الانطباع الذي تعطونه.

اما سؤالك ماذا فعل الاخرين: فالحركات القومية الاشورية كان لها رد فعل على عمليات التعريب, ففتحوا مدراس باللغة الاشورية وفتحوا معاهد وكليات في الخارج لتعلم لغتنا الام الاشورية.

ولا تستغرب بانني اسمي لغتنا الام بانها الاشورية. انت ستسال كيف اقول انا ذلك؟ وجوابي لك: كل ما تم مناقشته حول اسم اللغة هو شئ لن يهتم به اي شخص علمي حقيقي في العالم. اللغة تسمى باسم القوم الذي يتحدث بها ويكتب بها ويهتم بها ويحاول الحفاظ عليها وينشاء مدارس ومعاهد وكليات من اجلها, ويكون لدى عائلات هكذا قوم مبادرة ذاتية واندفاع ذاتي كبير لارسال ابنائهم لتعلمها. ولهذا فان لغتنا الام واقعيا تسمى باللغة الاشورية. اي تسمية اخرى لن تعبر عن الواقع وسيكون شئ مصطنع.

والحركات الاشورية ومنها زوعا الذين قاموا بتسيس القومية الاشورية فان تسيسها كان رد فعل على الاضطهاد ورد فعل على التعريب.

اما ما يسمون انفسهم بانفسهم بالقوميين الكلدان فانهم موجودين لان هناك زوعا, وهم يعترفون بذلك بانفسهم. زوعا موجودة هم موجودين. واذا رحلت زوعا هم سيرحلون بشكل اوتوماتيكي. اي ان وجودهم وعدم وجودهم مرتبط ارتباط وثيق بزوعا. لذلك القراء الصامتين والذي لا يكتبون هنا لا يستغربون من كثرة قيام ما يسمون انفسهم بالقوميين الكلدان بربط كل شئ بزوعا.

وشئ اخر: كان لدي في السابق عدة مجادلات مع القوميين الاشوريين, ولكن لا احد منهم من قام بسبي وشتمي, ولم يقم احد اطلاقا باطلاق اتهامات بطرق البدو ذات الطبع الغريب عن ابناء شعبنا ليقولوا بسبب كتابة مداخلة بانني مدفوع الثمن وبانني خائن ووغد الخ وبالشكل الذي دافع عن هكذا سب وشتم حتى ما يسمون انفسهم بانهم عقلاء. وكان هناك شكر لكثرة قيام من يسمون انفسهم بالقوميين الكلدان بسبي وشتمي بالرغم من انني لم اقم اطلاقا بسب وشتم احد. لم اقم اطلاقا باطلاق اية تهم مثل خونة ومدفوع الثمن, بل العكس كانت لدي مقالات ترفض تقسيم المثقفين في السابق للشعب الى وطننين وخونة. لم اقم اطلاقا باعتبار احد من ابناء شعبنا بانه عدو, بل رفضت ذلك وشرحت بانها ثقافة ستؤذي حتى من ينشر ثقافة اعتبار الاخر عدو. ولم اقم لاي مرة بان اعتبر ابناء شعبنا بانهم حمقى وجهلة بحيث يكون بامكان اي شخص ان يقوم بتقسيمهم ...

ولكل هذه الاسباب واخرى التي شرحتها سابقا انا تاكدت بشكل يقيني بانه لن يكون هناك يوما ما ظهور لقوميين كلدان حقيقين بالتعريف العلمي للوعي القومي وحسب زمننا ومكاننا وظروفنا والفعل والرد الفعل الذي كان ينبغي ان نمتلكه كلنا. واية مناقشة في هكذا مواضيع انا اجدها مملة لكون هؤلاء سيقومون دوما بالسب والشتم...

واذا كانت اللغة المجازية هي ما تقربكم اكثر للفهم فانني اقول لك ما يلي: لو اعتبرنا افكاري وامنياتي وميولي وما اريد تحقيقه في المستقبل بانها كلها عبارة عن مياه تجري, فانني لو تركتها تجري لوحدها حتى بدون اي تدخل مني فانها ستصب في المصب الاشوري. وهذا هو الاتجاه الذي سيمتلكه الاشخاص العلمين مثلي من الذين يعتمدون طرق منطقية في التفكير الصحيح السليم.

تحياتي لك وشكرا للقراء للقراة.



غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1336
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد يوسف شكوانا المحترم
وبالاستئذان من الاخ سامي ديشو
 الغريب انك تطلب توثيق للنظام الداخلي للحركة الاشورية زوعا وكانه لم تطلع عليها سابقا او اخفوها عنك وانت المخضرم في هذه الحركة التي تحاول تغطية نيتها الاشورية حاليا  بالتسمية القطارية . واليك بعض موادها.
المادة الاولى: الاسم الحركة الديمقراطية الاشورية
المادة الثانية: ان حركتنا ...... وينتمون الى مختلف فئات وطوائف الشعب الاشوري .....
 المادة الثالثة: تناضل حركتنا من اجل  الحقوق القومية المشروعة لشعبنا الاشوري في الوطن...

      وهكذا وللمزيد استعين بالرابط ادناه ومنها ستعرف حقيقة زوعاك وغايتها في اعادة امجاد امبراطورية منقرضة. ولمعرفة استحالة ذلك فقد استعانوا بالتسمية القطارية لديمومة بقائهم منتفعين. مع الاسف ان يكون هنالك من الكلدان والسريان مغرر بهم.

واخيرا فان معظم الردود على هذه المقالة اثبتت بان الرابطة الكلدانية بريئة من مثالب التي ادعى بها صاحب المقال..واثبتوا بان زوعا فهي صاحبة مثالب لاتعد ولاتحصى.. تحيتي للجميع


http://www.kaldaya.net/2010/HistoricalChaldeanDocuments/HistoricalChaldeanDocuments_5.html


غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اخي في القومية زيد ميشو
بعد الاستئذان مرة اخرى من الاخ شوكت
رغم انني اتجنب الخوض في جدال التسميات ولاسغرابي مما جاء في ردك اقول باختصار:
ان ذكري لاسماء الاخوين لوسيان واوشانا جاء لانهما ذكراتي بالاسم في تعقيبيهما اما قولك انني ايدت كل من الاخوين ليون برخو واخيقر فهذا غير صحيح لأنني لا اؤيد او اقف ضد الاشخاص وانما الافكار التي يطرحونها بدليل انني ايد ت ما طرحته في اح د نقاشاتك اعتقد انها كانت مع الاخ ليون برخو حتى انك كتبت بانك استغربت لتأييدي هذا.  فاي كاتب من الممكن ان اؤيد ما يطرحه مرة واختلف معه مرة اخرى.  انني لا اقسم الاشخاص بين الاسود والابيض.
موضوع التسمية القومية الذي لا احبذ الدخول فيه اقول انني مؤمن بأن قوميتي هي نفس قوميتك لا فرق بيننا سوى في نظرتنا الى ابناء هذا الشعب.  فأنا لا اضع جدران فاصلة بين بخديدا وكرمليس ولا بين ديري وكوماني ولا بين بروار وصبنا.  تطوعي في القوش لتعليم لغتنا في " المدرسة الكلدانية" لا اراه مختلفا عن دعمي للجمعية الخيرية الاشورية التي تدعم لغتنا في المدارس السريانية.  في الحالتين كنت انطلق من اعتزازي بلغتنا ولدي العشرات من الامثلة.  باختصار انني اعمل من اجل المغزى ولا تبعدني التسمية.
اما الالقاب الاخرى التي اطلقتها فاترك التقييم للقراء.
اخي في القومية عبد الاحد قلو
ان ما جئت به ليس من النظام الداخلي ولكنه من المنهاج السياسي للمؤتمر الثالث لزوعا وكان ذلك سنة 2001 وانا كنت في ذلك المؤتمر ووقتها كانت كل الجهات الكلدانية وفي مقدمتها الكنيسة ترفض ادراج التسمية الكلدانية في الموضوع السياسي خوفا من بطش النظام كما كانوا يقولون وانني شاهد على بعض الحالات.  واذا تعتقد غير ذلك هل لديك برهان على ان اي شخص او مؤسسة كلدانية سواء كانت دينية ام اجتماعية عارضت ذلك وقتها. وخير دليل على صحة ما اقول الرابط الذي اشرت اليه حيث يظهر انه عارض ما جاء في المنهاج السياسي لزوعا الصادر عام 2001 وذلك بعد تسع سنوات من صدوره وسبع سنوات بعد زوال حكم صدام فتاريخ نشره سنة 2010 واضح
لقد تم عقد خمسة مؤتمرات بعد ذلك ومن المنطق ان يتم الاعتماد على مقررات اخر مؤتمر.  وهذا ما ذكرته في ردي حيث اتيت بمواد المنهاج السياسي لاخر مؤتمر. 
تقبل تحياتي
يوسف شكوانا


غير متصل عبدالاحد سليمان بولص

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1717
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ شوكت توسا المحترم
تحياتي
الشيء الذي يلفت النظر هو العدد غير المحدود من الكتابات حول الرابطة الكلدانية منذ طرح فكرة تأسيسها وما بعده بين مؤيد ومناهض ويلاحظ أن معظم المداخلات السلبية تأتي من قبل هواة تاجيج الحرب القومية والطائفية الذين لا هم لهم إلا إلقاء اللوم على هذا المسؤول الكنسي أو ذاك وبصورة خاصة غبطة الباطريرك لويس ساكو الذي لم يسبقه أحد من رؤساء الطوائف الأخرى في الركض وراء الوحدة الكنسية وصلت إلى حد تقبيل الأيادي.
فيما يخص الرابطة الكلدانية انا لا أعطيها صك البراءة من بعض الأخطاء ولست من أعضائها أو في باب الدفاع عنها وقد سبق لي أن حذرت مرات عديدة من إنتماء المتلونين إليها لأنهم لا يهدفون الدفاع عن القومية أو الرابطة الكلدانية بقدر ما يركضون وراء مصالح أخرى قد تكون شخصية أو ربما تخريبية ومع ذلك أقول بأنه إذا كانت هناك مثالب على الرابطة التي لم يمض على تأسيسها إلا ما يقرب من ثلاث سنوات أرجو بيان إسم مؤسسة قومية منسوبة إلى ما يسمى شعبنا الواحد ظاهرياً والمقسّم واقعياً تخلو مسيرتها من مثالب أكبر من تلك المنسوبة إلى الرابطة الكلدانية.
مشكلتنا الكبرى تكمن في الصراع القومي والطائفي ولا أرى أية إمكانية في توحيدنا  إلا بعد إزالة عوائق النعرات الطائفية التي تغذي هذا الصراع وتفتح الباب أمام البعض للخروج من طور اللياقة عند توجيه إنتقاداتهم لبعضهم ولا أستثني جهة من هذا التجاوز المتكرر بشكل مقرف.
إن دل الإنتقاص من مؤسسة فتية مثل الرابطة الكلدانية وبهذا الشكل المبالغ به على شيء إنما يدل على تخوّف البعض من نجاحها وتأثيرها على المؤسسات الأخرى وهذا أمر أشك في حصوله وأرى أن أفضل ما يمكن أن نقوم به هو أن نتركها تعمل بالشكل المرسوم لها فإن سارت في الطريق الصحيح فسوف لن تؤثر في مسيرتها مثل هذه الكتابات وخلاف ذلك سيكون مصيرها الفشل .




متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2771
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ عبد الأحد سليمان
اقدم لك التهاني القلبية بمناسبة الأعياد، متمنيا لك وللغائلة الأفضل للسنة القادمة
اعتقد بأنك لن تحصل على جواب من السيد شوكت توسا بعد ان انسحب بذكاء، أي بما يسمى بالهروب اتكتيكي
وإن كان لا بد، فسيكون الدور للحبربش من الأسماء المستعارة في الردود
ودمت أخاً

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1104
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي وصديقي شوكت : شكراً على إشارتك الإيجابية لمداخلتي والتي بالنسبة لي لا أعتبرها مدحاً , حيث أنا لا أحتاج المدح فما حققته من نجاح عبر مسيرة حياتي  ولا أزال يتكلم عوضاً عني . أنا أفهم قصدك بأن تكون المداخلات ضمن مضمون المقال وهذه من أهم أساسيات النقاش الحضاري , أما الذي يفهمها غير ذلك فهذه علّته .
وأشكر الأخ يوسف شكوانا على تهنئته مع تأييدي بشدة لوجهة نظره الصائبة بمناقشة " ما قيل وليس من قال " , وهذ الميزة , للأسف الشديد , يفتقدها معظم رواد المنبر , مع اعتزازي بمعرفته حيث التقيت معه مرة واحدة بمجلس عزاء , وهو صديق حميم لإبن عمي (غير الزوعاوي اطلاقاً ) والذي حدثني عنه بخير  كثيراُ . فمهما اختلفنا بالرأي وبوجهات النظر نبقى أصدقاء أعزاء .
ولا بد أن اشير , حسب قناعتي ,  بأن النقاش حول الرابطة سيستعر هيجاناً وخاصة أنها مزمعة على دخول الإنتخابات القادمة  بطريقة أو أخرى . وهنالك , مع الأسف , من ربط القضية الكلدانية بنجاح الرابطة في الوصول إلى البرلمان , والأمل أن لا تكون التجربة هذه نهاية الحلم والأمل الكلداني عند المتفائلين بهدا المولود الكلداني الجديد . وأكرر أنا مع " الرابطة الوطنية " لكني أتحفظ بعمق على " الرابطة العالمية " ... والصبر طيب مع الزمن ...
تحياتي



غير متصل عبدالاحد سليمان بولص

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1717
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ زيد ميشو
شكرا على تهنئتك الرقيقة متمنياً لك ولعائلتك أسعد الأوقات.
أنا بينت وجهة نظري وليست غايتي أن أحصل على رد على ملاحظاتي أم لا وما دفعني على كتابة ملاحظاتي هو تحويل أي موضوع ينشر إلى ما يشبه صراع الديكة  يستغله بعضنا للتجاوز على البعض الآخر بإسم القومية والطائفة.
شكرا على مرورك




غير متصل Adnan Adam 1966

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2892
  • شهادة الحجر لا يغيرها البشر ، منحوتة للملك سنحاريب
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شلاما رابي أستاد شوكت توسا العزيز وشلاما لكل من يعرف الكلمة ،
من المؤسف ان يكون هناك متداخلين غير منضبطين في مواضيع اكبر منهم ،
عبد الأحد قلو ومثله الأعلى الذي ذكرها سابقاً عن حسنة ملص ،
زيد ميشو وهو الذي لا يعرف غير اللغة العربية وثقافته عربية وكما هو ذكر ذلك ،
ولو علينا ان نختار بين هولاء الاثنين والذين يظهرون حماسهم الكلدانية وتفرقتهم مع الاخرين حول آراءهم عن زوعا وهم بعيدين عنها  وبين غبطة البطريرك لويس ساكو وما ابداه من توصيفه لزوعا وهو القريب منهم
فأكيد سنختار رأي وتوصيف غبطة البطريرك ،،
اعتقادي الشخصي بان من حق البطريرك ان يعمل على تأسيس اي تجمع رابطة وغيرها ليرى ابناء الكنيسة الكلدانية مجتمعتين فيها ،
اعتقادي الشخصي ان من الطبيعي عندما يرى غبطته ان صح التعبير بان الرابطة التي راهن عليها لم تحقق المرجو منها فيكون الكلام عن مشاركة ابناء واتباع الكنيسة في اتجاهات اخرى وأحزاب اخرى وليس فقط زوعا كما أشار توضيح البطريكية ،،اعتقد انه لوم لا اكثر ،
وهناك ملاحضة حول ان المجلس الشعبي التابع للبارتي بلش بتعين الكثيرين من أبناء الكنيسة الكلدانية في المجلس الشعبي وقد تفسر بانها خطوة لسحب البساط من الكنيسة الكلدانية بشكل وآخر وكما حاولوا في السابق سحب البساط من زوعا ،،
للتذكير فقط ان البطريكية الكلدانية رسمياً قد تناصلت من شخصين هم من اتباع الكنيسة الكلدانية وهم الشيخ ريان والنائب جوزيف صلوه ، والذي ذكرت في بيانها ان الشخصين لا يمثلون الكنيسة الكلدانية ،
استاد شوكت تقبل تحياتي ومع اعتذاري لبعض ما ذكرته في ردي هذا وانا اعلم انكم لا تحبون ان تقرأون لبعض ما ذكرته ،،