ربي اجعل قلوبنا محبة ومسامحة ومسالمة


المحرر موضوع: ربي اجعل قلوبنا محبة ومسامحة ومسالمة  (زيارة 457 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل حبيب الشابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 184
  • الجنس: ذكر
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

طبعا ان اراء الاخوة القراء قد تكون موحدة ومتفقة او تكون مختلفة وعليه نجد ان بعض الاخوة يكتبون مواضيع تختلف عن مواضيع الاخرين ولكل منا الرأي وحرية التعبير والتصرف
هل يجوز ان ننجر نحو رأينا ونؤمن به إيمانا قاطع ونتمسك به
ونقول هو الصحيح ولا نسمح لاي شخص ان ينتقدنا ويخالف رأينا واذا فعل ذلك نثور غضبا ونعد العدة لدحش رأيه دون ان ننتبه ان رأي غيري صواب من وجهة نظر غيري. فقد نتباين في الرأي والثقافة والمعتقد والدين والمذهب والعادات وكل هذه الاختلافات تلعب دورا مهما في بناء وتشكيل الرأي فبديهي نختلف في الرأي وفي وجهات النظرفكل منا له رأيه الخاص به ومن حقه ان يعبر عن رأيه ان تعدد وجهات النظر ضروري فمنها تثمر مستجدات وافكار جديدة وتتسع مساحة التفكير وتتولد قناعات جديدة كثيرا ما نجد حوارت تتجه اتجاهات معاكسة وكل واحد يزعم انه على صواب وضاعت بذلك لغة النقاش والحوارالمتزن علينا ان نعطي كل ذي حق حقه في الحوار والتعبير عن رأيه بدون تجريح ونبتعد عن التقاذف بالكلام واحداث الضجيج والنقد اللاذع من المؤسف ان تكون الحوارات عقيمة
اختلاف في الرأي لا يعني ان لا نحترم بعضنا ولا يعني ان تشتعل بيننا الخصومة لابد ان نتحاور بود وما يليق بالحوار المهذب الهادف المثمر لابد ان نحترم وجهات نظر الاخرين ربما اتمسك برأي اليوم وغدا اكتشف انه خطأ فأعالج الخطأ
نكتب لدعوة الحب والتآخي والمودة ولكن شيئا يختلط احيانا عند الناس وهو ما المانع ان يشكر الزميل زميله  لكتابة موضوع ممتاز ويدعو له بالخير وقد يمدحه قليلا مما يشجعه ويبعث فيه روح الحماسة ومحاولة الكتابة فيما هو جيد ومفيد مما يعود بالنفع على الجميع وينمي روح المودة والاخاء بين الجميع اردت ان ابين هذا حتى لاتختلط الامور ويختلط الحابل بالنابل فليس كل شئ يؤخذ على انه نفاق ومن باب اولى ان نكون بحُسن النية .ولنكن كلنا اخوة متحابين وان اختلفنا بالرأي  وكما نعلم كلنا ان الذين يقودون بلدنا لم يستطعوا فى لم شملنا وجعلونا نفترق ونهاجر تاركين الوطن ومنتشرين في ارجاء المعمورة فالمطلوب منا التآلف والتآخي والمحبة ونحب بعضنا بعضا ولواختلفنا في الرأي كل واحد منا له رأي شخصي قد يختلف عن رأي اخيه وجاره وصديقه لكننا اخوة وعندها تعود الينا وحدتنا فلنحب بعضنا بعضا يا احبتنا ويا اخوتنا ولنتكاتف ونتآخى
اطلب من الرب ان يلقي فى قلوبنا وصدورنا المحبة والتسامح والسلام والاخوة الصادقة





غير متصل حبيب الشابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 184
  • الجنس: ذكر
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ربي وحد قلوبنا واملآها بالمحبة



غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 14966
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
الأستاذ ألفاضل حبيب الشابي
تحية محبة
عندما يشعر ألمرء بقوة ان افكاره ومعتقداته واساليبه هي الصحيحة فأنه يحاول تطويع الحقائق لكي تدعم موقفه حتى يصبح في مركز اقوى بهذه المساندة والحقيقة ان الثقة الحقيقية في المبادى والافكار هي التي تعطي المرى الراحة الداخلية بأن افكاره لا يهددها اختلافه مع الطرف الأخر وهذه الثقة تعمل على تخفيف الشعور بالتهديد وتمهد الطريق لقبول اختلاف وجهات النظر وعلينا الا نسعى لتحويل الطرف الأخر من اعتقاداته وافكاره واقناعه بانه على خطأ فهذا لا يحقق  الحوار المتبادل والتفاهم المشترك وعندما يتجلى المرى بالحزم فأنه يمتلىء بالثقة بوجهة نظره ولا يحتقر الطرف الأخر ويتجلى هذا الحزم في الرد والتعبيرات المختلفة فلا يبدو عدوانياً ولا عدائياً بل يبدو كأنه شخصية اكثر انسجاماً ومرونة وبظمان ان يكون الحوار هادئاً ولا يتحول بسهولة الى صراع وقتال لأن الأحترام يضفي الجدارة على الطرف الأخر الذي يختلف معنا والأحترام يصبح متبادلاً ويجعل اجواء الأدب والكياسة هي اجواء الحوار بدلاً من التراشق اللفظي الذي يبدد اجواء المحبة والسلام :/
ومثلما تفظلت حضرتك ربي وحد قلوبنا واملآها بالمحبة
تقبل أحترامي

may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ
                   
            

غير متصل حبيب الشابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 184
  • الجنس: ذكر
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الف شكر لمداخلتك الرائعة  وتعيش