مفاجآت فى اعترافات إرهابي حادث كنيسة حلوان بتحقيقات النيابة


المحرر موضوع: مفاجآت فى اعترافات إرهابي حادث كنيسة حلوان بتحقيقات النيابة  (زيارة 716 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل احمد بخيتوف

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 13
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
أجرت النيابة العامة تحقيقات مع إرهابي حلوان الذي نفذ العملية الإرهابية الأخيرة بمدينة حلوان وإستهداف كنيسة مارمينا بالإضافة إلى مهاجمة محل تجاري تعود ملكيته للأخوة المسيحيين، وتم القبض عليه بعد تعامل الشرطة معه وتبادل إطلاق النار.

صد تقرير الأجهزة الجنائية بخصوص الطلقات النارية المستخدمة وتبين أنها من نفس السلاح المضبوط مع الإرهابي، بجوار المحل التجاري تم التحفظ علي ثمانية من فوارغ الطلقات، بالإضافة إلى عدد كبير من فوارغ الطلقات في محيط كنيسة مارمينا وفي الشارع الغربي حيث تم إصابة الإرهابي.

إعترافات إرهابي كنيسة حلوان
إعترف إبراهيم اسماعيل اسماعيل مصطفى إرهابي كنيسة مارمينا، حيث قال الإرهابي أنه إنضم للجماعات الإرهابية المسلحة منذ عام 2015 وقاموا بمهاجمة عربة لقوات الشرطة تابعة لقسم حلوان وأطلقوا عيها النيران، بعدها أراد الأبتعاد عن مدينة حلوان وأراد التوجه للصعيد للإختباء من قوات الأمن فقتل مواطن وسرق سيارته وأقام بالصعيد 6 أشهر وكان ينفق من ثمن السيارة بعد بيعها.

إرهابي حلوان قتل رواد مقهي بالعياط بسبب الطاولة والكوتشينة
أكد إرهابي كنيسة مارمينا أنه عاد للجيزة وأقام بمركز العياط وحاول إقناع أخريين بالفكر التكفيري وتكوين خلية، هاجم محطة تحصيل الرسوم بالطريق الإقليمي بالقرب من العياط وإشترك معه أحد أفراد الخلية، حاول إقناع أهالي قرية العامرية بفتوي تحريم الجلوس بالمقاهي ولعب الطاولة والكوتشينة ولكن كلامه قوبل بالرفض فأطلق الرصاص علي رواد المقهي ولاذ بالفرار بإستخدم دراجة بخارية "موتوسيكل" .

وتابع الإرهابي في اعترافاته أنه توجه إلى مدينة الصف عبر كوبري المرازيق ومنها إلى مدينة بني سويف، حتى قبل حادث الكنيسة بـ 24 ساعة وقرر العودة الى مدينة حلوان وأثناء عودته من الطريق الصحراوي الشرقي وجد محطة تحصيل الرسوم بالطريق بمركز الواسطي فأطلق نيران عشوائية تجاههم خوفا من أن يقوموا بإيقافه ومشاهدة السلاح الناري بحوزته، ومن ثم توجه إلى الظهير الصحراوي بمدينة 15 مايو، وفي صباح يوم الجمعة خرج إلى مدينة أطلس شرق حلوان وإطلاق نيران تجاه محل اقباط حتي يلفت انظار قوات الأمن إلى هناك ومن ثم التوجه إلى إحدى الكنائس لتنفيذ عملية عدائية امامها".

وتابع المتهم فى اعترافاته انه عقب ذلك مر بشوارع حلوان الداخلية بدون الخروج للشوارع الرئيسية حتي وصل إلي الشارع الغربي حيث ترك الدراجة النارية الخاصة به وترجل باتجاه كنيسة مارمينا فوجد أمين الشرطة جالسا فأطلق أعيرة نارية تجاهه حتي يتمكن من اقتحام الكنيسة ودخولها، ولكن الاهالي منعوا ذلك كما اغلقت الكنيسة أبوابها فخرجت إلى الشارع الغربي للهروب ولكنني لم اتمكن من ذلك".

وتبين من تحقيقات النيابة العامة، ان السلاح المضبوط بحوزة الارهابي يطابق الطلقات النارية التي تم إطلاقها في عملية بني سويف، وانه كان يهدف اختراق النطاق الأمنى من خلال إطلاق أعيرة نارية ثم تفجير العبوة الناسفة بالقرب من الكنيسة بهدف إحداث أكبر قدر من الوفيات والمصابين إلا أن سرعة رد فعل القوات وتبادلها إطلاق النيران حال دون ذلك.

وكانت النيابة العامة اجرت معاينة أولية لجثامين شهداء حادث كنيسة مارمينا الإرهابى بحلوان، واستهداف أحد المحال التجارية التابع للأقباط شرق المدينة، إن العدد النهائى 9 شهداء فى الواقعتين.

وكشفت معاينة المستشار أحمد سليم رئيس نيابة حلوان وبإشراف المستشار تامر العربى المحامى العام للنيابات ان  كل جثمان يحتوي على ما بين عيار أو عيارين بالجزء الأعلى من الجسد، وأن النيابة تستكمل عملية تشريح الجثامين لإصدار تصاريح الدفن.
المصدر:  https://goo.gl/vuPiBz
لا تقرء وترحل،ضع تعليق
لا تنسي المناقشة وفق الاداب العامة وإحترام الاخر



غير متصل النوهدري

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 11664
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي

وهل تعوض دماء الأقباط ؟
انهم ضحيايا الإرهاب الإسلامي ،
ولا مكان لهم في مصر ! .