برنامج (حوارات مجتمعية لمجتمع متعايش) يطلق باكورة حواراته المجتمعية في شمال بابل


المحرر موضوع: برنامج (حوارات مجتمعية لمجتمع متعايش) يطلق باكورة حواراته المجتمعية في شمال بابل  (زيارة 315 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل منظمة بنت الرافدين

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 62
    • مشاهدة الملف الشخصي
برنامج (حوارات مجتمعية لمجتمع متعايش) يطلق باكورة حواراته المجتمعية في شمال بابل[/siz
منظمة بنت الرافدين / بابل
اطلقت منظمة بنت الرافدين باكورة حواراتها المجتمعية ضمن برنامج (حوارات مجتمعية لمجتمع متعايش) في شمال بابل يوم السبت المصادف 20 كانون الثاني 2018.
وعن هذا البرنامج تحدث السيد ياس العرداوي الأمين العام قائلا: (هذا البرنامج يسعى الى بناء جسور التواصل بين المواطنين من شرائح مختلفة من جهة وبينهم وبين الحكومة المحلية من جهة أخرى، في عملية لبناء السلام المجتمعي بين أطياف المجتمع المختلفة في شمال بابل، وهذه الورشة التي أقيمت في مسجد بلال في قضاء المسيب هي الأولى في سلسلة ورش ستقام في مناطق مختلفة من شمال بابل لأجل فتح باب الحوار بين المواطنين والمسؤولين وأيضا لأجل الاستماع الى مشاكلهم وإيجاد فضاء للحرية في التعبير عن الرأي والمخاوف والتطلعات لأننا نعتقد ان الخطوة الأولى لبناء السلام، هو حرية التعبير والاستماع الى الناس في مشاكلهم وهمومهم وهذا البرنامج بدعم من مجموعة الأقليات الدولية).
ومن جانب آخر أكدت السيدة علياء الانصاري المدير التنفيذي لمنظمة بنت الرافدين ان حضور رئيس مجلس قضاء المسيب وإمام جامع مسجد بلال ورئيس الوقف السني في محافظة بابل وأخرون يمثلون جهات دينية مختلفة وعشائرية، هو مؤشر مهم على رغبة الجميع في التعايش السلمي وتغيير الواقع نحو الأفضل بعد التخلص من داعش وفكره الإرهابي.
الجدير بالذكر ان هذا البرنامج اُطلق قبل شهرين وقد نفذ ورشة تدريبية لمدة ثلاثة أيام استهدفت نخبة من الحكوميين المحليين ونشطاء المجتمع المدني، وقد تعرض المشاركون الى تدريبات مكثفة حول مفاهيم التعايش السلمي والمواطنة وإدارة المصالح وبناء السلم المجتمعي، وتمخضت الدورة عن كتابة وثيقة (للتعايش السلمي) وقع عليها المشاركون، وقد تم ارسالها الى مجلس محافظة بابل لتحظى بتوقيع رئيس المجلس أيضا، وتأخذ صفتها الرسمية بذلك، كما نفذ فريق العمل زيارة الى مكتب نواب بابل لرفع وثيقة التعايش السلمي الى لجنة المصالحة الوطنية في البرلمان وأعرب مدير مكتب النواب عن استعداد المكتب والبرلمانيين للعمل مع المنظمة لإنجاح هذا المشروع برؤاه الوطنية الداعمة للسلام والتعايش بين أطياف الشعب العراقي.