ائتلاف الكلدان وغطاء الكنيسة الكلدانية ودعم الرابطة الكلدانية بين الشلل والفشل !! ج1


المحرر موضوع: ائتلاف الكلدان وغطاء الكنيسة الكلدانية ودعم الرابطة الكلدانية بين الشلل والفشل !! ج1  (زيارة 3548 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
ائتلاف الكلدان وغطاء الكنيسة الكلدانية ودعم الرابطة الكلدانية بين الشلل والفشل !! ج1
-------
تم الاعلان رسميا عن تحالف انتخابي انتهازي غير متجانس فكريا وقوميا تحت اسم (ائتلاف الكلدان) والذي اشترط فيه السيد ابلحد افرام على حلفائه ان يكون رئيسا للائتلاف وهذا ما حصل فعلا !! ويضم الائتلاف المذكور (حزب الديمقراطي الكلداني الانقسامي و المجلس القومي الكلداني الوحدوي) للمشاركة في انتخابات برلمان العراق الاتحادي  للمنافسة ديمقراطيا على المقاعد الخمسة (كوتا المسيحيين) (حسب الدستور) للاطلاع الرابط الاول ادناه وكما توقعنا سابقا تماما سارعت ما يسمى الرابطة الكلدانية العالمية بالاعلان رسميا عن دعمها لتحالف ائتلاف الكلدان طبعا بتدخل وتوجيه مباشر من الكنيسة الكلدانية وعلى رأسها غبطة مار ساكو خلافا للنظام الداخلي للرابطة للاطلاع الرابط الثاني ادناه وبصدد ما تقدم اوضح رأي الشخصي الاتي :

1 - حزبي الديمقراطي الكلداني و المجلس القومي الكلداني يواجهان وضعا جماهيريا وتنظيميا وفكريا وقوميا وانتخابيا وديمقراطيا صعبا ومحرجا ومقلقا للغاية على الارض في الوطن هذا من جهة ومن جهة اخرى بسبب فشلهما المتواصل في اكثر من عشرة ممارسات انتخابية ديمقراطية (برلمانية ومحلية) في بغداد والاقليم ومنذ 2003 ولغاية اليوم حيث لم تحصل اي قائمة كلدانية انقسامية على اصوات حتى نصف المقعد البرلماني !! بحيث اصبح الفشل عقدة الاحزاب الكلدانية الانقسامية يرافقهم كظلهم !!

وكما هو معلوم وبالوقائع والادلة ان اغلب شعبنا الكلداني في الوطن والمهاجر يرفض التقسيم والتمزق الذي تتبناه بعض الاحزاب الكلدانية الانقسامية وبشكل خاص ما يسمى (حزب الديمقراطي الكلداني) الذي يتراسه السيد ابلحد افرام للمحافظة على الامتيازات والمصالح الشخصية والعائلية !! وهنا نؤكد ان اغلب شعبنا الكلداني في الوطن والمهاجر دائما مع الوحدة القومية لابناء امتنا بثقة وأيمان راسخ حيث ينبذ الفكر والنفس والتوجه الانقسامي الذي تكون بعد 2003 بغفلة من الزمن الردىء

بدليل واضح وقاطع ان اغلب اصوات شعبنا الكلداني في الوطن والمهاجر تم منحها بقناعة وايمان للقوائم الاحزاب والمؤسسات الوحدوية في الوطن في كل الممارسات الانتخابية الديمقراطية في بغداد والاقليم بعد 2003 وفي مقدمتها قوائم المجلس الشعبي والرافدين زوعا وكيان ابناء النهرين والوركاء الديمقراطية ولم يمنحها لقوائم الاحزاب الكلدانية الانقسامية ومثل هذا الفعل اسقط الرهان عن نظرية التفوق العددي لشعبنا الكلداني على اشقائه من الاشوريين والسريان والتي قيل فيها ان نسبتهم تصل الى 80% في نظرية ساذجة وسطحية وانقسامية ضيقة الافق والمعنى والمنظور والتي يتبناها بعض صقور الكلدان المتشددين قوميا لالهاب المشاعر القومية الحماسية الجياشة بالشعارات والخطابات الفضاضة لدى ابناء شعبنا من الكلدان لكن كلها كانت دون جدوى لان اداة تحقيق تلك الاهداف فاشلة وغير مؤهلة ومقنعة لشعبنا الكلداني

2 - كيف يعطي ابناء شعبنا الكلداني اصواتهم ؟ لما يسمى الحزب الديمقراطي الكلداني العائلي المصاب بالشلل والتيبس والذي انتحر امينه العام ابلحد افرام سياسيا منذ 2009 هذا الحزب الذي تتزعمه عائلة ابلحد افرام منذ 18 سنة !! بشكل دكتاتوري وتسلطي حيث يسيطر (ابلحد افرام وولده افرام وزوجته فقط) على كل مقدرات الحزب وقراراته لان ابلحد افرام فصل وطرد عام 2010 اكثر من عشرة اعضاء من المكتب السياسي واللجنة المركزية للحزب بطريقة مسرحية غير شرعية وديمقراطية وحزبية لتصفية الحسابات للانفراد بالحزب حيث اختزل ابلحد افرام الحزب بأسمه واسم عائلته !! من اجل الاستحواذ على الامتيازات والمنافع المالية

اما من الناحية الفكرية ووضوح الاهداف والمواقف يعاني الحزب المذكور مشاكل واختلالات فكرية ومواقف متناقضة ومزاجية وتعصب قومي غير مبرر وان الرجل ابلحد افرام يعمل كدودة السوس التي تنخر ببنيان وحدة شعبنا القومية حيث يحمل بيده بشكل واضح ساطور وخنجر الانقسام والتمزيق لجسد شعبنا وامتنا المجيدة للتخلص من تناقضاته المفعمة بالمخاطر والهزائم ولتقويض كل الجهود الطيبة والمتميزة التي بذلت من اجل وحدة شعبنا القومية لكنه لن يستطيع ابدا علما ان حزبه ليس له اهداف ومشاريع واضحة فيما يخص شعبنا وحقوقه في الوطن حيث مثلا تارة يهرول نحو مشروع الحكم الذاتي لشعبنا وتارة اخرى يرفضه بدون سبب مقنع !! ويرفض استحداث المحافظة بدون مبرر مقنع ويرفض الادارة المحلية ثم يؤيدها !! طيب ما هو مشروعكم البديل وماذا تريدون ؟ ام انه مجرد رفض من اجل الرفض ليس الا !!

وهنا نوضح لشعبنا ان قائمة ابلحد افرام في انتخابات برلمان العراق الاتحادي عام 2010 في ولاية مشيكان الامريكية ذو الاغلبية الكلدانية ورغم دعم الكنيسة الكلدانية والمنبر الديمقراطي الكلداني في امريكا وكندا لقائمته حصلت على 100 صوت مائة صوت فقط ما شالله !! بينما حصلت قائمتي المجلس الشعبي والرافدين زوعا على 594 صوت و633 صوت على التوالي من اصوات شعبنا الكلداني وقائمة اياد علاوي حصلت على 1200 صوت !! اعزائي القراء لاحظوا المفارقة ولا تستغربوا رجاءا لان اغلب شعبنا الكلداني في الوطن والمهجر مع الوحدة القومية ويرفض الفكر المتطرف الانقسامي

3 - ليطلع شعبنا الكلداني على اعمال وانجازات ابلحد افرام وعائلته حيث منذ 1996 اي منذ 21 سنة !! يتولى ابن ابلحد افرام واسمه افرام رئاسة المركز الكلداني للثقافة والفنون في دهوك بانتخابات دورية مهزلة وصورية للاستحواذ على المكاسب والمنح المالية التي تمنحها حكومة اقليم كردستان للمركز وكأن ارحام امهات شعبنا الكلداني في الوطن قد جدبت ولا يوجد فيه مثقفين غير عائلة افرام في دهوك !! ثم لماذا تتمسك عائلته برئاسة المركز وادارة حساباته كل هذه الفترة ؟ واللبيب من الاشارة يفهم

ثم نتسائل ما هي مساهمات المركز المذكور من الناحية الثقافية والفنية والفكرية والاجتماعية في حياة شعبنا في الوطن ؟ غير اقامة حفلات الاعياد ورأس السنة من اجل الربح المالي !! نريد جردا امام شعبنا للنشاطات الفكرية والثقافية والفنية التي اضطلع بها المركز منذ تأسيسه ولغاية اليوم ؟ ونريد عرض ميزانيات المركز المالية لنفس الفترة مدققة من قبل مراقب حسابات قانوني ومصادق عليها من قبل الهيئة العامة للمركز قانونا ؟ وهل يمكن اعلامنا عن عدد اعضاء الهيئة العامة للمركز ؟ ان هذه المعلومات سوف لا تقدم امام شعبنا لانها اسرار عسكرية ونووية خطيرة !!

4 - الرابطة الكلدانية بموجب نظامها الداخلي تعتبر احدى مؤسسات المجتمع المدني التي لها شروطها ومعاييرها البعيدة عن السياسة والشأن القومي ودعمها لتحالف ائتلاف الكلدان بشكل علني مخالفة واخلالا بنظامها الداخلي وكذلك مخالفة صريحة لشروط ومعايير منظمات المجتمع المدني لمن يرغب الاطلاع ومعرفة من هي منظمات المجتمع المدني وشروطها واهميتها ؟ الرابط الثالث ادناه 

حسب رأينا الشخصي ان نتائج قائمة تحالف ائتلاف الكلدان رغم تدخل وغطاء الكنيسة الكلدانية ودعم الرابطة الكلدانية العالمية لن تكون افضل من نتائج قوائمها السابقة ومنذ 2003 ولغاية اليوم اي بمعنى اخر لن تحصل على اي مقعد انتخابي في البرلمان لان اغلب ابناء شعبنا الكلداني مع الوحدة القومية لشعبنا وامتنا الواحدة وان غدا لناظره قريب .... انتهى الجزء الاول ويتبعه ثلاثة اجزاء اخرى

http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=863445.0

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,863800.0.html

http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=419161.0

                                            انطوان الصنا
                              antwanprince@yahoo.com   





غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2787
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد أنطوان المحترم جداً جداً
صاحب المباديء الراسخة، والمعروف بنزاهته، وشرفه الصحفي، والمعروف أيضاً بأنه ليس كالأوغاد (وغد من رذالة ودنائة)الذين يستلمون أجر مادي مقابل مقال رخيص وحقير ... وليس كالوضيعين (وضيع من خسة ودناءة)الذين يبيعون أصلهم مقابل ثمن ... أنت الشريف والمناضل الحقيقي الذي يكتب بقناعته وليس كرخيص حاشاك ينفذ اجندة ويلحس الأقدام لأجل ان فائدة مادية بتنفيذها...
أنت انت ولا من ينافسك على رفعة أخلاقك (رفعة من ارتفاع).وكم أنزعجت  بسبب أهمال المجلس لك وانت المخلص والوفي لهم، ومن خلال هذا المقال الرائع اعلن عدم احترامي لهذا المجلس اللاشعبي الذي اصبح حزباً وهو لا يملك مقومات فريق (دعابل)، لكنك تثبت وجودك وبقوة خلال هذه الفترة وإلى ما بعد الأنتخابات بشهر، ورغم ضعة المجلس إلا ان استمرارك معهم في هذه الفترةالعصيبة شرفاً لك ولهم...ولا أشرف لعن بدونك.
وأسمح الي أن اختلف معك، فهذه المرة الأولى التي نلمس بها انسجام قومي كلداني، متأملاً ان تلفى قائمة الأئتلاف الكلداني الرائعة اهتمام شعبنا الكلداني
ودمت يا طيب.


مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد زيد

اولا الكلمات البذيئة والعبارات المسيئة الواردة في مداخلتكم الرخيصة والترهات اعلاه اخلاقكم وديدنكم دائما وكما يقول المثل (الاناء ينضح بما فيه) وهذه الكلمات والعبارات  لا تليق الا بكم شخصيا وهي دليل افلاسكم الاخلاقي والفكري واصابتكم بمرض نفسي وهلوسة يستوجب العلاج بالكي هنيئا للائتلاف الكلدان بكم وثانيا اترفع واسمو على الرد التفصيلي على مداخلتكم غير اللائقة لانك لا تستحق الرد اصلا وهي برمتها خارج موضوع بحث مقالنا لكن يبدو ان مقالنا قد قض مضاجعك

ملاحظة :
---
اضع الموضوع امام انظار مسؤولي موقع عنكاوا الموقر للاطلاع والتصرف مع عضو لا يحترم شروط النشر فيه



غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2787
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد انطوان ...ما المشكلة إذا مدحتك
أنا من أشد المعجبين بقابلياتك .... غيرك يفوز بجائزة المواهب وأنت تهمل نفسك...حرامات يا رجل
لديك موهية رهيييييبة وأنت لا تدري


مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

متصل عبدالاحد سليمان بولص

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1746
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ترشح لحد الآن بحدود عشرة آلاف شخص لعضوية مجلس النواب العرقي في دورته الانتخابية القادمة كما أوردت  بعض الأخبار ومن المعروف أن المجلس المذكور فيه الكثير من الفاشلين الذين ركبوا الموجة وحالفهم الحظ في الوصول والحصول على مقعد مريح ومربح .

لا أرى مانعاً من أن يتقدم أي شخص بالترشيح ولا أرى موجباً للتشهير والتسقيط ضد أي مترشِّح وإذا كان  المترشح المقصود فاشلاً على طول الخط كما يقول الأستاذ أنطوان الصنا في موضوعه هذا فلندع هذا الفاشل يكرر فشله مرة أخرى ولن نخسر شيئاً ولنؤجل إصدار قرارات وأحكام مسبقة ولنصبر فترة الأشهر الثلاثة القادمة حين تعلن النتائج التي قد تكون فيها مفاجئات غير محسوبة.



غير متصل samdesho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 476
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ أنطوان الصنا المحترم

عنوان مقالك هذا لا يتناسب مع ما تدّعي بان شعبنا الكلداني والآشوري والسرياني واحد. كان عليك ان تقف على مسافة واحدة من هذه المكونات، وتبارك الائتلاف الكلداني الذي يصبّ في نهاية المطاف في خدمة شعبنا الواحد بهذه التسميات الجميلة. هذا من ناحية، ومن ناحية اخرى، كيف تُطلق الأحكام المسبقة على هذا الائتلاف، ولم تُعلن اسماء المرشّحين كما يقول الاخ عبدالاحد سليمان مشكورا؟

لا بدّ من تعريف من هو الذي يقسّم شعبنا ومن هو الوحدوي. اقول: الذي يُقصي تسمية الاخر أياً كان، هو المُقسّم، لماذا؟ لانه لا يمكن للمُقصى ان يرضى بالتسمية المفروضة عليه دون غيرها، فيحدث التقسيم. أما الوحدوي، فانه يؤمن بهذه التسميات الجميلة،  اذ تمثّل حضارات وحقبات تاريخية لشعبنا، ويُعطي الحرية للآخر لاختيار التسمية التي يرغبها دون أن يُقصي أحداً. فلما كُنتَ لا تقبل بغير التسمية الاشورية بديلاً، وهذا واضح من كتاباتك، اذ تجعل التسمية الكلدانية مذهبية، فإنك، ومن ينحو منحاك، المقسّم  ولستَ الوحدوي كما تدّعي.

أما إقحامك للكنيسة الكلدانية في مقالك هذا، فإنك تحاول خلط الأوراق لغرض التمويه. البطريركية الكلدانية أوضحتْ في بيان لها: على العراقيين عموما، وابناء شعبنا المسيحي خصوصاً ان يختاروا ممثليهم من اصحاب الخبرة والكفاءات وغير المنحازين لهذا الطرف او ذاك، على العكس ما تدّعيه في مقالك هذا. حبّذا لو كان موقفك مثل البطريركية الكلدانية، أم انك لا تستطيع القيام بذلك. تقبّل تحياتي...

سامي ديشو - استراليا




غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ عبدالاحد سليمان بولص المحترم
شلاما وايقارا

نعم تناقلت بعض المصادر الاعلامية احتمال وجود عشرة الالاف مرشح للانتخابات البرلمانية القادمة في العراق وهذا العدد كبير جدا لانه المطلوب فقط 328 عضوا للبرلمان رغم ان ذلك حق طبيعي وديمقراطي ودستوري مشروع واكثر ما يهمنا نحن هو (كوتا المسيحيين) (المقاعد المحجوزة) ونأمل ان لا تتدخل الاحزاب الكبيرة في المنافسة على مقاعد الكوتا كما حصل في الانتخابات الماضية عام 2014 وفقدنا مقعدا بسبب ذلك

مسيرة المجلس الشعبي ومسيرة اغلب احزاب شعبنا في الوطن لا تخلو من الاخطاء والسلبيات والنواقص بسبب الظروف والتعقيدات السياسية ونظام الفساد والمحاصصة الطائفي في وطننا العراق وقد تم تهميشنا واقصاءنا من قبل الحيتان والاحزاب الكبيرة والمتطرفين في ديمقراطية البحار نعم المفروض ان لا يعطي شعبنا اصواته للمرشحين الفاشلين مهما تكن انتمائاتهم الحزبية من اجل المصلحة العليا لشعبنا وامتنا مع تقديري

                               



غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ سامي ديشو المحترم

عنوان مقالي منسجم مع مضمونه تماما وهناك ثلاثة اجزاء اخرى عند اكتمالها ستتضح الصورة لديك بشكل تام نعم اني شخصيا مؤمن بقناعة تامة استنادا للحقائق والمعطيات التاريخية والجغرافية والموضوعية بأننا شعب واحد (بدون الواوات) (كلداني سرياني اشوري) وامة واحدة هي الامة الاشورية وهل هذه تهمة ام جريمة ام حق حق طبيعي ارفض تقسيم شعبنا وامتنا واعمل للحيلولة دون ذلك اما الامة المخترعة بعد 2003 من قبل البعض للمحافظة على امتيازاتهم ومصالحهم فلا اساس لها تاريخيا وعمليا ولم نقرأ او نسمع عنها قبل هذا الاختراع

كيف ابارك ائتلاف كلداني يعمل رئيسه السيد ابلحد افرام كدودة السوس لتقويض وحدتنا القومية وهو اصغر من تحقيق ذلك ولن يستطيع هو وغيره من تقسيم امتنا وامتنا الاشورية ستبقى صامدة وقوية بأبناءها المخلصين الاشداء وفي حرز حريز مدى الدهر امام كيد الاعداء والخصوم والمنافقين رغم كل التحديات والمخاطر الوجودية في هذه المرحلة المفصلية العصيبة التي يعيشهاابناءها هذه الايام في الوطن لانها امة القيم والمبادىء والرسالات العظيمة الامة التي قدمت للبشرية ابداعات وانجازات وقيم ثقافية وفنية وادبية وعلمية وعمرانية وفلسفية واجتماعية ينهل من كنوزها وتاريخها المجيد المتطورة والمزدهرة البشرية جمعاء لغاية الوقت الحاضر

البطريركية الكلدانية وغبطة مار ساكو بشكل خاص يتدخل بشكل غير مقبول في الشأن السياسي والقومي لشعبنا وكتبنا الكثير في ذلك واني شخصيا لا اكتب بدون دليل لان ارفض تدخل رجال الدين بالسياسة تماما بشكل مبدئي واخر ما قالته البطريركية الكلدانية حرفيا في 16 - 1 - 2016 مهددة احزابنا القومية الاتي : (سوف تدعم البطريركية وبكل قوتها وامكانياتها قائمة كلدانية في الانتخابات القادمة وتشكل فريقا وطنيا كلدانيا لإنجاح هذه القائمة) هل هذا مقبول ولائق بالبطريركية الكلدانية وهل هذا واجبها واختصاصها وفعلا تم تنفيذ هذا التهديد وتم توجيه الرابطة الكلدانية لدعم ائتلاف الكلدان دون غيره اين الحق والعدالة والمقبولية في توجهات البطريركية الكلدانية مع تقديري

                                          اخوكم
                                       انطوان الصنا



غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2787
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد أنطوان
اسعدت صباحا ايها الرجل الطيب والمخلص والمتفاني في خدمة شعبنا ...يا أيها الشريف العفيف الوقور
سؤال والتعامل الاخلاقي بيننا واجب
لماذا نقلق من ترشيح الفاشلين ونطبل للترشيح الفاسدين؟
على الاقل هناك امل للفاشل بالنجاح، المهم ان يكون هناك عزم .. وقائمة الأئتلاف بها العزم
اما الفاسدين ... فلا مجال للعودة إلى آدميتهم مجددا
تحياتي أيها الطيب

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 384
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد انطوان الصنا

سلام المسيح

ان ماورد في مقالكم هذا لايمثل سوى حشو فارغ واراء مكررة و تخبط وفزع  من القادم  وهو دليل اخر على قلة الحكمة وقصر النظر الذي هو صفة من صفات شخصيتكم التي لم يستطع ان يهذبها ويصقلها تراكم السنين , و الا ما معنى أن تغامر وتحكم على قائمة وائتلاف وكنيسة ضخمة تضم اكثر من 80% من أبناء  شعبنا بالفشل كما انك نسيت أو تناسيت أن  المبدا العلمي ومبدا الاحتمالات لاكثر المتشائمين أمثالك هو التوقع  بان هناك تغيير قادم لامحال.

بالرغم من أن مقالك الساذج هذا لا يستحق الوقت و العناء للرد عليه و مع ذلك و أحتراماً للقراء وجدنا أن من واجبنا  أن نبين لهم مدى سلبيتك ليس فقط تجاه الأمة الكلدانية , بل تجاه شعبنا العريق بأجمعه وبمختلف مسمياته ذلك لأنك و أسيادك بعتم أهلكم و ضميركم لقاء ثمن بخس , الكل يعلم أنكم ( مجلسكم ) صنعتم من جلادي الامس أصدقاء لكم و على حساب هذا الشعب المسكين الذي خدعتموه بشعارات الوحدة المزيفة , و ها أنت اليوم تتقيأ ما في داخلك بدون خجل  .

كان لزاما عليك و أنت تدعي الحرص على وحدة شعبنا أن تقف على مسافة واحدة من الجميع وان تشيد بهذا الائتلاف الذي وحسب اعتقادنا يحصل للمرة الاولى بين ابناء شعبنا , هذا من جانب ومن جانب اخر العمل بين احزابنا القومية والكنيسة هو للخير العام فلماذا كل هذا الصراخ والعويل.

ماجاء في ما جادت به قريحتكم فيما أسميته بالجزء الاول من المقال يحتوي على أربعة نقاط يتيمة لم أجد فيها الا محاولة فاشلة للنيل من أي نشاط كلداني بالاضافة الى أسلوب التسقيط الرخيص الذي طالما تتبعه في أغلب كتاباتك .

النقطة الاولى تتهم الاحزاب الكلدانية بالفشل في عدة انتخابات ولكن تجاهلت بان القوائم الكلدانية ومنذ الانتخابات الاولى هي في تصاعد مستمر وان كان بسيطا لكنه ينمو تصاعديا اما الاحزاب الوحدوية ( من وجهة نظرك ) التي ذكرتها  فهي في تنازل وهبوط مستمر ومنذ الانتخابات الاولى ومصيرها الزوال او الاندثار بدليل أنها بدأت تغير أسماءها و تغير ولاءاتها وفقاً لمتطلبات المرحلة , فأين المبدئية من ذلك .

ذكرت بان اغلب الاصوات منحت  لقوائم المجلس الشعبي والحركة وانت سيد العارفين من اين حصلت هذه القوائم على تلك الاصوات من خلال الدعم المباشر لأسيادها او من خلال الصفقات المشبوهة.

النقطة الثانية  تطرقت  فيها و بأسلوب هزيل الى الحزب الديمقراطي الكلداني , نحن هنا لسنا بصدد الدفاع عن السيد عبد الاحد افرام والحزب الديمقراطي , أنتم  ترون القشة في عين اخيكم والخشبة لاترونها في اعينكم فكل ما تفضلت به ينطبق اضعافا مضاعفة على قادة مجلسكم و الحركة  ولكنكم تتعامون عندما يحلو لكم .

النقطة الثالثة هي مكررة و في نفس الموضوع فاصراركم على الشخصنة  ليست من سمات الكاتب الملتزم والواعي وهي ايضا تنطبق أضعافا مضاعفة على  احزابكم الوحدوية جداً جداً ..

النقطة الرابعة
في هذه النقطة وماورد فيها يدل دلالة قاطعة وباعتراف منك بان هذا الدعم سوف يكون له تاثير على زيادة عدد الاصوات لهذا الائتلاف المبارك وانت تناقض نفسك بنفسك من خلال النقاط الاولى بان هذا الائتلاف سوف لن يحصل على اية مقعد فلماذا هذا الخوف والهلع من الرابطة.

اخيرا انصحك ان لاتكمل الاجزاء الباقية من مسلسلك المقيت هذا لانك وبالتاكيد سوف لن تضيف له  شيئا بل بالعكس  ستزيد من الهوة التي رميت نفسك فيها فالبوق الذي تنفخ فيه لاصوت له .

من له أذنان للسمع فليسمع .




غير متصل kaldanaia

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 871
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد انطوان صنا المحترم
محاولات التسقيط على حساب المجلس الكلداني السرياني الاشوري لصاحبه
البارتي المدعو بالقطاري
لن تجدي نفعا .؟؟؟
ولو لم يكن قد اثر بيك وبالذين تكتب على حسابهم (ائتلاف الكلدان) لما
كتبت ما تكتبه . يرعبكم اي شيء يكون اسمه كلداني والتسقيط هو الافلاس
بعينه ومقالتك هذه تسقيطية بأمتياز ولكن عندما يكون التسقيط من خلال
بعض الاقلام المحسوبة على فلان وفلان وحضرتك تعلم ما اقصد؟؟؟تكون هي هذه
شهادة على ان الائتلاف الكلداني  على جادة الصواب .



غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد سالم يوخــنا

انت ليش صاير عصبي ومتشنج عزيزي احتفظ برأك لنفسك واني شخصيا احترمه في اطار حرية الرأي والرأي الاخر لكن اختلف معك 360 درجة خاصة انك ليس لديك اي مساهمات وكتابات ثقافية او قومية او سياسية عدا بعض المداخلات المتشنجة والتعبانة لذلك عزيزي سالم لا جدوى من الحوار والمناقشة معك وكل واحد يحتفظ برأيه لنفسك ونترك الموضوع لحكم التاريخ والزمن وسنرى اضافة لذلك من خلال قرأتي لاغلب مداخلاتك على مقالات غيري اجدك متشنج وعصبي وعاطفي بطريقة ساذجة وعمياء غير واعية عندما يتعلق الموضوع بالكنيسة الكلدانية والقومية المستحدثة بعد 2003 والتي ليس لها اساس تاريخي او جغرافي او موضوعي ولم نسمع او نقرأ عنها في المصادر الرصينة وبطون كتب التاريخ مع تقديري

                                     انطوان الصنا



غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3806
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ سامي ديشو المحترم

عنوان مقالي منسجم مع مضمونه تماما وهناك ثلاثة اجزاء اخرى عند اكتمالها ستتضح الصورة لديك بشكل تام نعم اني شخصيا مؤمن بقناعة تامة استنادا للحقائق والمعطيات التاريخية والجغرافية والموضوعية بأننا شعب واحد (بدون الواوات) (كلداني سرياني اشوري) وامة واحدة هي الامة الاشورية وهل هذه تهمة ام جريمة ام حق حق طبيعي ارفض تقسيم شعبنا وامتنا واعمل للحيلولة دون ذلك اما الامة المخترعة بعد 2003 من قبل البعض للمحافظة على امتيازاتهم ومصالحهم فلا اساس لها تاريخيا وعمليا ولم نقرأ او نسمع عنها قبل هذا الاختراع

كيف ابارك ائتلاف كلداني يعمل رئيسه السيد ابلحد افرام كدودة السوس لتقويض وحدتنا القومية وهو اصغر من تحقيق ذلك ولن يستطيع هو وغيره من تقسيم امتنا وامتنا الاشورية ستبقى صامدة وقوية بأبناءها المخلصين الاشداء وفي حرز حريز مدى الدهر امام كيد الاعداء والخصوم والمنافقين رغم كل التحديات والمخاطر الوجودية في هذه المرحلة المفصلية العصيبة التي يعيشهاابناءها هذه الايام في الوطن لانها امة القيم والمبادىء والرسالات العظيمة الامة التي قدمت للبشرية ابداعات وانجازات وقيم ثقافية وفنية وادبية وعلمية وعمرانية وفلسفية واجتماعية ينهل من كنوزها وتاريخها المجيد المتطورة والمزدهرة البشرية جمعاء لغاية الوقت الحاضر

البطريركية الكلدانية وغبطة مار ساكو بشكل خاص يتدخل بشكل غير مقبول في الشأن السياسي والقومي لشعبنا وكتبنا الكثير في ذلك واني شخصيا لا اكتب بدون دليل لان ارفض تدخل رجال الدين بالسياسة تماما بشكل مبدئي واخر ما قالته البطريركية الكلدانية حرفيا في 16 - 1 - 2016 مهددة احزابنا القومية الاتي : (سوف تدعم البطريركية وبكل قوتها وامكانياتها قائمة كلدانية في الانتخابات القادمة وتشكل فريقا وطنيا كلدانيا لإنجاح هذه القائمة) هل هذا مقبول ولائق بالبطريركية الكلدانية وهل هذا واجبها واختصاصها وفعلا تم تنفيذ هذا التهديد وتم توجيه الرابطة الكلدانية لدعم ائتلاف الكلدان دون غيره اين الحق والعدالة والمقبولية في توجهات البطريركية الكلدانية مع تقديري

                                          اخوكم
                                       انطوان الصنا[/size
ܚܝܐ ܓܢܘܟ ܟܬܒܐ ܡܝܘܩܪܐ ܘܡܫܡܗܐ ܐܢܛܒܐܢ ܐܠܨܢܐ ܟܠܕܝܐ ܐܬܘܪܝܐ ܐ̄ܣܘܪܝܝܐ ܐܝܠܗ ܚܕܐ ܐܘܡܬܐ ܘܚܕܐ ܚܕܝܘܬܐ ܗܕܟܐ ܐܙܠܐ ܐܗܐ ܫܡܫܐ ܡܓ̰ܡܐܠܗ ܐܘܡܬܐ ܘܦܪܫܠܐ ܘܥܒܕܠܐ ܚܕ ܗܘܟܡܐ ܝܢ ܫܘܠܛܢܐ ܕܓܢܐ ܐܚܟܝ ܒܫܡܕܝܐ ܟܠܕܢܝܐ ܐܠܗܐ ܝܗܒܐܠܘܟ ܚܘܠܡܢܐ ܘܡܢܬܝܬܐ ܀܀  ܩܫܘ ܐܒܪܗܡ ܢܪܘܝܐ ؟ 


غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
الملثم  kaldanaia

من المعيب جدا ان لا يجاهر الانسان بشخصيته ورأيه بشكل صريح وديمقراطي وامام الناس لان كل الاراء المطروحة محترمة تماشيا مع التقاليد الديمقراطية اذا كانت مستوفية لشروط النشر اما الانسان المخفي والذي يرتدي برقع النساء ويخاف مثل الخفاش من الشمس الساطعة فلست مضطرا للاجابة على ترهاته واكاذيبه



غير متصل albert masho

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1669
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز انطوان : ليس لي تدخل في الانتخاب ولا اريد المشاركة لكن لي ان اذكر لك ان اكثر من يخاف ويكره هذا الاسم العظيم اشور هم اليهود ويكرهون الاسم الكبير الثاني وهو بابل كما يكرهون الشعبين وعندما يكون بيننا من يكره اي من الاسمين فهو في الحقيقة من دعات التفرقة والتي من نتائجها ضعف الامة والتشتت وهو الحاصل طوال 14 سنة فهل نعود لنكون واحد من اجل مزيد من القوة ؟ اتمنى ذلك . ارجوك اكمل كل القصة والرب يسوع المسيح يبارك حياتك .


غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 384
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد سالم يوخــنا

انت ليش صاير عصبي ومتشنج عزيزي احتفظ برأك لنفسك واني شخصيا احترمه في اطار حرية الرأي والرأي الاخر لكن اختلف معك 360 درجة خاصة انك ليس لديك اي مساهمات وكتابات ثقافية او قومية او سياسية عدا بعض المداخلات المتشنجة والتعبانة لذلك عزيزي سالم لا جدوى من الحوار والمناقشة معك وكل واحد يحتفظ برأيه لنفسك ونترك الموضوع لحكم التاريخ والزمن وسنرى اضافة لذلك من خلال قرأتي لاغلب مداخلاتك على مقالات غيري اجدك متشنج وعصبي وعاطفي بطريقة ساذجة وعمياء غير واعية عندما يتعلق الموضوع بالكنيسة الكلدانية والقومية المستحدثة بعد 2003 والتي ليس لها اساس تاريخي او جغرافي او موضوعي ولم نسمع او نقرأ عنها في المصادر الرصينة وبطون كتب التاريخ مع تقديري

                                     انطوان الصنا


السيد صنا

سلام المسيح مجدداً

أنت حقاً مثير للشفقة , أنت من يقول أن يكون الحوار حجةً بحجة و عندما جاء ردنا اليك منطقياً و مفنداً لكل ما تقيأت به سحبتنا الى جوانب لا علاقة لها بالموضوع , أما ما طرحته في الثلاثة أسطر الأخيرة من ردك فهو عبارة عن هذيان الواعي لان هذه القومية التي تدعي أنها مستحدثة يؤمن بها الالاف المؤلفة و سوف يأتي اليوم الذي تكون أنت واحداً منهم و هذا متوقع منك لانك من فئة الذين يغيرون جلدهم و مبادئهم بتغيير الزمان و المكان لا بل و حتى درجات الحرارة و حينها سننظر بطلبك , أما ذكرك لبطون التاريخ هو تهرب المفلس من الإجابة
أما عني , فدعك مني لأني لم أُعَرِّف نفسي ككاتب يوماً من الأيام , و لكن غيرتي على كنيستي و كلدانيتي هي التي تتكلم , أما أنت أيها الصدئ . في فمك جيفة لا تستطيع التخلص منها فكلما فتحت فاهك فاحت رائحة قذرة , أنظر ردود الأفعال على مقالاتك الرخيصة و ستعرف مكانك أيها الكهل الخرف . الهستيريا التي أنت فيها دليل على خوف و هلع من القادم الذي سيدحرك أنت و أسيادك .
أرجو أن تنتقي ألفاظك معي في المرة القادمة هذا أن أردت أن يكون الاحترام هو السائد بيننا .



غير متصل د.عبدالله رابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 679
  • د.عبدالله مرقس رابي
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ العزيز انطوان الصنا المحترم
تحية
في البدء تمنياتي لك وللعائلة الكريمة الخير والسعادة والصحة .
أسمح لي اخي انطوان أن أعبر عن وجهة نظري نحو مقالك هذا بالقول: انه مقال لكاتب معروف باهتماماته ومتابعاته بشؤون شعبنا باثنياته الثلاث ومعروف بتاكيداته دائما على القول علينا احترام الراي الاخر ولو كان مختلفا،ففي كتابتك لهذا المقال خرجت عن سياق الافكار التي تحملها في الكتابة والتعاطي مع الاخرين الى السياق التاثير الايديولوجي تماماً.
كم كنت اتمنى ان تبارك أية قائمة تُشكل للمشاركة بالانتخابات البرلمانية من اثنياتنا الثلاث طالما تنطق بها دائما وتقول :شعبنا الكلداني السرياني الاشوري.أي اعترافك ضمنا وتلقائيا  من حيث لا تدري بوجود الاثنيات الثلاث في الواقع طالما نطقت بالتسميات الثلاث ،ففي رايي لا فرق في نطق الاثنيات الثلاث بدون واوات او بوضع الواوات او الفوارز او النقطة او خطوط الشارحة كما يفضل البعض من المهتمين ،ففي كل الاحوال يحدث النطق بتسميات ثلاث، مما يعني بوضوح انها موجودة .واما نقول انها تسمية مرحلية فانها برايي هي مسالة خدعة سياسية .
اخي العزيز انطوان : انها اثنيات بشرية ثلاث وُجدت تاريخيا على ارض بلاد النهرين بدلائل واضحة من كتب تاريخية وحضارية انثروبولوجية رصينة مكتوبة من قبل كبار اثاري ومؤرخي العالم ،فلا اقول راجع كتابي الذي في حوزتك لكي لا يزعل الاخرون بل اقول راجع المصادر التي اعتمدتها في الكتابة وسترى وجودها على ارض النهرين ،ولا يمكنني التفصيل بما جرى تاريخيا ممكن مراجعة الكتاب.
المشكلة هي في الكتب المكتوبة تحت تاثيرات ايديولوجية سياسية ومذهبية من قبل كتاب الاثنيات الثلاث فهي التي غيرت الحقائق ،وعليه تجنبت مثل هذه الكتب.
كم كنت اتمنى ان تبارك قائمة ائتلاف الكلدانية بالرغم من اختلاف القائمين عليها معكم فكريا طالما تحترم الاختلاف في الراي كما فعل الاخرون،أو توضح  رايك بصيغة مقبولة وباسلوب لايُثير مشاعر الاخرين سلباً كما فعل  (من اجل المقارنة وليس انتقاصا بكم)الاخ يوسف شكوانا في مقاله الاخير ( لمن امنح صوتي في الانتخابات).بالتاكيد كتبه تحت تاثير ايديولوجي ،الا ان الرجل صاغه بطريقة فنية ذكية بحيث لم يفسح المجال لاثارة المشاعر سلبا.انما عبر لمن يفضل ترشيحه وفقاً لقياسات قد يتفق الاخرين معه او يرفضها كما ذكر في نهاية المقال.
وليس لي اضافة اخرى اكثر مما تفضل به الاخوان عبدالاحد سليمان والشماس سامي ديشو فكانت ردودهما في غاية الموضوعية .
أما بخصوص دعم الرابطة الكلدانية للقائمة ،ارجو تفضلكم بقراءة مقالي عن الموضوع قريباً جدا. حيث ساوضح رايي الشخصي.
تقبلوا خالص تحياتي
اخوكم
د. رابي


غير متصل يوحنا بيداويد

  • اداري منتديات
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1964
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 
السيد انطوان صنا المحترم
الاخوة القراء والمعلقين
تحية
هناك مشكلة في طبيعتنا الشرقية هي اللاواقعية حينما تتغير الظروف حولنا. فالبعض متعود على بقاء فكر الاخرين جامد خامل غير قبل للعطاء والتجدد او التعلم. يعير السيد صنا الكلدان بأنهم فشلوا في الانتخابات السابقة ولم يحصلوا على الاصوات، مع العلم في كل الانتخابات ورغم العوائق والتشتت وعدم وضوخ الرؤية والعوامل السياسية وضغوطاتها على قوائم الكلدان الا ان اصواتهم لو جمعناها معا كان سيكون أكثر من مرشح يفوز منذ سنة 2005، وبالأخص في الانتخابات الاخيرة.
اليوم الكلدان تعلموا درس من الماضي وتغلبوا على معوقات والتفكير بالذات او الحزبية او الموقع، وقرروا ان يوحدوا صوته معا في ائتلاف واحد وبدعم من الرابطة الكلدانية التي هي مؤسسة مدنية كما يعلم الجميع.
لكن هناك امر يزعجني هو موقف اخ صنا (وامثاله) وعملية سكب حقده على الكلدان دائما في كل مناسبة يحاول الكلدان ان يعبروا عن هويتهم ويدافعوا عن حقوقهم.

 هذا التقسيط الذي مارسه منذ ما كان اعلامي رقم واحد من قبل المجلس الشعبي اراه غير صحيح بل ليس من حقه وليس من حق غيره من منع وتسقيط اي جهة للدخول في الانتخابات لنيل اصوات الشعب.

لكن ما ازعجي أكثر هو رد الاخ صنا الغير لائق وغير الادبي للأخ سالم يوخنا حيث نراه يتهجم بتعصب ويتوفه بكلمات قلما سمعنا حتى في الشارع، اخي انطوان ليس من حقك تمنع الاخرين من التفكير او القيام بمحاولة تغير الواقع حتى لو كانوا فاشلين حسب ظنكم!!

انا اسالك اين انجازات القوائم التي تدعي نالت اصوات ابناء شعبنا ؟؟؟؟
ماذا قدموا لابناء شعبنا في المحافل الدولية مقارنة بما عملته فيان دخيل للاخوة اليزيديين؟

الم يكن البعض منه يقول عن اللاجئين الهاربين من الدواعش بغداد والموصل قبل 2014 بأنهم ذاهبون الى سفرة سياحة؟؟
اما المجلس الشعبي الا تعلم كم مليون دولار سرقت او اختفت او اعطيت لأسماء وهمية ام تجهل ذلك مع الاسف لاترى الا بعين واحدة
تستطيع عمل جرد لكل هؤلاء الذين كان لديهم مناصب وتقارن ما كانوا يملكونه قبل الحصول على المناصب وبعدها.

اخي انطوان الانسان يجب قبل كل شيء يكون صادق مع نفسه؟ فهل انت صادق ومؤمن بما تكتبه؟
كما ادعوك ان تقرا المصادر التالية عن دور الكلدان وحضارتهم في التاريخ كي تتاسف عن قولك بان القومية الكلدانية المستحدثة (عندما يتعلق الموضوع بالكنيسة الكلدانية والقومية المستحدثة بعد 2003 والتي ليس لها اساس تاريخي او جغرافي او موضوعي ولم نسمع او نقرأ عنها في المصادر الرصينة وبطون كتب التاريخ مع تقديري)
 بعد 2003
اولا
The Civilizations of Asia and the Middle East: Before the European Challenge
ص 37-44
ثانيا
Hellenstic civilazation by Tern
page 287
ثالثا
 History of western philosophy by
Bertrand  Russell page 237
يوحنا بيداويد



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2231
    • مشاهدة الملف الشخصي
مداخلتي هي بعنوان: البطريركية الكلدانية ترفض دعم قائمة الائتلاف الكلدانية

هذه المناقشات هي لا تصلح لاي شئ, فهناك من ينتقد المجلس الشعبي باعتباره تم تاسيسه من قبل سركيس اغاجان والذي يقولون عنه بانه عضو في الحزب الديمقراطي الكردستاني وبانه كان سابقا اصلا مرشح من قبل الحزب الكردي للبرلمان.

الا ان هؤلاء المنتقدين ينسون بان الحزب الرئيسي ضمن قائمة الائلاف الكلداني رئيسه هو عبد الاحد افرام, وبمجرد ادخال هذا الاسم في محرك البحث جوجل فاننا سنرى بانه كان ايضا عضو في الحزب الديمقراطي الكردستاني وبانه كان ايضا مرشح للبرلمان ضمن قائمة الحزب الكردي. وهو الطرف الرئيسي في قائمة الائتلاف الكلداني, بمعنى لو فازت القائمة بمقعد فان المقعد محجوز له. وهو لو فاز بمقعد فانه سيستغله ليقول للحزب الكردي بانه شخص الان يمتلك اهمية اكبر وبذلك سيعمل على ان يمتلك قيمة اكبر ضمن الحزب الكردي.

وبيان البطريركية الكلدانية كما نقله ايضا البعض هنا يقول نصا بان لا يقوم ابناء شعبنا بالتصويت لقوائم هي منحازة لاطراف اخرى وتمتلك ولاء لاطراف اخرى. ورئيس قائمة الكلدانية له ولاء للحزب الكردي كما شرحنا اعلاه. لذلك فان البطريركية الكلدانية هي ضد التصويت لقائمة الائتلاف الكلداني.

وكنت انا قد اشرت بان ابراز الاسم الكلداني سياسيا لم يقم به القوميين الكلدان كما يدعون ويخدعون انفسهم بنفسهم, وانما تم ابرازه من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني بقيام احد اعضائه بتاسيس الحزب الكلداني الذي كتبت عنه الان. وايضا كان قد تم ابرازه من قبل  الحزب الشيوعي في منظمته كلدواشور. بمعنى اخر ان زوعا كانت قد اجبرت الحزب الكردي والحزب الشيوعي على اخراج عناصر من احزابهم ليشكلوا الحزب الكلداني ومنظمة كلدواشور والمجلس الشعبي. اي ان ابناء شعبنا الذي كانو يعملون ضمن الاحزاب الكردية والشيوعية فان احزابهم الان قامت بنفسها باخراجهم من احزابها وقامت بتاسيس احزاب قومية لهم تحمل اسماء تسمياتنا  ;D.

ومن هنا فانني استغل هذه اللحظة لاقدم شكري وامتناني لزوعا. فهذه التشكلات هي كلها منجزات زوعا. وزوعا هي الحركة السياسية الوحيدة في العراق التي تاسست بشكل مستقل, اذ كل الاحزاب العراقية سنية شيعية عربية تاسست من قبل اطراف خارجية و ايران ودول الخليج الخ.

بالطبع فان هذه المداخلة حول ان بيان البطريركية يرفض التصويت للقائمة الكلدانية لو حولتها الى شريط مستقل فاننا على الاكثر سنرى توضيح لبيان البطريركية من قبل البطريركية ,فهي دائما تقدم توضيحات على توضيحات. ولكني هذه المرة مع ان تقدم توضيح وبيان اخر بشكل يسمح للتصويت للاحزاب الغير المستقلة والتي تملك ولاء لاطراف اخرى مثل الاحزاب الكردية, وهذا لكي تستطيع البطريركية ان تدعم القائمة الكلدانية. اذ انني مع ان تقوم البطريركية بدعم القائمة الكلدانية باقصى ما يمكنها, لماذا؟ لانني بالرغم من انني لا اعتبر الوصول الى مقعد في البرلمان بانه وعي قومي الا انني لا اريد ان استمع في المستقبل القريب اية حجج من انه لو ان البطريركية كانت قد وضعت كل ثقلها لدعم الاحزاب الكلدانية لحصلت على مقعد. ولهذا فانني مع دعم الطريركية الكامل للقائمة الكلدانية بالرغم من انها تحوي مشاكل, لانه لو فشلت الاحزاب الكلدانية فهذا سيعني بان البطريركية هي التي فشلت وبان البطريركية لم يصوت لها احد.

شكرا لقراءة مداخلتي.



غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3806
    • مشاهدة الملف الشخصي

ܗܕܟܐ ܒܐܡܪܐܝܘܬ ܓܘ ܡܠܘܐܘܟ ܀ ܐܲܘܝܘܼܬܵܐ ܕܟܠܕܢܝܐ ܡܵܘܗܲܒܼܬܵܐ ܕܥܕܬܐ ܟܠܕܢܝܬܐ ܤܸܢܲܕܬܵܐ ܕܐܸܣܘܿܪܵܐ ܒܹܝܠ ܫܸܦܝܼܠܘܼܬܵܐ ܘܢܸܦܵܠܬܵܐ ܫܸܦܲܠܬܵܐ ؟   


غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
العزيز رابي قشو ابراهيم نيروا المحترم
شلاما وايقارا

اولا ارجو ان تكون بخير وصحة جيدة مع العائلة الكريمة وثانيا اعتذر لتأخر الرد وثالثا شكرا للمداخلتين بلغة الاباء والاجداد مع تقديري

                                        اخوكم
                                      انطوان الصنا



غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
العزيز رابي albert masho المحترم
شلاما وايقارا

اولا ارجو ان تكون بخير وصحة جيدة مع العائلة الكريمة وثانيا شكرا لمداخلتكم وملاحظاتكم وايضاحاتكم القيمة اعلاه عزيزي رابي  استنادا  للحقائق التاريخية والجغرافية والموضوعية لعناصر القومية والتي يمتلكها ويمارسها ويعيشها اتباع الكنيسة الكلدانية وحيث انهم يشتركون مع بيقية ابناء امتنا الاشورية من (الاشوريين والسريان) في كل الخصائص القومية فالتاريخ هو ذاته والارض هي نفسها واللغة والثقافة والتراث والتقاليد والممارسات الاجتماعية هي عينها  مع بعض من الاختلاف اللهجوية او الاجتماعية البيتية ناهيك عن الدين وهو امر طبيعي بين كافة الامم

فلماذا اذن محاولات التخندق والتميز الطائفي لابناء الامة الواحدة وتفريقه الى قوميات على اساس الانتماءات المذهبية ثم اين كانت الكنيسة الكلدانية والقوميين الكلدان من المتعصبين قبل 2003 ؟ لاننا لم نقرأ او نسمع بقومية اسمها كلدانية قبل هذا التاريخ !! اين كانوا عندما كان الكلدان قبل 2003 يسجلون قوميتهم عربية في خانة احصاءات الحكومة العراقية البعثية !! هل هي صحوه متأخرة ام ماذا ؟ بينما اغلب الاشوريين كان يسجلون القومية الاشورية !! ان تسمية الكلدان هي تسمية مذهبية فحسب يفترض اقتصار استعمالها على الانتماءات المذهبية فقط لا القومية لان الكلدان لهم الخصائص القومية الاشورية وهم اشوريو الانتماء القومي وان كره الكارهون والمؤسف ان شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في طريقه للزوال والانقراض اذا لا يتم توحيد الجهود كأمة واحدة وشعب واحد ويد واحدة مع تقديري

                                        اخوكم
                                      انطوان الصنا



متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4024
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي انطوان الصنا ،
اسمح لي ان اعرض بعض ما جاء في الكتب التي ذكرها  الاستاذ  يوحنا بيداويد ،

حيث كما اعتقد انك ربما لا تملك الوقت الكافي للمراجعة والقراء ايضا ، ومن باب معرفة ما جاء في تلك الكتب لخدمة الثقافة لشعبنا ، امضيت عدة  ساعات في  ايجاد تلك الكتب وقراءة ما جاء في بغض صفحاتها
وانقل ادناه ما جاء فيها وبترجمة مختصرة
الكتاب الاول

الملوك الاشوريون اعتبروا كل المهجرين اشوريين
The Civilizations of Asia and the Middle East: Before the European Challenge - Jaroslav Krejci, Anna Krejcova - Google Books
الكتاب الثاني ، جاء فيه

( ان تاثير الديانات والخرافات غير اليونانية   في  عالم الاغريق كانت  كبيرة ولكنها لم تكن  تامة ، ولسوء الحظ انها كانت  للبابليين اوالكلدان ،   الاكثر تاثيرا ، في  معتقدات اليونان ،وكان البابليون سباقون في التنبا بالخسوف قبل اليونانيين ، وكانت هناك مجرد حالات في الانفتاح الذهني  ، من الذي اخذوه ، كانت بالدرجة الاولى التنجيم والسحر ، ويبدو ان التنجيم تعلمه اليونانيون في عهد اسكندر المقدوني عن كلداني اسمه بيروسس ، ووجدت الواح  محفوظة في مكتبة الملك الاشوري اشوربانيبال. )


 


الكتاب الثالث :
 
ان مولف كتاب الحضارة الاغريقية يشتبه في تاثير الكلدان على الرواقية او الصوفية وان

الصوفية الاولى كانت من سورية 
Hellenistic civilization .p,287 , suspects Chaldeans influences in stoicism
Page 252

ملاحظة ارجو من رابي يوحنا اذا كان هناك اي اختلاف في النصوص التي اشرت اليها



غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد يوخنا

شكرا اطلعت على ردك الثاني ولا جديد فيه غير العواطف والامل والتمنيات بمستقبل افضل للقائمة الكلدانية وللكلدان لكن صدقني اي نجاح لن تحقق هذه القائمة لاننا نحن الكلدان اغلبنا خاضعين للكنيسة الكلدانية بشكل اعمى منذ مئات السنين وبدون وعي حيث من اهم مشاكل الاحزاب الكلدانية التقسيمية هي عدم قدرتها على تحقيق اي نجاح جماهيري او ديمقراطي او مكسب انتخابي او حزبي ذو قيمة واهمية في الوطن والمهجر الا بغطاء الكنيسة الكلدانية !! لماذا ؟ الجواب :

لعدم قدرتها على استقطاب الجماهير حول برامجها وطروحاتها وفكرها الانقسامي لان اغلب شعبنا الكلداني يرفضه وهنا يكمن الضعف وفقدان الارادة وان ارتماء هذه الاحزاب الضعيفة جدا جماهيريا في احضان الكنيسة واصرارها والمراهنة على ذلك دون قراءة لرغبات وارادة وواقع شعبنا هو خطأ كبير ويدلل على الجهل بالسياسة وقراءة الاحداث والوقائع المتعلقة بشعبنا وان المراهنة والمزايدة على تدخل الكنيسة الكلدانية في السياسة والشأن القومي هو ضرب من الوهم والخيال كمن ينتظر عودة الحليب الى الضرع !!



غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2787
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد أنطوان صنا المحترم جدا جدا
سؤال بعد الإذن من جنابك الكريم
ان كنت وحدوي... ومؤمن بهويتك الآشورية ...لماذا؟ لا حظ هنا اقول لماذا ولك حرية الهروب من الجواب.:
لماذا لم تنتمي إلى الحركة الديمقراطية الآشورية (زوعا) واخترت أن تكون مع اللاشعبي الاغاجاني وهم الذي أتوا بعد زوعا للتقسيم ؟
لو كنت وحدي ومؤمن بهويتك الآشورية فسارع بازدراء الأغاجاني النرتزق ومن لف لفه وحبربشيته المضحكة وقيادة مجلسه القرقوزات...وانتمي إلى زوعا؟

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 384
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد يوخنا

شكرا اطلعت على ردك الثاني ولا جديد فيه غير العواطف والامل والتمنيات بمستقبل افضل للقائمة الكلدانية وللكلدان لكن صدقني اي نجاح لن تحقق هذه القائمة لاننا نحن الكلدان اغلبنا خاضعين للكنيسة الكلدانية بشكل اعمى منذ مئات السنين وبدون وعي حيث من اهم مشاكل الاحزاب الكلدانية التقسيمية هي عدم قدرتها على تحقيق اي نجاح جماهيري او ديمقراطي او مكسب انتخابي او حزبي ذو قيمة واهمية في الوطن والمهجر الا بغطاء الكنيسة الكلدانية !! لماذا ؟ الجواب :

لعدم قدرتها على استقطاب الجماهير حول برامجها وطروحاتها وفكرها الانقسامي لان اغلب شعبنا الكلداني يرفضه وهنا يكمن الضعف وفقدان الارادة وان ارتماء هذه الاحزاب الضعيفة جدا جماهيريا في احضان الكنيسة واصرارها والمراهنة على ذلك دون قراءة لرغبات وارادة وواقع شعبنا هو خطأ كبير ويدلل على الجهل بالسياسة وقراءة الاحداث والوقائع المتعلقة بشعبنا وان المراهنة والمزايدة على تدخل الكنيسة الكلدانية في السياسة والشأن القومي هو ضرب من الوهم والخيال كمن ينتظر عودة الحليب الى الضرع !!


السيد صنا

سلام المسيح للمرة الثالثة

الان عدت الى رشدك و أصبحت تناقش بموضوعية و هذا جميل , أسلوب الشخصنة و التشهير بالاخرين لا يليق بمن يدعي أنه كاتب و له أفكار حتى و أن كان يدافع عن أخطائه , في ردك هذا أشرت و قلت نحن الكلدان , برأيي هذا لا يشملك لانك بعت الكلدانية و رضيت لنفسك أن تكون بيدقاً على رقعة شطرنج يحركها لاعبيها بالطريقة التي تعجبهم و حسب الخطط التي يضعونها لتحقيق مآربهم والفوز على خصومهم.
لو كنت أنا في محلك لأنتظرت القادم من الأيام فالمنازلة قريبة و هناك يكون المخاض وحينئذٍ سيأخذ كل ذي حق حقه , أما عن قولك أن القائمة الكلدانية قد رمت نفسها في أحضان الكنيسة , فهذا من حقها شأنها شأن بقية القوائم , و لكن , ألا ترى معي أن الارتماء في حضن الكنيسة هو أشرف ألف مرة من الارتماء في أحضان البارتي و الدعوة و الصدريين كما تفعل القوائم التي أنت تؤيدها .
رجاء أخوي أن تعيد النظر بأسلوبك الاستفزازي تجاه المختلفين معك , كما أرجوك أن تعيد النظر بردك على مقال الأستاذ ناصر عجمايا الذي لا يخلو من الشخصنة و التشهير , الرجل كان يناقش أفكارك و لم يكتب قصة حياتك , ناقشه بأفكاره و أثبت له خطأه أن كان على خطأ ..
ختاماً , أعتذر لردة فعلي القاسية تجاهك وأرجو أن تكون بمستوى الاعتذار و تعتذر أنت أيضاً وليكن الاحترام المتبادل هو الذي يجمع بيننا مهما أختلفنا .
تحية لك .


غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4168
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ الفاضل الاكاديمي المتميز الدكتور عبدالله رابي المحترم
شلاما وايقارا

اولا ارجو ان تكون بخير وصحة جيدة مع العائلة الكريمة وثانيا اعتذر لتاخر الرد لانشغالي ودخول موضوع بحث مقالنا بشكل سريع الى الصفحة الداخلية للموقع وثالثا لاهمية مداخلتكم سوف ارد عليها في مقال مستقل قريبا اوضح لك بالادلة لماذا اني شخصيا متشائم من الاحزاب الكلدانية الانقسامية ومن كافة المؤسسات الكلدانية في الوطن والمهجر لان اغلبها تعمل لمصالح شخصية وعائلية وليس من اجل اي مشروع كلداني حيث لم ارى منهم الا (جعجعة بلا طحن) رغم كل الشحن والتسويق الاعلامي العاطفي بمعنى اخر غلبت العاطفة والمجاملة على المصداقية والشفافية وقياس كفاءة الاداء عند التقيم مع تقديري

                                 اخوكم
                                انطوان الصنا