كتاب ،،عبادة اشور استمرت حتى القرن الرابع بعد الميلاد


المحرر موضوع: كتاب ،،عبادة اشور استمرت حتى القرن الرابع بعد الميلاد  (زيارة 2337 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4022
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كتاب ،،عبادة اشور استمرت حتى القرن الرابع بعد الميلاد

ابو سنحاريب 


كثيرا ما يطرق بالنا سوال حول مصير الديانات القديمة قبل المسيحية لشعبنا ، وخاصة الديانة او المعتقدات الاشورية ، فمتى انتهت او ماذا حل بها ؟
فالمعروف ان الانسان يغير اعتقاداته او ديانته بمرور الزمن ووفق قناعاته الفكرية او لخضوعه لقوة اخرى تفرض ما تشاء عليه عنوة
وهنا وخلال بحثنا في الكتب حول ماذا حدث للديانه الاشورية ؟
وجدنا معلومات مهمة للمورخ جورجس روكس georges roux , ancient iraq

حيث يقول ان الديانة الاشورية استمرت حتى القرن الرابع  الميلادي
اي ان سقوط الامبراطورية الاشورية لا يعنى ان الديانة الاشورية سقطت ، فقد بقى الاشوريون يمارسون طقوسهم الدينية بعد سقوط عاصمتهم ،
كما ان هذا المورخ يقدر نفوس نينوى  بما يقارب  ماءه وعشرين الف نسمة ،
فيما يقدر نفوس الشعب الاشوري بعدة ملايين ، ولذلك من الغباء الاعتقاد بانه بمجرد سقوط نينوى فقد انتهى الاشوريون كما يروج له الحاقدون   محاولين خداع انفسهم ، حيث ان الاشوريون كانوا موزعيين في كل المدن  العراقية والاقطار المجاورة كتركيا وسوريا ولبنان وفلسطين ومصر وايران ،
واترك القاريء مع ترجمة بسيطة وبشيء من التصرف لتقريب المعنى ،ادناه

(الترجمة باختصار وبشيء من التصرف
(بعد سقوطها ( سقوط نينوى ) خضعت اشور لحكم  الامبراطورية الميديية ( كمقاطعة) اشورا
لمدة قصيرة ، ومن المفارقات او  سخرية القدر ان نابونايدس ،الملك البابلي الاخير ،كان اشوريا

منشاوءه من مدينة حران ، كما كان ولده  بلشازار ،
وبعد ذلك اصبحت تحت حكم بالفارسية الاخمينية ،
وثار الاشوريون  ضد الفرس في ٥٢٠ قبل الميلاد ، ومن ثم حكم السلوقيون ( اليونانيون )

وبعدها خضعت لمختلف السلالات  الفارسية ،( الساسانية ،البارثية ،الخ ، ثم لفترة قصيرة  حكمها الروما ن في عهد (  الامبراطور )تراجان ،
 
ونجا الاشوريون  ككيان ، 
ونجا الاسم الاشوري كذلك ، بعدة اشكال ، ( اثورا ، اشورستان ،الاقليم الاشوري في عهد الرومان ، السلوقية السورية ، الخ ،)
وكانت الارض معترف بها من قبل ، الفرس ،اليونان ، الرومان ،الارمن ، الجورجيون  ،والبيزنطيون ،

واخيرا  وبعد الاحتلال العربي في اواخر القرن السابع الميلادي ، فان الاقليم الاشوري تم الغاوءة

بينما الثقافة الاشورية نجت واستمرت ،
وكذلك  مورست عبادة  الالهة  الاشورية البابلية  بصورة جيدة حتى  اواخر القرن الرابع الميلادي للمسيحية ،

وكانت المعابد لا تزال مكرسة لعبادة الاله اشور ، وفي مدينته حتى اواخر القرن الثالث الميلادي

وان قسم من الممالك التي كانت بمثابة  الاقاليم الاشورية الجديدة مثل ،اشور ، حترا ، عسرون ، واديابين (حدياب اربيل )
والتي انتشرت في اشور بين القرن الثاني قبل الميلاد الى القرن الرابع بعد الميلاد
 وبعدها هيمنت المسيحية بين القرن الاول والثالث الميلادي ،
واخيرا فان اشور في العهد الفارثي والسيساني ( اشورستان )
اصبحت مركز للكنيسة الاشورية الشرقية


   
After its fall, Assyria came to be ruled by the Median Empire as Athura for a short period. Ironically, Nabonidus, the last king of Babylon, was Assyrian, originating from Harran, as was his son Belshazzar. After this it was ruled by Achaemenid Persia (Assyria revolted against Persia in 520 BC), Seleucid Greece, then again by various Persian dynasties, Sassanids, Parthians, etc. For a brief period under Trajan, it was ruled by Rome.
Assyria survived as an entity, a subject province. The name survived also in various forms (Athura, Asuristan, Roman Province of Assyria, Seleucid Syria, etc.) and the land was recognised as such by the Persians, Greeks, Romans, Armenians, Georgians and Byzantines. After the Arab conquest of the late 7th century AD the province of Assyria was finally dissolved.
Assyrian culture survived; Assyrio-Babylonian gods were worshipped well into Christian times, as late as the 4th century AD [1], and temples were still being dedicated to the god Ashur in his home city in the late 3rd century AD. A number of kingdoms that were Neo-Assyrian, such as Assur, Hatra, Osroene and Adiabene, sprung up in Assyria between the 2nd century BC and 4th century AD. Christianity took hold between the 1st and 3rd centuries AD, and Parthian and Sassanid Assyria (Asuristan) became the center of the Assyrian Church of the East, Syriac Christianity and Syriac Literature (the term "Syria" being an Indo-European (Luwian) corruption of "Assyria" adopted by the Greeks.[40]), where it still survives.
https://en.m.wikipedia.org/wiki/Neo-Assyrian_Empire
http://uruk-warka.dk/mathematics/Ancient-Iraq.pdf

O






غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4022
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شلاما
وهذة معلومات اضافية ،
 اولا حدياب

خريطة تظهر مملكة حدياب وعاصمتها أربيل كإحدى الممالك التابعة لأرمينيا
حدياب أو أديابين، (بالسريانية: ܣܘܪܝܝܐ حَذياب. باليونانية: Ἀδιαβηνή. بالفارسية والأرمنية "نورشركن") كانت مملكة قديمة شبه مستقلة موالية للبارثيين شمال بلاد الرافدين ما بين 15 م-116 م، حيث استمر حكمها حوالي قرن. كانت عاصمتها في مدينة اربائيلو والتي هي أربيل حاليا. اعتنقت ملكتها هيلينا الحديابية اليهودية في القرن الأول الميلادي التي ذكر المؤرخ يوسفوس بانها انتقلت إلى أورشليم حيث انها مكثت هناك مع ابنها مونوباز الثاني فترة قبل وفاتها هناك.[1] معظم سكان المملكة كانوا من الآشوريين الذين اعتنقوا المانوية والمسيحية في القرون اللاحقة، بالإضافة إلى أعداد من اليهود والفرس الزرادشتيين.[2]

استطاع الأمبراطور الروماني تراجان احتلال المنطقة وإسقاط المملكة عام 116 م بعد حرب مع البارثيين. حيث أسس فيها ولاية آشور الرومانية.[3] اشتهرت حدياب في القرون المسيحية الأولى بمطرانيتها التي أصبحت مركزا للمسيحية السريانية الشرقية.[4]

الموقع   عدل

مملكة حدياب كانت تشغل الأرض الواقعة ما بين نهري الزاب الصغير والزاب الكبير، وحسب المؤرخ الروماني أميانوس مارسيليانوس فأن مملكة حدياب استطاعت ان تضم نينوى (مدينة) وإكباتانا (همدان حاليا).

تاريخ   عدل

حسب التاريخ القديم حدياب كانت جزء من آشور وكانت تحت السيطرة الفارسية، ويرجح بعض المؤرخين بانها كانت ولاية فارسية في عهد الأخمينيون، تمكن الاخمينيين من احتلال حدياب خلال عهد الامبراطور أردشير الثالث الأخميني حوالي عام 629 ق م، وبعد ثلاثة قرون تمكن الإغريق بقيادة اسكندر الأكبر وثم وقعت تحت سيطرة السلوقيين، إلا أن الفرس البارثيون في القرن الأول قبل الميلاد، وخلال عهد البارثيين حكم عدد من الملوك هذه المملكة بداية من إيزاتيس وثم ابنه مونوباز الأول. الملك ايزاتيس وابنه مونوباز وزوجته الملكة هيلينا اعتنقوا اليهودية، وجعلوا من اليهودية الديانة الرسمية لمملكتهم، قوى الحديابيون علاقتهم مع الامبراطورية البارثية وشاركوا معهم في معارك ضد الرومان والأرمن، وخصوصا في عهد مونوباز الثاني، الذي تعاون مع البارثيين ضد ملك أرمينيا في ذلك الوقت تيغرانيس في عام 61، وكذلك ساهم مونوباز الثاني بعقد اتفاقية سلام بين الرومان والبارثيين في عام 63. كما انه دعم اليهود ضد الرومان خلال الحصار الذي فرض عليهم في عام (60-70)، في عهد الملك الروماني تراجان، تمكن الرومان من إسقاط مملكة حدياب في عام 115 خلال حملته لاحتلال وادي الرافدين، وكان اخر ملوك ميهاراسبيس، وجعلها تراجان تحت السيطرة الرومانية.

المراجع   عدل

^ Josephus, "Ant." xx. 2, § 1.
^ Fiey, J. M. (1965). Assyrie chrétienne I. Beirut: Imprimerie catholique.
^ Trajan's Parthian War and the Fourth-Century Perspective Author(s): C. S. Lightfoot Source: The Journal of Roman Studies, Vol. 80 (1990), pp. 115-126.
^

ثانيا ، كتاب
خمس محطات يهودية:
https://books.google.ca › books
وليد الزبيدى · 2013 · Political Science
احمد لددو سداك قد درندلى بصورة موسعة موضوع اليهود في حدياب، وأشار إلى أن غالبية اليهود هناك والذين جاءوا في زمن الأشوريين قد تنصروا، والدليل أن يهود بابل الذين جاءوا في ما بعد لم يشيروا في كتاباتهم إلى وجودهم في جبال الشمال،  ...

ثالثا
ولقد شهدت هذه الفترة جهداً تبشيرياً يهودياً قوياً، وخصوصاً في حوض البحر الأبيض المتوسط ويبدو أنه وصل إلى بلاد الرافدين. فقد تَهوَّد إيزاط أمير حدياب كما تهوَّدت أمه، وتحوَّلت الإمارة إلى إمارة يهودية أو على الأقل إلى إمارة يحكمها أمير مُتهوِّد. ولكن هذا لا يعني بالضرورة تَحوُّل جماهير المملكة إلى اليهودية، وإن كان هناك رأي يذهب إلى أنه كان يوجد بالفعل أعداد كبيرة من اليهود في هذه المنطقة هم بقايا التهجير الآشوري. ويبدو أن بعض الأمراء عارضوا تَهوُّد الأسرة المالكة دون جدوى. وظلت السلالة اليهودية حاكمة نحو ثمانين عاماً حتى غزاها الرومان في عهد الإمبراطور تراجان سنة 115 ميلادية وقضوا عليها.
وقد حاربت قوات من حدياب إلى جانب المتمردين اليهود أثناء التمرد اليهودي الأول ضد الرومان (68 - 70). وتجب ملاحظة أن حدياب كانت تابعة للفرثيين وهم القوة العظمى الأخرى في الشرق الأدنى القديم والتي كانت تنافس الرومان وتهاجمهم في فلسطين بالذات. وقد حاول الفرثيون تجنيد اليهود إلى جانبهم ضد الرومان متبعين في ذلك سياسة الإمبراطورية الفارسية. وبرغم وجود علاقات دينية قوية بين الأسرة الحاكمة في حدياب والهيكل، إذ كانت الملكة هيلانة ترسل الصدقات إلى الفقراء في القدس، كما أنها شيَّدت مظلة في اللد بمناسبة عيد المظال وأرسلت هي وابنها العديد من الهدايا إلى الهيكل، رغم كل ذلك فإن ظهور مثل هذه الدويلة واكتسابها صبغة يهودية ورفض أبنائها الهجرة إلى فلسطين تدلُّ على أن الجماعات اليهودية كانت قد بدأت في تكوين مراكز سكانية وثقافية خارج فلسطين لها ثقافتها المستقلة عن الثقافة العبرية الآرامية هناك، كما تدل هذه الأشياء على قوة المركز البابلي لليهودية واستمراريته. وإذا ما وضعنا المركز السكندري (الهيليني) إلى جوار المركز البابلي، وذلك باعتبارهما مركزين للثقافات اليهودية المختلفة، فإنه يصعب الحديث عن فلسطين كمركز واحد. كما أن هدم الهيكل على يد تيتوس (70م) لم يكن سوى تتويج لهذا الاتجاه.
ورغم أن اليهودية كانت في القرن الثاني قد ازدادت انتشاراً في حدياب، فإن المسيحية انتشرت بين صفوف اليهود هناك واعتنقتها أعداد متزايدة منهم كما حدث في مصر وغيرها من الأماكن في حوض البحر الأبيض المتوسط حتى تحوَّلت الأغلبية العظمى إلى المسيحية.

د عبد الوهاب المسيري


ثالثا
هذة مقالة للمرحوم سعدي المالح حول
              
                                           شربل... إله أربل!



قد يستغرب البعض كيف تنتقل الأسماء من منطقة إلى أخرى وتنتشر، وتختلف معانيها بين زمن وأخر، وكيف تتلاقى أدوارها أو تتقاطع.
من هذه الأسماء اسم شربل الذي يعد في العصر الحديث واحدا من أشهر الأسماء وأكثرها انتشارا لدى الموارنة في لبنان.
وأول ما نصادف اسم شربل في التاريخ نكتشف أنه كان الإله الخاص بمدينة أربا إيلو ( مدينة الآلهات الأربع) الآشورية في شمال العراق التي يعود تاريخها إلى أكثر من 4 آلاف سنة، وسماها البلدانيون العرب باسمها السرياني المعاصر " إربل أو أربل"، وهي حاليا مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق. وسميت بمدينة الآلهات الأربع لكونها كانت موطنا لأربعة آلهة عظام في ذلك الوقت: الإلهة عشتار، إلهة الحرب والظفر ( غير عشتار نينوى إلهة الحب والترف) وابنها الإله شربل إله المدينة الخاص وحاميها، وإلهين آخرين لم يتوصل علماء الآثار إلى اسميهما للآن.
وشربل اسم مركب من "شار" وهي البادئة التي كانت تتقدم الكثير من الأسماء الآشورية وتعني الحامي أو القائد و "بعل" أو " بال" وهي اللاحقة أيضا لكثير من الأسماء الآشورية التي تعني الإله أو ابن الإله.
وكان هذا الاسم ما يزال واسع الانتشار بين الآشوريين الوثنيين ومعبودا من قبلهم في بين النهرين العليا من حدياب (أربيل) وحتى ألرها (أورفة)  بعد سقوط الدولة الآشورية عام 612 قبل الميلاد وحتى القرون المسيحية الأولى.
أما كيف تحول من اسم مرتبط بالعبادة الوثنية إلى اسم ذي دلالة مسيحية روحية وقداسة فتلك قصة أخرى.
يقول تقليد كنيسة المشرق إن " أُلرها" - وهي مدينة أورفة التركية حاليا- كانت من أولى مدن بين النهرين العليا التي انتشرت فيها المسيحية. وفي هذه المدينة تحول رئيس كهنة الوثنيين وكان اسمه شربل إلى المسيحية. ويقال أن الأسقف فالوط، أسقف أُلرها آنذاك، هداه إلى المسيحية، ووفقا لـ " شهداء المشرق " (ألبير أبونا ص42-68) استشهد كلاهما في عهد الإمبراطور ترايانوس (35-117) ميلادية.
ومنذ ذلك الوقت بدأ المسيحيون أيضا يسمون أولادهم بهذا الاسم. وظل اسم شربل منتشرا بين السريان/الآشوريين ولو على نحو غير واسع حتى وقتنا هذا. وتذكر لنا القصص والسير والأحداث أناسا عديدين عبر التاريخ تسموا بهذا الاسم.   
وكان شربل بتصحيف "شرحبيل" معروفا لدى العرب أيضا. في الأقل تذكر لنا الوقائع التاريخية أن اسم أحد قادة الجيوش الإسلامية في زمن الخليفة عمر بن الخطاب كان شرحبيل بن حسنة. وقد يكون هذا الشكل الأخير من الاسم أقرب إلى الاسم الأصلي.
لكن هذا الاسم لم يتحول إلى اسم شعبي واسع الانتشار إلا بعد أن ذاع صيت الراهب الماروني شربل بعجائبه.
والمعروف أن مار شربل الماروني اللبناني هو يوسف أنطون مخلوف ولد في بقاع كفرا في الثامن من أيار 1828 ودرس العلوم واللاهوت المسيحي في شبابه وهو يحمل اسمه الحقيقي، إلا أنه سمى نفسه "شربل" عندما ترهب في دير مار مارون في عنايا في شمال لبنان. أي أنه أتخذ لنفسه هذا الاسم اقتداء بشهداء المسيحيين الأوائل وربما تحديدا اقتداء بذلك الآشوري رئيس كهنة الوثنيين في أُلرها.
بعد وفاة مار شربل، الذي طبقت شهرته الآفاق وهو حي، انتشر الاسم بين موارنة لبنان حتى يكاد يتصور البعض إنه اسم لبناني أصيل، دون أن يعرف أن هذا الاسم قطع  رحلة جغرافية طويلة من قلعة أربل الآشورية إلى دير عنايا الماروني، وتاريخية من التاريخ العراقي القديم إلى الحاضر اللبناني المزدهر، ودينية من الوثنية إلى المسيحية والإسلام.
وعلى الرغم من هذه الرحلة الطويلة إلا أن أمرا واحدا لم يتغير في هذا الاسم ألا وهو دوره الديني على مر العصورMossul


غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1413
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباس:
اقتباس
وكذلك  مورست عبادة  الالهة  الاشورية البابلية  بصورة جيدة حتى  اواخر القرن الرابع الميلادي للمسيحية ،
وكانت المعابد لا تزال مكرسة لعبادة الاله اشور ، وفي مدينته حتى اواخر القرن الثالث الميلادي


رابي احيقر المحترم
هل الاه اشور له تعليمات ووصايا وحسب معرفتنا فانه كان صنما صنعه البابليون الذين بنوا مدينة اشور والصنم اشور ? وعند سقوط الامبراطورية الاشورية على يد الكلدان البابليين فقد تحطمت جميع الالهة الاصنام ومنها حبيبك الاله اشور..وهذا ما ذكر في الكتاب المقدس ياشاطر. وان قلت بانه ليس بالصنم فالاله الحي كيف يزول وحتى القرن الثالث الميلادي? مصادرك تعبانة اوي...تحيتي للجميع

هل هنالك ربط بين ما جاء في مقالتك مع رابطك ادناه?لو شغلتك بس تجيب وتلطش وبدون تمييز.
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,862084.0.html





غير متصل بهنام موسى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 102
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الكاتب اخيقر
هل لك قابليه للكتابه بعد المقاله على الرابط التالي

http://baretly.net/index.php?topic=71123.0

تحياتي


غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4022
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي عبد قلو
شلاما
مشكلتك انك لا تلبس النظرات ، يا اخي انظر الى اسم الكتاب وبعدين احكم
وبالمناسبة
ان شعبنا قبل المسيحية لم يكن وثنيا
وسوف اثبت ذلك وفق مصادر في الايام القادمة
وكانوا يطلقون على الباري اسماء منها اشور. واالتي جاء تفسيرها في احدى القواميس التي اثارت حفيظة البعض  واصبحوا يلطمون على رووسهم الخاوية والحاقدة
بان الاشوري او اسيرين تعنى شورايا او البداية والتي اعتقد انها تبدلت الى سورايا
وباختصار اوضح الاتي
اذا كان الرب قد اختار نوح لينقذ البشرية بعد الطوفان
فاذا ان نوح كان نبيا او مرسلا او قديسا اي انه لا بد ان يكون مومنا
وبما ان اشور هو احد ابناءوه  فلا بد  ان يكون موءمنا
وهكذا  بقية اخوانه من ارام وغيره
ووهل يعقل ان اب اليهود فقط كان مومنا ؟ وبقيه اخوانه لا
ويعني ذلك ايضا ان اخواننا اليهود اخذوا منا ما كان متعارفه علي
 من ايمان بالباري وبعد  ذلك رجعوا يبيعون علينا ما اخذوه منا
واذا كنت توءمن بالكتاب المقدس فاننا نكرر سوءالنا هل ان الرب الذي اختا ر اشو عكازه يده قد اختار صنما واشور  بركة على  الارض
هناك معلومات تاريخية جديدة اخرى سوف اتطرق اليها فيما بعد ،، فكن متهيا لمداخلاتك  والتي تشبه مداخلات حسني افندي  ابو القبقاب مح دحام
تقبل تحياتي



غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 943
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد بهنام موسى المحترم
استمر ومن غير تذمر لانكم المنقذ ومنك خوفهم ، واستئذنك للرد على المحترم السيد بهنام
ردك رقم 3
مع انه ما تستحق منا كلمة الاحترام لكن لاننا محترمين ونحترم الاخرين على كل مساوءهم وشرانيتهم ، وأن تستمرون بهكذا مواقف لأ تعنى ولأ تليق الوصفة بكم كمسيحيين ولآ سريان وحتى الارامية الصهيونية ، الأ مشيطن وهل انتم منهم ؟  نعم سنقف ضد فلسفتكم السريانية التي نحن نحترمها لان اصل بشرهم اشوريين وأن استطعت معاكستنا بها وهنا نحن امامك قلآع وناطحات لكل زيف وافتراع واسلوب متوحش ، عندما نوجه لكم رد معين نطالبكم الرد كما المطلوب اسلوب المنتدى ، تهربون من الجواب وتطمرون رؤوس اقلامكم في صحراء البدو الأرامي التائه كنعامة ، نعم نقف بالمرصاد نشجب حتى وجودكم بيننا كبشر مثقفين ايضا .
الانسانية ونحن منها معرضين الي سهو أو خطأ أو اهمال أو توهم أو عدم الانتباه أو انزال شيئ غير مقصود مكان اخر هو في فكرنا كموضوع المطروح ، وغيرها بخيرها ، لأ تهاجموننا  كالنسور الجارحة والنمور الجائعة والذئاب المفترسة لخطأ بسيط ، وتعملون من حبة كبة ومن افراغ الهواء الباطني رعد ، على مهلكم مع الجميع وليس فقط معنا ، نحن أن تركنا الاحترام في لحظة تختفون من استعمال القلم ، مئات بل الالف بل الملايين من وثائق الكنسية والطائفية ولرجال الدين ماعدا المقدسة منها والبقية احرقوها ونقعوها واشربوها هذا هو قرارنا ، لآ وجود كدليل قومي بين هكذا وثائق لتعنينا منها حتى ضوء اصفر في اخر النفق واعلم قولي وطبقه انسانيا واخويا ومن دون استمرارنا على النحو الذي نستمر السير به لانه يضيعكم قبل ضياعنا .
في أحد مقالأتكم المزيفة الحاقدة على البشرية جمعاء تقولون تم القاء القبض على المزيف اخيقار ، هل تم القاء القبض عليه ، هل حكمتموه على فضيته وما قمتم قانونيا به ضده ، هذه هي مجريات اخر الزمن كما يصفها لنا ربنا السيد المسيح ، ومن يد المشطنيين تخرج هذا الوكر الي يقع بها الابرار ،  لما هكذا اكاذيب مفتعلة وتحرقون الأخضر واليابس معا . وعلى أية من هذه الجمعيات ملوكها مسلخي الجلد تستندون يا طفيلي اخر الزمن ، على مهلكم يا اخوان الخطأ والسهو مرجوع بين الطرفين ، أما لكم اقول فاعتقدوا ما ترون طريقكم أو دربكم الأ من خلال ثقب ابرة رفيعة ، لا تخبصوا انفسكم وتستهلكوا طافتكم في غير منفعة لأ تصيبكم منا حتى قشرة طائرة . الادب والاخلاق لكم... نعم لكم .... ولكن ليس كما تمارسوها بل تهذبوا بها ونلمسها منك ، الشاطر هو من ينقذ اخوه ويدافع عنه لأ يغرقه عمدا كما انتم يا منافين وناكري الجميل تعملون .
انتظرت طويلا لاجل معرفة اخرتها ولكن مع شطب المقال والردور المسيئة ومعها تظهرون شجونكم المفلسة في مواقعكم ثم بالرابط تعيدوه الي موقع الذي لم يقبله ، وما اعادة نشره الا نعتبره بالطريق الملتوية كما انتم ملتويين .
ارجوكم أن تنقلوا هذا الرد على كل مواقعكم الذي نشرتم افترعاتكم الحاقدة عن الاخ اخيقار فيها ، واكون ممنون منكم .، واعلم يا هذا وقد اعلمتكم بها سابقا ، عباقرتكم السابقين ومنذ 2005 ولحد اليوم كانت مقالاتهم لأ يخلوا منها مواقعنا النشطة ، وكانت المقالأت بيننا كل هذه المدة ، ولكن افلسوا وتركوا كل شيئ وراءها واليوم ما تجد لهم اثر في تلك المواقع اليوم ، ظهرتم انتم اساسكم الافلاس واخرتكم الذيول الملتوية الغير الوفية ، ومن انتم لتقفوا مناهظين لألهامنا وايماننا القومي والكنسي  ، ونترك الباقي أن تم الجواب ، وكيف سيكون اسلوب الجواب ومنه تحصل على حقك .
اوشانا يوخنا



غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4022
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي اوشانا
شلاما
عزيزي دعهم يكتبون ما يحرق اعصابهم ويثير حفظيتهم ويعكس جوهوهم فانهم احرار
وبالعكس اردوا ان  الاساءة وهذا منهجهم ولكنهم بدون ان بدرون فانهم قد نشر المعلومة
وحتى الغبي يعرف ان لكل كلمة معناها في القاموس فالباحث عن معنى يعقوب لا يحتاج  ان يبحث عن معنى حامد وجرجيس
صديقي
ثق انهم جعلوا من انفسهم بتلفيقهم هذا مضحكة للجميع
تقبل تحياتي
الرب يبارك
ولعنة اشور تلاحق الحاقدين




غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1413
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباس من رد احيقر
اقتباس
ولعنة اشور تلاحق الحاقدين
مع الاسف ان تحقد على اخوتك في الدين وتدعي مرارا باننا شعب واحد.
ولكن لاتنسى فالذي يلعن هو الشيطان وهنا جعلت اشور بالشيطان وانت حكمت بذلك وبقرارة نفسك..
لان الله الخالق محب وكل ماخلقه فهو حسن.. ياشماس احيقر المحترم..تحيتي للجميع


 اخيقر يوخنا
عضو مميز جدا
*****
 
مشاركة: 3616
مشاهدة الملف الشخصي  البريد الالكتروني  رسالة شخصية (غير متصل)

رد: كتاب ،،عبادة اشور استمرت حتى القرن الرابع بعد الميلاد
« رد #6 في: الأمس في 23:47 »
اقتباس
رابي اوشانا
شلاما
عزيزي دعهم يكتبون ما يحرق اعصابهم ويثير حفظيتهم ويعكس جوهوهم فانهم احرار
وبالعكس اردوا ان  الاساءة وهذا منهجهم ولكنهم بدون ان بدرون فانهم قد نشر المعلومة
وحتى الغبي يعرف ان لكل كلمة معناها في القاموس فالباحث عن معنى يعقوب لا يحتاج  ان يبحث عن معنى حامد وجرجيس
صديقي
ثق انهم جعلوا من انفسهم بتلفيقهم هذا مضحكة للجميع
تقبل تحياتي
الرب يبارك
ولعنة اشور تلاحق الحاقدين




غير متصل متي الهرمز

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 42
  • الجنس: ذكر
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المحترم اخيقار يوخنا عضو مكتب زوعا في كندا..
تحية كلدانية طيبة..
تذكرنا في كل ( رباعيه) تكتبها او لنسميها مقال ( حتى لتزعل) بمؤرخي الفيسبوك والويكي واليوتيوب الذين اشوروا البشر والحجر والثمر والحشر بصورة مضحكه واهمين لصناعة تاريخ يحاول فرضه الاتراك على مسيحيي العراق  .شخصيا لااستبعد ان تكون احدهم ولك طبعا حق ممارسة هواياتك المفضله في اوقات فراغك التي يبدو انها طويله فهي لربما تغنيك عن امور كثيره لاتسنح لك الحياة من تنفيذها ..على مقام على حس الطبل خفن يرجليه( هذا مثل عراقي لربما يجد التركي صعوبه باستيعابه) انت لاتزال بصورة فكاهية تكتب وتكتب وتكتب حتى تصدق كتبتك( الكيبورد عندي احيانا يخلط بين التاء والذال فانا اتاسف لاي غلط املائي) ولكن تذكر اخي في الانسانية بان ابياتك الشعرية لاتتعدى باب غرفتك ( اذا استثنينا المؤدلجين منذ قرن من امثالك)  كل تلك القصائد تحفظ لك في ملفك النضالي ( المتخيل) ولكن على ارض الواقع فلا الكلدان ولا السريان يعيروها اي اهمية او لنقل لادفع ولانفع . هي مجرد نصيحة من اخوك العراقي الذي يضمر لك ولكل الاخوة الاتراك كل المحبة والتقدير لربما تفيدك يوما حتى لايذهب تعبك هباءا فصدقني ( باستثناء مؤدلجي احزابكم) لااحد يعرفكم او حتى يهتم بتلك الفقاعات..

شكرا ودمت بخير اخوك في الانسانية مارتن متي الهرمز ..


غير متصل Gawrieh Hanna

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 137
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
هذا البحث الأكاديمي أدناه لا يناسب ولن يفهمه أولئك الذين يعانون من حالة الآشورفوبيا...
البحث للدكتور عبدالمسيح سعدي، بروفسور اللغة السريانية والدراسات اللاهوتية المشرقية في جامعة بيلور، دالاس، تيكساس، يكتب ما يلي:

الثالوث الإلهي في بلاد النهرين كان لاهوتاً ممارساً في حقبات طويلة، وفي الأحقاب المتقدمة ظهر إيضاً التوحيد مع التثليث في مفهوم الإله آشور (الأب) وعشتار (الأم) ونابو (الإبن)، عرفوا بأسماء ماران، ومرتان، وبر مارين، وكان نابو يظهر ويفعل من خلال شخصية الملك العادل المنتصر. هناك أدب غزير كتب حول دقائق هذا الموضوع، والمراجع متوفرة.
والتاريخ الكنسي يخبرنا بأن البابا ديونسيوس الروماني (القرن الثالث للميلاد) دهش من بعض لاهوتيي معاصريه الذين صاغوا فكرة التوحيد والتثليث، واتهم أوريجانس الإسكندري بإبداع فكرة التوحيد في ثلاثة أقانيم.
لقد كتب أوريجانس بإسهاب عن تعليم التثليث والتوحيد، وأشار بمصدرها إلى اقليمس الإسكندري. واقليمس بدوره أشار إلى معلمه ططيانس الآشوري (الآسوري). أما ططيان الذي يلقب نفسه ب ططيان الآشوري، (الآسوري)، وهو أحد علماء القرن الثاني الميلادي، ولد في أرض آشور (آثور بحسب اللفظ الآرامي)، وتثقف بثقافة بلاد النهرين. وفي معرض مجادلته اليونانيين في كتابه "خطاب ضد اليونان" امتدح عمق ثقافته وحضارته (ما بين النهرين) وانتقد بشدة الثقافة اليونانية واصفاً اياها ب- "أنها غير نافعة".
وحتى قبل ططيان الآشوري، في أوائل القرن الثاني الميلادي، يثني العالم "القديس" هيباليتوس على مساهمة ما بين النهرين في ثقافة عصره، ويشير إلى " أن الآشوريون هم الأوائل الذين قالوا بأن النفس تتألف من ثلاث كيانات، وهي في الوقت ذاته واحدة. وثلة هامة من علماء القرون الثلاثة الأولى ساهمو بقوة بعلوم حضارتهم الآشورية في مجادلتهم الرومان واليونان. فالفيلسوف لوقيان السميساطي (125-192 م) قدم نفسه لليونان ك "آشوري" (آسوري)... ويرتدي الثوب الآشوري.
[/color][/size]


غير متصل Gawrieh Hanna

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 137
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أيضاً، البحث الأكاديمي أدناه لا يناسب ولن يفهمه أولئك الذين يعانون من حالة الآشورفوبيا...

تقول البروفسورة في علم الآشوريات ستيفاني دالي:"إنه حقاً لأمر مدهش كيف استمر الآشوريون التمسك بتقاليدهم لنحو 3 آلاف سنة".....

ونرى هذا في بعض تقاليدنا حيث يستمر مهرجان الاله تموز حتى يومنا هذا. التقليد الآشوري هو كسر الفخار في الأول من تموز (داموزو) لنبذ الأرواح الشريرة بعد موت الأله دموزو، وايضاً تقليد رش المياه في تموز لبث الروح وقيام الأله تموز من العالم الأسفل. والتقاليد التي تمارس في هيكل الكنيسة من البخور والزيت، وخادم الهيكل الذي لا نزال ندعيه  شاموشو، شاماشا، أي خادم الإله شمش...  ..العديد من هذه التقاليد أستمرت بعد أن اعتنق السريان الآشورين المسيحية وأصبحت تعرف كتقاليد المسيحية ...
[/size][/size][/color]


غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1413
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباسGawrieh Hanna
[quoteالثالوث الإلهي في بلاد النهرين كان لاهوتاً ممارساً في حقبات طويلة، وفي الأحقاب المتقدمة ظهر إيضاً التوحيد مع التثليث في مفهوم الإله آشور (الأب) وعشتار (الأم) ونابو (الإبن)، عرفوا بأسماء ماران، ومرتان، وبر مارين، وكان نابو يظهر ويفعل من خلال شخصية الملك العادل المنتصر. هناك أدب غزير كتب حول دقائق هذا الموضوع، والمراجع متوفرة.][/quote]

المدعو Gawrieh Hanna
دعنا من كلام البروفسور المزعوم ولكن نفهم من كلامك اعلاه بان  الاله اشور الاب تناكح مع عشتار الام وجاؤا بالابن نابو.بمعنى الابن نابو ايضا هو الاله لان الجزء من الروح فهو روح ايضا وكناحية علمية. فاللامتناهي الجزء منه لا متناهي ايضا من ناحية الرياضيات..اليس كذلك يا خبير الاشورفوبيا التي لاتختلف عن الاسلامفوبيا وعلى مستوى شعبنا..وسؤالنا ايضا عن مفهوم جنة الاله اشور هل هي نفس جنة المسيحية ام اخرى فيها حوريات وانهر من الخمر والحشيشة وو..واضف وكما يعجبك يا اخونا احيقر عفوا اخونا Gawrieh Hanna    وهل يفرق..? تحيتي للجميع



غير متصل Raymond Raphael

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 8
    • مشاهدة الملف الشخصي
Dear Rabi Akhiqar
Please click on the first attachment to read my comments
Regards
Raymond Raphael




غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 943
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد عبد الاحد قلو المحترم
سأبدء بالرد على كل ردودك ضمن هذا المقال بنوع من التوسع الافقي في سرد جملتك المختصرة المنبوذة في الفهم وفقط الهجوم ومن غير الاسناد ، وهنا أنا اقدمك هذا الاسناد .
ردك رقم 2 .
ضاق نفسي وصدري من استعمالك الكلمات المنبوذة والملحدة بحق قومنا واسمنا قديما وحاليا ، أن اعتبرت اسم اشور الأله فهو كما افهمتنا به ، نعم كان له تعليمات ووصايا لانه الاله وكانت تطبق بحضافيرها على ملوكنا ونازل على قومنا ، وكان له هيكل نسروخ خالي من الاصنام أي مكان لتعبد والصلاة كما هي كنائسنا اليوم ، وهكيل اليهود الذي بناه الملك سليمان في اورشليم جاء على نفس هذا النمط من التسمية والتصميم الايماني ، وهل كان مخصص لعبادة الاصام .. حاشانا ، أن كنت تعترف بهيكل اليهود لأ يحتوي على الاصنام وهو مكان لتعبد والصلاة ، هكذا عليك أن تفهم من هذا الهيكل لنسروخ ، هل وصلت الفكرة الان ، أن لم تقنع بها لافهمك اكثر مع علمي ما لديك استوعاب لها .
ليس لي معك أي معلومات عن قيامك بزيارات الي متاحف التاريخية في مواقعها لندن ، باريس ، برلين ، شيكاغو وغيرها لربما بنفسك  تطلع أو أن تسئل المسؤولين عنها هل كان الاله اشور صنم أم لأ ؟ وأن ترغب ذلك افعلها لكسب المعرفة فقط والتخلص من تهاونك في الموضوع .
أن كنت مؤمن بكتاب التوراة ها الآية ملوك الثاني 19 / 37 ونصها {{{{ وفيما هو يتعبد في هيكل الهه نسروخ اغتاله ابناه ... الخ }}}} ، البابليين صنع لهم صنم مردوغ فقط والاشوريين في موطنهم الاصلي وليس في بابل عبدوا الاله اشور لوحدهم  ومن امنوا به من غيرهم ، واشور تاريخيا كان اسمه موجود في بلاده والتوراة اخذت اسمه من مكانته الاصلية ولصقته بين اول ابناء سام ثم اعادته الي موطنه الاصلي لتشويش فقط  ، وأن اعتبرت اشور من بابل وقت وجوده فيها وحسب التوراة فكانت بابل غير موجودة في هذه الاوان ، فكيف البابليين صنعه يا عديم الفهم ( هذا افتراء مخزي لمن يقر به ) ، البابليين وليس الكلدان وهم جزء منهم من تحالفوا مع الميديين لاسقاط نينوى أي السلطة فقط ، وأن حطموا حقدا هياكل في نينوى لوحدها فالهياكل في غيرها من مدننا كانت لآزالت عامرة وبقومها ، وهذه المقال جاءت لتجسد هذا التاريخ ، لأ تفزع منها وهي لأ تخونك .
يا اشطر من الشطار في عدم الفهم ( نكته ) اين هي توثيقك عن الامور التي نناقشها وهي مذكورة في الكتاب المقدس المتوفر في كل يد وانت لم تشير الي اية التي تخص الموضوع التي تتفلسف عنها لنتأكد منها ، هذه درس لك أن تفهم الامور كما هي ، وأن لم تفهمها انصحك أن تذهب ألي اية مدرسة في بلدك المقيم فيه لتبدء بتعليم من المدرسة مكافحة الامية  حسب ابجدية الايمان .
مصادر الاخ احقيار تعبانة  يا اسفاه ، وهو يقدم لكم بكل طيبة القلب ما يتعب ليصل وليوصل لفهم واثبات التواصل بين ما قبل المسيحية في امور اشورية وعبادتهم مع ما هم بقوا قسم منهم على مبادئهم الاشورية لاله اشور مع ان اغلبهم اعتنقوا الديانة المسيحية ، ولكن اين مصادرتك التي تنفي هذا الواقع  ولما لم تظهر مصادرتك المصداقية يا فاشل ، هو ينقل لمن كتب وليس هو كاتبها ، اكيد هذه الحقائق توجع قلبكم لذلك تهربون منها وتقاسون عليها .
ردك رقم 7
نحن لم نحقد على احد ، نحن من نقول انتم في قلبنا ولم نسمعها منك يوما ، هل الافصاح عن محتوى مصدر يخصنا  تاريخيا هو تعتبره حقد ، أم كلامكم الحاقد الذي لأ تفهوا من حقائقنا شيئ يمكنكم القناعة بها ، لذلك تطلقون ضدنا حقدكم وتصفوننا به لتصفية نفوسكم المتعطشة الي خلق بلبلة بيننا ، نحن أن بعضنا يقرون مصطلحكم شعب واحد فقط كشعب مسيحي عراقي أو شرقي هو احتراما لكم ولمن يؤمن به ، لكن نحن نقول قوم واحد ، وهي كل الحقيقة التي دوما نحن معكم على هذا الغلاف العقائدي المزمن .
 لآ يا استاذنا ... الشيطان لأ يلعن وأنما يبث افكاره بالشر بينا ومنه جاءت اسمه الشياطني ، وما حدث بينه وبين السيد المسيح هي كل الحقيقة عنه ، والانسان هو من يلعن ، وحتى السيد المسيح كانسان لعن ولأ يمكن انكارها ، لاننا سمعنا ونحن اطفال لأ تجبروا اباءكم أو امهاتكم يلعنونكم لانها ستكون شيطنة وشر ابدي في حياتكم الي يوم الممات ، فكنا نحرس على عدم التقرب الي الوالدين ليعملو هذا الفعل ، وبعدها ما نتمكن من النجاة منها لانها وقعت فعلا في عوائل من مناطقنا ومعارفنا وتحصر الابناء لعملهم . 
لسانك هو حصانك وأن لم تصونه خانك أو افسد حياتك أو رمارك خارج محيطنا وافهم القصد وادرك المغزة .     
ردك رقم 11
 ايضا نقل كلام لغيره ليوضح لكم الحقيقة ، وأنت لم تفهومها كيف لكم سبيل الي ذلك ، لآ ارغبGawrieh Hanna السيد
الاطالة حول الموضوع لانها سلسلة للغاية ، لانك لم تركز على كلمة المفهوم ، نعم كان مفهوم وليس ابعد منه ، كما هو مفهوم جبروتي لتجسد السيد المسيح من الرب ومريم العذراء . وما نتج هو نفس المفهوم القديم لربط بين الاله اشور وعشتار ونابو كل حسب الفهم من مكانته الايمانية في تلك الدهور وليس بفهمك الحالي . لذلك لا تعتبر هذا البروفيسور باهواءك المفسدة مزعوم وتبعده عن حقيقته وترمي ثقلك على من نقل لكم كلامه ، عليكم الاحتراس من هكذا اعمال وكلام ملوث بالشر لا تليق بالكاتب في مواقعنا ،، أن ابعدت نفسك عن موضوع البحث انت اصبحت كما اوصفك عديم الفهم وبعيد عنك مدار الادراك ومن اين نبحث أو نجد لك البحث أن لم تبحث بنفسك عنه .
اوشانا يوخنا



غير متصل Akkadia

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 10
    • مشاهدة الملف الشخصي
من بعد اذنك اخ سنحاريب،

عبد الاحد قلو،، نصيحتي لك ان تقرأ اكثر مما تكتب،، فانا شخصيا اخجل جدا عندما اقرأ تعليقات على المقالات المطروحة،، ارجوك حاول ان تثقف نفسك ، ليس عيبا انك لا تعرف الكثير، ولكن لو بدأت بقراءة كتاب كل شهر فوالله سوف تخجل من نفسك حين تعاود قراءة ما كتبته لحد اللحظة. ليس قصدي ان اسخر منك، عفوا، فانا احترمك كثيرا الا انك تكتب فقط للمشاغبة!! هذا الانطباع تولد لدي سببه انت.

ِننشيهس.


غير متصل كوركيس أوراها منصور

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 757
  • الجنس: ذكر
  • الوحدة عنوان القوة
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
اخيقر يوخنا
عضو مميز جدا
*****
 
مشاركة: 3617
مشاهدة الملف الشخصي  البريد الالكتروني

كتاب ،،عبادة اشور استمرت حتى القرن الرابع بعد الميلاد
« في: 17:11 06/01/2018 »
كتاب ،،عبادة اشور استمرت حتى القرن الرابع بعد الميلاد


عبادة آشور مستمرة حتى يومنا هذا .. وستبقى حتى يوم القيامة .. (ولكن مع الأسف أتباع هذا الإله قليلي العدد ـ يعدون بالعشرات لا أكثر ـ ومعروفين بلون بشرتهم الناصعة البياض والحساسة جدا ـ وهم محدودي التفكير ومعروفين عن بعد، لذا فمن السهولة جدا فرزهم يوم الدينونة ؟ ـ) .. ؟


غير متصل بطرس ادم

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 806
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ العزيز كوركيس
تحية ومحبة

بدءا اتقدم لك ولعائلتك الكريمة بأجمل التبريكات بمناسبة عيد الميلاد المجيد والسنة الجديدة سائلا الطفل المقدس أن يعيده عليكم وعلى عائلتكم الصغيرة والكبيرة بالصحة والسعادة والموفقية .
أهنئك أيضا على التعليق الجميل والمعبر على موضوع الأخ أحيقر ، بضعة تلك الكلمات أعطت وصفا حقيقيا وردا معبرا أكثر من ردود تتألف من عدة صفحات كلام فارغ ممل .

مع تقديري



غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4022
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شلاما
اشكر كل اصحاب الردود مهما كانت
الموضوع تاريخي ، ويستند على ادلة تاريخية
ولذلك الذي يريد ان يعلق عليه ان ياتي بادلة ومصادر تاريخية لكي  نستفاد منها جميعا
لان مجرد ان البعض يطرح رايه الشخصي حول الموضوع فلا قيمة له
العالم اليوم يعتمد على التخصصات
فما قد يتفضل به الاخ عبد قلو  او انا حول موضوع تاريخي لا اهمية له لاننا لسنا مورخين
واتعجب من خوف البعض من طرح مواضيع تاريخية
وكما يبدو ان تلك المعلومات التاريخية تزيدهم حقدا ،
اشكر كل من الاخوة الذين تفضلوا واغنوا الموضوع بمعلومات تاريخية او اراء مهمة
وشكرا خاص للاخ اوشانا
للاخ اكاديا
شكرا خاص للاخ رايموند روفاءيل على هذة المعلومات المهمة حول الموضوع
وشكرا خاص لرابي كوريه حنا على تلك المعلومات المهمة

وشكرا للبقية
ونبقى نردد ان الذي يومن بالكتاب النقدس عليه ان يومن بان الرب اختار اشور عكازة  يده على الارض من دون  كل البشر
فالذي لا يحترم ما اختاره الرب  ،،نترك امره للله تفسه
ويبقى اشور بركة على الارض ومن صنع يد الباري
وهناك معلومات تاريخية من كتب ومصادر سوف نتطرق اليها فيما بعد





غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 943
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز اخيقر المحترم 
أنت تكتب كما توضحها لنا بالمصادر لأجل كسب الثقافة والمعرفة من التاريخ ومن المؤرخين والخاص باسم اشور قومنا ، لكن لعدم تمكنهم من الرد على مصادرك ، هم يشعرون بانك ترغب أن تبث في نفوسهم الخوف أو الغائهم ، لذا تراهم دائما يتربصون بالرد عليكم بكلمات استهزائية وقضايا عجيبة وغريبة لايقافك عن عملك ، لكن طلبي منك أن تستمر بكل ثقة بالنقس والمقدرة الفكرية ، ارجو أن تبحث ما دمت أنك باحث بين الكتب عن هذا الكتاب الذي ابحث عنه اكثر من سنة احاول الحصول عليه لكن غابت امالي .
كتاب " من الساميين الي العرب " تأليف الشيخ نسيب وهيب الخازن ، منشورات دار مكتبة الحياة بيروت لبنان .
نرى في هذا الكتاب كيف بابا روما في زمنه قابل مجموعة من علماء العرب والفارس ، وفهم منهم كلمة الكلدان المطابقة بين فهمه لها وما هم يصفون تاريخ البابلي بالعلم والعلماء وكيف هم عبروا عن نفس المضمون امامه ، ومنهم ومنها اختار رغبته بشق الكنسية المشرقية واطلاق اليها كنيسة بابل على الكلدان ، هذا بمختصر وكما فهمته من شرح الشخص الذي زودني بالمعلومة اعلاه ، من زمن طويل هو قرأه ولكن الان لأ يعثرعليه ، ومن شرحه استنتجت هكذا تعبير مختصر كما فهمته . وشكر

الاستاد المؤقر كوركيس اوراها منصور المحترم
نحن الاشوريين قومنا وايمانا لا نؤمن باسم اشور اليوم كعبادة الالهية مطلقا ، وانما نؤمن به اله لاجدادنا الأشوريين القدماء ، كانوا يعبده كروح كما نحن اليوم مع ايمان المسيحي نؤمن بالله وابنه وروح القدس . لان صلاة ملوكنا في هياكل عبادته كانت تدل على ما نحن عليه لان اغلب صلاة كنائسنا تقاس بالكلمات والمعاني بنفس تعبدهم له زمنيا ، هذا التمثيل التقاربي ربطنا ما بين اجدادنا وابانا واحفادنا هو ظهور السيد المسيح بيننا بالتجسد وهو الاختلاف ، لذلك ترى نحن اقرب الناس من عبادة السيد المسيح من غيرنا البعيدة عن ارضنا وحضارتنا .
لذلك نثني على كل كلمة وضحتها لنا ونحن نعتبرها من صميم قلبنا وتكلمت عن شعورنا التي منا اخذته ونطقت به ، نعم نعبد الرب الذي بتمثيلنا له هو كان المقصود لنا لعبادته لقدماء قومنا ، ونحن نذكره تقيدا بقوله فعلا الي يوم القيامة لانه اوصانا بأن رجال نينوى سيقومون بالدينونة .
 القلة لأ تعنى لنا اليوم مشكلة لآن من القلب يصدر الايمان بالكثرة هو الخراب ( رابه خرابه ) ، لذلك نرى في الكنيسة الكاثوليكية كثرتهم انشقت عنها لا بأس من المذاهب والكنائس جديدة وهم لابقاء هذا التوازن ذهبوا أو اتوا الي كنائسنا لشقها والاستفادة من كادرنا الايماني لتركيز على بقاء ايمانهم وعناصرهم الايمانية ، وبالكثرة نراها تحولوا الي العلمانية دفنت ايمانهم والباقين رجال الدين هي وظيفة للمعيشة ، لآ تسمع الي كلامهم الايماني بل تقيدوا باعمالهم السياسية .
يا استاذي كوركيس لا تاخد التاريخ ومصادره بمهزلة لانها كل الحقيقة والتوثيق ، لتعيدكم حقيقة عدم انتماءكم البابلي لقوم جرعائي من الاحساء السعودية ذات الملامح السمراء أو السوداء ، والان تملكون البشرة البيضاء الاشورية بهذا الصفة  التاريخية التي وصفتها هو الفرق البين بيننا كن على ثقة .
نحن نعرف تحددا في مجال  العلم والايمان يكون بين بشر المجتمع ناس محدد التفكير والمعرفة في أي قوم وليس الكل يجب أن يكون كما انت ترغبهم أن يكونوا هذا هو الهراء والشفافية .
اشكرك شخصيا عن كل كلمة طيبة والبقية نترك لك التفكير بها مستقبلآ .

السيد بطرس ادم المحترم
كثيرا ما نقرأ ونسمع ونشاهد تبادل التهاني الحارة بين طرفين من يكونا ، ولكن بالاخر ينقلب الشر على صاحبه ، الذي لا يستطع أن يفسر آية ذات مغزة مستقبلية هو علية السكوت عن افكار ، ثم يقدم ويهنئ الذي نعتز بكلماته بالاستهزاء الجريئ . وأنا ايضا اعطيتك بضعة كلمات وصفا مختصرا عن افكارك .
اوشانا يوخنا 



غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1413
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد اوشانا المحترم
وبالاستئذان من رابي احيقر
انا لا يهمني من ردك الذي تفوح منه رائحة كلمات بذيئة نتنة تعكس على الجهة المحسوب جنابك عليها وحسب ادعائكم بانها مدرسة زوعا والتي تعود بكم الى التشطر(شطارة) بمخلفات التاريخ المنقرض لتنغمسوا وتطمسون به من اخمص قدميكم الى اعلى راسكم.  انما الذي يهمني هو اندفاع بعض من الكلدان والسريان المغرر بهم لمواكبة خرافاتكم هذه وعن جهل. فالمعروف عن الكلدان وعامة مسيحيي العراق ينشغلون بالامور التي تقربهم لواقع الحياة بمواكبة التطورات الحاصلة علميا وتكنولوجيا وبعيدين عن هكذا تشويش.. ومن الناحية الايمانية فلديهم مايكفي للاقتداء به لايمانهم بالانجيل المقدس والاه الواحد وكنيستهم واكثر من ذلك يعتبر باطلا يا اخونا الفهيم اوشانا.
المدعو Akkadia
الانسان المواكب للحياة لا يبحث في كتب لا تعود له ولمجتمعه بالنفع.. مجرد التفكير بما يسمى اشور(ارض وصنم ) وتئليهه فهو في نظري مضيعة للوقت لتفاهته.. مع احترامي للجميع



غير متصل Gawrieh Hanna

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 137
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى الأخ عبدالأحد قلو...

لقد ذكرت في بداية الرد أن  "البحث الأكاديمي أدناه لا يناسب ولن يفهمه أولئك الذين يعانون من حالة الآشورفوبيا"... فأنا آسف إذا كنت لا تستطيع التمييز بين الميثولوجية والمعتقد...

من ناحية "البروفسور المزعوم" كما وصفته، فهو حاصل على دكتوراه من جامعة شيكاغو قسم الدراسات المشرقية والثيولوجية والتي بحوزة مكتبتها الآلاف من المخطوطات باللغة السريانية المتعلقة بكنأسنا المشرقية،وعكف على بحث وترجمة كمية هالة منها الى اللغة الإنكليزية، حيث  قضى أكثر من ستة سنين فيها... كان قبل ذلك، مدير المدرسة الأكليريكية للسريان الارثودكس في دمشق تحت رعاية بطريركنا الراحل زكا عيواص.

وتودي
كوريه حنا   




غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 943
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد عبد الاحد قلو المحترم
أنا اعرف من زمن مباشرتنا بالكتابة في الموقع بأنك لأ تهمك من ما نكتبه شيئ لان كتاباتك احتقارية وحقدية ، لان دماغك لابس واقية ضد كل ما هي حقيقة ومواجهتها ، عندما ترى نفسك قوي كاسد بابل الهيثي في احد مقالأتك أو ردودك واجابك احدنا بالموقف التي لأ تستطيع الرد عليه ، تهرب منه ويكون جوابك له نحن نرغب بالرد حجج مقابل حجة ، أين انت منها اليوم ، والان كل هذه الردود ليس لك حجة بما تقابل حجتي للرد ، بعدما عرفت معنى اللعنة والشيطان انحصر مد فكرك الي زوعا ومدرسته لتهرب بجلدك ،  انا فهمت من كلماتك في هذا السرد اهتزت مشاعرك أن تمتلكها واكتم فاهك ، ونطقت اخيرا بمثل هذه الكلمات التي لآ تليق بالرد لأظهار الفساد الفكري وتنسيبها الي زوعا أو مدرسته ، ولو دخلت فيها ( من دون تعليق رجاءا ) لكونت من شخصيتك شخصية تليق بك كانسان اولا ثم تعرف كيف هي اسلوب الكتابة والرد بلكلمات الحقة بمستواك الجديد ،  كالرد والاجابة بالاحترام وليس بالاستفزاز .
أن كانت كلماتي بذيئة وتفوه منها الروائح النتنه ، هل شميتها لتعرفت عليها ، أذا كان لنا مخلفات تاريخية منقرضة كما تقصد به ، ها أنا عليه وأنت خارج تاريخك ولأ تعرف كلمة عنه ، اريني مخلفات تاريخكم الذي فعلا لأ وجود له بينكم ، هؤلاء الكلديين والسريان الذين تعتبروهم المغرر بهم هو يعرفون الحقيقة التاريخية التي اعتبرتها مخلفات ويطالبونكم للعودة الي اصلكم لان جميعنا بانتظاركم على وهجة المحبة يا ابناء قلب اشور الحميميين . لما لم تكتبها مضيعة الوقت تفاحته وليس تفاهته ... ههههه .   
واخيرا اقدمك مثل تركي نصه ( أكل بصل وانسى ما حصل ) والف شكر للردك .
اوشانا يوخنا



غير متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1324
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ اخيقر المحترم

اود ان اعلم بعض القراء بملك وثني اسمه سنحاريب حاكم ولاية آثور عاش في القرن الرابع الميلادي .

سبق وان نشرت رابط لمقابلة تلفزيونية للمرحوم الخور اسقف فرانسيس جحولا يشرح فيها دير مار بهنام والشيخ الناسك مار متى اثبت للجميع بان الاشوريين في القرن الرابع الميلادي كانوا متواجدين وايمانهم كان وثنيا . فهل عبدوا النار او عبدوا الاله الذي عبدوه اجدادهم .

كثير من السريان  اعترضوا وعبروا استيائهم لي بردود غير لائقة ولم يصدقوا ما قاله المرحوم الخور اسقف فرانسيس جحولا فاستطاعوا بطريقة ما ان يحذفوا المقابلة من اليوتوب . لكن عرفت مسبقا بان المقابلة سوف تحذف فسجلته عندي لاهميته التاريخية .

المقابلة مسجلة عندي بالكامل فلنسمع نبذة مختصرة عن الملك سنحاريب حسب كلام المرحوم الخور اسقف فرانسيس جحولا - الكنيسة السريانية الارثدوكسية .

https://www.youtube.com/watch?v=Xvvp4EXo6EQ

نقرأ في الصورة المرفقة اسم الملك سنحاريب  379 - 309 بعد الميلاد منقور على الواجهة الامامية لدير مار متى في سهل نينوى .

وشكرا
 


غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4022
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


رابي ادي بنيامين

شلاما

تشكر على هذا الفديو والذي سيبقى صوتا ينشر الحقاءق التاريخية والتي يحاول البعض اخفاءها
ولكن كما يقال لا يصح الا الصحيح ولا يمكن اخفاء الحقاءق الى الابد
تقبل تحياتي



الاخ اخيقر المحترم

اود ان اعلم بعض القراء بملك وثني اسمه سنحاريب حاكم ولاية آثور عاش في القرن الرابع الميلادي .

سبق وان نشرت رابط لمقابلة تلفزيونية للمرحوم الخور اسقف فرانسيس جحولا يشرح فيها دير مار بهنام والشيخ الناسك مار متى اثبت للجميع بان الاشوريين في القرن الرابع الميلادي كانوا متواجدين وايمانهم كان وثنيا . فهل عبدوا النار او عبدوا الاله الذي عبدوه اجدادهم .

كثير من السريان  اعترضوا وعبروا استيائهم لي بردود غير لائقة ولم يصدقوا ما قاله المرحوم الخور اسقف فرانسيس جحولا فاستطاعوا بطريقة ما ان يحذفوا المقابلة من اليوتوب . لكن عرفت مسبقا بان المقابلة سوف تحذف فسجلته عندي لاهميته التاريخية .

المقابلة مسجلة عندي بالكامل فلنسمع نبذة مختصرة عن الملك سنحاريب حسب كلام المرحوم الخور اسقف فرانسيس جحولا - الكنيسة السريانية الارثدوكسية .

https://www.youtube.com/watch?v=Xvvp4EXo6EQ

نقرأ في الصورة المرفقة اسم الملك سنحاريب  379 - 309 بعد الميلاد منقور على الواجهة الامامية لدير مار متى في سهل نينوى .

وشكرا