هل يشاهد الله مآساة رعاياه داخل المخيمات السورية !


المحرر موضوع: هل يشاهد الله مآساة رعاياه داخل المخيمات السورية !  (زيارة 1544 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
هل يشاهد الله مآساة رعاياه داخل المخيمات السورية !
لقد تألمتُ كثيراً من منظر يتكررمن جديد لإضمحلال وهلاك عشرات السوريين النازحين من حرارة سوريا ومخيماتها  من شدة البرد . لهذا السبب ذكرت في العنوان كلمة الله لإرسال رسالة الى المؤمنون المعتمدين عليه بأنه لا يراهم ولا يشاهدهم وحتى لا يعي بهم ( هو أصلا سبب ..... ) .
في عام 2015 كتبتُ كلمة عن تلك المآساة لتنبيه العالم ( الحقير ) على إستمرار تلك المعانات البشعة والغير الإنسانية وكانت الكلمة بعنوان ( كيم كاردايشان ستزور السعودية ) وبما إن الكلمة لم تنشر في هذا المخيم ( عنكاوا ) ولأنني كُنتُ مطروداُ منه الى المخيمات الاخرى فسأذكر رابط تلك الكلمة في نهاية الحلقة ( لمن يرغب في تضييع الوقت ) . في تلك الكلمة والتي كانت ضيفتي الممثلة الامريكية انجيلا جولي والتي تقضي فترات طويلة في زيارة مخيمات الشعب العربي والمؤمن المقدسي . انجيلا جولي الكافرة الملحدة لوحدها تتبرع لمساعدة هؤلاء النازحين اكثر من كل رجال الهِمَم والصمود العربي ( كم أنتم حقراء يا عابدي الله ) ! . وتلك الكلمة كانت بمناسبة عرض احد الامراء مبلغ مليون دولار لقضاء ليلة مع صاحبة الفخذ المنفوخ كيم كاردايشان . مليون دولار يكفي لإطعام مليون لاجيء سوري لمدة شهر كامل .
مآساة تتكرر .
قضى عدد آخر من اللآجئين السوريين في هذه الأيام نحبهم ( كما في الاعوام الماضية ) وهم في تلك المخيمات او في طريقهم إليها من شدة البرد . هل يعي او يشاهد الله كم هي مآساة اب أو ام وهي تحتضر مع اولادها وهم عراة في البراري والبرد القارص يُوَقف نبضات قلبهم رويداً رويداً حتى تتجمد يديها ويتهاوى الطفل من بين ذراعيها المتجمدة ؟؟؟؟؟؟
إن مَن يُشاهد مآساة اللآجئين في مخيم الكرامة السوري في تركيا ( لا والمصيبة اسمه مخيم الكرامة ! كرّم الله وجهكم وأسمائكم ) يتقطع فؤاده إن كان له اصلاً ! مخيم مبني على وحل ومياه راكنة والشتاء القارص والمياه الجارفة تدخل الخيم وتمر من تحت اجساد المؤمنين لتخرج من الطرف الثاني مخترقة الخيمة الملتصقة الثانية وهكذا . شعوب بأكملها تنام في قنوات مياه جارفة . يضم ذلك المخيم اكثر من خمسة واربعون مخيم آخر جمه للهاربين من دولة بطل الصمود والمقاومة . اكثر من مليونين سوري يفرشون عراة في اوحال مخيم الكرامة والمخيمات الاخرى المنتشرة في تركيا . لقد اسموه مخيم الكرامة حتى يتذكروا بكرامة الإنسان العربي وهو يقضي انفاسه الاخيرة في الاوحال او يتجمد في جبال لبنان وفي مخيماته هو الآخر . فهناك يقطن اكثر من مليون سوري من بلد الصمود والتصدي واكثر من هذا العدد في الاردن وغيره من دول الجوار .
لقد نقلت بعض القنوات التلفزيونية مآساة من حالة الإنسان المؤمن وهو في مخيم الكرامة والذي دخلت عامها الخامس والذي شدّ انتباهي ومفاجعتي هي صور المنقبات في ذلك المخيم . إمرأة عجوز منقبة تقود والدتها المُسنّة المقعدة على عجلة المعوقين والكاهلة المقعدة كانت الاخرى منقبة  ( اي عمرها اكثر من قرن وهي منقبة ) ! ...... لهذا قلت لهم هل يشاهدكم الله !! عسى ولعله ( بس حجي بيناتنة إذا هي منقبة شلون راح يشوفهه الله من بُعد كل هَل مسافة ( او يمكن هذا هو الهدف من التنقيب ) !!!
مآساة تُكمن في إنتشار الامراض والأوبئة ! تفتقد الى الخدمات الصحية والطبية ولا حتى على الشخصية والإنسانية ! القضاء والهلاك من شدة الجوع والعطش والتجمد بصعيق البرد وقساوة الشتاء الرباني ! القضاء بسبب الألم والقهر وطول الإنتظار دون تحريك شعر من شُعيرات قائد الصمود والتصدي ( هسة بوتن نقول عنه ملحد كافر ، بَس أنتُم يا عابدي الله المجرمين ( اقصد كل رؤساء العالم العربي والإسلامي ) ) ! والأهم من كل هذا وذاك الموت من الشعور بالإحتقار الذي يصيبهم ! لا يوجد ابشع على الإنسان من ان يدخل مرحلة إحتقار العالم له .
الوضع اسوء في مخيمات الاردن ولبنان وحتى العراق وغيرها والآن دخل الأتاتوركي هو الآخر برسالة غُصن الزيتون ( بَس اريد اعرف لِمَن راح ينطي غُصن الزيتون ! او يمكن يقصد الاتاتوركي أشجار زيتون عفرين ) حتى يُعمق تلك المآساة الربانية ( لعنة الشيطان على كل مسؤول باع ضميره و إنسانيته للدولار  ) !
الكل يتلاعب بمصير شعب بأكمله دون ان تتحرك او تهتز شعرة من شعيرات جفنهُ العفن . لو لا البعض من المنظمات العالمية والتي تقوم بما تقدر عليه وبعض الخيريين من الملحدين الشرفاء امثال انجيلا جولي وغيرها لقضى نصف من تلك الاعداد المليونية حتفها وهي تحتضر أمام باقي افراد العائلة .
يُبدد ويُبعزك الامراء وتجار المال الحرام والناهبين لقوت الشعب ( المؤمن ) في البلاد العربية والإسلامية عشرات المئات من المليارات من الاسترليني سنوياً لقضاء سهرات دعارة وملهاة جنسية برعاية ربانية على نذواتهم الشيطانية في يوخوتهم الخرافية وإسطبلات الخيول الهجينية وبارات وديسكوات القمار والخمر الحرام بينما يموت الأطفال قَرصاً وتجمداً بجوارهم دون حتى إلتفاتة صغيره ( بس إذا الرب لا ينظر فلماذا ينظر الامير او الحرامي ) ! .
لايوجد كلمات يُمكن ان نصف بشكل حقيقي فيها تلك المآساة لهذا سنتوقف .
ولكن يوجد خبر يتعلق بالموضوع ويقول : تم استبعاد عدد من الإبلة المشاركة في المهرجان السنوي السعودي لأجمل إبلة او ناقة بسبب حصولها على حُقن البوتكس ( يعني الناقة حلال لها البوتكس بس المرأة حرام عليها ضوء الشمس  ) ويقدر مبلغ الجوائز السنوية لأجمل بهلة فطيسة سبعة وخمسون مليون دولار ! رابط المسابقة :
https://www.skynewsarabia.com/web/article/1015255/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A8%D8%B9%D8%A7%D8%AF-%D9%85%D9%84%D9%83%D8%A7%D8%AA-%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%95%D8%A8%D9%84-%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%88%D8%AA%D9%88%D9%83%D8%B3
هنا رابط بعض المتجمدين من شدة البرد القارص !
http://www.alarabiya.net/ar/arab-and-world/syria/2018/01/21/%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%84%D9%88%D8%AC-%D8%AA%D9%82%D8%AA%D9%84-15-%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7-%D8%AD%D8%A7%D9%88%D9%84%D9%88%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B5%D9%88%D9%84-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D9%84%D8%A8%D9%86%D8%A7%D9%86-.html
الرباط طويل ولكن يمكن فتحه .
والثالث لكلمتي في هذا الشأن لعام 2015
http://www.alqosh.net/mod.php?mod=articles&modfile=item&itemid=26693
لا يمكن للشعوب المتخلفة ان تتقدم غير مع الإبل البوتكس !
نيسان سمو الهوزي 26/01/2018





غير متصل sardar kurdi

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 39
    • مشاهدة الملف الشخصي
لو كان هذا الموضوع بخصوص الاقتتال بين الثلاثي ----الكلداني الاشوري السرياني----
لكانت الردود والمشاهدات بالالاف ؟؟
ولكن الموضوع يخص الفقراء والمشردين
فلا احد يتقرب من هذه المأساة حقاً نحن البشر في حالة الشيزوفرينيا
يا اخي نيسان سمو الهوزي اعتقد الله  في نوم عميق وتأخر كثيرا للمجئ ونتمنى ان يأتي بسرعة لكي يقلب الطاولة على كل متجبر
شكراً لك لهذا الموضوع المميز



غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخ سردار المحترم : شكرًا على الملاحظة والتنبيه المهم وانا أعي ذلك تماما ( اعرف ماهو طيننا ) وكنت اعلم مسبقا بذلك ولكن هذا لا يهم لان لا همني آلاف المتأخرين بقدر ما يهمني شخص واع ومدرك (  اعتقد في الحلقة القادمة سأنهي علميا هذا الموضوع ) ولهذا  أكرر كل يوم قولي المهم : لا يمكن للشعوب المتخلفة ان تتقدم دون البدأ من نقطة الصفر ! وهذا الكلام لجماعتنا قبل الآخرين . تحية وشكرا على مرورك


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي
لو كان هذا الموضوع بخصوص الاقتتال بين الثلاثي ----الكلداني الاشوري السرياني----
لكانت الردود والمشاهدات بالالاف ؟؟
ولكن الموضوع يخص الفقراء والمشردين
فلا احد يتقرب من هذه المأساة حقاً نحن البشر في حالة الشيزوفرينيا
يا اخي نيسان سمو الهوزي اعتقد الله  في نوم عميق وتأخر كثيرا للمجئ ونتمنى ان يأتي بسرعة لكي يقلب الطاولة على كل متجبر
شكراً لك لهذا الموضوع المميز


انا شخصيا اقولها بصراحة: انا غير مهتم بهم اطلاقا.

ستقول لي لماذا؟ وهنا انا ساسالك: اذا اراد شخص ان ينتحر ويرمي بنفسه من بناية عالية, فكيف تريد مني ان امنعه؟ واذا اردت ان امنعه فانا لن انجح في ذلك.

وهؤلاء الضحايا السوريين هم ضحايا انفسهم, هم ضحايا ثقافة عنيفة هم قاموا اما ب:

1- تاييدها من خلال جريهم خلف حزب البعث العربجي او خلف المنظمات الاسلاموجية...
2- او لم يحاول احد من الوقوف ضدها في بدايتها لكي يمنعوا انتشار هكذا ثقافة بائسة تسمح وتبرر وتقبل بالعنف والظلم.

وعندما تقوم قسم من مجموعة بنشر وتاييد ثقافة عنيفة وعندما لا يحاول اي قسم من هذه المجموعة بمحاولة الوقوف ضد انتشار هكذا ثقافة عنيفة تسمح وتبرر استخدام العنف, فان العنف والظلم سينتشر في المجموعة كلها وبالتالي ستؤذيهم كلهم. هذا هو لحسن الحظ قانون من قوانين الحياة الذي لا يستطيع احد بان يغيره. هؤلاء ببساطة قانون الحياة هذا الذي شرحته يقوم الان بمعاقبتهم.

فكل ما شرحته لك لا يختلف باي شئ عن سؤالي لك في البداية من عدم امكانيتي من فعل اي شئ لايقاف شخص يريد الانتحار.

وبنفس الطريقة كان ايضا على الاكراد ان يقفوا ضد الاقتتال الذي حدث بين الحزبين الكردين في العراق, وكان من المفترض اقامة نصب تذكارية من اجل التذكير بكل الالاف الضحايا الكرد الذين تم قتلهم وتعذيبهم بطريقة وحشية من قبل الاحزاب الكردية وهذه كمحاولة لمنع تكرار نفس اخطاء الماضي في المستقبل.


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد لوسيان كان علي عدم الرد على مداخلتك لأنها لم تكن موجه لي ولكن لغرابتها لم استطع الوقوف متفرجا !
الذي قلته هو جريمة إنسانية لم يقلها حتى اي أمي العالمي! سوف لا أناقش كثيرا بعد ردّك الغريب ولكن يمكن لنا ان نقول الآن بأن العراقيون يستحقون ما فعله صدام بهم والمسيحيون يستحقون  ما حصل لهم والآن علينا بناء تماثيل لصدام وكل المجرمين الآخرين لأنهم استطاعوا ان يقتلوا او يفتتوا المواطن الفقير او الامي او الضعيف ! علينا ان نقم تمثال كبير ومن الألماس لآية الله الخامنئي !!!!! غريب انت يا سيدي ! واعتقد بأنك لم تعي بشكل جيد ما جاء على متن الكلمة وما عنيته ! تحية



غير متصل sardar kurdi

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 39
    • مشاهدة الملف الشخصي
lucian
الاستاذ لوسيان المحترم  ... لااعرف هل اسمك هذا بالعربي صحيح ام لاء؟؟
انت لا تستحق الرد لانه لا اعتقد بانك فهمت ما كتبته انا بردي الاولي
فسؤالي لك فقط هل جربت العيش بمخيمات اللاجئين ؟؟؟  الذي يذكرها كاتب المقال الاستاذ المحترم نيسان سمو الهوزي
اتمنى ان تعيش كل عمرك هناك لكي تستوعب ما كتبه الاستاذ  نيسان سمو الهوزي
وشكرا لكل منصف يتكلم الحقيقة



غير متصل albert masho

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1618
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز نيسان : الذي يحدث هو من الغرابة بحيث لا يمكن لعقولنا الصغيرة من ان تجد تفسير له لكن من الموكد ان الذي يزرع الانسان هو يحصد من نفس الشيء اي لا يمكن ان تزرع الطماطم وتجني فلفل ولا يمكن ان تزرع شجرة تفاح لتجني البطيخ وهكذا , الله لا ينام بل يسهر على سلامة اولاده الذين يعملون بوصاياه , انا وانت نتئلم عندما نشاهد الاطفال تموت هنا وهناك بسبب البرد , الالغام ,السياراة الملغمة والكثير من الاسباب الاخرى , ونعتقد ان الله قاسي القلب او لا يهتم ( حاشى ) , يمكن ان تزور احد مستشفيات الاطفال وتشاهد انواع الامراض ومن اخطرها السرطان والقصص المؤلمة لاطفال تموت وليس هناك من علاج , فهل الله لا يهتم ؟ ( حاشى ) . في كل الذي يحدث من كوارث من السهل ان نلوم الله لكن من الصعب ان نلوم الانسان المسبب لكل الالام , نعم عزيزي فنحن من يصنع كل الكوارث التي تحصل نحن من يريد ان يأكل دون ان يعمل ونريد الكثير من المال بشراء ورقة يانصيب ونريد افخر الملابس ثم نرميها في القمامة وسيارة جديدة وبيت كبير ونذهب الى كل الحفلات والسفرات والقارات والقوارب ومكائن اللعب دون ان نذكر الله , لاننا لا نذكر الله سوى عندما نكون في كارثة او مرض , ستة ايام نعمل جميع انواع الخطايا وفي اليوم السابع نكون قديسين لساعتين فقط ( على من نضحك ؟ ). انا لا ادافع عن الله ( حاشى ) لان الله لا يحتاج الى من يدافع عنه بل احاول ان اوضح جزء من حقيقة الانسان . تقبل محبتي .


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي ألبرت : لا اعتقد بأنك كنت منصف هذه المرة وانا أعي بأنك إنسان مؤمن وعادل . اخي الكريم هذا الشيء حصل للمسيحي العراقي أيضا بعد إنتكاسة الكويت فهرع الآلاف الى الخارج وهلك الكثير منهم فهل كان المسيحي قد ثار على صدام ؟ هل كان المسيحي واليزيدي وغيرهم قد حاربوا او هاجموا الدواعش ؟ هل كل المهاجرين العراقيون في الخارجة كانوا معارضة او سياسيون ؟ هل السبعة مليون مهاجر سوري كلهم  معارضين ؟ أليس اغلبهم من الفقراء مثلي ومثلك هربوا من الموت ؟ ووووووووووووو الخ الآلاف من الأمثلة الاخرى ! وفِي الختام هل تعتقد بأننا نعيش في بلدان بحرية وهذه الحرية هبطت من السماء كهدية لنا ؟ لا اخي فهذه الحرية والعدالة ( النسبية ) قد دفع ثمنها الملايين حياتهم من اجل ان تصل لك ولي .  سؤالي الأخير لك لو كنت تسكن  انت او أنا بسبب الظروف في درعا فهل كنت ستمكث هناك او تجد لك مكان لتهرب من الموت لك ولعائلتك فهل كنت ستقول بأنك السبب في ذلك ؟ لا يا اخي فهناك الملايين المشردين لا ذنب ولا ناقة لهم في الذي هم فيه ولكن الظروف والآخرين هم الذين أجبروهم على ذلك فلا يجب التشفي او تحميلهم الذنب . على المؤمن ان يفكر بالآخرين كما يفكر بنفسه وانت افضل مثال . تحياتي اخي


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد لوسيان كان علي عدم الرد على مداخلتك لأنها لم تكن موجه لي ولكن لغرابتها لم استطع الوقوف متفرجا !
الذي قلته هو جريمة إنسانية لم يقلها حتى اي أمي العالمي! سوف لا أناقش كثيرا بعد ردّك الغريب ولكن يمكن لنا ان نقول الآن بأن العراقيون يستحقون ما فعله صدام بهم 


السيد نيسان سمو تحية

وانا اجد موقفك غريب للغاية ولا افهم منه حرف واحد.

عندما يقوم قسم من مجموعة بالسماح لثقافة تسمح وتقبل بالجرائم ضد الانسانية وعندما لا يكون ضمن هذه المجموعة اي قسم يقف ضد هكذا ثقافة, فمن الطبيعي ان تواجه المجموعة كلها  جرائم ضد الانسانية. هذه معادلة عادلة وانا لا استطيع ان اغيرها لانها لحسن الحظ قانون من قوانين الحياة..

اما سؤالك هل العراقيين كانوا يستحقون ما فعله صدام بهم, فجوابي هو نعم بكل تاكيد وهذا بالرغم من ان سؤالك طرحته انت بشكل خاطئ وانا ساشرحه لك.

ولكن قبل ان اشرح فانت لو سالت الالمان هل ما جرى ضدكم من جرائم ضد الانسانية التي قام بها هتلر او من قام بها الحلفاء اثناء الحرب للقضاء على النازية والتي كانت قد حولت برلين ومدن اخرى الى قطع متناثرة من الدمار كنتم تستحقونها ام لا؟ فستجد بان الاغلبية الساحقة من الالمان سيقولون لك بانهم كانوا يستحقونها. فالالمان كانوا يؤيدون سياسة هتلر عندما جاء للحكم وكانوا يهتفون له ويحبونه ولم يكن هناك محاولات جدية لمنع وصول هتلر للحكم ولم يكن هناك محاولات جدية للوقوف ضد ثقافة النازية وبالتالي فان كل الجرائم ضد الانسانية التي عان منها الالمان بانفسهم كانوا بكل تاكيد يستحقونها. ونفس الجواب سيعطونه لك اليابانين, فالقنبلة الذرية التي اطلقت على هيروشيما كانت بمثابة طلقة رحمة على اليابانين الذين امتلكوا مذابح لم يشهد مثلها التاريخ وقاموا بذبح الملايين بدم بارد وهواية اجدادهم كانت الافتخار بمن جمع اكبر عدد من الجماجم.

لماذا الالمان واليابانين يقولون بانهم استحقوا ما لاقوه من جرائم ضد الانسانية بينما العراقيين والسوريين لا يزالون يعتبرون انفسهم بالشعب العظيم؟ الجواب : لان الالمان واليابانين ثقافتهم لا تعرف بان الامريكين هم الذين جائوا بهتلر ونصبوا له فخ ليقوم باحتلال الدول الاخرى كمؤامرة لتمزيق المانيا ,وثقافتهم لا تعرف مصطلحات مثل ان الدول الغربية المعادية هي التي زرعت الفتنة في المجتمع الالماني ليقوموا بقتل اليهود وغيرهم. هم ببساطة لا يعتبرون انفسهم مثل العرب مزعطة وانما يعتبرون انفسهم مسؤولين عن شكل الحياة التي يمتلكونها.

ومن هنا فصدام حسين لم ينزل من السماء, فصدام كان عراقي والبعثيون كانوا عراقيين والاغلبية الساحقة من الداعشين هم عراقيين وكل المنتسبين للمنظمات الارهابية الاخرى هم عراقييون, وهؤلاء لو جمعت اعدادهم واعداد عوائلهم ومعارفهم فانهم سيشكلون اكثر من نصف المجتمع. وايضا كل الذين قبلهم في وقت الانقلابات الهمجية الدموية وما قاموا به من سحل عراقيين في الشوارع واقامة مذابح كانوا كلهم عراقيين وكل الذين قسم العراقيين الى وطنيين وخونة كانوا عراقيين. العراقيين ببساطة شعب همجي دموي محب للعنف ويتسلى بالحروب والدمار... وعيش امثال هؤلاء في اوضاع مزرية هم يتلسون بها فانهم يعتبرونها صمود وصبر شعب عظيم.

ومساعدة الاخرين تفترض ان يقوم الطرف المقابل ايضا بمساعدة نفسه بنفسه. ولكن هؤلاء لا يفعلون ذلك, فحتى ما يسمون بمثقفيهم لا يوجهون هذه الشعوب بالاعتراف بانهم كانوا مجرمين ودعموا ثقافة مجرمة, بل هم لا يزالون يتحدثون عن مؤامرات وفتن الخ. وحتى الذين وصلوا الى الدول الغربية كلاجئين لم نرى بينهم تظاهرات واضحة كبيرة مستمرة لتغيير واقع بلدانهم, بل هم يحاولون تغيير البلدان الغربية لتصبح مثل بؤس بلدانهم الاصلية.

بينما في اوربا كان هناك تعلم من ثقافة الماضي ولذلك ترى حساسية كبيرة تجاه اي فعل يكون موجه ضد الاجانب ويقومون بالخروج في مسيرات ضخمة ويتحدثون فيها في كل الاعلام وفي المدارس عندما يتعرض شخص اجنبي الى اعتداء لاسباب عنصرية.

وصدام حسين كعراقي ولد كطفل وكان يلعب مع الاطفال الاخرين في العراق ولكن المجتمع العراقي هو الذي حوله الى مجرم لكون الثقافة العراقية هي ثقافة مجرمة, وبالتالي قاموا ايضا بتاييد اجرام صدام حسين, فالقول بان العراقيين كانوا ضحية صدام حسين هو شئ تاريخيا ليس صحيح, فنحن نجد الملايين من الفيديوات التي توضح خروج مئات الالاف من العراقيين وهم يهتفون لصدام حسين. الخ.

اما قضية هل المسيحين يستحقون ذلك ايضا؟ فجوابي المسيحين ليسوا مثل العرب والمسلمين لكونهم تم اعتبارهم دائما بشر من الدرجة الثانية او الثالثة. وهناك عدة مفاهيم مختلفة بيننا وبينهم, كمثال بسيط, مفهوم الشهيد بيننا يختلف عنهم, فبيننا هو من يتمسك بالارض ويقول مع ذلك يا رب اغفر لهم لانهم لا يعرفون ماذا يفعلون كما في حالة الشهيد المطران مار فرج رحو..اما عند العرب المسلمين فان قيام شخص بتفجير نفسه بين الابرياء يسمونه شهيد.

اما ما نستحقه نحن المسيحين سيكون مثلا عندما لا يكون بيننا تضامن وتعاضد ومشاركة من اجل المسيحين في الداخل ومن اجل التمسك بارض الاجداد فعندها عندما نفقد كل شئ ستكون ذلك نتيجة نحن نستحقها.

وعودة مرة اخرى لموضوعك حول هؤلاء في تلك المخيمات واقول لك مجددا وبسبب الشرح اعلاه كله بانني غير مهتم بهم اطلاقا. وحتى ابناء مجتمعهم من العرب والمسلمين يعتبرونهم مجرد قطع لحوم فائضة وزائدة عن الحياة لا يحتاجها احد, ولهذا تجد من يستعملهم كقنبلة تهديد ديموغرافية ليهدد بها اوربا كما في حالة المسلم اوردغان وهناك من يستعملهم من المسلمين والعرب لاغراض اخرى. وهؤلاء الذين في المخيمات هم بانفسهم كانوا يؤيدون الظلم ولا يقفون ضده. فهم كانوا ايضا يهتفون للبعث السوري في السابق ويبررون الظلم البعثي, فاكبر سجن في سوريا اسمه سجن فلسطين واكبر شريحة من السجناء كانوا الفلسطينين انفسهم ولكنهم مع ذلك كانوا يعتبرون انفسهم مدافعين عن فلسطين وكانوا يستعملون قضية فلسطين لقتل الابرياء باعتبارهم عملاء للصهيونية.

نعم هؤلاء في المخيمات يستحقون هذه الحياة المزرية بل هم يستحقون ما هو اسواء منها وانا غير مهتم بهم. كل شعب يمتلك شكل الحكومة وشكل الحياة التي يستحقها..


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ لوسيان المحترم  ... لااعرف هل اسمك هذا بالعربي صحيح ام لاء؟؟
انت لا تستحق الرد لانه لا اعتقد بانك فهمت ما كتبته انا بردي الاولي

وشكرا لكل منصف يتكلم الحقيقة


السيد سردار

انا شخصيا لست شخص انساني بدون شروط.

الشعب الذي قسم منه يهتف لثقافة تسمح بالقتل وتبرره وتسمح بالظلم وبالجرائم ضد الانسانية والشعب الذي لا يحاول اي قسم منه للوقوف ضد كل هكذا ثقافة بائسة فانني مع ان يتدمر هكذا شعب ومع ان يذهب كله الى الجحيم وليس فقط بان يموت في مخيمات او في العراء.

الانسانية المطلقة الغير المشروطة التي تشمل كل الذين يؤيدون ثقافة لا انسانية وتشمل كل الذين لا يقفون ضد هكذا ثقافة لا انسانية ستقود بنا بان نفقد كل شئ انساني.


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد لوسيان : شكرًا للمجهود الذي بذلته في ردّك !
سأختصر ردي لأنني لا أحبذ هذه الإطالة .
 كل ردّك هذا المطول أنا ذكرته في كلمتي وبجملة واحدة ولكنك لم تستوعب ذلك ! عندما قلت امرأة مقعدة على كرسي المعوقين وعمرها يزيد على القرن وهي منقبة فكيف سيراها الله من بعيد ! اعلم هذا ليس بالهين لإستيعابه بيسر فلا ألومك .
سؤال بسيط : لو كنت وقعت انت او واحد من أفراد عائلتك بعيد عنكم الشر بيد ازلام صدام او بشار او غيره وفعل ما كان يفعله بالإنسان هل كان هكذا سيكون تفكيرك وهل كنت ستلوم والدك او والدتك بعيد عنهم وهل كنت ستمتدح افعال صدام لأن والدك شخص غير واعي ودون حول وقوة ! فكر قبل ان تجيب .
حوالي خمسون مليون إنسان قضى في الحرب العالمية الثانية فهل كانوا كلهم يهتفون لهتلر ؟ ألم يكن اغلبهم ابرياء ولا ذنب لهم ! وهل يحق لشخص ان يقتل الأبرياء الغير واعيين لأنهم يهتفون له ؟
يجب ان تعي شيء مهم ، أنا لا اكتب شيء غير مهم وكل كلماتي فيها عمق فلسفي وإنساني كبير فأرجو ان تنتبه الى تلك النقطة !
الاهم من هذا كله : الشعب المثقف لا يرقص امام اي شخص ولكن الثقافة لا تهبط من الفوق بل يجب تدريسها وتعليمها ولذا يجب عدم لوم الفقير الامي والذي  علمه الوالد والكتاب والمذهب والظروف ذلك التخلف !
تحية



غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2781
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ العزيز نيسان سمو
جميل هو البعد الأنساني الذي تحاول جاهداً أن تثير الأنتباه له وتنشيطه عند الجميع، والضحايا السوريون إسوةً بغيرهم، تتحمل حكومات الشرق الأوسط الحقيرة وزرها.
إسمح لي بأن اعلق على النكرة لوسيان بجمل بسيطة كونه ذكر:
(وهؤلاء الضحايا السوريين هم ضحايا انفسهم, هم ضحايا ثقافة عنيفة هم قاموا اما ب: 1- تاييدها من خلال جريهم خلف حزب البعث العربجي او خلف المنظمات الاسلاموجية... 2- او لم يحاول احد من الوقوف ضدها في بدايتها لكي يمنعوا انتشار هكذا ثقافة بائسة تسمح وتبرر وتقبل بالعنف والظلم) ...لوسيانيات
من يسمع سيد لوسيان يقول عنه بانه أحد مقارعي النظام البعثي الدموي الصدامي.
يول إبني لوسيان...انت بطل انترنيتي متخفي ضد الكلدان...هسة لو بأسمك همين نص مصيبة، فكيف كان وضعك مع صدام!؟ ههههه لا اريد ان اتخيل او ليس لي المقدرة على تخيل بطولاتك وشراستك.
اعتقد كان لديك حركة بأسم حركة التمرد اللوسيانية والتي اقلقت مضاجع البعثيين ههههه
ىسف أخي لوسيان ...ما اعتقد راح اجاوبة إذا حب يهلوس على مداخلتي


مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد لوسيان : شكرًا للمجهود الذي بذلته في ردّك !
سأختصر ردي لأنني لا أحبذ هذه الإطالة .
 كل ردّك هذا المطول أنا ذكرته في كلمتي وبجملة واحدة ولكنك لم تستوعب ذلك ! عندما قلت امرأة مقعدة على كرسي المعوقين وعمرها يزيد على القرن وهي منقبة فكيف سيراها الله من بعيد ! اعلم هذا ليس بالهين لإستيعابه بيسر فلا ألومك .
سؤال بسيط : لو كنت وقعت انت او واحد من أفراد عائلتك بعيد عنكم الشر بيد ازلام صدام او بشار او غيره وفعل ما كان يفعله بالإنسان هل كان هكذا سيكون تفكيرك وهل كنت ستلوم والدك او والدتك بعيد عنهم وهل كنت ستمتدح افعال صدام لأن والدك شخص غير واعي ودون حول وقوة ! فكر قبل ان تجيب .
 

السيد نيسان سمو تحية

بالنسبة الى سؤالك: انا كنت ساقول بان الشعب العراقي هو الذي عرضني للقتل. والشعب العراقي بكل تاكيد كان سيجد في مصطلحات ثقافته المجرمة ما سيبرر  قتلي , كانو سيعتبروني من الخونة  والعملاء او صهيوني الخ. وهذا حدث عندما تم قتل مئات الالاف من العراقيين.

اما اشارتك الاخرى حول ماذا سيقول الرب (وانا استعمل كلمة الرب وليس الله لان كلمة الله هي كلمة يستعملها السفاحين), فانني اقول لك بان الرب لن يتدخل. وحتى  في النقاش حول الجنة والجهنم هناك شرح يقدمه اللاهوتين بشكل خاطئ’ فالرب لا يرسل احد الى الجهنم وانما يستطيع شخص بارداته ان يرسل نفسه الى الجهنم. مثلما المحاكم في بلد غربي لا ترسل احد الى السجن ولكن يستطيع شخص بان يقوم بعمل اجرامي ليرسل نفسه بنفسه الى السجن.

ولهذا فان الرب لن يتدخل ايضا عندما يقوم شعب بالانتحار بنفسه, وذلك عندما يدعم هكذا شعب  ثقافة لا انسانية او عندما لا يقف هكذا شعب ضد هكذا ثقافة لا انسانية. فاي شعب يقرر بنفسه وبارداته شكل الحياة التي يريدها.

هذا ما حدث في كل التاريخ , وهناك من تعلم من التاريخ كما في الغرب وهناك من يرفض ان يتعلم , ومن يرفض التعلم فانني مع ان يذهب الى الجحيم ويموت في العراء باسرع وقت.

اقتباس
حوالي خمسون مليون إنسان قضى في الحرب العالمية الثانية فهل كانوا كلهم يهتفون لهتلر ؟ ألم يكن اغلبهم ابرياء ولا ذنب لهم ! وهل يحق لشخص ان يقتل الأبرياء الغير واعيين لأنهم يهتفون له ؟

كلا لم يكن كلهم يهتفون لهتلر. ولكن الانسان مسؤول عن ما يفعله وما لا يفعله.
بمعنى:

الذين هتفوا لهتلر كانوا مسؤولين عن ما فعلوه.

والذين لم يخرجوا للشارع للوقوف ضد وصول هتلر للحكم وضد الثقافة النازية التي نشرها هم مسؤولين عن ما لم يفعلوه.

وقضية بان الانسان مسؤول عن ما يفعله وبشكل اكبر عن ما لا يفعله اصبحت الان جزء من الوعي الغربي. فليس كل الاوربين متطرفين عنصرين, ولكن عندما يقوم عنصري بالاعتداء على اجنبي فهو مسوؤل لوحده عن فعله, فانت لا تستطيع القول هل كل الاوربيين عنصرين ومسؤولين عن هذه العنصرية.. ولكن الاوربين مع هذا يخرجون في تظاهرات ومسيرات ويصبح الحدث العنصري حديث الاعلام وكل المناقشات التلفزيونية ويناقشون لماذا حدث ذلك؟ اين التقصير؟ ماذا علينا ان نفعل.. وايضا يناقشونه حتى في المدارس وبشكل كبير وواضح جدا كرفض قاطع لهكذا عنصرية. وهؤلاء يفعلون ذلك لانهم اذا لم يفعلوا ذلك فان العنصرية ستنتشر في اوربا وبالتالي سيكونون مسؤولين عن انتشارها لكونهم سيكونون مسؤولين عن عدم فعلهم لاي شئ بان يخرجوا لايقافها.
والمسؤولية عن ما لا يفعله الانسان هي اكبر عن ما يفعله. لان الذي يفعل خطاء فهو يفعله لانه من وجهة نظره يعتبره شئ صحيح ولهذا يقوم به , فانت لا تستطيع ان تقنعه باي شئ. ولكن الذين لا يمارسون هكذا خطاء هم الذين بامكانهم ان يخرجوا لايقاف هذا الخطاء. واذا هؤلاء لم يخرجوا لايقاف الخطاء, بمعنى لا يعتبرون انفسهم مسؤولين عن ما لا يفعلونه, بمعنى لا يعتبرون انفسهم مسؤولين عن ضرورة ايقاف هكذا خطاء, فليس هناك حل سوى بالموت في العراء.
تحياتي


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي زيد : الإنسان بإنسانيته وضميره وإن فقدهما فتحول الى حيوان ناطق ومفترس وهنا تكمن خطورته . المكان الذي يفقد فيه الإنسان إنسانيته اقرأعليه الفاتحة الإسلامية . تحية طيبة


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد لوسيان : للمرة الاخيرة ارجو منك أن لا تُقَولني ما لم اقوله ! تقول في ردك الآتي : بالنسبة الى سؤالك: انا كنت ساقول بان الشعب العراقي هو الذي عرضني للقتل. والشعب العراقي بكل تاكيد كان سيجد في مصطلحات ثقافته المجرمة ما سيبرر  قتلي , كانو سيعتبروني من الخونة  والعملاء او صهيوني الخ. وهذا حدث عندما تم قتل مئات الالاف من العراقيين. انتهى الاقتباس !
أنا لم اقل هذا ولم أئتي بالشعب العراقي بل قلتُ الآتي : سؤال بسيط : لو كنت وقعت انت او واحد من أفراد عائلتك بعيد عنكم الشر بيد ازلام صدام او بشار او غيره وفعل ما كان يفعله بالإنسان هل كان هكذا سيكون تفكيرك وهل كنت ستلوم والدك او والدتك بعيد عنهم وهل كنت ستمتدح افعال صدام لأن والدك شخص غير واعي ودون حول وقوة ! فكر قبل ان تجيب . انتهى ..
قلتُ هل كُنتَ ستلوم والدك او والدتك وكنت ستمتدح صدام لأن والدك شخص غير واعي ودون حول وقوة !!من اين أتيت بكلمة الشعب العراقي ! هناك فرق كبير وكبير جداً ! نحن أمام شعب ضد أشخاص مجرمين وليس أمام شخص ضد شعب .
تقول كلام كثير ولكنه غير مهم ولكن في فقرة الشعوب الاوربية وخروجها للمظاهرات ! تقول :
. ولكن الاوربين مع هذا يخرجون في تظاهرات ومسيرات ويصبح الحدث العنصري حديث الاعلام وكل المناقشات التلفزيونية ويناقشون لماذا حدث ذلك؟ اين التقصير؟ إنتهى ..
سيد لوسيا الشعب الإيراني خرج للمظاهرات فماذا كانت النتيجة ! العراقي خرج وماذا كانت المحصلة ! والسوري خرج وبعديييين !! إذا كان الرئيس الاوربي يقطع رأس كل مواطن اوربي يخرج للشارع فهل كان بإمكانه الخروج للشارع ! وهل كُنتَ قادر بنفسك على ان تخرج في مظاهرات في بغداد ؟؟؟؟؟ لا تقل كلام غير منطقي وأتمنى منك أن لا تعود بنفس الكلام الغير المنطقي لأنني لا املك الصبر في إضاعة الوقت ويمكن هذه اول مرة اطيلها مع شخص فأرجو أن لا يكون هذا نوع من انواع المرض عندك هههههه . أنا اقصد ما اعنيه .. تحية
ملاحظة مهمة :
انتبه الى قولك الخطير والغير الإنساني عندما تقول : فليس هناك حل سوى ان يموتوا وبأسرع وقت في العراء !! هذا الكلام لم يقوله حتى الارهابيين ..



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
ملاحظة مهمة :
انتبه الى قولك الخطير والغير الإنساني عندما تقول : فليس هناك حل سوى ان يموتوا وبأسرع وقت في العراء !! هذا الكلام لم يقوله حتى الارهابيين ..

السيد نيسان
انت من ناحية تضحك بنفسك ولوحدك وتكتب هههه وتقول باني اكتب مطول ومن ناحية اخرى انت تستقطع مداخلتي بشكل مشوه ومتقصد لتقول وجدتها فلوسيان يمتلك خطاء, وانت تفعل ذلك لكي ادخل مرة اخرى واضع لك مداخلتي بشكلها الصحيح .

مداخلتي الاصلية كانت تتحدث بان عدة شعوب في العالم قامت بالاجرام وحتى الغرب وبالاخص اوربا, ولكنها تعلمت من التاريخ واتيت لك بعدة امثلة حيث يقوم الاوربيين بتحمل المسؤولية للخروج في تظاهرات ومسيرات الخ ضد اي تصرف عنصري مثلا وذلك لكي لا تعود ايام الماضي , ايام النازية....

اما العراقيين والسورين فهم لا يتعلمون وقرروا بان لا يتعلموا من التاريخ. ولذلك فانا عندما اساعد احد فعلى الشخص المقابل ان يساعد نفسه بنفسه ايضا. والعراقيين والسوريين هم غير مستعدين بان يساعدوا نفسهم بانفسهم. الوضع في العراق لا يزال مزري وفي سوريا ايضا. والعراقيين لايزالون يمتلكون اسخف ثقافة في العالم. ... وعند سقوط صدام حسين كان السوريين يكتبون في الانترنت ويعتبرون صدام شهيد والعراقيين خونة.. وحول وجودهم في المخيمات حول العالم فهناك عدة صحف عالمية تكتب عنهم وايضا هناك تقارير امم متحدة عنهم واقراء فيها بانهم حتى في المخيمات يمتلكون عركات بسبب انتمائتهم المختلفة للتنظيمات السياسية المختلفة ويمارسون العنف ضد بعضهم البعض.

وما قلته ان الشخص الذي لا يساعد نفسه بنفسه لتغيير وضع بلده بعد عدة حروب وجرائم ومذابح عشوائية بتهم عشوائية والتي كانت ثقافتهم تبرر كل هذه الجرائم تحت حجج بان كل هؤلاء كانوا خونة وعملاء الخ فان هؤلاء من الافضل لهم ان يذهبوا الى الجحيم باقرب واسرع وقت ممكن.

اذا كان موقفي هذا غير انساني , فانا قلت بنفسي بانني لست شخص انساني بدون شروط.

وانا في كل الاحوال لا استطيع ان اجبر العراقيين والسوريين بان يتقبلوا حقوق الانسان ويتقبلوا الممارسة الديمقراطية والانسانية. واذا كنت لا استطيع ان اجبرهم فانا اذن لا استطيع ان اقدم لهم اي شئ..

واخيرا اقول: انت تريد ان تظهر بانك المحق, وانا اقول لك انت لتكن المحق في مواقفك, ولكن احتفظ بموقفك بدون ان تستقطع مداخلتي وتشوهها. لا تكتب مطلقا بالافتراض بان القراء اغبياء, لان اذا كان القراء فعلا اغبياء فانا لا اريدهم مطلقا الى جانب افكاري.




غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد لوسيان كالعادة مداخلاتك مشوه وغير دقيقة وفيها مراوغات غريبة عجيبة !
في البدأ أنا من اكثر الناس الذين  يعتبرون القارىء ذكي فمن اين اتيت بتلك المقولة المعكوفة ( اعتقد  هذا الشيء موجود في رأسك والبعض الآخرين ) نقطة
الثانية كنت واضحا في ردي الخير ولكنك تتهرب وتشوه الاقوال وووووالخ . فسألتك هل كان بإمكانك القيام بمظاهرات او رفض حكم صدام ! ألم يقم الشعب الإيراني بمظاهرتين فماذا كانت النتيجة ؟ ألم يقم الشعب السوري بمظاهرات سلمية فماذا كانت النتيجة ؟ ولكنك تتهرب في كل مرة من الرد الصادق !
هل اذا كان الشعب الإيطالي والألماني والروسي والفرنسي والبريطاني قام بمظاهرت ضد رؤسائهم كان ذهب اكثر من خمسون مليون إنسان ضحية في الحرب العالمية الثانية ؟ طبعا لاء ! الان يقومون بمظاهرات لأن بإمكانهم ذلك والاهم قد وصولوا في وعيهم الى تلك النقطة بينما هل وصلت الشعوب العربية الى ثقافة تلك النقطة ؟ هذا هو السؤال ! والسؤال الآخر والذي سأكرره لك أليس الملايين من هؤلاء المهاجرين ابرياء ولا علاقة لهم بكل ما يجري إضافة الى انهم لم يصلوا الى نقطة الوعي الغربي فإنهم محبكين ومربوطين بالمذهب والدين وووووالخ ! فهل يستحق كل من لم يصل الى نقطة الوعي والإدراك الموت في العراء كما تقول ! اذا رغبت ان ترد فأرجو ان يكون ردّك واضح وعلى كل فقرة او اترك الموضوع وليسمع الرب كلامك ويقتل الجميع في العراء . تحية



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2214
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
هل اذا كان الشعب الإيطالي والألماني والروسي والفرنسي والبريطاني قام بمظاهرت ضد رؤسائهم كان ذهب اكثر من خمسون مليون إنسان ضحية في الحرب العالمية الثانية ؟ طبعا لاء ! الان يقومون بمظاهرات لأن بإمكانهم ذلك والاهم قد وصولوا في وعيهم الى تلك النقطة بينما هل وصلت الشعوب العربية الى ثقافة تلك النقطة ؟ هذا هو السؤال !

السيد نيسان

الشعوب العربجية وصلت نعم الى وعي لم تصل اليه الشعوب الاوربية اثناء انتهاء الحرب في اوربا. واقصد بالوعي حصول الشعوب العربجية على معلومات حول كيف تعمل الديمقراطية وكيف هي اليات منع وقوع اخطاء الماضي وكيف هي اليات تحقيق الانسانية.

الشعوب الاوربية عندما توقفت الحرب عندها لم تكن تملك نظم ديمقراطية مجربة, فالديمقراطية هي حديثة, ولم يكن هناك انترنت وقنوات فضائية لنشر الوعي بسرعة. هم الذين فكروا وخلقوا هذه الاليات التي تحافظ على الانسانية وحقوق الانسان.

اما اليوم فبامكان اي شخص ان يدرس حتى الماجستير باستعمال الانترنت, فكيف هي اليات الديمقراطية وكيف هي الاليات للحفاظ على الامور الانسانية ليكون هناك حقوق الانسان هي ليست صعبة, هي ليست عبارة عن فيزياء الكون. ونحن لو قمنا باجراء امتحان تحريري للشعوب العربجية حول اليات الديمقرطية والاليات حول كيف نمنع وقوع اخطاء الماضي ,فالاغلبية الساحقة ستنجح في الامتحان.

لذلك فالمعلومات نعم وصلت لهم, ولكنهم لا يريدون التغيير. وهناك نعم الملايين الذين غادروا بلدانهم ويعيشون في الغرب الحر وكل هؤلاء الملايين كان بامكانهم ان يغيروا واقع بلدانهم ولكنهم لا يريدون.
 
المشكلة في ذلك هي ان الديمقراطية وحقوق الانسان والحقوق الفردية لا يستطيع احد ان يجزئها , فهي اما تعمل بشكل متكامل ام لا. ولهذا فانه سيكون على المسلمين ان يقولوا مثلا بان حقوق الكافر هي مساوية لحقوق المسلم, وهذا لا يستطيعون قوله, ولهذا ليس امامهم سوى الموت في العراء.




متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 14960
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
عزيزي ابو البانورامات الساخرة
مداخلتي هي فقط مناجاة للرب يسوع ألمسيح له المجد

 في كل صباح لا بل في كل لحظة ينظرون إلى السماء ..ويتساءلون !!.أين هي حكمتك يارب في المرض والجوع،
والزلازل والكوارث، وموت الأحبَّاء و حياة الأعداء، وضعف المصلحين وتسلط الظالمين، وانتشار الفساد وكثرة المجرمين،
يتساءلون عن حكمتك فيها وأنت الحياة ونور الحياة ..أنت المحب ومجدك كله محبة ..أنت الرؤوف الرحيم لكل خرافك ...
أنت يامن أشبعت الجياع ..بعدة خبزات وسمكات وأقمت المعجزات وأسكنت هيجان البحر وحولت الماء إلى خمر وأحييت الموتى
وأبصرت العميان وشفيت المرضى وتغلب عالموت بالحياة ..فيا عجباً لقصر النظر ومتاهة الرأي، إنهم إذا وثقوا بحكمة إنسان سلموا إليه أمورهم،
وأستحسنوا أفعاله وهم لا يعرفون حكمتها، وأنت.. أنت يا مبدع السموات والأرض،يا خالق الليل والنهار، يا مسير الشمس والقمر،
يا منزل المطر ومرسل الرياح، يا خالق الإنسان على صورتك ..أنت اللطيف الخيير ..الغافر والمحب .
يفقدون حكمتك فيما ساءهم وضرهم، وقد آمنوا بحكمتك فيما نفعهم وسرّهم .. أفلا قاسوا ما غاب عنهم على ما حضر..
وما جهلوا على ما علموا.. أم أن الإنسان كان دوما ظلوماً جهولاً..يعرفون أنك أنت الوحيد موجود هناك ..
ولكن يتصرفون بمشيئة أناس موجودون هنا ..أغفر لهم يارب لأنهم يتساءلون أين حكمتك يارب
مع محبتي واحترامي


may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ
                   
            

غير متصل ميخائيل ديشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 436
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي


صراحة انا استغرب من هكذا مقالات, هل هي لنملأ الفراغ الذي يعاني منه كتابنا؟, ام هي بقصد الابتعاد عن المأساة البشعة التي يعاني منها شعبنا, وهم من دمنا ولحمنا؟, او لمجرد فراغ  فكري وزمني يعاني منه بعض المتفلسفين على هذا الموقع؟ او لان القراء على هذا الموقع لا يستطيعون الا قراءة الضحالة الفكرية كهكذا مقالات.
لماذا لا نكتب ايضا عن معاناة بعض القبائل في مجاهل افريقيا, والذين يعيشون فوق الاشجار, والكاميرات  تسجل عريهم وفقرهم, او عن عدالة المدينة الماركسية الفاضلة. يا لبؤس كتابنا على هذا الموقع. فراغ انساني وفكري وغربة عن واقع شعبهم,  يمزق الجهل عقولهم المضمحلة التي اهترأها الزمن.
شعبنا يقتل ويغتصب ويهجر, ويعود, ثم يهجر مرة اخرى, ثم اخرى, ونحن نكتب عن مأساة الاخرين. هنيئا لك صاحبة الفخذ المنفوخ والرقيقة الكافرة الملحدة.
يا اخي الكتابة ليست (بدرا) ليدور فيها الكاتب بدون هدف




غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد ميخائيل المحترم : مداخلتك هي تقريبا من اغرب المداخلات التي وصلتني الى الآن ولهذا سوف لا أرد عليها ولكنني سأسألك سؤال واتركك امام ضميرك ..........
لو كنت وفِي الصدفة قد ولدت من أبوين في درعا مثلا  ولا يهم المذهب هنا وتعاني مع اهلك وأطفالك ولسنوات في تلك المخيمات وتعاني من الجوع والبدر والوحل والقهر دون ان ينظر او يمد احدهم يد المساعدة او حتى يكتب عن مآساتكم وفجأة قرأت احدهم يكتب ويذكر العالم بمعاناتكم هل كان هذا سيكون موقفك او ردّك منه ؟
ضع ضميرك أمامك قبل ان ترد . تحية طيبة



غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1961
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي عودشو : عندما قرأت مداخلت الاخ ميشو تفاجأت بها وبغرابتها ولكنني استغربت اكثر بعد قرائتي لمداخلتك ! بصراحة لا اعلم ولا ادرك كيف أرد ! اخي اغلب المسيحيون الذين تم قتلهم وتعذيبهم في الشرق الأوسط من آبائنا وأجدادنا كانوا مؤمنون ومتوكلين عليه ومع هذا تم قتلهم وسبيهم وتعذيبهم وإحراقهم .
فالموضوع لا يتعلق بأنهم متوكلين على أناس على الارض ومع هذا فالخالق يخلق ويعي كل شيء ويكتب على جبين كل واحد ما سيلاقيه في طريقه كما يقول الكتاب واذا صح هذا الكلام فلا يحق لأحد ان يعاتب او يحاكم احد وإذا لم يكن الامر كذلك فهذا يعني إن الرب يخطأ في تربية ورعاية رعاياه ! كل إنسان هو من خليقة الله ولا عتب على الديانة التي يتبعها لأنه لم يختارها بنفسه لهذا فالله هو المسؤول  عليه وعلى ما يحصل له وهذا الكلام علمي من وجه النظر الدينية ، اما اذا كان الوضع من الارض فعلينا التنبيه لذلك والوقوف مع المسحوقين والمعذبين والمضلومين . تحية طيبة