نبذه عن مزار سيدة لبنان- حريصا


المحرر موضوع: نبذه عن مزار سيدة لبنان- حريصا  (زيارة 400 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل الشماس د. زهير ابراهيم رحيمو

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 7
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
نبذه عن مزار سيدة لبنان-  حريصا
                                                             
د. زهير ابراهيم رحيمو
يقع المزار على ارتفاع 650 مترا فوق مدينة جونيه ويبعد عن العاصمة بيروت ب 20 كلم. بداءت اعمال تشييد المزار في حريصا سنة 1904  حيث قرر البطريرك الماروني بطرس الحويك انشاء اثر ديني وتشييد مزار يقصده الجميع.قبل صاحب الارض(فرنسيس يعقوب يونس) بيع ارضه الى البطريرك،  بدا العمل ثم توقف. في سنة 1906 قرر البطريرك الماروني والقاصد الرسولي الجديد استئناف العمل وتم تكليف المقاول أبراهيم معلوف فتم بناء المعبد وقاعدة التمثال سنة 1907. استطاع البطريرك تجاوز الازمة المالية ووجه رسالة الى الاوقاف المالية والجمعيات الخيرية فكانت تكلفة بناء المعبد وتشييد التمثال  50000 فرنك وقد تبرعت سيدة فرنسية بمبلغ 16000 فرنك بدون ذكر اسمها. وضع تمثال العذراء فوق المزار سنة 1908 فوق كابيلا صغيرة تشكل قاعدة التمثال.
حصل على مرسوم سلطاني لنصب التمثال اي بموافقة السلطات العثمانية بعد ان ارسل متصرف جبل لبنان مغفر باشا طلبا للموافقة على نصب التمثال وكانت المعجزة ان حصلت الموافقة على النصب بعد 5 ساعات فقط.
اما حفل التدشين كان برئاسة المونسينيور جياننيني مترافقا باقامة الصلوات والتبريكات وبعد التدشين احتفل البطريرك الحويك بذبيحة القداس يعاونه جميع الاساقفة وروساء عامون وممثلو جميع الرهبانيات الشرقية والغربية والعديد من الكهنة.وفي نهاية القداس طاف بزياح مهيب بايقونة العذراء واعلن الاحد الاول من شهر ايار عيدا سنويا لسيدة لبنان.
قامت جمعية المرسلين الموارنة بشراء العقارات وقامت من خلالها بخدمة المصلين والزائرين حتى اوصلت المزار على ما هو عليه فيقصد من جميع جهات العالم. ومن الجدير ذكره ان الموارنة واللبنانيون يبنون معابد على مثال معبد سيدة لبنان حيثما ذهبوا .وليس هذا فحسب فقد انتقل التقليد الى العراق وفي مدينة الموصل حيث شيد المثلث الرحمات مار كوركيس كرمو تمثالا للعذراء فوق برج عالي وغير اسم   الكنيسة لتكون "سلطانة دجلة " لقرب الكنيسة من نهر دجلة .كما ان في مزار مار بينا قديشا قرب كويا في اربيل شيد برج حلزوني يحمل تمثالا للعذراء يطل على الوادي ليكون قبلة  الزائرين.
في سنة 1992 كرس رجل الله البابا القديس يوحنا بولس الثاني تمثالا لسيدة لورد وضع في كاتدرائية سيدة لبنان. وفي سنة 1997 جاء البابا يوحنا بولس الثاني الى حريصا حيث وجه رسالة الى شبيبة لبنان، بعنوان "الافق الجميل " تذكيرا بلقائه السابق مع شبيبة البرازيل وقد استوحى البابا رسالته من انجيل تلميذي عماوس. وتبقى هذه الرسالة دائمة الجدة في كل زمان ومكان.ويبقى مزار سيدة لبنان واحة راحة وسلام.
 

 
تمثال سيدة لبنان ويجانبه تظهر بازيليكا سيدة لبنان