في المستدرك المنافقين يعرفون ببغضهم للإمام علي !!!


المحرر موضوع: في المستدرك المنافقين يعرفون ببغضهم للإمام علي !!!  (زيارة 722 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل احمد محمد العربي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 150
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
في المستدرك المنافقين يعرفون ببغضهم للإمام علي !!!
بقلم /صادق حسن
إن المنهج المارق الذي جاء به التيمية وأئمتهم جاء لشق الصفوف بين المسلمين فعندما نقرأ في كتب ابن تيمية نجد التكفير لكل من يقر ويعترف بإمامة علي (عليه السلام ) مع هذا نجد من يدافع عن هذا الفكر وجعل من ابن تيمية شيخاً للإسلام ! أوليس علياً عليه السلام أحد الصحابة ؟وهذا ما يقر به كل المذاهب فلماذا نجد البغض والكره من قبل ابن تيمية وأتباعه للإمام علي عليه السلام ولكل من يعتقد بإمامته .إذا ابن تيمية ببغضه هذا فإنه يبغض النبي بل ويكفر النبي أيضاً لأنه صلى الله عليه وآله وسلم هو من أوصى بحب علي واتباعه فنحن نسير على نهج النبي الكريم فمن خالف هذا النهج فهو خارج الإسلام .
فقد كشف المحقق الإسلامي الصرخي قبح وانحراف عقيدة التيمية واتباعهم وبغضهم للنبي ومنهجه العادل الذي سار عليه جميع المسلمين . حيث قال .
جاء في مستدرك الحاكم يقول: في كتاب معرفة الصحابة: عن أبي عثمان النهدي قال: قال رجل لسلمان: ما أشد حبك لعلي؟ قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: يقول: من أحب عليًّا فقد أحبني، ومن أبغض عليًّا فقد أبغضني. هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه.
وفي مستدرك الحاكم، كتاب معرفة الصحابة، عن ابن بريدة عن أبيه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: إنّ الله أمرني بحب أربعة من أصحابي وأخبرني أنّه يحبّهم، قال: قلنا: من هم يا رسول الله؟ وكلنا نحب أن نكون منهم، فقال: ألا إن عليًّا منهم ثم سكت. ثم قال: أما أن عليًّا منهم، ثم سكت. يقول: هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه. أيضًا الله يحب أربعة من الصحابة، علي أحد هؤلاء الأربعة، علي أبرز هؤلاء الأربعة، علي أوضح هؤلاء الأربعة، يؤكد النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه أحد هؤلاء الأربعة، أو أحد هؤلاء الأربعة الذين يحبهم الله ويحبهم النبي ويحبهم المؤمنون.انتهى كلام الأستاذ
فيا خوارج هذا هو دين الإسلام الحقيقي هو اتباع النبي وما يصدر منه هو حجة على كل المسلمين فالنبي لا ينطق عن الهوى فلماذا تتهمون المسلمين بالغلوا وتجعلوهم في خانة التكفير والقتل .واليوم يعاد نفس النهج عند اتباعهم دواعش الفكر لأنهم اتبعوا دين أئمتهم مارقة الدين وتركوا ما جاء به النبي من أحاديث وروايات صحيحة لأجل التغرير بالمسلمين وتحريفهم عن دينهم ومعتقداتهم.
http://www4.0zz0.com/2018/01/13/21/784804612.jpg
=======================
https://www.youtube.com/watch?v=MLiu3N3H33Q