فليكن الاشوريين أحفادا لاشور ولايكن الكلدان أحفادا ل"الكلدي" ثم ماذا! !


المحرر موضوع: فليكن الاشوريين أحفادا لاشور ولايكن الكلدان أحفادا ل"الكلدي" ثم ماذا! !  (زيارة 3982 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
فليكن الاشوريين أحفادا لاشور ولايكن الكلدان أحفادا ل"الكلدي"
ثم ماذا! !
رد على مقال السيد أنطوان الصنا


يأتينا بين الحين والآخر من يكتب مقالات تحريضية تشكيكية وهدامة لاتفيد بشئ سوف خلق المزيد من التمزق والتفرقة والبلبلة بين ابناء الشعب الواحد في ظرف نحن فيه  بأمس الحاجة الى ان نوحد صفوفنا وخاصة ان ابناء شعبنا المسيحي في العراق يواجهون إبادة جماعية ضد وجودهم التاريخي وهم بحاجة الى دعمنا لهم في كافة المجالات وليس التشكيك في وجودهم  واعتزازهم بقوميتهم سواء كانوا من الكلدان اوالاشوريين اوالسريان ....

انا لاأفهم ما المغزى من هذا النقاش البيزنطي المستمر على صفحات الانترنت يقوده اشخاص لأعمل لهم سوى التخريب . يا اخوان لنلتفت الى ما هو مهم ونعمل ما هو لصالح ابناء شعبنا المهجر ولنفتخر بكل ابناء شعبنا لصمودهم في العراق وصبرهم في الدول المجاورة كمهجريين ونجاحاتهم المستمرة في دول الهجرة فهناك الكثير يمكن ان تكتبوا عنه مما هو أفضل من هذه النقاشات التي لا توكل خبز!…


هل تعلمون ان نسبة الجريمة في الكاهون /كاليفورنيا انخفضت خلال ال ١٠ سنوات الماضية بأكثر من ٢٠ ٪ بسبب انتقال الكلدان اليها… هل تعلمون بان التفوق الطلابي في مقاطعة الكاهون ڤالي زاد بنسبة اكثر من ٤٠٪ بسبب الطلاب  الكلدان … هل تعلمون ان معظم المتفوقين في المدارس في الكاهون هم من الطلاب الكلدان… هل تعلمون ان نسبة اصحاب الاعمال الصغيرة في الكاهون قياسا بعددهم هو الأعلى في الولايات المتحدة … وانا متأكد ان هذا يتكرر في ديترويت وفِي كل الأماكن التي يقطنها الكلدان … وانا متأكد ان الكثيرين منكم  يمكن ان يضيف حالات مشابه كثيرة يمكن ان نفتخر بها جميعا.

انا ارى ان وجود هكذا مجتمعات وبهذا القدر من النجاحات في مناطق جديدة يصلون اليها وهم محدودي اللغة وعاشوا مهجرين لسنين عديدة وينقصهم الكثير من المهارات والامكانيات انما يدل على عمق وأصالة هذا الشعب وبعده التاريخي.

ان الكلدان اليوم لايهمهم ان كان جدهم من "الكلدي" فهم اثبتوا وجودهم اينما ذهبوا ويفتخرون بكلدانيتهم اينما حلوا ولايحتاجون ان يقدموا براهينهم للسيد الصنا او غيره. وسوف لاانتظر ان ينشر السيد الصنا مقاله القادم والذي عنونه "هل الكلدان قومية" لااقول له ان رهانه خاسر ونصيحتي له ان يبحث عن عمل اخر يذكره الناس فيه بالخير…


سبق وان تناولت موضوع الرهان على الغاء الدور الكلداني واكدت انه هو رهان خاسر ليس للكلدان فقط وإنما للآشوريين والسريان . أعيد تثبيت هذه النقاط لتذكير السيد ألصنا وبقية الإخوة الذين يحاولون معه تهميش دور الكلدان  لأسباب قد تكون سياسية، عنصرية او اجتهادات غير مجدية :

1. الكلدان موجودون على ارض الواقع وليس هناك قوة يمكن ان تلغي هذا الوجود. وهم لايحتاجون الى دراسات علمية ولا الى متخصصين لاثبات وجودهم . فبغض النظر عن التاريخ والجغرافية وبغض النظر عن كل ما قيل وما يقال من ان اسم الكلدان وضع قبل 500 عام، فهناك حقيقة واحدة يجب ان يعرفها الجميع ان الكلدان موجودون ولن يذهبوا كما الامريكان موجودون ولن يذهبوا. فالشعب الامريكي لم يكن موجودا قبل 500 سنة ولكنه اليوم يعتبر من أرقى شعوب العالم ولا احد يستطيع او يسترجي ان يقول ان هذا الشعب غير موجود .

2. هناك حقائق ثابتة وبالارقام من ان عدد الكلدان الذين يصرحون بانهم كلدان يتجاوز ال 300,000 في الولايات المتحدة الامريكية، وبعدد مقارب له او اكثر في بقية أنحاء العالم، هذا ماعدا الموجودين في العراق. هؤلاء كلهم يقرون ويفتخرون بكلدانيتهم ويعلمون اولادهم ان يفتخروا بكلدانيتهم، واليوم اكثر من البارحة وغدا اكثر من اليوم. ولا توجد هناك قوة في الارض تستطيع ان تشتريهم او تلغي اسمهم او تعطيهم اسمآ اخر. فمن يعتقد ان الكلداني الذي يعيش في سان دييكو او ديترويت او غيرها من الاماكن يمكن ان يتحول بقدرة قادر الى آشوري فهو واهم ويعيش في الخيال.

3. هناك المئات من المؤسسات الكلدانية الاجتماعية والثقافية والخيرية والرياضية المنتشرة في جميع أنحاء العالم كلها تعمل بأسم الكلدان ولها دور مساند واساسي للحفاظ على الهوية الكلدانية وزرع روح الحب والتعاون بين ابناء شعبنا وألحفاظ عليهم. يدير هذه المؤسسات نشطاء من الكلدان يتبرعون بوقتهم ومالهم للقيام بهدف نبيل لخدمة ابناء شعبهم. لا احد يستطيع ان يثني هؤلاء من القيام بدورهم وليس هناك قوة في الارض قادرة ان تلغي أسمهم او تعطيهم إسمآ اخر.
4. هناك العشرات من الكنائس الكلدانية المنتشرة في جميع أنحاء العالم تعلم أبناءها الطقس الكلداني واللغة الكلدانية والثقافة الكلدانية وتحفزهم على الاهتمام بهذا الارث العظيم الذي يضيف نكهة خاصة لإيمانهم المسيحي الكاثوليكي وهويتهم الكلدانية. يدير هذه الكنائس مطارنة وقساوسة وراهبات وشمامسة وأخويات ومتطوعين من الكلدان، لا يمكن باي حال من الأحوال الغاء إسمهم وإرثهم التاريخي.

5. اثبت الكلدان تفوقهم ونجاحاتهم في جميع مجالات الحياة وتحولوا الى قوة اقتصادية كبيرة يشار لها بالبنان. حتى إنهم لعبوا دورا رئيسيا في فوز المرشح الجمهوري في الانتخابات الاخيرة للولايات المتحدة الامريكية. فكيف يمكن  للسيد الصنا "وهو يعيش في وسطهم!!!" من إلغاء هذا الجهد العظيم وهذه القوة التي يجب ان تكون مفخرة لكل ابناء شعبنا

في الختام، نحن نعلم ان الاهتمامات الرئيسيّة للكثير من الإخوة الاشوريين هي "الامثة" وإعادة مجد أشور وطنهم الأصلي في نينوى باعتبارهم احفاد الملك سنحاريب ، بينما اهتمامات معظم الكلدان تختلف عن ذلك فهم يعتبرون كل العراق وطنهم وليس لهم طموحات سياسية بل ان اكثر تركيزهم هو على أعمالهم التجارية التي برعوا فيها وانتمائهم الى كنيستهم الكلدانية التي احتضنتهم على مر الازمان ولكن هذا لا يمنعهم من الاعتزاز بكلدانيتهم بدون تعصب أو محاولة إلغاء الاخر

تحية لابناء شعبنا الكلداني أينما كنتم، في البلد الام، في جميع قرانا وفي كل دول الشرق الأوسط، وفي أمريكا من سان دييكو الى ديترويت، من اريزونا الى نيفادا، في كندا من تورنتو الى ڤان كوڤر، وكل أنحاء أوروبا من فرنسا الى ألمانيا وبلجيكا وهولندا والسويد، وفي استراليا من سندي الى ملبورن الى اي مدينة تتواجدون فيها… تحية لكم ونحن نفتخر بكم وبنجاحاتكم وسيروا الى الامام وعين الله ترعاكم.

باسمكم جميعا نقول ان كلدان الْيَوْمَ هم أقوى كلدان الامس وكلدان الغد سيكونوا أقوى من كلدان الْيَوْمَ

الدكتور نوري بركة
رئيس الرابطة الكلدانية/كاليفورنيا




غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4060
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ الدكتور نوري بركة المحترم
تحية طيبة

اسمح لي ان اوضح الاتي بصدد مقالكم الحماسي والانشائي اعلاه :

1 - حرية الرأي والراي الاخر مكفولة دستوريا وديمقراطيا في (العراق - امريكا) ثم هل تريد ان تقمع رأي وتكمم فمي ؟ وتكبل قلمي ام ماذا ؟ من اعطاك هذا الحق ؟ مقالك ذكرني بخطاب الانظمة الشمولية القمعية

2 - مقالك كلام انشاء لا يخدم الكلدان اصلا او غيرهم بل يضرهم نحن نريد عمل على الارض وفي الميدان وليس شعارات معلقة في الهواء مثل شعارات ما يسمى النهضة الكلدانية التي تم حفظها وتحنيطها للابد ثم اذا كانت مقالتي غير صحيحة تاريخيا يا اخي هات ما عندك من ادلة لتكذب ولدحض ما جاء بمقالتي التاريخية المسنودة برأي غبطة مار ساكو لمن يرغب الاطلاع الرابط ادناه

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,864988.0.html

3 - تشير بعض الأرقام والاحصاءات إلى أن عدد الأكاديميين وحملة الشهادات العليا واصحاب الاستثمارات والمال والمصالح من الكلدان في امريكا وحدها يبلغ الآلاف ويتبوأ الكثير منهم مراكز رسمية ومواقع علمية وإعلامية واقتصادية وفنية هامة إضافة إلى الإمكانيات المادية والمساهمات المالية الكبرى في الاقتصاد الأمريكي حيث تشير بعض الاحصاءات ان استثمارات ابناء شعبنا الكلداني في امريكا تبلغ مليارات من الدولارات ولا شك أن هذا الرقم المالي الكبير إذا ما أحسن استثماره سياسياً واعلاميا سيكون له دور وتأثير كبير لصالح قضية شعبنا وحقوقه المشروعة نعم بكل تأكيد السؤال الذي يطرح نفسه طيب ما الذي حققه كلدان امريكا وجمعياتهم ومنظماتهم واتحاداتهم وانديتهم لقضية وحقوق شعبنا المشروعة في الوطن عدا بعض التبرعات البسيطة ؟ نريد الجواب بلغة الارقام والافعال

4 - شعبنا شبع من الوعود والبيانات والشعارات والخطب الرنانة والحماسية والاجتماعات والمؤتمرات امام الكاميرات للظهور على الشاشات من دون اعمال وافعال على الارض في الوطن

5 - نعم اغلب الكلدان في امريكا نجحوا في ادارة مصالحهم المالية الخاصة والعائلية وهذا امر شخصي لكنهم فشلوا في تأسيس مؤسسات واتحادات وجمعيات كلدانية ذو نفع عام تعمل لمصلحة شعبنا العليا في الوطن وفشلوا في تشكيل لوبي ضاغط على صانعي القرار الامريكي مثل اللوبي اليهودي والصيني واللبناني والهندي وغيرها وبعض المؤسسات والاتحادات الكلدانية اكتفت لان تكون مجرد واجهات خيرية او تعنى بأمور المساعدات ألإنسانية لابناء شعبنا في الوطن او تقديم الدعم للاجئين القادمين الى امريكا اي تساهم في نزيف الهجرة بقصد او بدونه والذي يهدد مستقبلنا في الوطن !!

لدي الكثير لكن اكتفي بهذا القدر بسبب الاطالة

                                     اخوكم
                                    انطوان الصنا



غير متصل د.عبدالله رابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 601
  • د.عبدالله مرقس رابي
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور نوري بركة المحترم
تحية ومحبة
ارجو ان تكون والعائلة الكريمة والكلدان جميعا في ساندييكو بخير وبركة
هكذا يكون صاحب القلم الواعي والذي يدرك الواقع ويهرب من الخيال الباطل، مقالك الذي يعبر عن واقع الكلدان اينما حلوا ،نعم الكلدان سواء كانوا في البلد الام فهم المتفقون في كل مجالات الحياة لوعيهم معنى الحياة بشكل مغاير عن غيرهم ،هكذا افكار تنير الدرب للجميع لكي يعمل ويشقى ويرفع اسم جماعته عاليا من بين الجماعات الاخرى ،نعم الكلدان اينما وجدوا هم النخبة ،لم يمر على شعبنا الكلداني الذي لا يعدو 300 عائلة هنا في هاملتون ،لم يمر الا 18 عاما لاقدم عائلة وهذا العدد المحدود والفترة الزمنية القصيرة تمكنوا من تكيفهم في المجتمع الجديد وزاولوا افضل الاعمال الخاصة ووجهوا ابنائهم الى المدارس ودخلوا الجامعات في مختلف الاختصاصات وتفقوا على الاخرين وعلى اهل البلد انفسهم ، العديد من ابنائنا وبناتنا الكلدان هم الان في الجامعات ، وفي المدارس ومن كان حاصلا على شهادة دراسية في الوطن استمر في الدراسة هنا لمعادلتها فهنا منهم الاطباء والمهندسين والكيمائيين  والصيادلة والمحاسبين واساتذة الجامعة واصحاب محلات تجارية ،وهكذا على نفس الدرب في تورنتو واوكفل ومسيساكا ويندزور وكل المدن الكندية التي يتواجد الكلدان فيها هم النخبة .
الكلدان شعب مسالم ويعيش واقعه ويهتم بوطنه الذي يعيش على ارضه اينما حل ،محبا للعلم والمعرفة وقبول واحترام الاخر مهما كان معتزا باسمه وانتمائه ،فهو لايقيس الاعتزاز بالاسم بعدد الاحزاب او بالشهداء او التركيز على الخيال والاحلام لارجاع الامجاد ،شعب يعيش يومه .
نعم في كل بقاع العالم حيث للكلدان مؤسساتهم الثقافية وانديتهم وجمعياتهم وتحت تسمية كلدانية ،والكلداني متى ما يُسال من غيره من انت الجواب فورا كلديان.
شكرا لك دكتور نوري بركة على تنبيهك لا فائدة من محاولات البعض لزرع الفتن تاثيرا بايديولوجياتهم السياسية ،لا فائدة من بحثهم عن الاصالة ،فالكلدان كما تفضلت يعرفون انفسهم ولهم الثقة بالنفس للبناء والرخاء .وهم ابناء اليوم وهم يخططون للمستقبل.ولا يرجعون لمهزلة التاريخ ليقولوا كنا وكنا .
نعم صديقي العزيز الكلدان موجودون لا احد يمكن ان يغير بهم شعرة ، كما ان الاخوة الاشوريين موجودين وهكذا الاخوة السريان،وليعمل ويجد كل في موقعه للبناء لا للهدم والتفرقة .
والكلدان لايمكن ان يهتزون امام بضعة اسطر من كتابات مزورة وتاريخ المهازل اذ يدعي كل واحد يقول لي مصادري التاريخية مما يدل بوضوح بان تدوين التاريخ مهزلة في مهزلة .
مقالك تماماً هو العمل على الارض وفي الميدان وليس شعارات امجاد وبطولات لامة قضى الدهر عليها وتشردت في بقاع العالم وتبحث عن الاصالة .فماذا يكون العمل ياترى،هل هو زرع الفتن ،تشكيل احزاب صورية لا يعرف منتسبيها الا مصالحهم الشخصية مثلما اهملوا شعبنا المهجر في الطرقات والحدائق على اثر هجوم داعش ،لولا الكنيسة لاصبح في خبر كان .
مقالة تعد درسا تربويا في العطاء والمواظبة .
تحية لك اخي الدكتور وتحية لكل كلداني في العالم ولكل من يحترم الاخر مهما كان من انتماء.
اخوكم
د. رابي
كندا


غير متصل قيصر السناطي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 553
  • الجنس: ذكر
  • عضو فعال جدا
    • رقم ICQ - 6192125896
    • MSN مسنجر - kayssar04@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

فليكن الاشوريين أحفادا لاشور ولايكن الكلدان أحفادا ل"الكلدي"
ثم ماذا! !
 
الأخ الدكتور نوري بركة المحترم
تحية وبعد
لقد اشرت الى نقطة مهمة تكررت كثيرا على المواقع الألكترونية وهي انشغال البعض من كتابنا الأشاوس في الأنتقاد المستمر لكل صغيرة وكبيرة وأشعال معارك كلامية على المواقع  حول التسمية القومية مع غض النظر عن المشكلة الحقيقية والخطيرة التي تواجه شعبنا بكل تسمياته في الوطن من قتل وخطف وتهجير على ايدي المتطرفين الأرهابيين ، وكأن مشكلتنا هي في التسمية فقط ، وتجف اقلامهم عندما يتعلق  الأمر بالخطر الذي يهدد شعبنا بكل  الوانه وأخرون من الكتاب يجتهدون في اثارة مواضيع حساسة، مثل مهاجمة غبطة البطريرك والكنيسة  لغرض جلب اكبر عدد من القراء وكأن الهدف هو ايجاد مواضيع تثير القلاقل فقط  فتأتي الردود وترتفع المشاهدات بالألاف، وأخرون اصبحت كتاباتهم للتهريج وأضاعة  وقت الأخرين ،وأخر يسمي كتاباته بانوراما ،ويجعلها على شكل مسلسلات مكسيكية لا تنتهي ، وعندما يجد من يؤيد مقاله ينتعش وكأنه انتصر في معركة مصيرية.بينما اذا حصل انجاز من قبل اي شخص او مجموعة من ابناء شعبنا فأنه يهملها او يشكك في هذا الأنجاز، ان هذه الثقافة السلبية المكتسبة من البيئة لا تأتي بالفائدة لشعبنا بل تزيد التفرقة والتشرذم  فتعطي نظرة سلبية لشركاءنا في الوطن حول ثقافتنا ، في الوقت الذي نحن بأمس الحاجة الى التعاون والتكاتف من اجل المحافظة على وجودنا وحقوقنا.
مع تحياتي
قيصر السناطي


غير متصل نشأت دمان

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 90
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي الغالي الدكتور نوري تحيه طيبه
لقد كتبت في صميم الموضوع ...و عبرت عن ما في قلوب الكثيرين من دون لف او دوران . لكن اتمنى أن لا ترد على منتقديك أو مؤيديك !!! لانهم سيدخلوك في متاهات أنت في غنى عنها !!! واجعل من أفكارك التي طرحتها في مقالك هذا أن تكون مرجعاً للكثيرين من قراؤها عن ما تكنه دواخل الكثيرين. لكنك نسيت أن تذكر ان لا يهتم ابناء الكلدان ب من يحاول محو اسمهم و أن لا ينجروا لبعض الاستفزازات من بعض المحسوبين على الكلدان لان القافله تسير رغم كل الظروف وال....... في قلب الشاعر .

 


غير متصل samdesho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 390
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور نوري بركة والأخوة المتحاورون المحترمون

مقالة واقعية عن وضع الكلدان عموما في العالم، والذي يبشّر بالخير على كافة الأصعدة. اقول لابناء شعبنا الواحد، كفانا ان نتغنّى ببابل وآشور والإمبراطورية الاشورية والكلدانية قبل ما يقارب ثلاثة آلاف سنة!!! وضيّعنا سنوات خطيرة من العمل لأجل شعبنا المنكوب في العراق وسوريا، وانهمَكْنا في التسمية وإقصاء الاخر، هذا كلداني وانت سرياني وغيره آشوري وأنا الأصل وانت الفرع،. وماذا جنينا؟ الرجوع الى المربع الاول بعد ١٥ سنة من الجدالات العقيمة.

المطلوب منّا اليوم ، هو وضع الماضي جانباً والتركيز على الحاضر والمستقبل في العراق والعالم. والعمل بيد واحدة لفائدة شعبنا المنكوب. واشدّد هنا ان شعبنا الكلداني ومؤسساته كافة، يملكون طاقات هائلة في العراق والخارج، كما وضّح ذلك الدكتور بركة في مقاله والدكتور رابي في تعقيبه. علينا ان نستغلّها والعمل على توجيهها لغرض البنيان، في هذه الظروف الصعبة التي يمرّ بها وطننا، وعدم الاهتمام للقال والقيل الذي يثيره اصحاب النوايا السيئة، والتي تعمل بالضد من تطلّعات أبنائنا الكلدان ، وكنيستنا الكلدانية والرابطة الكلدانية. تقبّلوا تحياتي...

سامي ديشو - استراليا




غير متصل بطرس ادم

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 764
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ الدكتور نوري بركة المحترم
تحية ومحبة


مقالة عبرت عن ارادة وفكر مئات الآلاف من الكلدان في مختلف دول العالم الذين كما تفضّلت والدكتور عبدالله رابي والأخوة الآخرين بأنهم ليسوا بحاجة لمن يشخّص هويتهم الكلدانية لأنها أعرق هوية قومية وجدت بين شعوب الأرض ، ولنفرض جدلا بأن أسمهم وضع قبل ( 500 ) سنة أو حتى أقل فالكلدان اليوم يعتزّون بها ولا يرضون بديلا عنها ولا يغير من الأمر شيئ لأن الكلدان هم أصحاب هذا البلد ( بلاد النهرين ) ، لم يؤسسوا أحزابا لهم لأنهم ببساطة أعتبروا نفسهم دوما جزءاً مهما من الشعب العراقي ككل ، لذلك فمن أراد ممارسة السياسة أنتمى للأحزاب العراقية الموجودة على الساحة السياسية ، والآخرين أنصرفوا الى ممارسة المواطنة العادية ببناء العراق عن طريق العلم والثقافة والتجارة والأقتصاد ، وكانوا جنبا الى جنب مع أخوتهم من أبناء القوميات الأخرى ، وأمتزجت دمائهم معا في الدفاع عن وطنهم العراق من هجمات أعدائه وللحفاظ على وحدته وكيانه المستقل ، ولم يؤسسوا أحزاب للأنفصال أو لتقسيم العراق كما يأمل آخرون من تأسيس أحزابهم أو لتنفيذ مخططات الأجنبي عدو العراق .

عزيزي الدكتور
ثبت أنه كلما ظهرت بوادر أو محاولة للم شمل البيت الكلداني أو تنشيط الوعي القومي الكلداني نشططت بعض الأقلام المعروفة الأهداف والمستفيدة من غياب النشاط الكلداني على الساحة السياسية العراقية لزرع الشكوك واثباط الهمم لحد التطاول على المرجعيات الدينية للكنيسة الكلدانية ، لذلك فليس على الكلدان ( سيما بعد مباركة الكنيسة ) الا السير في النهج الذي قرروه بعد تأسيس الرابطة الكلدانية التي خلطت أوراق سالبي الحق الكلداني ، وما على الكلدان الا تفعيل الطاقات الكلدانية التي ذكرتها أنت وبعض الأخوة الآخرين في هذا الموضوع ، والسير في طريق لم شمل الكلدان سيًما وصار لديهم مركز مهم وهي الرابطة الكلدانية التي أنضمّت الى أئتلاف الكلدان في أنتخابات أيار القادم .

وفي هذه الفرصة أود التطرق الى موضوع مؤتمرات النهضة الكلدانية التي تعرّضت وتتعرّض للنقد بين حين وآخر من قبل البعض فأقول :
نشرت أحدى الصحف الأمريكين رأياً لأحد قرائها حول الذهاب  الى الكنيسة وفائدته فيقول : صار مجموع المواعظ التي سمعتها من قبل الكاهن أكثر من ( 300 ) موعظة خلال فترة ذهابي الى الكنيسة ، ولكن لا أذكر الآن جملة واحدة من تلك المواعظ ، فما فائدة الذهاب الى الكنيسة ؟
تتالت تعليقات كثير من قراء الجريدة معظمها يؤيد ما ذهب اليه الكاتب الى أن أستلمت الجريدة أحد الردود من قارئ يقول فيه .
صار عدد وجبات الطعام التي طبختها زوجتي لحد الآن أكثر من ( 000 32 ) وجبة اكلتها لا أتذكر وجبة واحدة منها ، ولكن تلك الوجبات بَنَت جسمي هذا ، وأبقتني على قيد الحياة ، ومنحتني قابلية والقوة على النمو والأستمرار في الحياة .
لذلك فالمؤتمرات لم تكن دون فائدة أبدا ، بل كانت حافزا والهاما للكثير من الكلدان برفض الواقع الذي كانوا فيه ، والعمل على أستعادة حقهم الحقيقي في ممارسة دورهم الهام في بناء وطنهم العراق ، ونبذ مشاريع تقسيم العراق المشبوهة ، وتثبيت الأسم القومي الكلداني ، والتسمية الكلدانية للغة ( اللهجة الشرقية للحرف الآرامي ) .

مع التقدير
بطرس آدم
تورنتو – كندا




غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ أنطوان الصنا

١. أنا لم اقمع رأيك ولم اكمم فمك ولَم اكبل قلمك ؟! أنا مارست حقي بالرد على مقالتك. وأنا معك في ان حرية الرأي مكفولة للجميع .

٢. مقالي قد يكون حماسيا وهذا ليس فيه تجاوز على احد. من حقي ان أتحمس للتعبير عن محبتي واعتزازي وافتخاري بابناء شعبي الذين استطاعوا ان يحولوا القهر والظلم والعدوان الى انتصار في مختلف المجالات. ما كتبته ليس كلام انشاء وليس شعارات وإنما واقع أعيشه أنا وانت وكل من حولنا.  وانت بقلمك أيدت ما قلته في النقطة (٣)  من ردّك.
أنا لايهمني اذا كانت مقالتك صحيحة أو غير صحيحة وليس لدي وقت أضيعه في البحث عن ادلة لاتقدم ولا تؤخر. أنا اتعامل مع الواقع العلمي والعملي المسنود ببراهين وأدلة من ارض الواقع الذي نعيشه هذا الْيَوْمَ وليس من كلام عفا عليه الزمن. مبروك عليكم اشوريتكم وانتمائكم الى أشور. اما أنا فلايهمني اذا كان كلدان الْيَوْمَ هم كلدان الامس أو لم يكونوا…  ولا يهمني اذا كان جدي "كلدي" أو لم يكن ( أصلا أنا اكره هذا الاسم)… فهذا لايحرك شعرة عندي ولايزحزني قيد أنملة من اعتزازي بكلدانيتي. وهذا هو جوهر ومغزى موضوع مقالتي. فارجوا ان تقوم بإعادة قرائتها لكي تكتمل الصورة عندك.

٣. طرحك في هذه النقطة يؤكد ان ماكتبته ليس انشاء فأنت هنا تؤكد ماقلته بخط يدك وهذه شهادة منك "ان استثمارات ابناء شعبنا الكلداني في امريكا تبلغ مليارات من الدولارات…). طيب ياأخي انت هنا تعترف ان هناك شعب كلداني فما هي مشكلتك مع هذا الشعب!!
فيما يخص موضوع التبرعات ودور الجمعيات والنوادي والمؤسسات الكلدانية، أنا يمكن ان اعطيك ارقام سان دييكو ومتأكد من ان الإخوة مارتن منا وباسل بقال واخرين تعرفهم جيدا يمكن ان يعطوك ارقام ديترويت. 

٤. أنا لاأعرف من تقصد في كلامك في هذه النقطة. لكني متأكد ان هذا الكلام لا يشملني!

٥. لقد قدم الكلدان في أمريكا الكثير الخدمات لابناء شعبهم وآخرها كان ماقاموا به في الدفاع عن الإخوة الذين كانوا قيد الترحيل وانت تعرف تفاصيل ذلك جيدا. أنا معك في ان هناك إمكانية ان نطور عملنا اكثر وعمل لوبي أقوى. وياريتكم  تكفوا عن التغني بأمجاد أشور ونظرية "كلنا آشوريين وان لم ننتمي" وتركزوا على العمل مع اخوتكم الكلدان والسريان للدفاع عن حقوق أبناء شعبنا المسيحي المضطهد. كفاكم… لايمكنكم صهرنا… ولكن يمكنكم العمل معنا كأخوة وابناء شعب واحد.

مع الشكر
اخوكم: الدكتور نوري بركة



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2201
    • مشاهدة الملف الشخصي


في الختام، نحن نعلم ان الاهتمامات الرئيسيّة للكثير من الإخوة الاشوريين هي "الامثة" وإعادة مجد أشور وطنهم الأصلي في نينوى باعتبارهم احفاد الملك سنحاريب ، بينما اهتمامات معظم الكلدان تختلف عن ذلك فهم يعتبرون كل العراق وطنهم وليس لهم طموحات سياسية بل ان اكثر تركيزهم هو على أعمالهم التجارية التي برعوا فيها
 


تحية للجميع

هذه النقطة انا اتفق معها تماما ولكنها بحاجة الى توضيح قصير.

النقطة الاولى ما يخص الاشوريين: الاشوريين لا يعملون فقط من اجل الامثة واعادة مجد اشور في المملكة الاشورية. وانما الاشوريين  حمو لغتنا الام وامتلكوا الفن الاشوري والاغاني الاشورية والادب الاشوري والمنشورات بلغتنا الام وقدموا تضحيات ضخمة من اجل ذلك كله وهذا كان نابع بشكل رئيسي بحقهم كبشر بان يعيشوا ضمن حريتهم ليمارسوا ثقافتهم وهويتهم ويصرحوا بانتمائهم بدون اي خوف او اضطهاد. وذلك كله ايضا كرفض لسياسات التعريب وتسيس القوميات العربية والكردية التي حاولت حتى اجراء تغيرات ديموغرافية. وقضية اقليم نينوى خاص بنا فهذا ما يريده العرب قبل ان نطلبه نحن, فالعرب قاموا بطرد ابناء شعبنا من وسط وجنوب العراق الى الشمال الى سهل نينوى مثلما كانوا قد ارسلو كل اليهود الى اسرائيل والتي كانت عبارة عن مساهمة عربية لتشييد دولة اسرائيل. والاشوريين نشروا الوعي القومي الذي ادى الى ظهور اهتمام بالقوميات الاخرى كالكلدانية والسريانية.

النقطة الثانية: قضية ان الكلدان يعتبرون العراق وطنهم وما سبقها عن المؤوسسات حول التضامن والتعاضد الخ.

اقول بانني عندما شاهدت وقرات عن وجود تظاهرة للرابطة الكلدانية في امريكا فانني كنت قد قررت بان افتح موضوع اسميه "البداية الصحيحة للرابطة الكلدانية " , ولكن ما جعلني ان لا افتحه كان مقالة للاخ عدنان عيسى الذي كان حاضر في التظاهرة حيث كتب مقالة وجاءت فيها جمل مكبرة بخط كبير وملونة يقول فيها "يا مسيحيي سان دييكو اين الغيرة الوطنية تجاه شعبكم...؟" وهو كتب منتقدا العدد الضئيل جدا الذي جاء للمشاركة. والذي حسب اقواله سيكون عبارة عن 0,006 بالمئة . وحسب الصور التي وضعها فان النسبة هي اقل بكثير.

وهذه القضية بشكل عام كنت املك شريط عنها عنوانه:

ازمة تضامن...اغلبية ابناء شعبنا في الخارج لم يعدو مستعدين للتضامن والتعاضد مع ابناء شعبنا في الداخل ولم يعدو مهتمين باية حقوق في العراق

وفي شريطي نقل احد الاخوة ما قاله الاخ الدكتور صباح قيا ما يلي: "ألسواد الأعظم من كلدان المهجر تهمهم المصالح الاقتصادية والمشاغل الحياتية الأخرى"

وهذه المقالة تؤكد ذلك حيث نقراء عن الكلدان في الاقتباس الذي اخذته "وليس لهم طموحات سياسية بل ان اكثر تركيزهم هو على أعمالهم التجارية التي برعوا فيها"

- والسؤال الذي يبقى مطروح: منذ متى اصبح شخص يفتح مشروع اقتصادي او يقوم بمعادلة شهادته او يدرس الرياضيات في جامعة عبارة عن وعي قومي؟

- منذ متى كان الدخول والعمل ضمن احزاب قومية عربية او احزاب قومية كردية التي بعضها مارست سياسة التعريب وكلاهما مارسوا سياسات تغير ديموغرافي عبارة عن حب الوطن العراقي ككل؟

- ثم اين العدالة في المطالبة بالوقوف مسافة واحد من اشخاص اهتموا فقط بالمصالح التجارية واشخاص ضحوا بكل وقتهم وفي اقسى ظروف وقدموا شهداء وضحايا من اجل الوعي القومي والحقوق القومية والوقوف ضد سياسات التعريب وقدموا كل ما يمكنهم من اجل حماية لغتنا الام وفتحوا عنها الان مدارس وكليات ؟

الرابط لمقالتي

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,863245.msg7561495.html#msg7561495


غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3552
    • مشاهدة الملف الشخصي
                                         ܞ 
ܡܝܩܪܘܬܐ ܓܠܝܘܢܪܐ ܚܩܝܪܐ ܡܟܬܒܢܐ ܝܘܒܠܝܐ استاذ  LUCIAN ܥܠܬܐ ܕܦܫܡܬܐܠܗ ܬܟܠܐ ܕܡܨܢ ܗܘܐ ܡܨܠܢ ܗܘܐ ܡܠܘܐܐ ܝܪܝܟܐ ܀ ܗܕܟܐ ܐܲܢܹܐ ܩܪܒܒܐ ܕܬܕܢ ܝܪܚܐ FIREFOX ܕܟܡܦܝܘܬܪ ܕܝܝ ܠܐܠܐ ܦܠܚܐ ܕܘܙ : ܗܕܟܐ ܐܢܐ ܒܘܬ ܡܨܠܢ ܚܕܡܟܐ ܡܠܘܐܐ ܟܪܝܐ ܩܐ ܕܐܢܝ ܐܪܝܐ ܕܓܠܘܬܐ ܐܝܬܒܐ ܒܬܪ ܪܢܘܝܐ ܘܒܟܬܒܐ ܡܢܕܝܢܐ ܙܐܦܢܐ ܘܗܒܤ ܘܠܐ ܫܪܝܪܐ ܩܐ ܡܚܙܝܬܐ ܕܓܢܐ ܓܘ ܐܬܪܘܬܐ ܕܚܐܪܘܬܐ ܘܐܢܝ ܬܚܘܬ ܡܕܒܪܢܘܬܐ ܕܢܘܟܪܝܐ ܦܠܚܐ ܩܬܗ ܩܐ ܡܚܪܒܬܐ ܕܐܘܡܬܐ ܐܫܘܪܝܬܐ ܟܠ ܟܠܢܐܝܬ ܒܣܝܡܐ ܪܒܐ ܐܡܝܢ ܀








غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2627
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور العزيز نوري بركة
اكثر من مناسبة وحملة ونشاط كلداني صرف، تحديدا في مشيغان، اسأل من أعده وأقامه واحتضنه ورعاه، لماذا لا تنشرون خبرا عن هذا النشاط الجميل؟ يجيب أحدهم لو أردنا نشر كل شيء سيكون هناك في كل يوم خبر، ويكمل آخر: لا نحب ان نعلن كل ما نقوم به كغيرنا، نحن نعمل لأجل الجالية بصمت وهناك من يرى ويقدر.
وانا متاكد بان كلدان كاليفورنيا ككلدان مشيغان، يعملون بقوة من أجل الجالية وكل المسيحيين والعراق ومن أجل اميركا ايضا، ولولا نعيق الغربان لما اضطررت لكتابة إنجازات الكلدان في كابيفورنيا ومدينة الكاهون الذين هم وبحق فخرا أينما حلوة.
ما طرحته يفرحنا جميعا متمنيا أن يهتم الكلدان بالميديا اكثر كي يخرسوا كل الأفواه الانقسامية الكريهة.
بالنسبة لهذا الشيء.. يتهمك بتكميم (حلقه).. حقيقة لا احد يكمم (حلق) المفجل..عفوا المبجل غير ورقة خضراء! عند ذاك ممكن تكميمه أو قول ما يؤتمر به وممكن ان يقلد اصوات كثيرة لو رغبت.
اما عن الجندي المبرقع لوسيان البليادشو..مجرد أن تفكر بأهماله فهذا القرار مضيعة وقت بحد ذاته وان طال ثواني.
تحياتي


مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل كوركيس أوراها منصور

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 660
  • الجنس: ذكر
  • الوحدة عنوان القوة
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الدكتور نوري بركة المحترم

مقال وموضوع واقعي وبعيد عن أرهاصات التاريخ السحيق الذي يتغنى به البعض هربا من واقعهم المزري، شكرا لهذا الطرح الجميل.
أسمحلي أن أرد على الاخ "لوسيان" لأقتبس منه أول فقرة في رده غير الدقيق وغير الواقعي.

اقتباس
النقطة الاولى ما يخص الاشوريين: الاشوريين لا يعملون فقط من اجل الامثة واعادة مجد اشور في المملكة الاشورية. وانما الاشوريين  حمو لغتنا الام وامتلكوا الفن الاشوري والاغاني الاشورية والادب الاشوري والمنشورات بلغتنا الام وقدموا تضحيات ضخمة من اجل ذلك كله وهذا كان نابع بشكل رئيسي بحقهم كبشر بان يعيشوا ضمن حريتهم ليمارسوا ثقافتهم وهويتهم ويصرحوا بانتمائهم بدون اي خوف او اضطهاد. وذلك كله ايضا كرفض لسياسات التعريب وتسيس القوميات العربية والكردية التي حاولت حتى اجراء تغيرات ديموغرافية. وقضية اقليم نينوى خاص بنا فهذا ما يريده العرب قبل ان نطلبه نحن, فالعرب قاموا بطرد ابناء شعبنا من وسط وجنوب العراق الى الشمال الى سهل نينوى مثلما كانوا قد ارسلو كل اليهود الى اسرائيل والتي كانت عبارة عن مساهمة عربية لتشييد دولة اسرائيل. والاشوريين نشروا الوعي القومي الذي ادى الى ظهور اهتمام بالقوميات الاخرى كالكلدانية والسريانية.[/size

السيد لوسيان .. تحية وتقدير

أعلاه مقتبس من ردك على مقال الأخ د. نوري بركة الواقعي والصحيح، كوني أعيش المنطقة نفسها (مدينة ألكاهون ـ مقاطعة ساندييكو) ولي إطلاع على ما يحدث في هذه المدينة التي يمثل الكلدان ربع وربما أكثر من مجموع سكانها وأتابع أخبار هذه المدينة من التلفزيونات المحلية فيها، حيث يحضى كلدان هذه المدينة بتقدير وإحترام شعب هذه المدينة وسلطاتها المحلية كون الكلدان شعب مؤمن ومكافح، وإن الأعمال التي يملكها الكلدان ليست فقط ضمن حدود مدينة ألكاهون وإنما هي منتشرة في معظم مدن مقاطعة ساندييكو وتشمل (المطاعم والمحلات التجارية ومحطات تعبئة الوقود والتي تحوي كل منها أسواق متكاملة ومحلات بيع المشروبات الكحولية ومحلات غسل السيارات وفي السنوات الأخيرة أمتلك أبناء الكلدان ورش ومحلات صيانة وتصليح السيارات ومزاولة هذه المهنة يتطلب الدراسة والحصول على شهادة ممارسة المهنة، وكما تنتشر صالونات تجميل السيدات وهذه المهنة تتطلب دراسة فصلين دراسيين متكاملين وتحوي دروسا في الطب والفيزياء والعناية بالبشرة والجلد، ولنا أيضا نشاط متميز في تجارة العقارات وتميز الكلدان في إدارة هذه المهنة.

وفي جاليتنا الكلدانية هنا الكثير من الأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان ومساعديهم والممرضين والممرضات يخدمون في العشرات من المستشفيات والمراكز الصحية ويشهد لهم في العمل والاخلاص، وهنا أود الإشارة الى أن الأخ الدكتور نوري بركة يعد من الأطباء المتميزين في مستشفى "كروسمنت الكبيرة والشهيرة " في مدينة "لاميسا" الملاصقة لمدينة "ألكاهون" وشخصيا وجدت إسمه وصورته في بورد المتميزين الى جانب الأطباء الأمريكان.

الآن سأرجع وأناقش مقتبسك أعلاه عندما تقول الآشوريين حموا لغتنا الأم وأمتلكوا الفن الآشوري والأغاني الآشورية والأدب الآشوري والمنشورات بلغتنا .... الى آخره من مقتبسك أعلاه ؟؟؟ الجواب لكلامك أعلاه هو: إن أكبر وأعظم لغوي وأدباء وقتنا المعاصر هو الملفان يونان هوزايا الذي غادرنا والى الأبد قبل حوالي العامين ومعه كانت مجموعته (بنيامين حداد، أديب كوكا، نزار الديراني، ألياس متي منصور وآخرون) جميعهم كلدانا وليسوا آشوريين - وهنا لا أقصد إن الإخوة الآشوريين ليس لهم نشاط في هذا المجال ـ، والملفان هوزايا كان ومنذ منتصف تسعينييات القرن الماضي هو من وضع المناهج الدراسية بلغتنا الحديثة المتطورة للمراحل الابتدائية والمتوسطة والإعدادية وللدروس جميعها من لغة وقواعد وأدب ورياضيات وعلوم وفيزياء وكيمياء وتاريخ وجغرافية وأخرى، ولولا مرضه ورحيله المبكر لكان أكمل مناهج الكلية، وهو من ألف قاموس بهرا للطلاب ولجميع المراحل، وكما قام هو واللغوي بنيامين حداد بتاليف القاموس الضخم "برعم اللغة" وكنت شاهدا على مراحل وسنوات العمل في القاموس وكان معهم السيد عوديشو ملكو الأشوتي الآشوري الذي سرق جهودهم وسجله وطبعه باسمه الشخصي، وأستغل عوديشو الفترة التي كان فيها المرحوم الملفان يونان يستعد للإنتقال من بغداد الى شمال الوطن للعمل السري والخدمة هناك؟؟؟

أما بخصوص إخوتنا الاثوريين ودورهم في حماية لغتهم، فانا أعرف إنهم كانوا يعلمون اللغة في كنائسهم في العطل المدرسية الصيفية ولكن لم تكن اللغة الحديثة التي واكبت التطور كما رأيناها في مناهج وتأليفات الملفان يونان وإنما كانت لغة التداول فيما بينهم ولغة الكنيسة وكانت أقرب الى اللهجات منها الى اللغة الصافية المتكاملة والحديثة ولا يمكن إعتمادها رسميا كما اللغة المعتمدة في المدارس ؟؟؟

بخصوص الفن والأغاني وهل تعتقد بالاغاني تتقدم الشعوب؟ أم إن الاغاني التي تقصدها هي مجرد لتفريغ هموم ومعاناة أخوتنا الآثوريين الذين ومنذ سقوط نينوى لحد اليوم يعملون " للأمثة " ولكنهم لم يصنعوا حتى ظلا لمجدهم المنقرض؟ إن التغني بالماضي والعمل بعكس التيار والواقع لم يجلب لهم غير الإخفاقات ومأساة سميل أكبر دليل، فقد إنقرضوا من هكاري بتركيا ومن أورمي في إيران ومن نينوى بالعراق ومن أعالي سوريا ولم يبقى لهم غير الالانقاض التي يتغنون بها وبعض الالوف من البشر المنسيين في هذه البلدان التي لا تعترف لا  حكوماتها ولا حتى شعوبها المتخلفة لا بوجودنا ولا بحقوقنا.

أنا شخصيا أتمنى لأبناء أمتنا أن ينالوا حقوقهم على الأقل في سهل نينوى، ولكن مع الأسف هذا لن يحدث حتى وان بقوا هناك لمئة سنة قادمة كون هذه المنطقة بعد طرد داعش قد تحولت الى ساحة صراع بين السنة والشيعة خاصة بعد ثبوت أقدام الحشد الشعبي الشيعي الايراني والدليل تاسيس مدرسة ومعهد الإمام الخميني في ناحية برطلة وقيام الشيعة والإيرانيين بشراء بيوت أبناء شعبنا الذين خيروا بين البقاء والعيش في ظلم وإظطهاد أو البيع والسفر حيث الكرامة والحرية ومستقبل الأجيال، وأما في المناطق الأخرى فان التهميش الحكومي والإضطهاد العشائري والتغيير الديموغرافي هو الذي يحصل الان في مدننا وقرانا وخاصة في قرى وقصبات دهوك وكل شمال العراق.

ومن يقول هناك أحزابنا وقوات حماية سهل نينوى وغيرها فتاكد انها مجرد تمثيلية مؤقتة ألفتها وأخرجتها القوى والحيتان الكبيرة بالتعاون مع بعض أحزابنا الكارتونية حتى يقولون للعالم أنظروا للتنوع السكاني والعيش المشترك بين أبناء الشعب الواحد (وهم يعرفون جيدا إن أبناء أمتنا في تناقص وتهجير وهجرة مستمرة وستكون لها نهاية)، وسينتهي كل حلم بمجرد إنتهاء فصول تلك المسرحية.


إن الانتقاص من إخوتكم الكلدان لن يفديكم بشيء، ولا بكتاباتكم الهدامة أو الإستهزاء بالكلدانية ستحييون آشوريتكم، ولن تنالون أهدافكم إذا بقيت هذه عقليتكم، الكلدان شعب حي ومنتج ومتطور وهو حقيقة واقعة، والعالم يعرفهم ويحترمهم وماضون نحو الأمام ويريدون الخير للجميع ، وشكرا.
 

كوركيس أوراها منصور


غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1017
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيدد كوركيس اوراها
تقول(
ومن يقول هناك أحزابنا وقوات حماية سهل نينوى وغيرها فتاكد انها مجرد تمثيلية مؤقتة ألفتها وأخرجتها القوى والحيتان الكبيرة بالتعاون مع بعض أحزابنا الكارتونية حتى يقولون للعالم أنظروا للتنوع السكاني والعيش المشترك بين أبناء الشعب الواحد (وهم يعرفون جيدا إن أبناء أمتنا في تناقص وتهجير وهجرة مستمرة وستكون لها نهاية)، وسينتهي كل حلم بمجرد إنتهاء فصول تلك المسرحية.)
على الاقل الاحزاب وحمايه سهل نينوى موجوده على ارض الواقع لكن ماذا عنك وقواتك ليست لها وجود الا على الانترنيت وماذا فعلت حضرتك تجاه المهاجرين الكلدان في كاليفورنيا سوى مقالات ليس لها معاني ولا حتى تعالج قضيه ما لشعبنا يارجل اكعد اعوج واحجي الصدك ولو تعبت نفسك قليلا وتأكدت بنفسك عن قوات حمايه سهل نينوى وخاصه اهل سهل نينوى بدلا من اطلاق سهامك باتجاههم تاركا قوات ريان الكلداني وهم يفعلون ما يشاوون في سهل نينوى....
سيد نوري بركه هل ستقف مع ريان الكلداني وقائمة بابليون مثلما كنت تهلهل في الانتخابات الماضيه وتشجيعك للكلدان في سان دياكو للتصويت له ام انك ستشجع ائتلاف الكلدان لان البطريركيه الكلدانيه والرابطه الكلدانيه جعلتك مسؤولا للرابطه الكلدانيه في سان دياكو ثم عن اي عرس كنت تهلهل في ديترويت ومؤتمر الكلدان والذي فشل حتى في تحقيق ابسط حقوق الكلدان
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,727797.msg6212228.html#msg6212228
http://www.nadibabil.com/نهضة-الكلدان-أنتصار-للآشوريين-والسري/
http://www.nadibabil.com/الشيخ-ريان-سالم-صادق-الكلداني-يعقد-ندو/
تحياتي...ثم البطريركيه الكلدانيه لم تعترف بريان الكلداني فكيف وقفت معه في ذلك الوقت والان تقف مع الرابطه الكلدانيه والتي بدورها لا تعترف بريان الكلداني واين ستقف مع ريان ام مع ائتلاف الكلدان ولماذا لم تعطي المجال للاخرين ليكونوا مسؤولين للرابطه وكيف انتخب فؤاد بوداخ للرابطه ام كانت من يدفع اكثر فحظه اوفر للانتساب للرابطه ..ثم مقالتك اكثر تطرفا وطائفية مما يكتبه السيد انطوان الصنا
....... .
من له حساسيه من زوعا فهناك علاج لهذا المرض اسمه التاريخ


غير متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1922
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الدكتور نوري بركة المحترم
تحية وتقدير لجهودكم المتواصلة في خدمة القضية الكلدانية في الجانبين الوطني والأنساني، وهنا نقدم لكم وللقاريء الكريم هديتنا المتواضعة دعماً لمقالكم المميز والواقعي عملياً وعلمياً، وهي نض مقالة سوف ننشرها لاحقاً..
_________________________________________________
هل الكلدان قومية أم طائفة؟!
كتب قسم من كتاب المواقع الألكترونية عن الفكر القومي، محاولين تشويه الحقائق التاريخية والوطنية وحتى الأنسانية، بناءاً على الفكر الأيديولوجي السياسي المسير والمبرمج، في الغاء الآخر من حيث جوده التاريخي وديمومة بقائه على أرض الواقع، من خلال القناعة الأنسانية في الجانبين الوطني والأنساني على حد سواء، دون مراعاة حتى الجانب الأخوي والفكري والتاريخي المتأصل في الوجود الكلداني، بالرغم من كل الأدلة والمعلومات التاريخية الدامغة، ليس من قبل الكلدان وحدهم فحسب، بل من قبل المفكرين العرب والمسلمين والأجانب على حد سواء.اليكم الرابط أدناه للكاتب يوضح هل الكلدانية قومية؟:
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=497728
وهنا نسأل لمصلحة من يتم تغييب وجود الأخ الكلداني في محاولة أنهاء وجوده الوطني والأنساني، وهو يمر بمحن كبيرة متعددة أسوة بالمسميات الأخى عبر الزمن العاصف الدامي المؤلم والمستمر لحد اللحظة؟! وبدلاً من تضميد جراح شعب وأخوة يفترض أن يكونوا أعزاء محترمين على الجميع ومن الجميع، نراهم شادين أياديهم بتصلب على سكانينهم من أجل أيذاء أخوتهم من بنات وأبناء جلدتهم، في غياب الدين وحتى الضمير من أجل نواياهم الخاصة وأيديولوجيتهم المخيفة على شعبهم ووطنهم، بعيداً كل البعد عن أحترام مشاعر وقناعاة أخوتهم الكلدان، مما خلق وضع نفسي متردي بين الأخوة والأخوات لشعب واحد، يفترض أن يكونوا في تلاحم وتآزر وتكامل لمواجهة ما هم عليه، من قتل وتغيب وتشريد وتغييب وتهجير وأنتهاك حرمات وسبي الطفولة وأغتصاب المرأة، بفعل الفكر الداعشي الأجرامي المتصلب والفكر الماعشي السلطوي الفاسد المساند المسيس لخدمة داعش من حيث يعلمون أو لا يعلمون.
وهنا نحيلكم الى قناعة شعب مغترب في أستراليا مثالاً وليس حصراً، تلك هي عناعاتهم وفق حاضرهم ومستقبل وجودهم حضارياً وتاريخياً قديماً وحاضراً، معتزين بوجودهم القومي والأثني واللغوي والجغرافي العراقي الأصيل بالرغم من تغربهم في جميع بلدان العالم، معتزين ومحترمين عاداتهم وتقاليدهم التي نشأوا عليها وترعرعوا فيها منذ زمن طويل بعقود وقرون من الزمن داخل العراق وخارجه..فهل يمكن للكاتب أو حتى دول العالم كاملة، أن تلغي وجودهم وديمومة قناعاتهم القومية وتسميتها الكلدانية؟!اليكم الرابط أدناه:
http://www.nadibabil.com/%D9%85%D8%B9%D8%A3-%D9%84%D8%AA%D8%AB%D8%A8%D9%8A%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D9%85%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%BA%D8%A9-%D8%A7/
اليكم أدناه قناعة الشعب الكلداني الكاملة في أختيار السنة الكلدانية وفقاً للتاريخ والحضارة، التي رادفت الشعب الكلداني بغض النظر عن المسمى كلداني أم كلدي، فالقناعة الأنسانية لا يمكن لأي كائن أو أية قوة أن يغيبوها بجرة قلم، مهما ملك من قوة وقدرة وجبروت، والشمس لا يمكن أن تتغيب بالغربال!!:
 http://chaldeansencyclopedia.com/Articles/Writers%20Archive/Archive%20Ablahad%20Afram%20Sawa/Alsana%20al8awomeya%20a
lkaldaneya%203.htm
حكمتنا:( الأنسانية أولاً..والتاريخ يقرأ من أجل أستنباط ما يمفيد البشرية وليس العكس)
منصور عجمايا
10\شباط\2018

 



غير متصل Mukhles Yousif

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 41
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور نوري بركة المحترم
المهم في حياتنا أن  نسير على المسار الصحيح ونخدم في النهاية شعبنا الكلداني وكل المكونات المسيحية  بدون المساس بالمقدسات وآبائنا الروحانيين
والذين يحاولون بكل الوسائل ان يخدموا شعبنا ويكفلون له العيش الكريم ضمن الدستور  وتحقيق المساوات
في هذه المرحلة الراهنة في إعمار
ما خلفه داعش من دمار  ضد كل مكونات شعبنا، وتعمل مافي وسعها
وتسير ضمن الامكانات المتاحة
 ونحن دوما نرى الذين يحاولون
غيضاً ضد الكلدان بكل الوسائل ولكننا نسير في خطى تحقيق العدالة والمساواة ضمن الدستور الذي يخدم مكوناتنا المسيحية.
والكلدان اليوم  يواجهون  أعتى موجة من النقد الهدام وهم يعلمون ضمن الواقع  الحالي ومدى المهام الصعبة على عاتقهم لخدمة الكلدان
والمكونات من شعبنا المسيحي ضد أي من الأشخاص أو الأحزاب والتيارات الاخرى التي لها مصالح شخصية لتحقيق مآربها ، واليوم لدينا الكثير من العمل الجاد في تحقيق المسيرة في مساعدة اخواننا في تقرير المصير ومساندة قادتنا الروحانيين  في عملهم من اجل الكلدان وشعبنا من المكونات الاخرى،
ولانبحث عن الذين ينقدون وهم وراء الشبكات العنكبوتية ويدهم في الماء البارد وشعبنا يعيش في اصعب الظروف في هذه المرحلة الراهنة ولاننظر  الى  فلان وابو فلان أو أحزاب لها مأرب لتحقيقها  في الانتخابات القادمة وتريد فقط  مكاسب شخصية بينما لا احد ينام مهموم ويحاسب بدلا عنك . ونحن لانقبل ان يمس احد الكلدان وإنجازاتهم  وموقف قادتنا الروحانيين حاسم في تقرير مصيرنا ووحدتنا. ولاشيء يثنينا في هذه القافلة ونتواضب على العمل في خدمة امتنا الكلدانية  واهمال الذين يصطادون في الماء العكر  لغاية ما في أنفسهم  فهذا سيكون لنا  عونا بين الناس ومرضاة لعقيدتنا وفكرنا.
 والكثير من الذين ينتقدون حسب  اوامر اسيادهم واذنابهم ومسنودين بأجر من اجل مخالفة الواقع وتزوير للحقيقه... بين صحفي  أو كاتب يخالف ضميره. وحاضرنا  معروف للقاصي والداني بحيث لا نرد لمن يزور الحقائق ويشتمون ليل نهار  برموزنا  ويفبركون المواضيع ويمجدون بتاريخ الذي اكل وشرب الدهر عليه وهم بعيدين كل البعد عن  الانسانيه.... وشعبنا يحاول  في تحقيق العودة لبلداتهم المدمرة
دمت على هذا الطرح الذي يَصْب في صلب المرحلة الحالية لشعبنا الكلداني وأيدينا دائما مفتوحة للسلام والعمل المشترك دون الألغاء والتحايل .



غير متصل albert masho

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز نوري : مقال جميل ذكرني بالكلام الذي كنت اكتب في درس الانشاء وهو كلام لا يمت بصلة بالواقع على الارض ورغم ذلك كنت احصل على الدرجة الكاملة في الانشاء والسبب ان الكلام الذي كنت اكتب كان هو المرغوب ولا يهم اذا كان حقيقي ام لا لذلك الكلام الذي كتبت انت هو جميل لكن الكثير منه لا يوجد على ارض الواقع ولن ادخل في التفاصيل لكي لا اضيع وقتي ووقت الاخوة القراء . اتمنى ان يكون جميع ابناء شعبنا من احسن الناس في جميع بقاع العالم هو طلب صعب جدا في هذا الزمان لكنه ليس مستحيل . تقبل محبتي .


غير متصل مسعود النوفلي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 380
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الدكتور نوري بركة المحترم
تحية
كثيرة هي المنجزات التي ذكرتها، ولكن هناك منجزات اخرى عديدة لم تتطرق اليها؟
من هذه المنجزات فتح مواقع خاصة ترفع علمكُم، غايتها الهجوم على غبطة البطريرك وإهانتهِ ليل نهار وبصورة مستمرة. كذلك اطلاق صفات غير اخلاقية على ابناء الكنيسة الذين وقفوا مع الحق والبطريركية، منها الشتم والكلمات البذيئة والتزوير والصاق الصور ونقلها من هنا وهناك وباسماء معروفة ومزوّرة. هل هذه الأعمال هي من اجل زرع روح الحب والتعاون كما قرأت لكم؟
 لماذا لا تعطي اهمية لذلك وما هي الاسباب؟ وهل كتبتُم يوماً بصفتكم رئيس الرابطة عن تلك الأمور ولو من اضعف الأيمان كشجب او استنكار مثلاً، ولا اقول الأجراء الرسمي بحقهم. أنا لم أقرأ لكم سابقاً موضوعا يخص هؤلاء ومواقعهم التي تنخر كالأرضة في بيتكم!!!
إذا نُقارن الامور الجيدة التي ذكرتها مع السيئة الموجودة فيما بينكُم، فمن سيكون الرابح منذ ايام وجودكم وخدمتكم مع المطران المتقاعد والى هذا اليوم مع المطران الجديد؟ ايهما اسرع بناء البيت أم هدمهِ وانتم خير العارفين؟
تقول في المقالة:

اقتباس
يأتينا بين الحين والآخر من يكتب مقالات تحريضية تشكيكية وهدامة لاتفيد بشئ سوف خلق المزيد من التمزق والتفرقة والبلبلة بين ابناء الشعب الواحد في ظرف نحن فيه  بأمس الحاجة الى ان نوحد صفوفنا وخاصة ان ابناء شعبنا المسيحي في العراق يواجهون إبادة جماعية ضد وجودهم التاريخي وهم بحاجة الى دعمنا لهم في كافة المجالات وليس التشكيك في وجودهم واعتزازهم بقوميتهم سواء كانوا من الكلدان اوالاشوريين اوالسريان...
التعليق على هذه الفقرة:
ما وضّحته أنا قبل هذه الفقرة بان هناك مقالات تحريضية وهدامة تُمزّق الكنيسة وشعبها ليس بين الحين والآخر كما تفضّلتم، وإنما يومياً، منذ ايام المطران السابق والى هذا اليوم! أين هو الأعتزاز بالأب الروحي وأبنائه؟ أليس ما يكتبه البعض تحريضي وهدّام ويدخل في خانة التمزق والتفرقة والبلبلة؟
تحياتي



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2201
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
السيد لوسيان .. تحية وتقدير

أعلاه مقتبس من ردك على مقال الأخ د. نوري بركة الواقعي والصحيح، كوني أعيش المنطقة نفسها (مدينة ألكاهون ـ مقاطعة ساندييكو) ولي إطلاع على ما يحدث في هذه المدينة التي يمثل الكلدان ربع وربما أكثر من سكانها وأتابع أخبار هذه المدينة من التلفزيونات المحلية فيها، ويحضى كلدان هذه المدينة بتقدير وإحترام شعب هذه المدينة وسلطاتها المحلية كون الكلدان شعب مؤمن ومكافح، وإن الأعمال التي يملكها الكلدان ليست فقط ضمن حدود مدينة ألكاهون وإنما هي منتشرة في معظم مدن مقاطعة ساندييكو وتشمل (المطاعم والمحلات التجارية ومحطات تعبئة الوقود والتي تحوي كل منها أسواق متكاملة ومحلات بيع المشروبات الكحولية ومحلات غسل السيارات وفي السنوات الأخيرة أمتلك أبناء الكلدان ورش محلات صيانة وتصليح السيارات وشخصيا أعرف ثلاث أصدقاء يملكون هكذا ورش والتي تتطلب الدراسة والحصول على شهادة ممارسة المهنة، وكما تنتشر صالونات تجميل السيدات والتي تعتني بالبشرة والأظافر وحواجب العيون بالإضافة الى صبغ وقص وتسريح الشعر وعملية الحصول على هذه الشهادة ليست سهلة وتتطلب دراسة فصلين دراسيين متكاملين وتحوي دروس في الطب والفيزياء والعناية بالبشرة والجلد.

الاخ كوركيس اوراها منصور تحية

شكرا لشرحك اعلاه وانا اعرف بنفسي كل ما ذكرته انت, ولكني لم اقل في اي مكان من انني اشك في ذلك. وانما سالت منذ متى كان فتح مشروع تجاري او شخص يقوم بمعادلة شهادته او شخص يدرس الرياضيات في الجامعة عبارة عن وعي قومي؟

الوعي القومي حسب امثلتك سيكون مثلا ان يكون هناك مجلة بلغتنا الام تحوي مقالات وحوارت عن صالونات التجميل هذه كمثال وبان يتمكن الاخرين من قراءتها...او ان الوعي القومي باولوياته الحالية سيكون ليس بان يقول احدهم هناك 300000 شخص يعرف نفسه بالكلداني وكلهم قلوبهم مع ابناء شعبنا وهي جملة لا تقول اي شئ, وانما ان يقول باننا غدا لو اعلنا عن تظاهرة تضامن وتعاضد مع ابناء شعبنا في الداخل فسيحضرها على الاقل 1000 شخص وهي بحد ذاتها نسبة ضئيلة ولكنها ستعبر عن وعي قومي.
 اذ لو كان هناك كل هذا الوعي القومي الذي تتحدث عنه المقالة , فلماذا كان هناك كل هذه الضغوطات على البطريركية والسينودس لكي يقوموا بالتحفيز على القومية؟ وهي مساعي وتدخلات لم تؤدي للاسف الى اي تغيير.

وحول موقفي من القومية الكلدانية فانا ساقوله لك بدون لف ودوران: لو انني شاهدت وعي قومي كلداني قابل للملاحظة والمشاهدة بحيث يؤدي مثلا الى تضامن وتعاضد مع ابناء شعبنا في الداخل كمثال, فانني اذا رايت بعدها شخص قومي اشوري يقوم بالانتقاص من كل ذلك ليرفضه فانني اقول لك مسبقا بانني ساعتبر تصرف هكذا شخص اشوري بانه تصرف احمق وغبي وجنون (هذا وانا واثق جدا بان القوميين الاشوريين سيدعمون هكذا وعي ولن يقفوا ضده). ولكني لا ارى هكذا وعي قومي كلداني. وانا عندما انتقد فانني مع ان يضعوا البداية الصحيحة التي تعتمد على الحقائق والتي كان قد تحدث عنها الاخ الدكتور صباح قيا وايدته فيها.

هناك لدي العديد من المداخلات وانا اتحدى اي شخص ان يستطيع ان يجد فيها سطر واحد اقصد به الانتقاص, وانا اتراجك بان تقوم في المستقبل باقتباس الاسطر التي اكتبها وبان تشرح لي بدقة اي جزء فيها هو انتقاص ولماذا, وهذا حتى تراجع نفسك انت وحتى ايضا اراجع نفسي ايضا فربما انا اكتب بطريقة تعطي رسالة خاطئة وهذه ساقوم بتصحيحها.

وساقول لك شئ على الجانب لا علاقة له بالموضوع بشكل مباشر ولا اريد مناقشته وليس غرضه الانتقاص: انا مشترك في خدمة جوجل Google Alerts حيث وضعت ايميلي وحددت الاخبار التي يرسلها لي جوجل بشكل اوتماتيكي وهي اخبار محددة حول ابناء شعبنا. في احدى المرات وانا في العمل ارسل لي جوجل مئات من الايميلات وهي تظهر فيها في الايميل فقط جزء من الخبر مع رابط  تتحدث عن تظاهرات الكلدان  في امريكا. انا تعجبت جدا وقلت الان بدءت الطريقة الصحيحة في العمل  وكنت فرح جدا. الا انني بعد ان ضغطت على رابط الايميل وجدت انها تظاهرات من اجل التضامن مع "مسيحين" عراقيين يعيشون في امريكا ومهددين بالطرد الى العراق بسبب جرائم سابقة لهم. والان انا متعجب جدا في ان هكذا تضامن وتعاضد مع هكذا اشخاص كان اكبر جدا من اي تضامن وتعاضد مع محنة ابناء شعبنا في الداخل. والمشكلة الاكبر هي ان هذا الخبر نشرته كل وجميع اخبار العالم بحيث اصبح معروف على الكرة الارضية باكملها. وكان هناك تعليقات تحت الخبر في الصحف العالمية حيث كتب البعض بانه ليس هناك فرق بين مسلم ومسيحي اذا كانوا من الشرق الاوسط فكلهم يمتلكون نفس الثقافة وهم كانوا يسخرون من صورة شخص له اجرام سابق ويضع صورة صليب كوشم على كتفه. بينما ليس هناك محاولات بان يتم تدويل التضامن والتعاضد وجعله اخبار للصحف العالمية فيما يتعلق باوضاع ابناء شعبنا في الداخل.

اقتباس
الآن سأرجع وأناقش مقتبسك أعلاه عندما تقول الآشوريين حموا لغتنا الأم وأمتلكوا الفن الآشوري والأغاني الآشورية والأدب الآشوري والمنشورات بلغتنا .... الى آخره من مقتبسك أعلاه ؟؟؟ الجواب لكلامك أعلاه هو: إن أكبر وأعظم لغوي وأدباء وقتنا المعاصر هو الملفان يونان هوزايا الذي ومعه مجموعته (بنيامين حداد، أديب كوكا، نزار الديراني، ألياس متي منصور وآخرون) جميعهم كلدانا وليسوا آشوريين، والملفان هوزايا هو من وضع المناهج الدراسية بلغتنا الحديثة المتطورة للمراحل الابتدائية والمتوسطة والإعدادية وللدروس جميعها من لغة وقواعد وأدب ورياضيات وعلوم وفيزياء وكيمياء وتاريخ وجغرافية وأخرى

وهذه المدارس نجحت لان العوائل الاشورية ترسل ابنائها اليها. وانت في مكان اخر تصفها بانها اعادة مجد منقرض وتقلل من قيمتها, ام ماذا كنت تفصد بها؟

اقتباس
بخصوص الفن والأغاني وهل تعتقد بالاغاني تتقدم الشعوب؟ أم إن الاغاني التي تقصدها هي مجرد لتفريغ هموم ومعاناة أخوتنا الآثوريين الذين ومنذ سقوط نينوى لحد اليوم يعملون " للأمثة " ولكنهم لم يصنعوا حتى ظلا لمجدهم المنقرض؟ إن التغني بالماضي والعمل بعكس التيار والواقع لم يجلب لهم غير الإخفاقات ومأساة سميل أكبر دليل، فقد إنقرضوا من هكاري بتركيا ومن أورمي في إيران ومن نينوى بالعراق ومن أعالي سوريا ولم يبقى لهم غير الالانقاض التي يتغنون بها وبعض الالوف من البشر المنسيين في هذه البلدان التي لا تعترف لا  حكوماتها ولا حتى شعوبها المتخلفة لا بوجودنا ولا بحقوقنا.

وهل هذه انتقاص من اخوتك الاشورين ام لا وهم قدموا كل تلك التضحيات؟ ما لاحظته انا ان الانتقاص من الاخوة الاشوريين هو شئ عادي في هذا المنتدى.
الاغاني والفن الاشوري تحمل اللغة الام التي انت تحدثت عنها اعلاه. اين الربط بين اجزاء مداخلتك؟

وانا لم اعرف ماذا تريد ان تقصد من كل ما شرحته هنا؟ فالمسيحين بشكل عام تم طردهم سابقا من الشمال وذهبوا الى وسط وجنوب العراق ومن ثم تم طردهم بعد 2003 الى الشمال ومن ثم تعرضوا ايضا الى تهجير من قبل مسلمي داعش. ماذا تريد ان تقول يعني؟ والمسيحية ستنقرض هكذا بشكل عام. فمن شارك في تنظيمات قومية اشورية ام لم يشارك باي شئ قومي او دخل ضمن احزاب عربية الخ, الكل تعرض الى اضطهاد بدون استثناء , ولم يفيد اي شئ حتى عمل البعض ضمن حزب البعث العربي وقاموا بالدفاع عن اللغة العربية وسخروا من لغتنا الام فهؤلاء ايضا تعرضوا الى اضطهاد وتم تهجيرهم.

ما هي الرسالة التي اردت ارسالها من هذا المقطع؟
اقتباس

أنا شخصيا أتمنى لأبناء أمتنا أن ينالوا حقوقهم على الأقل في سهل نينوى، ولكن مع الأسف هذا لن يحدث حتى وان بقوا هناك لمئة سنة قادمة كون هذه المنطقة بعد طرد داعش قد تحولت الى ساحة صراع بين السنة والشيعة خاصة بعد ثبوت أقدام الحشد الشعبي الشيعي الايراني والدليل تاسيس مدرسة ومعهد الإمام الخميني في ناحية برطلة وقيام الشيعة والإيرانيين بشراء بيوت أبناء شعبنا الذين خيروا بين البقاء والعيش في ظلم وإظطهاد أو البيع والسفر حيث الكرامة والحرية ومستقبل الأجيال، وأما في المناطق الأخرى فان التهميش الحكومي والإضطهاد العشائري والتغيير الديموغرافي هو الذي يحصل الان في مدننا وقرانا وخاصة في قرى وقصبات دهوك وكل شمال العراق.

ومن يقول هناك أحزابنا وقوات حماية سهل نينوى وغيرها فتاكد انها مجرد تمثيلية مؤقتة ألفتها وأخرجتها القوى والحيتان الكبيرة بالتعاون مع بعض أحزابنا الكارتونية حتى يقولون للعالم أنظروا للتنوع السكاني والعيش المشترك بين أبناء الشعب الواحد (وهم يعرفون جيدا إن أبناء أمتنا في تناقص وتهجير وهجرة مستمرة وستكون لها نهاية)، وسينتهي كل حلم بمجرد إنتهاء فصول تلك المسرحية.

ولماذا تقول لي هذا الكلام؟ انت تستطيع ان تطلب من البطريركية كل ذلك لتطلب البطريركية من المجتمع الدولي لتسهيل اجراءت اللجوء لابناء شعبنا ولتقول لهم "نحن لم يعد لنا مكان هنا" وهذا لكي يقوم كل ابناء شعبنا في الداخل من الهجرة الى الخارج وليتركوا العراق . ولكي تقوم البطريركيات ايضا بنقل مقراتها الى الخارج والى الابد.

المشكلة في كل هذه النقاشات اننا نتحدث باتجاه مقاطع وليس متوزاي او مشابه, فهذه المقالة بحد ذاتها كان ينبغي ان تشرح ماذا يقصد الكاتب بالوعي القومي , فربما هو يمتلك تعريف اخر الذي ينبغي علينا ان نسير معه في النقاشات.

 واكثر شئ اراه انا مثير للضحك عندما يكتب البعض من ان هناك مداخلات ستسبب تفرقة وانقسام.

هناك تفرقة وانقسام واحد فقط لا غيره بين ابناء شعبنا. وهذا الانقسام هو ان ابناء شعبنا الذين هاجروا هم موزعين ومقسمين بين قارات العالم, وليس فقط ابناء شعبنا بشكل عام, وانما حتى العائلة الواحد اصبحت مقسمة بين قارات العالم. والوحدة الحقيقية سيكون بان نتجمع كلنا في مكان واحد حيث عاشوا ابائنا واجدادنا, وهذا المكان هو العراق.

هذا هو الانقسام والتفرقة الوحيدة الموجودة بين ابناء شعبنا, واي شرح اخر اعتبره انا مثير للضحك.

وهناك شعوب امتلكت نفس مشاكلنا وتعرضت للاضطهاد ولكنها لم تستسلم وطالبت باستمرار  بحقوقها. وهناك شعوب طالبت بتدخل المجتمع الدولي كما في حالة اقامة اقليم كوسوفو وهذا ما رفضته كنائسنا.

انا شخصيا اذا لم يعد هناك احد من ابناء شعبنا في العراق وهاجر الجميع ولم يعد لنا امل للعودة فانني ساقول لك كيف سيكون موقفي وقراري الذي حتما لن يتغير اطلاقا: انا لن اهتم بعدها مطلقا باي شئ قومي لا اشوري ولا كلداني ولا سرياني. اما لغتنا الام فانني ساجعلها تذهب الى الجحيم, اذ ماذا افعل بلغة وابناء شعبنا مقسمين بين عدة قارات والتي لن استعملها معهم ربما فقط يومين او ثلاثة في السنة عندما يكون لدي اجازة عمل.. ولن اذهب الى كنيسة كلدانية او اشورية وهي كناس حتما ستختفي. انا ساذوب تماما في المجتمع الغربي ولن اهتم اطلاقا سوى بمشاغلي الشخصية المحددة في عيشتي. وانا حتى لن ادخل مجددا في اي موقع من مواقع ابناء شعبنا ولن اقراء في موقع عنكاوا ولن اهتم حتى لاعرف من مات ومن تزوج, هي كلها ستصبح عديمة القيمة.

انا عندما اتدخل الان في الشأن القومي فهذا لان لدي لحد الان رغبة للعودة وكتبت عنها سابقا ولعدة مرات وكنت قد دافعت بشدة عن نداء العودة والتبرع التان كانت البطريريكة قد اطلقتهما سابقا وقام اعضاء المؤتمر الكلداني بالسخرية منهما. والبطريركية لا تملك اطلاقا اي خبرة في العمل القومي, هي كانت تملك وضوح وعمل واضح فقط عندما كانت تنطلق من ما هي لديها خبرة فيه وهو العمل الكنسي, فلهذا كانت لديها نداءات جيدة واضحة مثل التبر ع والعودة وهي نداءت كانت قبل مجئ داعش ورفضه القوميين الكلدان. الان البطريركية لا تملك وضوح, فهي لا خبرة لها في القومية ولهذا تجد بيانات وتضويحات متعددة, ونتائجها انها خرجت من مجلس الكنائس واصبحت تقول بان اي تعبير عن اننا ابناء شعب واحد بان  تمثيل اي مؤوسسة ينبغي بان يكون بانها تمثل ابناء شعبنا الاشوري الكلداني السرياني بانها تعبير مشوه, واصبحت تتحدث عن بانها تريد ان تكون المرجعية الخ. وكل هذه التدخلات في اشياء لا خبرة للبطريركية فيها لو كانت قد ادت الى خلق وعي قومي كلداني يحث في المقدمة على التضامن والتعاضد من قبل ابناء شعبنا في الخارج مع من هم في الداخل لكنت الان سعيد جدا بهكذا نتيجة. ولكني لم ارى اي تغيير نحو الافضل.

وانا ايضا لا افهم السبب الذي يجعل البعض من هم غير مهتمين باي عودة للعراق , ارض الاباء والاجداد ليقوموا في كل مرة بالسخرية من اعادة الامجاد القديمة بالرغم من انها في حقيقتها الرغبة في العيش في ارض الاباء والاجداد بحرية وممارسة ثقافتهم وانتمائهم بحرية بدون اضطهاد. والمشكلة ان هؤلاء الذين يقومون بهذه السخرية يقدمون حجج بان هكذا مواضيع تسبب انقسام بين ابناء شعبنا. وانا وضحت ان الشخص الذي لا يرغب بالعودة فهو شخص مقسم اصلا, هو شخص يمتلك انقسام حقيقي بين ابناء شعبنا على قارات العالم, ما هي الوحدة الممكنة بين شخص يعيش في قارة امريكا وشخص يعيش في قارة استراليا؟؟؟؟ انا ارى ان هكذا مداخلات يكتبها هؤلاء هي غريبة الاطوار جدا.

وانا لهذه الاسباب في تعجب حول لماذا هناك اشخاص يتحدثون عن الكلدانية والقومية وهم غير مهتمين اطلاقا بارض الاباء والاجداد. انا شخصيا وكما شرحت لك اذا جاء اليوم وهاجر الكل والجميع فانني لن اهتم باي شئ كما شرحت اعلاه. والمشكلة انهم بانفسهم لا يمتلكون اشياء واضحة ولا يعرفون ماذا يريدون ولم يتفقوا على تعريف معين للوعي القومي وهم لو سالتهم لماذا هم قوميين فانهم لا يعرفون, وهذه كلها نقاط شرحها الدكتور صباح قيا ودعا الى بداية جديدة.

واخيرا انا اتحدى اي شخص يتمكن ان ياتي بسطر واحد من كتاباتي ليشرح لي اين هو الانتقاص ولماذا..

تحياتي


غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اخي العزيز الدكتور عبد الله
تحية واحترام لك وللعائلة
شكرا على مداخلتك. ستبقى علما من إعلام الكلدان وراية نفتخر بها.
تحياتي الى اهلنا في هاملتون

الأخ العزيز قيصر
شكرًا لمداخلتك وإضافات القيمة
تحياتي لك وللعائلة

اخي العزيز نشأت
تحياتي لك وشكرا على مداخلتك. ليس هناك مانع من الإجابة على الردود الموضوعية والتي تأتي في صلب الموضوع. لكن مع الأسف الكثير من الإخوة  يخرج من هذا إطار وكما ذكرت يحاولون آخذك الى متاهات لاتنتهي… وانا بصراحة ليس لدي وقت للرد عليها. مع التقدير.

الأخ العزيز سامي ديشو
شكرًا على مداخلتك القيمة. كم نتمنى لو كانت جهودنا موحدة لخدمة أبناء شعبنا بدل من العيش بالخيال واحلام الماضي  التي لا تقدم ولا تؤخر.

الأخ العزيز بطرس آدم
تحياتي لك وللعائلة ولجميع الإخوة في تورونتو وعلى رأسهم مطراننا العزيز مار باوي
شكرًا على مداخلتك وإضافات القيمة. نعم المؤتمرات الكلدانية ساهمت مساهمة فعالة في تحفيز الكلدان ودفع عجلة الحركة القومية الكلدانية الى الامام والتي نراها تقوى وتقوى يوما بعد يوم
[/size]


متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1220
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ الدكتور نوري بركة المحترم

اقتباس
(( هل تعلمون ان نسبة الجريمة في الكاهون /كاليفورنيا انخفضت خلال ال ١٠ سنوات الماضية بأكثر من ٢٠ ٪ بسبب انتقال الكلدان اليها ))

نسبة الجرائم انخفضت في شمال مدينة شيكاغو " District 20 " نوعا ما والسبب  يعود لبعض الاشوريين الذين شكلوا وحدة بوليس  لمكافحة الجرائم كما نراهم في الصور
 
ممكن تشرح لنا كيف ساهم الكلدان في انخفاض نسبة الجرائم في الكاهون ؟

وشكرا




غير متصل thair60

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 939
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الدكتور نوري بركة المحترم
تحية
بعد ان ثبت أساس الكلدان في بلدان المهجر، الا ان حلمهم لم  يكتمل بعد  الا بعد نقل مقر الباطريركية الكلدانية  بباطريركها وأساقفتها الى المهجر ، وخاصة  الى أمريكا،وعندها سيتحقق حلمنا وتنتهي مشاكلنا مع  الإعداء . وسيكون توجهنا كله نحو تحقيق الحلم الكلداني....
تحياتي وتقديري
ثائر حيدو



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ لوسيان

شكرًا على مداخلتك

أنا اتفق معك بأن الإخوة الاشوريين كانوا سباقين في مجالات الفن والأدب وانا اعرف جيدا ان اول مهرجان أو تجمع اشوري في الولايات المتحدة بدء سنة ١٩٣٣. وهذه السنة سيكون المهرجان رقم ٨٥، يشارك فيه المئات من الإخوة الاشوريين من جميع أنحاء العالم. وهذا يؤكد ما ذكرته بان الإخوة الاشوريين اهتموا ب "الأمثة" والوعي القومي عندهم سبق  بكثير اخوانهم الكلدان والسريان. وأنا لم ادخل في التفاصيل ولكن اعتقد السبب الرئيسي لذلك كان موقعهم في الجبال وخارج حدود سلطة الحكومة العراقية. حيث أعطت لهم حرية الحركة والتعبير قياسا بإخوانهم من الكلدان والسريان والذين كأنو دائما تحت سيطرة الحكومة العراقية.

نحن نعترف بان هناك ضعف في الوعي القومي عند الكلدان ومن الصعوبة شدهم الى اي حدث قومي كما ذكرت في مثالك عن تجمع الرابطة الكلدانية في سان دييكو حين تهجير أبناء شعبنا للمرة الثانية من قرية تللسقف. ولكن اهم شئ هناك حركة مستمرة والوعي القومي بأزياد وكما ذكرت في مقالتي ان كلدان الْيَوْمَ هم أقوى من كلدان الامس وكلدان الغد سيكونو أقوى من كلدان الْيَوْمَ.

وحتى مع وجود حالة ضعف الوعي القومي الكلداني فان هؤلاء الكلدان يعتزون باسمهم ويفتخرون به ومن المستحيل صهرهم تحت اسم القومية الآشورية … لهذا أنا ارى انه من مصلحة  الإخوة الاشوريين دعم وتقوية مسيرة النهضة الكلدانية بدلا من محاولة طمسها… لان هؤلاء الكلدان سوف لايتحولون الى آشوريين وسيستمر هذا التشتت والانقسام بين أبناء هذا الشعب بسبب أشخاص لايهمهم سوى مصلحتهم.

لهذا يبقى من واجبنا ان نكتب ونشرح، يااخوان لاتضيعوا وقتكم في محاولة اشورتنا فهذا لن يحصل… ومن الأفضل لنا جميعا ان نعترف بالواقع بان الكلدان موجودون ولن يختفوا وان كُنتُم تريدون خيرا لهذه الأمة فاعملوا معنا… بعض الإخوة يقولون لي لاتضيع وقتك مع هؤلاء لان لهم أجندتهم ومصالحهم ولاتهمهم لا الأمة الآشورية ولا الكلدانية وإنما جيوبهم…  ولكننا نكتب بين الحين والآخر لإعطاء أمل للأخيرين من أبناء شعبنا  ولو كان هذا الأمل ضعيفا!
وشكرا

 lucian



غير متصل فوزي دلي

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 55
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ العزيز الدكتور نوري بركة
تحياتي
شكرا على مقالتك الرائعة التي فيها وضعت النقاط على الحروف في جوانب متعددة لعمل الكلدان وموقعهم وقوتهم في شتى المجالات سواء في ساندياكو او ديترويت واريزونا وشيكاغو والعراق وأستراليا وأوربا والأماكن الأخرى .
 أسمح لي أن أقول للأخ أنطوان الصنا الذي عقب على مقالتك رغم معرفته للحقيقة بقوله ....
نحن نريد عمل على الارض وفي الميدان وليس شعارات معلقة في الهواء مثل شعارات
وأود هنا وضع بعض المعلومات وبالأرقام وموثقة لمن يود الأطلاع عليها سواء الأخ أنطوان او غيره لتكتمل الفكرة عندهم وليدلوا بدلوهم بما قدمه الطرف الأخر وبالأرقام لشعبنا ...
ملاحظة .... هذه الأرقام قبل أربعة سنوات وأكيد المبالغ تضاعفت والبرامج تكاثرت وتعددت ولا زال الكلدان يقدمون بسخاء وأكيد سيستمرون  .
في الكلمة التي القاها الأخ باسل بقال رئيس برنامج تبني عائلة خلال الحفل التضامني الذي اقامته أذاعة صوت الكلدان بالأشتراك مع ابرشية مار توما الرسول الكلدانية في مشيكان عام 2014 تضامنا مع شعبنا المهجر من الموصل والمناطق الأخرى وفيه تبرع الكلدان بأكثر من عشرون الف دولار , صرح بهذه المعلومات وقال..
هذه التبرعات هي من أبناء جاليتنا الكلدانية التي دعمت وستستمر بالدعم .
منذ بداية برنامج تبني عائلة قبل 6 ستة سنوات ولحد اليوم أرسل اكثر من خمسة مليون دولار الى المهاجرين في الأردن وسوريا ولبنان .
عند دخول داعش الى الموصل وتهجير اهالينا منها ومن قرنا قام سيادة المطران مارابراهيم ابراهيم والمطران مارفرنسيس قلابات بتشكيل لجان عمل لجمع التبرعات لمساعدة أبناء شعبنا المهجر ، حيث لم يكن يتوقع احد ما حدث ، وسميت اللجنة الرئيسية ( لجنة مساعدة المهجرين ) .
+ ووصل حجم التبرعات ما مجموع 1.469.492.15
+ شكلت لجان وأهمها لجنة ( مرسي ) أطباء الرحمة ورئيسها الدكتور مصعب كبي ومعه الكثير من الأخصائيين والصيادلة ، حيث تمكنوا من فتح سبعة مستوصفات وفي طريقهم لفتح اثنان آخران ...
+ برنامج التعليم الذي يساهم في سد احتياجات المدارس المؤسسة حديثاً
+ لجنة مساعدة المهجرين وبالتواصل مع اللجنة المشكلة من الباطريركية الكلدانية برئاسة المطران بشار وردة والمطران أميل نونا قسم عملهم بأستكمال 19 مشروع  صرف عليها 669.989.67  و 425 الف أرسلت لتكملة بعض المشاريع وفي حوزتنا 374.352.32 للبرامج القادمة وأهم هذه البرامج .
١- أرسل 60 ألف في بداية الأزمة وتلتها 80 ألف اخرى وبعد شهر أرسل 60 ألف لشراء الماء والغذاء والأدوية ومستلزمات ضرورية أخرى .
٢ -  540 شخص كانوا يسكنون الخيام بمساعدة الأب نجيب تم شراء فندق مهجور وبعد ترميمه اسكن هؤلاء به مجانا ويوجد لدينا أسمائهم وتلفونات البعض منهم ، وقام الأب نجيب بتزويدنا بكل الوصولات التي صرفها .
٣- العديد من العوائل هاجرت الى جورجيا في روسيا نساعدهم ب 6 ألاف دولار شهريا
٤- 150 عائلة وصلت الى لبنان اول شهر ساعدنا هم ب 150 دولار لكل عائلة وبعد ذلك نساعدهم ب 100 دولار كل شهر .
٥- أشترينا 10 ألاف قبوط نسائي ورجالي والأطفال كلفت مع شحنها 89 ألف دولار
٦- أجرنا 8 بيوت يسكنها عشرون عائلة ونحن ندفع ثمن الإيجار الشهري
٧- لجنة الأطباء ارسلوا 30 ألف دولار لشراء الأدوية والتجهيزات الطبية
٨- اشترينا بناية ( جملون ) صلحت وقسمت على شكل مربعات وبينها حواجز يسكن فيها 161 شخص
٩- 130 عائلة نجهزهم بالاكل وحليب الاطفال
١٠- اشترينا دواشك للنوم وأغطية بسعر 7500
١١- قسم من الأماكن جهزناها بغسالات الملابس
١٢- اشترينا ألعديد من ( كرفان ) بيوت جاهزة كلفة الواحد منها بحدود 4 ألاف دولار
ما ذكرناه وقدمناه موثق ومستلمين رسائل ووثائق من اللجنة الرئيسية في العراق وكل هذه المعلومات وأكثر موجودة في موقعنا هيلب آراكي دات كم
http://www.adoptarefugeefamily.org/

شكرًا لجاليتنا وكنيستان الكلدانية للمساعدة والمساهمة الجادة في دعم مشاريعنا الانسانية لأبناء شعبنا المهجرين اللذين يحتاجون دعمنا وصلاتنا .
معلومة اخيرة .... في حفل أقامه برنامج تبني عائلة قبل أشهر 2017  قال الأخ باسل بقال أن البرنامج خلال منذ بدايته ولحد اليوم  - عشرة سنوات – قدم بحدود عشرة ملايين نعم عشرة ملايين من خلال برامج متعددة , وأوعدكم سنقوم  من خلال إذاعة صوت الكلدان بأجراء لقاء شامل لكل البرامج في مشيكان لتقفوا على الحقيقة الفعلية على ارض الواقع وليس السراب الذي يتكلم عنه البعض .

فوزي دلي



متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1220
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ الدكتور نوري بركة المحترم

اسمح لي ارد الكاتب فوزي دلي

اخ فوزي

اقتبست من ردك الاتي
(( وأود هنا وضع بعض المعلومات وبالأرقام وموثقة لمن يود الأطلاع عليها سواء الأخ أنطوان او غيره لتكتمل الفكرة عندهم وليدلوا بدلوهم بما قدمه الطرف الأخر وبالأرقام لشعبنا )) .

حضرتك تقرأ وتكتب وتتكلم بالانكليزية فتفضل اقرأ المساعدات التي قدمته جمعياتنا الخيرية الاشورية لابناء شعبنا :

المساعدات عام 2004 ولا زالت مستمرة ليومنا هذا .... وشكرا
اسمح لي اترجم مساعدة لبلدة القوش :
PROJECT   Sewerage channels in the town of Alqosh
مشروع قنوات مجاري في بلدة القوش ....

The 2004 Annual Report of the Assyrian Aid Society in Iraq

 The following report was prepared by Mr. Rommel Moushi, president of the Assyrian Aid Society in Iraq. various international branches of the Assyrian Aid Society and urges its readers to assist in the improvement of the living conditions of the Assyrian families in the homeland of Bet-Nahrain- children in particular..]

Project   Relief & Aid:  Refugees & Needy families
Current Progress   Because of the security conditions in larger cities like Baghdad and Mosul, hundreds of families have left their homes for the villages and towns in the north and are seeking security & peace.  They live with their poor relatives and friends.
It was our humanitarian duty to support them when they were in need of any type of support. We prepared a relief program to cover some basic needs for about 1,000 family.
The program included distributing food, blankets, fuel for heating in the Sapna area, Zakho area, Barwaribala area, Dohuk city center, and Aqra area, Hazarjot, Mulabarwan, within Dohuk governorate. Bakhdaida, Baritla, Alqosh, Telisquf, Ainsefny, Biqopa, Jambor, Baashiqa, and Batny within Nineveh Plain.
It is very important to mention that the Assyrian Aid Society continues this program and the number of such families is increasing.
AAS presents different types of assistance to needy families in different areas, according to applications presented to our society.  One such program is taking care of the handicapped people in Kirkuk city by providing them with wheelchairs and other needs.
Funding Sources   Assyrian Aid Society of America AASA
Assyrian Aid society-Australia AASAu
Assyrian Democratic Organization
Assyrian Federation
Assyrian Fund- Eastern Caritas of Sweden
Solidaritats groupe Tur Abdin
Evangelical Lutheran Church Stuttgart-Germany
Ministry of Displacement & Migration-Iraq
Project   Health & Medical Services:  Charity Clinic Services
Current Progress   After the liberation of Iraq, as a humanitarian organization we were allowed to work in the areas once under Saddam's control as in the Nineveh Plain villages. After implementing a relief program in this area, it was very necessary to establish charity clinic centers to introduce medical services to needy people for a long period.
These charity clinic centers present their humanitarian services to needy people in Alqosh, Baritla and Bahkdaida within Nineveh plain and in Sarsink, Sapna area.
Establishing a new charity clinic center in Telisquf.
Bearing or Sharing in the costs of treatments of kidney transplantation for Mr. Dany Awia Yonatan from Baghdad by a special fund from the Assyrian American council of Illinois-Chicago.
Covering the costs of treating a woman from Musol city suffering from cancer.
Funding Sources   Evangelical Lutheran church in Wurttemberg, Stuttgart- Germany
Solidarita group TurAbdin
AAS-America
Project   Reconstruction: Building Clinics in the Nahla region
Current Progress
    There are seven villages in the Nahla region, all suffering from absence of a medical center needed for the treatment of the more critical cases such as accidents or personal injuries.  The roads were not paved until now.
The solution was to built a special building for this purpose in the Bilmend village which is in the center of the Nahla region. After referring to the Ministry of Health to insure us that the building, the medical instruments and workers would be provided, we started the construction on April 28th and finished on November 25th.
The building area is (178) meters2, consist of 4 rooms (4×4)m, a store (4×3)m with bathrooms.
Funding Sources   Health Care Partnerships-Duhok (HCP)
PROJECT   Sewerage channels in the town of Alqosh
Current Progress   
The town has been suffering from drainage problems for several years.  The seweage and rain water flood the streets.   The solution was to lay pipelines to transfer the water out of the town.
The work began on 25 February and included laying concrete pipelines of 350m length and constructing eight concrete septic tanks of (2× 2×2)m.
Cleaning the main channel from debris using excavator for 1500m length.
Perform a regular concrete channel in high discharging of 200m length.
Providing regular concrete passage in different dimensions in width of 3-5m.
Constructing a road of 100m length 7m width.
Funding Sources   Evangelical Lutheran church in Wurttemberg, Stuttgart- Germany
Department for Missions-Ecumenical Relations & Church Development Services.
PROJECT   Irrigation Channel in Bendway village, Alqosh area
Current Progress   The work started on 9 April and was finished on 1 May.  The project included cleaning the channel of 3500m length by using excavator & building stone walls, building a bridge for passing 20× 8m by using plastic pipes of 1m diameter.
Funding Sources   AAS-America
PROJECT   Building Additional Rooms in Derabon village, Zakho area
Current Progress   The (CPA) built 21 new houses in the Drabon village.  Each house consists of two rooms, the village people asked us to add a room to each house. We started building additional rooms (4.5×5)m2 for each house.
40% of the total work is complete.
Funding Sources   AAS-Canada
PROJECT   Repairing Teachers' Homes in the Nahla Region
Current Progress   After establishing a Assyrian high school in Nahla region's Hezany village, two old houses were renovated for this purpose.  The houses of of (160)m2 size.  Repairs included casting of the roofs, plastering, sanitary, electrical, and painting.
Started on 1 October and finished on 12 December.
Funding Sources   AAS America
PROJECT   Repairing Hizany School Building in the Nahla Region
Current Progress   Repairing the sanitary facilities at the Hizany School, providing two water tanks and a new water net.
Building a fence for the school of 150m length.
Funding Sources   AAS-Iraq
PROJECT   Water Project in Chaqala
Current Progress   
Preparing the pipelines and other equipments, to start implementing irrigation water project in Chaqala village, within Barwaribala area, after winter season.
Funding Sources   France Libertes Foundation of Danielle Mitterrand Foundation
PROJECT   Other Small Projects in Various Regions
Current Progress   Providing Sardarawa village with pipes for drinking water, and support for building of the homes
Cleaning the ruins in Dawoodia village, Sapna area.
Building a room for the generator in Margajia village, Barwarlbala area.
Sharing in the building of a house in Mullabarwan village, Aqra area.
Repairing the doors of Mar Georges church in Sheoz, Sameal area.
Funding Sources   AAS Australia
Project   Education & Teaching:  Assyrian Primary Schools Support
Current Progress   Supporting Assyrian schools in the Dohuk, Arbil, Kirkuk, Nineveh Plain and Baghdad, including salaries to the lecturers, helping needy teachers, and providing some basic needs for the schools.
Covering the transportation costs of all students and teachers.
Covering the costs of Assyrian Teaching Committee in organizing different types of educational activities, including recognition of the honor students.
This support is provided during the entire teaching season.
 
On the occasion of Christmas & New Year, distributing gifts for students in Bahra school in Kirkuk, Komany, Dori, Nahla & Bakhdeda Assyrian schools, depending on a special fund from Assyrian Aid Society-Sweden & a group of supporters in Chicago.
Providing Assyrians schools in Bakhdeda & Einsfny with two buses for the students transportation by special fund from AAS-New Island.
PROJECT   Assyrian High Schools
Current Progress   Covering the costs of housing and meals for 120 students in the Nisibin dormitories. Paying monthly salaries to the lecturers, bonuses for teachers, dormitories supervisors, and workers.
Sharing with Ministry of Education in covering the costs of transportation of the students and the teachers .
This support is provided during the entire teaching season.
PROJECT   University Students
Current Progress   Through Assyrian Student & Youth Union, AAS covers the expenses of housing and meals for about 180 students from Erbil & Duhok universities & institutes.
Supporting needy students.
This support is provided during the entire teaching season.
Funding Sources   AAS-America, branches in Europe, Australia, Canada
Assyrian American Council of Illinois-Chicago
Assyrian American National Federation
Chaldean Federation of America
* Evangelical Lutheran Church in Stuttgart , Bavaria - Germany .
* Solidarita Group of TurAbdin
Project   Social:  Supporting Social Societies
Current Progress   
Assyrian Women's Union
Continue supporting the Day Care Center in Ankawa and Duhok.
Supporting the Union in publishing (Nahreneta) newspaper.
In addition to other supporters, our society Support the Union in achieving its different activities, most importantly were: Training course in nursing, sewing, teaching languages & others in Baghdad, Kirkuk, Bakhdaida, Bartila, Alqosh - within the Mosul governorate, Erbil, and Duhok governorate.
Assyrian Students & Youth Union
Establishing an Internet Cafe with a special fund from the AAS of America for the Students & Youth Union in the town of Bakhdeda
Supporting the Assyrian Student & Youth Union in publishing Mezalta, its monthly newspaper.
Supporting the Assyrian Student & Youth Union in achieving its different activities, in Baghdad, Nineveh Plain, Erbil, Duhok.
Supporting Cultural & Athletic centers in achieving different types of activities.
Funding Sources   Assyrian Aid Society – Iraq
Solidarita Group of TurAbdin
Evangelical Lutheran Church - Stuttgart,Germany
    Other Projects Underway:
Building a Youth & Cultural Center in Bartila with funding from AAS-America, and building a Youth & Cultural Center in Telisquf with funding from AAS-Australia.
 


غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2627
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ الدكتور نوري بركة المحترم
تحية
بعد ان ثبت أساس الكلدان في بلدان المهجر، الا ان حلمهم لم  يكتمل بعد  الا بعد نقل مقر الباطريركية الكلدانية  بباطريركها وأساقفتها الى المهجر ، وخاصة  الى أمريكا،وعندها سيتحقق حلمنا وتنتهي مشاكلنا مع  الإعداء . وسيكون توجهنا كله نحو تحقيق الحلم الكلداني....
تحياتي وتقديري
ثائر حيدو
بعد الإذن من الدكتور المحترم نوري بركة
سؤال للسيد ثائر حيدو.. من تقصد بالاعداء؟
بالسنة لي هم الغوغاء الذين يسيئون بحجة انتقاد للكنيسة الكاثوليكية والكنيسة الكلدانية وشخص البطريرك ساكو والرابطة الكلدانية والذين يقولون والأعداء الغوغاء منهم ايضا من يدعي ان الكلدان هم طائفة واصلهم اشوري
واسوء من فيهم هم الكلدان الذين ارتموا تحت أقدام آغاجان وانظموا إلى المجلس اللاشعبي السيء الصيت ..أو من اختار التسمية الآشورية له ويته ولا خلاف على ذلك .لكن عندما يتدخل بشأن الكلدان وبدون اي احترام فهذا لأنه اساسا غير محترم
ابعدنا الله من شرهم وخباثاتهم وضعة نفوسهم
تحياتي

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1042
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ الدكتور نوري بركة
سلام ومودة
ألمعروف عن الجيش العراقي أيام زمان بأن معظم مطوعي جنوده وضباط صفه هم من أهالي محافظة ذي قار ( الناصرية ) . يقال , والعهدة على الراوي , عن ما حصل في مجلس عزاء هناك , حيث كان أحد الآباء يتحدث بفخر عن خبر إيفاد إبنه إلى خارج العراق للحصول على شهادة الدكتوراه .  إنبرى أحد الحضور سائلاً الأب : هل سيصبح عريفاً في الجيش ؟  , وحاول الأب  جهده إفهام السائل عن أهمية ومستوى شهادة الدكتوراه , ولكنه لم يفلح أمام إصرار السائل وتكراره لنفس استفساره : هل سيصبح عريفاً في الجيش ؟ .. وعندها اضطر الأب أن يجيب  " كلا " , فانتفض السائل معقباً : إذن ماكو فائدة من شهادة الدكتوراه .....
أخي دكتور نوري : إن لم يصبح الكلداني عضواً في البرلمان , فإذن وكما حصل في مجلس العزاء " ماكو فائدة " . ما حققه الكلدان في المهجر , وكما أوردته في مقالك , حالة حياتية طبيعية لمعظم مسيحيي العراق بل الشرق الأوسط وحتى العالم الإسلامي برمته ... هذا هو ديدن المسيحي  وما يطمح إليه وتعمل الأغلبية من العوائل لتحقيقه لأبنائها , ولا أعتقد أنها ميزة تميز الكلدان عن غيرهم .. أنت كلداني وأنا كلداني ... ما حققته أنت وأنا حصل في الوطن الجريح , وليس خلال سنواتنا في المهجر ...  وما يحصل بالمهجر هو امتداد لما حصل ويحصل في البلد الأم ...
ألإمتحان في شهر مايس والأمل أن يتحقق ما يعتقده السائل في مجلس العزاء .....
تحياتي



غير متصل Husam Sami

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 249
  • الجنس: ذكر
  • ماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ الفاضل د . نوري بركة المحترم ..
تحيّة كلدانية ...
بداية نقول كما المثل الشعبي العراقي ... (( ماكو زور يخلى من الواوية ...)) ..
الكلداني الأصيل لا يسئ إلى قوميته وعلمها وشعاره والأهم من ذاك كلّه لايسئ إلى رمز عقيدته وسيده وربه يسوع المسيح وأمه ...
 منذ تأسيس الرابطة الكلدانية كانت مقالاتي الأولى تشير ان هذه الرابطة تم اختراقها من قبل البعض من الأنتهازيين الذين ما فتئوا يستغلون مواقعهم القيادية فيها للأساءة إلى الكلدان قومياً وعقائدياً (( علناً )) ... كان لنا في الموقع مقالة تشير إلى هذه الأسائة وهي (( قامت الرابطة الكلدانية في المانيا بأحتفالية عيد الصليب وكانت هذه الأحتفالية مخصصة لأعضاء الرابطة وعائلاتهم مع الأطفال فقط وكان من مدعويها مسؤولين من البلدية للحزب الحاكم وكان المنهاج تعريف الحاضرين على هذا العيد وكان هناك اسئلة عنه ... اقيمت الأحتفالية في قاعة تفصلها عن الكنيسة ستار ( سلايد ) يفتح عندما يزيد عدد المؤمنين ويبتعد مقر اقامة راعي الكنيسة امتار عن القاعة والقاعة معلّقة فيها صورة للرب يسوع المسيح بحضن امه العذراء مريم وزينت القاعة بالعلم العراقي والعلم الألماني والعلم الكلداني وشعار الرابطة ... وبعد ان نزلت المشروبات على الموائد ودارت الخمر في الرؤوس قام أحد اعضاء الرابطة بأستعراض مهاراته في تثبيت ( قدح العرق على رأسه وهو يرقص ) فأرتفعت غيرة رئيس الفرع وقام لدعمه في الرقصة ... والمشكلة انهم نشروا هذه الصوّر في الفيس بوك ولقد كان لنا التعليق التالي (( هل يليق بالمسيحي ان يفعل هكذا )) هذا التعليق ارعبهم .... وسؤالي لكم ولرئيس الرابطة ولمرشدها الروحي ولغبطة البطريرك ... وانت تتكلّم عن الأصلاء من الكلدان ... هل فقد الكلدان اصلائهم بحيث لا يجدون بديلاً عن هؤلاء ... هل الغيرة الكلدانية في وضع قدح العرق والرقص في قاعة تحمل صورة الرب وامه والعلم الكلداني ومناسبة دينية ... هل سيتشرّف أي كلداني بهؤلاء ... ؟ الواجب ان نقول لهؤلاء ... أقيموا احتفالاتكم واسكروا ما شئتم وتصرفوا كما يحلوا لكم لكن لا تدنسوا رمزنا القومي علم بلادنا ولا تقتربوا من إلهنا لأنهم خطوط حمراء ...
عزيزي د . نوري ... عليكم وانتم محسوبين من قادة الرابطة تنظيف بيتكم من هؤلاء بأبعادهم عن قيادة الرابطة والعمل الكنسي والأتيان بمن يرفع رأس قوميتنا وعقيدتنا ... هذه الرسالة احملها لكم لتبليغ من له الأمر لأتخاذ ما يراه مناسباً بشأن ذلك ...
ملاحظة : الصوّر موجودة في حالة طلبها للتأكد من صحة ما ذكر ...
الرب يبارك حياتكم جميعاً ..
الخادم    حسام سامي    12 - 2 - 2018




غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


الأخ قشو ابراهيم نيروا المحترم

شكرًا على مداخلتك
مع الاسف لا اجيد لغة اجدادنا  لهذا لايمكنني التعليق على ردّك

مع تحياتي



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


الاخ العزيز زيد
تحياتي

لم تكن غايتي من استعراض هذه الأمثلة للحديث عن نشاطات أو انتصارات، وإنما لإقول لاخواننا من المتعصبين والمندسين كفاكم هذا الهراء وهذه المحاولات السقيمة لالغاء الدور الكلداني… اذهبوا وابحثوا عن مصدر اخر للرزق …فالكلدان موجودين على ارض الواقع بشعبهم الناجح، بمؤسساتهم، بكنيستهم  وهم اثبتوا وجودهم أينما ذهبوا وكل محاولات التشكيك في هويتهم سوف لاتنفع …فكلدان الْيَوْمَ أقوى بمئات المرات من كلدان الامس  وهم يسيرون الى الامام بخطى ثابتة…

فقبل ١٠ سنوات ربما كان عدد الكلدان  الذين يرفعون العلم القومي الكلداني لايتجاوز العشرات وأليوم عددهم بالمئات وغدا سيكونوا بالاف. 

مع تحياتي لك وللعائلة



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


تحياتي لك اخي العزيز كوركيس أوراها منصور وللعائلة


هذه اجمل واحلى شهادة … ودرس لعلهم يتعضوا…

"إن الانتقاص من إخوتكم الكلدان لن يفديكم بشيء، ولا بكتاباتكم الهدامة أو الإستهزاء بالكلدانية ستحييون آشوريتكم، ولن تنالون أهدافكم إذا بقيت هذه عقليتكم، الكلدان شعب حي ومنتج ومتطور وهو حقيقة واقعة، والعالم يعرفهم ويحترمهم وماضون نحو الأمام ويريدون الخير للجميع ، وشكرا."  


أشكرك على هذه المداخلة وهذا التعبير الجميل الذي  دخل في لُب الموضوع وأغناه 




غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

السيد أشور رافدين

دعمنا قائمة السيد ريان الكلداني لاحتوائها على عناصر كلدانية مهمة مثل المرحوم الدكتور حبيب تومي والأخ العزيز ناصر عجمايا. اما هذه السنة فنحن بالتأكيد سندعم قائمة الائتلاف الكلداني.  أنا دائما ساشجع القائمة الكلدانية وانت من حقك ان تدعم أية قائمة تريد … فلماذا هذا اللف والدوران  … وما علاقة هذا الكلام بموضوع المقالة ؟؟!!!

انت تقول فشل مؤتمر ديترويت وهذا رأيك … السؤال هو لماذا هذا الفرح الغامر وهذه النشوة … هل هذا سيجعلنا اقرب لكم… اما ان نتحول الى آشوريين أو اننا "كخة"!. طيب لتفشل كل مؤتمراتنا وستبقون بحسرتكم!

وما علاقتك انت وكيف تعمل الرابطة الكلدانية ومن المسؤول في الرابطة… من عينك وصي علينا…

أنا ليس عندي أية حساسية من الزوعا وما علاقة هذا بموضوعنا…

نحن لسنا مثلكم، حاقدين على اَي  شئ كلداني… لعلمك أنا كل عام اتبرع لل “. “Assyrian aid society” . نحن لسنا مثلكم حاقدين ، نحن نقدر ونحترم كل عمل جيد وشريف، ولي العشرات من الأصدقاء من الشرفاء الاشوريين الذين يعتزون بالكلدان كأخوة لهم

على كل، الكلام لايفيد بامثالكم……



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


شكرًا لك اخي العزيز ناصر
وسأقتطف هذا النص من ردّك

"بغض النظر عن المسمى كلداني أم كلدي، فالقناعة الأنسانية لا يمكن لأي كائن أو أية قوة أن يغيبوها بجرة قلم، مهما ملك من قوة وقدرة وجبروت، والشمس لا يمكن أن تتغيب بالغربال!"

هذا هو الكلام!



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني



الأخ العزيز مخلص يوسف

شكرًا على ردّك وإضافاتك القيمة

طبعا نحن لأيهمنا هؤلاء الحاقدين الجالسين وراء الشبكة العنكبوتية… نحن يهمنا ان نوصل رسالة الى الإخوة الشرفاء منهم لكي يشاركونا في ذمهم واقصاء دورهم لأنهم مضرة على الاشوريين قبل ان يكونوا مضرة على الكلدان.  ونحن نكتب لنخبر أبناء شعبنا اننا سنقف بالمرصاد لهولاء …


 مع تحياتي




غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


الأخ ألبرت ماشو المحترم

تحياتي لك واعتزازي بك وانا احترم رأيك كل الاحترام

اعتذر كوّن هذا الموضوع لم يكن بالمستوى الذي يلبي طموحك

المهم انك بينت رأيك بدون تجريح للاخر والباقي يبقى قناعتك بالموضوع ولَك كل الحرية في التعبير عن رأيك في الطريقة التي تراها مناسبة

مع التقدير



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

السيد مسعود النوفلي المحترم

نحن لانزرع الشوك بل نزرع الحب والامل أينما حللنا…

أنا لا اعرف كيف ومن أين استقيت هذه المعلومات… أنا لست ولَم أكن يوما مسؤولا عن موقع كلدايا أو غيره وانا لم ولن اكتب هكذا كلام غير مسؤول. وانا كنت بالضد من أية كتابات من هذا النوع لانها لاتخدم كنيستنا ولا أبناء شعبنا…

أنا انصحك ان لا تكتب هكذا كلام بدون إثباتات  مؤكدة لأنك بالنتيجة سوف تفقد مصداقيتك …

أنا احترم كل رجال الدين واعمل معهم وبالدرجة الاولى لخدمة أبناء شعبنا… أنا لااعمل مع شخص المطران وإنما اعمل مع كنيستي… عملت مع المطران سرهد بكل حب واحترام وعملت مع المطران وردوني واليوم اعمل مع المطران شليطا على نفس المبدء ويمكنك ان تسأل جميع عني…

وكذلك يمكنك ان تسأل غبطة البطريرك مار ساكو عن نوري بركة فهو يعرفني جيدا ويكن لي كل الاحترام كما أنا أكن له كل الاحترام والتقدير

انا اعتبر هكذا طروحات استفزازية وبعيدة عن صلب الموضوع بأنهما محاولات للتهرب وجر القارئ الى مواضيع جانبية.

جميع هذه المحاولات والطروحات الاستفزازية لاتخدم قضيتكم. ان كُنتُم تتصوروا إنكم تكسرونا فلا… إنما أنتم تكسرون انفسكم… أنا لا افهم لماذا هذا الكره الذي يملأ قلبوكم لمن تدعون انهم من أبناء شعبكم… أين مبادئ المسيحية منكم واولها احبوا اعدائكم! هذا ان كنّا اعدائكم… فكيفما كنّا اخوة لكم

مع تحياتي



غير متصل مسعود النوفلي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 380
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الدكتور نوري بركة المحترم
اقتباس

السيد مسعود النوفلي المحترم

نحن لانزرع الشوك بل نزرع الحب والامل أينما حللنا…

أنا لا اعرف كيف ومن أين استقيت هذه المعلومات… أنا لست ولَم أكن يوما مسؤولا عن موقع كلدايا أو غيره وانا لم ولن اكتب هكذا كلام غير مسؤول. وانا كنت بالضد من أية كتابات من هذا النوع لانها لاتخدم كنيستنا ولا أبناء شعبنا…

أنا انصحك ان لا تكتب هكذا كلام بدون إثباتات  مؤكدة لأنك بالنتيجة سوف تفقد مصداقيتك

اخي الدكتور:
إذا كُنتَ انت بالضد من أية كتابات من هذا النوع كما تدعي أعلاه، ارجو الكتابة هنا وفي هذا الموقع كيف كُنتَ بالضد منها، لأنني لم أقرأ لك سابقاً بأنك كتبتَ انتقاداً أو تنبيهاً أو حتى تلميحاً بأن ما كان  ينشرهُ هؤلاء غير صالح ولا يخدم الكنيسة وشعبها ويهدم البيت على رؤوس بانيه.
أنا اعلم جيداً بأنك لستَ مسؤولاً عن كلدايا نت الموقع القومي والسياسي وليس الأبرشي،
ولكن من خلال عملك مع المطران بالتأكيد كُنت تعلم ماذا يجري وبالتأكيد كُنت تطلع على المقالات المنشورة فيه أو في غيره.
اخي الدكتور
أنا على اتم الأستعداد لنشر كل ما قام به البعض من الذين تعرفهم من اهانة غبطة البطريرك واهانة الذين وقفوا مع الحق ضد الباطل. وكذلك أهانتكم بالذات وإنتقاص من رابطتكم.
هذا مثال بسيط جداً على ذلك والبقية تأتي
..........:
*تأسيس رابطة كلدانية فاشلة لتحـقـيق غاياته الهـدامة لـتـراثـنا الـقـومي
*إلـتـقاؤه بالسياسيـين وإجـتماعاته مع مسؤولي الأحـزاب السياسية ودعـمه لحـزب زوعا
اخي الدكتور

وغير ذلك الكثير والكثير والمخزي، ويا للعار، وللأسف يا اخي الدكتور لا تتقصى الحقيقة قبل أن تكتب لي حتى تتأكد وشكرا لك.
انت في مقالتك تتحدث عن المنجزات، وأنا كتبتُ لك بأن هناك منجزات اخرى مثل فتح المواقع للكتابة بها وإهانة غبطة البطريرك والشعب. هذه المواقع يجب أن تعرفها جيداً بصفتك مسؤول. أنت تبني والآخر يهدم.
كُنتُ اتمنى أن اسمع رأيك بهذه النقطة تحديداً. أين جوابك رجاءً، هل تؤيد أم ترفض؟ وإذا ترفض ماذا كان عملك أمام إخوتك وابناء شعبك؟

انتظر جوابك لكي تتيقّن بأنني لا أتكلم إلا الحقيقة بعون الله.
مسعود النوفلي



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني



الاخ أيدي بيث بنيامين المحترم

نحن نفتخر ونعتز ونفرح عندما نرى هكذا شباب اشوري يساهم في القضاء على الجريمة

الذي حصل في الكاهون هو وجود مناطق كانت مكتضة بعصابات المخدرات "كشارع مكنوليا" وغيره.  والاخوة القدماء من سكنة الكاهون يعلمون ذلك جيدا فكل يوم تسمع طلقات وأحيانا مواجهات مع الشرطة.

مع وصول موجات كبيرة من ابناء شعبنا الى الكاهون بدأت هذه المناطق تفرغ من هذا النوع من البشر ويستقر فيها أناس مسالمون ، محترمون ونظيفون من ابناء شعبنا الكلداني. وتغيرت تركيبة الكاهون شيئا وصارت احلى وأجمل وأنظف وقلت نسبة الجريمة فيها بصورة ملحوظة.

تصور حتى ان مسؤولي العمارات السكنية أصبحوا لا يسألون ابناء شعبنا عن "كردت ريپورت" من كثر ما حبوا ووثقوا بهولاء الناس حيث دائما يدفعون الايجار في وقته او قبل وقته مهما كانت عوزتهم

الاخ أيدي، تصور ان مركز مدينة الكاهون كان منطقة مقفرة ومخيفة في ألليل وهولاء الكلدان جعلوه منطقة تجارية محترمة ومزهردة بكافة أنوع المحلات. 

طبعا الفكرة المطروحة في المقالة لم تكن للحديث عن اخبار او نشاطات او إنجازات ولكن كما كان ردي على الاخ زيد، هي لنقول لكم هناك شعب حي يرزق وناجح ويفتخر بكلدانيه ومن الأفضل لكم ولنا جميعا ان نفتخر به ونعتز باسمه بدلا من هذه الطروحات الهزيلة التي نسمعها بين الحين والآخر
مع تحياتي

انا اسف للتأخر في إجاباتي على بقية الاخوة ولكني احاول قدر ما أستطيع وحسب وقتي




غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


الاخ العزيز ثائر حيدوا

نتمنى ان يستقر ابناء شعبنا وتزدهر قرانا في سهل نينوى بعد ما تعرضوا له من ظلم وعدوان. ليس من الضرورة ان تنتقل البطريركية فشعبنا في العراق بحاجة الى قيادة كنيستنا والكل يعلم لولا كنيستنا وقيادتها في العراق لكانت حالة النازحين مأساوية اكثر وباضعاف المرات.  فالكنيسة الكلدانية ساهمت بجمع الملايين من الدولارات من المنظمات الانسانية لمساعدة المهجرين والكل يشهد على ذلك.

عندما كنا في كندا خلال تنصيب سيادة المطران مار باوي سورو حصل هناك حديث جاد لتوحيد جهود أبرشيات امريكا الشمالية ( ديترويت وسان دييكو وتورنتو) وتشكيل لوبي بالتعاون والتنسيق مع الرابطة الكلدانية.  امريكا الشمالية تمثل أقوى قوة كلدانية مؤثرة في العالم من حيث عدد الكلدان وقوتهم الاقتصادية والاجتماعية. والرسالة التي بعثها سيادة المطران باوي الى رئيس وزراء كندا تمثل نموذجا للدور الذي يمكن ان تلعبه كنيستنا في الدفاع عن حقوق المسيحين حول العالم.

مع الشكر والتقدير



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ العزيز فوزي

اضافة رائعة عما يقوم به ابناء شعبنا الكلداني في ديترويت  عسى ان تكون الرسالة وصلت للأخ أنطوان الصنا الذي طلب هذه المعلومات

اؤكد مرة ثانية ان المقالة لم تكن للحديث عن إنجازات كما أكدت ذلك في جوابي على رد الاخ زيد ميشو

مع التحيات



غير متصل د. نوري بركة

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الاخ العزيز الدكتور صباح قيا المحترم

شكرا لهذه المداخلة وهذا المثل الجميل والواقعي

نتمنى النجاح للقائمة الكلدانية في الانتخابات القادمة وهذا سوف يعزز دور الكلدان ويعطي دفعة قوية والى الامام في مسيرة النهضة الكلدانية

مشكلة الانتخابات في العراق انها ليست كما نتوقع ونريد انتخابات نزيه وديمقراطية وانما هي انتخابات محاصصة بالدرجة الاولى يسيطر عليها الحيتان الكبيرة. فالاكراد يسحبوك من جهة والعرب من السنة والشيعة من جهة اخرى وإذا أردت ان تكون مستقلا فقد تضيع بين الرجلين!

اذا أردنا ان ننجح فلابد لكل منا ان يساهم في هذا النجاح؛ انا وانت وكل كلداني اينما كان حول العالم يستطيع ان  في تحقيق هذا الحلم الكلداني على النحو التالي:
اولا:
القائمة بحاجة الى دعم مادي:
مساهمة بسيطة  بمبلغ ٥ او ١٠ دولارات لمساعدة المرشحين في التسجيل والدعاية الانتخابية. هذا المبلغ البسيط لو شارك به عدد مناسب  من ابناء شعبنا سيغير ميزان القوى لصالح القائمة الكلدانية

ثانيا:
التسجيل في موقع المفوضية والمشاركة في التصويت:
يوجد اكثر من ١٠٠ الف كلداني بعمر اكثر من ١٨ سنة يستطيع ان يشارك في الانتخابات ويعطي صوته وهذا فقط في امريكا الشمالية !! ١٠٪ من هذا العدد لو شارك في الانتخابات فسوف نحقق نتيجة
مع الأسف في الانتخابات السابقة مجموع المصوتين في امريكا الشمالية بلغ بحدود ١٠٠٠ صوت!

نحن لا نريد ان يرى الاخوة الاشوريبن هذه الأرقام!  ولكن هذه هي الحقيقة نطرحها كما هي لعلها تعطي حافزا لابناء شعبنا الكلداني ليخرجوا ويصوتوا ويدعموا القائمة الكلدانية

طبعا عدم مشاركة ابناء شعبنا اسبابها معروفة وتطرقنا اليها في المقالة…

معظم الناس تقول ماذا سنستفيد من وصول شخص كلداني الى البرلمان… سؤال وجيه… وانا اجيب لنعتبرها منافسة رياضية كلعبة كرة القدم…  ونحن نشجع الفريق الكلداني  ونريد فريقنا ان يفوز …

اما بخصوص الإنجازات والكلدان ليسوا وحدهم فارجع الى ردي على الاخ زيد

مع تحياتي




غير متصل Husam Sami

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 249
  • الجنس: ذكر
  • ماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ د . نوري بركة المحترم ...
تحية طيبة ...
نعم نحن نعلم كم هي التزاماتكم وانشغالاتكم ... وللتذكير فقط ان الموضوع الذي طرحناه في تعليقنا من الخطورة ما يسترعي انتباهكم لأنه يخص اخلاقية البعض من المندسين إلى الرابطة والذين يعكسون صورة غير جيدة لا مهنياً ولا عقائدياً وكنّا نرجوا وبواسطتكم ان يصل هذا الموضوع إلى غبطة البطريرك اولاً ومقر الرابطة في بغداد والمرشد الروحي ... على الرغم من اننا قد اوصلناه لغبطته من خلال التعليق على مقالته في الموقع لكن ادارة الموقع علقته ايضاً وهنا يساورنا الشك في ان هناك محاولات للتعتيم على هذا الموضوع ... ثانياً تعليقي وصل إلى دوره في اجاباتكم عليه ... ارجوا ان تعيروه ما يستوجب اهتمامكم ... تحياتي
الخادم    حسام سامي     18 - 2 - 2018