من يتنصل منك ياهوية الكلدانية يظل حافيا وعاريا بين الأمم


المحرر موضوع: من يتنصل منك ياهوية الكلدانية يظل حافيا وعاريا بين الأمم  (زيارة 1538 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل sppara

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 106
  • الجنس: ذكر
  • سيروان شابي بهنان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
من يتنصل منك ياهوية الكلدانية يظل حافيا وعاريا بين الأمم
مثل لهذا المقال: القرعة بتتباها بجدايل أختها (هذا المثل ينطبق على الاثوريين والكلدان 100% وليس 99%  وبخاصة فيما يتعلق الأمر  بموضوع الارض واللغة في العراق).

الى كل  ناكر جميل عبر التاريخ! تعلم النطق و الكلام على اللسان الكلداني, واليوم يعلم الناس  كيف يتنصل منه. 
الى الذين لم يملو من الطعن بظهر أمتهم الكلدانية بخناجرهم المسمومة ليلا ونهارا.
هذا المقال هو بمثابت الرد لكل الاقلام التي تكتب في عنكاوا كوم طاعنة بالقومية الكلدانية العراقية الاصيلة بمناسبة ومن دون مناسبة. واغلب هذه الكتابات هي من نوع مسيسه ومسخرة  نظرا لما تبثه من روح الفرقة والتخوين والتشكيك بالوجود القومي الكلداني من دون وجه حق .
سوف تدور هذه المقالة حول محورين رئيسين كثر التطرق اليهما مؤخرا وهما : 1- مسئلة التواجد الكلداني في القسم الشمالي من العراق قديما. 2- مسئلة اللغة التي يتكلم بها الكلدان هل هي ارامية كلدانية أم هي لغة أشورية.
فيما يخص المحور الاول من المقالة سوف نسرد بعض الحقائق التاريخية الدامغة حول الوجود المسيحي الكلداني في القسم الشمالي من العراق منذ البداية الاولى لفجر المسيحية في المنطقة.
كما هو معروف لدى الجميع ان الكلدان منذ الاف السنيين قبل المسيحية كانو مشتهرين بعلوم الفلك والتنجيم , اذ تؤكد الكثير من المصادر ان الكلدان والفرس والمجوس كانو اول المبشرين بالدين المسيحي من الرعاة الذين ذهبوا ليسجدو لسيدنا يسوع المسيح من خلال النجمة التي قادتهم الى مغارة بيت لحم في فلسطين اليوم هذا من جهة, ومن جهة اخرى يقول العلامى المطران أدي شير في كتابه تاريخ كلدو وأثور ان واحدا من تلاميذ 72 لسيدنا يسوع المسيح ويسمى (أدي) كان له تلميذان هما (مار ماري  ومار اكاي) وخاصة مار ماري الذي قام بالتبشير بالديانة المسيحية بين الكلدان في القسم الشمالي من العراق. وهنا يستشهد المطران ادي شير في كتابه بدليلين في التواجد المسيحي الكلداني في المنطقة هما : الدليل الاول وجود أسقف كلداني في اربيل نقلا عن مشيحا زخا اذ يقول عن يوحنان أسقف اربيل أنه في سنة 319 م نزل الى المدائن مع أساقفة أخر لأنتخاب خلف لبابا الذي مات موتا شنيعا.
والدليل الثاني : يستشهد به العلامى ادي شير في ص 54 من كتابه عندما يتحدث عن (المرعيثات الكلدانية) ويعني بها الرعية التي يدبرها أسقف كثرت في الجيل الرابع. والتي ذكرتها التواريخ , هي كالاتي: في الشمال نصيبين- زبداي- ارزون- سنجار-اربيل- حانيثا. في الوسط كرخ سلوخ – شهرقرد-نيقاطور- حرباث – كلال – بيت مسكيني –بيت حزايي- لاشوم – ودارا. وفي الجنوب ارمايي أو كلدو – المدائن- كشكر – وبيت كشكرايي – وميشان- وبرات ميشان شابور أو دير محراق. كما يذكر المرعيثات الكلدانية في اقصى الجنوب والتي تشمل دول خليج العربي في الوقت الحاظر وهي: الاهواز – شوشان – وشوشتر- وبيت لاباط – هرمز أرد شير – وخليج العجم – بيث قطرايي..الخ. هذا كله في الجيل الرابع للمسيحية يتكلم به عن المرعيثات الكلدانية كأنه هو اليوم.  هنا يذكرني العلامى ادي شيربمصادر مهمة نذكر منها في هذا الصدد:
1- الاول  الباحث الاكاديمي د. فيصل السامر يكتب في اطروحته الدكتوراه في التاريخ وكانت تحت عنوان (الدولة الحمدانية في الموصل وحلب, طبعة سنة 1970 بغداد) يذكر في ص 154-155- 156 من أطروحته مقاطعة حدياب يصفها قائلا: لقد أطلق الجغرافيون العرب على المنطقة التي كانت اربل قصبتها أسم (أرض حزة) . والواقع أن حزة هي المنطقة التي كانت تشمل أمارة حدياب الواقعة بين الزابين والتي أمتدت الى آشور (شرقاط) والى نصيبين وكانت قاعدتها أربيل. ويتحدث ابن حوقل عن ارض حزة ويعتبرها من رساتيق الموصل بينه وبين اعمال المرج الزاب الكبير.  ويذكر الباحث مرة اخرى أسم مقاطعة حدياب عندما يتحدث عن الموصل واعمالها حيث يذكر(لقد تحولت نينوى الى مدينة من مدن أمارة حدياب التي سماها العرب حزة , وهي أحدى الامارات الكلدانية الارامية التي خضعت تارة للفرثيين وطورا للرومان آبان القرن الثاني للميلاد).
2- الثاني هو الانكليزي (ميجر سون) ترجمة فؤاد جميل لكتاب رحلة متنكر الى بلاد ما بين النهرين وكردستان , جزء الاول, بغداد 1970 اذ يصف كردستان قائلا:(سكنت كردستان الحالية هي التي رحبت بتعاليم سيد المسيح وأعلت من شأن تأثيراتها المصفية مشفوعة بالبهجة التي تمنح في نفس المبتديء بالرهبنة , وهو من تتراءى له خلل سيده المعرفة وعلى ذلك خبرنا من قبل مطران كلداني كتب سنة 400 م أن يزد جرد الاول ملك فارس كان انسانا رؤوفا رحيما وصالحا وان من الاعمال دونا  وصالحا , فصالحها يبقى , ويهلك دونها.وأنه كان عادلا وعطوفا وعلى ذلك عرف ان عطف الفرس وعونهم هما اللذان حصلا للكنيسة أسم حزب فارس).
3- المطران يعقوب أوجين منا في تعريفه للكدان  في قاموسه المشهور كلداني – عربي وفي ص 338 اذ يقول فيهم(الكلدانيون العلماء وارباب الدولة من أهل بابل وأطرافها , أو جيل من الشعوب القديمة بلادهم الأصلية بابل وأشور  والجزيرة  أي مابين نهري دجلة والفرات وهم جدود السريان المشارقة الذين يسمون اليوم بكل صواب كلدانا).   
أم فيما يخص الشطر الثاني من المقالة والذي يدور حول لغة الشعب الكلداني هل هي كلدانية آرامية الاصل ام أشورية؟
فهنا يستشهد العلامى المطران ادي شير في كتابه تاريخ كلدو وأثور وفي ص 39 الفصل الثالث (في المدارس والعلماء اصل الآداب الكلدانية المسيحية) أذ يقول (ان العلامة رينان يقول ان آداب اللغة الارامية الكتابية انما من بابل أنتقلت الى ما بين النهرين وذلك على عهد برديصان).  كما يستشهد بحقيقة جدا قوية هنا اذ يقول( ان ططيانوس الاثوري انما عند الوثنيين تخرج في آداب اللغة الكلدانية لا عند المسيحيين. فأنه في كبره وفي رومية أعتنق الديانة المسيحية. وان برديصان ايضا انما عند الكلدان الوثنيين قرأ هو ايضا مثله كتب كلدان بابل. ثم ترى ماذا يقول دوفال عن كتاب احيقار الاثوري الذي بموجب شهادة المستشرقين انفسهم كتب في بابل في الجيل السادس قبل المسيح. فكلدانية كتاب احيقار هي ذات كلدانية برديصان ومار افرام وابراهاط وغيرهم من علماء الكلدان النصارى). 
كما يستشهد العلامى ادي شير بحقيقة جدا قوية في التاكيد على هوية اللغة الكلدانية اذ يقول(ان الكلدان الوثنيين كان لهم مدارس شهيرة ان كان قبل المسيح وان كان بعده. ومما يوجب غاية التأسف  هو انه لم يصل الينا شيء من تأليفاتهم سوى كتاب احيقار ورسالة مار ابرسرابيون. والداعي الى ذالك هو ان تمسك الكلدان المسيحين بديانتهم ساقهم الى ان يتلفوا من دون تمييز كل اثر وثني اتصل بهم من اجدادهم. كما ان الكلدان الكاثوليك في الازمنة المتأخرة حملهم حبهم المفرط للكثلكة ان يجعلوا فريسة للنار في ملبار وبغداد والموصل كتبا كثيرة نفيسة لكونها تحوي تعاليم نسطور او اسمه فقط لا غير. ان المؤلفين الكلدانيين او الاراميين الذين اشتهروا في الاجيال الثلاثة الاولى هم ططيانوس وبرديصان وابنه ارمونيوس وماني ومار ارخلاوس  وعبديشوع اسقف كشكر. وفي الجيل الرابع تلأ لأ ميليس أسقف شوشان ومار شمعون برصباعي وابراهاط الحكيم الفارسي وغريغوريوس الراهب ومار افرام وتلاميذه. قال برحدبشبا عربايا في مقالته في مدرسة نصيبين ان يعقوب النصيبيني وتلاميذه فتح مدرسة في نصيبين سنة 325م وجعل فيها مار افرام معلما واشتهرت نصيبين من خلال مار يعقوب ومار افرام وهم من أعظم قديسي الكلدان واجل ملافنتهم ).
 ان هذه الحقيقة الدامغة التي تؤكد ان لغة الكلدان هي الكلدانية الارامية الاصل جاءت ايضا في قاموس كلداني –عربي  لأسقف أوجين منا  كما تؤكده هذه الحقيقة نبوءة دانيال التي جاءت في الكتاب المقدس العهد القديم(التوراة).
واود ان اختم الشطرالثاني من المقال بما ذهب اليه الدكتور مجيد حميد عارف في كتابه الاثوغرافيا والاقاليم الحضارية بشان اللغة الكلدانية اذ يؤكد في ص 64-65 من كتابه على ان اللغات السامية تنقسم الى قسمين: أ- اللغات السامية الحية وتشمل(القبطية –العربية – العبرية – الارامية ويقسمها الى السريانية والكلدانية).
ب- اللغات السامية البائدة وتشمل (الامورية البابلية القديمة – الأشورية – الفينيقية- الموأبية – الكنعانية).  والفاهم والواعي والمدرك تكفيه الاشارة......

بقلم الباحث الأكاديمي
سيروان شابي بهنان
اربيل –عنكاوا- العراق
2018-2-24





غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1428
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباس
اقتباس
3- المطران يعقوب أوجين منا في تعريفه للكدان  في قاموسه المشهور كلداني – عربي وفي ص 338 اذ يقول فيهم(الكلدانيون العلماء وارباب الدولة من أهل بابل وأطرافها , أو جيل من الشعوب القديمة بلادهم الأصلية بابل وأشور  والجزيرة  أي مابين نهري دجلة والفرات وهم جدود السريان المشارقة الذين يسمون اليوم بكل صواب كلدانا).
[si3-
ze=14pt]ا
الاخ الباحث سيروان شابي..مع التحية والتقدير
مقالتك بمجملها رائعة لما فيها من ادلة واقوال لمختصين يثبتون بان الكلدان مستمرين بوجودهم ومنذ اكثر من سبعة الاف سنة وان تخلى البعض بمسميات اخرى دخيلة الا ان الغالبية من مسيحيي العراق يسمون بكل صواب كلدانا ..ويكفي كشاهد لكلامنا خروج المجوس من بلاد الكلدان لتقديم الهدايا لميلاد الرب يسوع ..تقبل تحيتي[/size]
[/b]



غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2787
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ سيروان شابي بهنان
بحث رائع ومفيد ...ويغلق الأبواب بوجه ابواق النشاز الذين متأكد من إنهم لن يتجرأوا على مناقشتك ودحض براهينك
بوركت أخي الكريم ويا ليتك تبدأ بسلسلة تكون لنا مرجعاً
تحياتي

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل sppara

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 106
  • الجنس: ذكر
  • سيروان شابي بهنان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ عبد الاحد قلو المحترم
الاخ زيد ميشو المحترم
تحية طيبة وبعد:
شكرا لكما لما سطرته أقلامكم من الكلام الطيب. اخوتي الاعزاء وكل القراء الكرام في عنكاوا كوم المحترمون اني مذ فترة اكتب في هذا الشأن (الكلداني) لربما الذي يساعدني في ذلك هو التخصص الاكاديمي لي حيث كانت أطروحتي الماجستير حول كلدان العراق(دراسة أثنوغرافية)قدمت الى جامعة صلاح الدين كلية الاداب قسم الجغرافيا سنة 1999م , وكما تدرون ان الذين يكتبون الاطاريح يجب ان يكون لهم الالمام الكافي حول موضوع دراستهم. لذلك تجدونها مقالاتي دائما معززة بمصادر أكاديمية رصينة, لكن للأقدار ضروف يبدو البعض  يمتعض من هذه الحقائق ولا تروقهم لا بل تقلب مضاجعهم.
فيما يخص طلب الاخ زيد ميشو هو محق في ذالك يجب العمل كثيرا في هذا المجال اي نشر دراسات وابحاث ومقالات أكاديمية حول ماتحمله الحضارة الكلدانية من أرث كبير في عراقنا العزيز وفي  المجالات الاتية: 1- الجغرافية(المدن والمواقع الكلدانية في العراق أي الارض)ز 2- في مجال اللغة الارامية الكلدانية أدابها بشقيه الكنسي والثقافي). 3- في مجال التاريخ والتراث الكلداني  والفلكلور والتصميم.
في الحقيقة لا أبالغ يا اخ زيد ان الحضارة الكلدانية في العراق هي النموذج الحي للماضي والحاظر لهذا الشعب العريق الذي يمتد تاريخه الى أكثر من 7000 سنة في تراب وطنا العزيز العراق.


 سيروان شابي بهنان


غير متصل soraita

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 728
    • مشاهدة الملف الشخصي
الي الأخ  سيروان شابي بهنان المحترم
شكرا على المقاله والمعلومات القيمه ذكرت بعض المصادر الجديده
وبمناسبه قبل ايام ذكر سياده المطران مار اميل نونا بعض الكتب في مكتبه كاتدرائية قرطبة التاريخية ويقول سيادته (ما جذب انتباهي فعلا هو الكتاب الاول، حيث يؤكد على مصطلح “اللغة الكلدانية” في سنة طبعه (1506)، اي قبل اتحاد كنيستنا بالكنيسة الكاثوليكية واعلانها كنيسة كلدانية باكثر من 40 سنة. هذا دليل كبير على ان استعمال مصطلح اللغة الكلدانية كان موجودا حتى قبل الاتحاد مع الكنيسة الكاثوليكية سنة 1552.)
وهذا هو الرابط
https://www.stthomaschaldean.org.au/%D9%85%D8%B7%D8%A8%D9%88%D8%B9%D8%A7%D8%AA-%D9%83%D9%84%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9
اخي بالنسبه لمتنكري كلدانيتهم لأتهتم فقلمهم للبيع سيذهبون الي مزبلة التاريخ


غير متصل sppara

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 106
  • الجنس: ذكر
  • سيروان شابي بهنان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 الاخت سوريتا المحترمة
شكرا لمداخلتك واهتمامك بالموضوع ، تحية الى سيدنا اميل نونا  نتمنى لك وله الصحة والسعادة انشاء الله. اختي الفاضلة كثير من ابناء شعبنا الكلداني يتذكر في السبعينات ماذا كان يعنون لكتبهم التي كان يؤلفونها حول الادب اللغة الارامية الحديثة فجميعها كانت تسمى باللغة الكلدانية وهم صائبين في ذلك ، من ضمن هذه الكتب التي كنا نقراءها في المدارس الابتدائية (قراءتي الكلدانية) تاليف الشماس هرمز شيشا كولا طبعة السبعينات. فلا تستغربي لما ذكره سيادة المطران سيدنا اميل نونا السامي الاحترم . مع تحياتي وتقديراتي لكم لاغناء الموضوع.
سيروان شابي بهنان


غير متصل يوحنا بيداويد

  • اداري منتديات
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1980
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 عزيزي استاذ سيروان
تحية
 شكرا على المقال بل البحث الرائع الذي كبته.
انا هنا لا ازيد على مقالك سوى وضع وثيقة اخرى تثبت على اهمية الهوية الكلدانية مثل غيرها ولهذا تم ذكرها في هذا المصدر.
الخارطة العالمية ادناه موجودة في المتحف الشخصي للعالم الكبير (اب الفيزياء التقليدية) غاليلو في مدينة فلورنسا الايطالية.
 بالصدفة انتبته اليها بنت حينما كانت في زيارة اليها في العالم الماضي.
ان تاريخ الخارطة يرجع ال حدود 1600-1650م 
ارجو تزيد من ثقة الناس بانفسهم.
 




غير متصل sppara

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 106
  • الجنس: ذكر
  • سيروان شابي بهنان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ يوحنا بيداويد المحترم
تحية طيبة ابعثاها لك من مدينتنا العزيزة عنكاوا ، مازلت اتذكر زيارتك الى ارض الوطن وبالتحديد جمعيتنا الثقافية الكلدانية في عنكاوا حينها تعرفت على شخصكم الكريم عن قرب بعد ان كنت اقراء لك من صفحتنا الغراء عنكاوا كوم مازلت اتذكر تلك الزيارة كانه هو اليوم حين تعرفنا على شخصكم الكريم ذي الاحاديث الكلدانية الشيقة.  اني لاشاكر لك على هذه المشاركة القيمة في هذه الخريطة التي تعد للجغرافيين اللغة التي يتكلمون بها. شكرا مرة اخرى لهذه المداخلة القيمة لناشط قومي كلداني نعتز به كثيرا.
سيروان شابي بهنان


غير متصل د.عبدالله رابي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 694
  • د.عبدالله مرقس رابي
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ العزيز سيروان شابي بهنام المحترم
شكرا على المقال العلمي الذي اعتمدت فيه على مصادر قيمة وبطريقة اكاديمية تشير الى خلفيتك العلمية في الجغرافية السكانية ، فهي مؤشر واضح على ان اهل الاختصاص هم المعنيين في شؤون التسمية الاثنية لابناء بلاد النهرين وليس السياسيين المؤدلجين الذي يكتبون بحسب مصالحهم الشخصية ووفقا لفلسفة احزابهم .هذا هو الاتجاه الصحيح في الكتابة الذي يعكس مدى صحة التعامل والتعاطي مع المصادر وليس كما يفعل غير الاختصاصيين من تشويه المصدر والموضوع.ولعل افضل ما اشرت اليه ما جاء في كتاب زميلي الدكتور مجيد حميد عارف المختص في اثنوكرافيا الشعوب وهو انثروبولجي متميز.
شكرا والى المزيد من هكذا مقالات.
اخوكم
د. رابي


غير متصل وديع زورا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 244
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا جزيلا على المعلومات القيمة، بحث رائع فيه وفرة مصادر قيمة في الوقائع والحوادث التي حدثت في الماضي  .. تحياتي وتقديري
وديع زورا




غير متصل sppara

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 106
  • الجنس: ذكر
  • سيروان شابي بهنان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ الدكتور عبدالله رابي المحترم
الاخ وديع زورا المحترم
تحياتي لكم متمنين الصحة والسعادة لشخصكم الكريم ، الاخوة الاعزاء  كما تعلمون ان الكتابة في مثل هذه المواضيع الحساسة تطلب منا الدقة والحيادية في التعامل مع المصادر بكل امانة علمية والا سوف لن يكون لهذه الكتابة من معنى. اتعهد لكم وللاخوة الاعزاء قراء عنكاوا كوم ان اظل امينا في كتاباتي وبروح واخلاقية اكاديمية مهنية صرفة كي نقدم من خلال هذه المقالات من معلومات واراء تغني القاريء الكريم بالمعرفة الواسعة بقدر المستطاع والامكانات العلمية المتاحة وفي مختلف المواضيع.
مرة اخر اتقدم بشكري الى شخصكم الكريم لما كتبتموه لي من كلمات طيبة اعتز بها وبكم متمنين لكم كل التوفيق.
سيروان شابي بهنان


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2236
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
لذلك تجدونها مقالاتي دائما معززة بمصادر أكاديمية رصينة, لكن للأقدار ضروف يبدو البعض  يمتعض من هذه الحقائق ولا تروقهم لا بل تقلب مضاجعهم.

الاخ سيروان تحية

في اي كتاب بسيط يتحدث عن قواعد التاريخ والذي يتم كتابته حتى للعامة من الناس وليس المختصين ستجد في مدخله ابسط قاعدة في علم التاريخ وهي: من لا يتحدث عن الحاضر بشكل موضوعي ولا يعتبره لحظات تاريخية موضوعية هو شخص لن يتعامل اطلاقا مع الماضي بموضوعية وبالتالي ما سيكتبه عن التاريخ سيكون عديم القيمة.

بعد ان شرحت لك ابسط قاعدة من قواعد التاريخ ابداء انت الان بالتحدث عن التاريخ الحاضر بموضوعية. وانا عندما اتحدث عن الحاضر فانني اقصد التاريخ في الفترة القريبة التي نستطيع فيها ان نسال ابائنا او اشخاص اخرين احياء يرزقون وسنكون متاكدين من اي شئ سيتم ذكره.

وساكتب لك نموذج من التاريخ: لقد شهد شخص يعيش في هذا التاريخ وهو الاخ الدكتور نوري بركة من ان الحس القومي عند الكلدان كان غير موجود , وبعد عدة سنوات من المحاولات بلغ اعدادهم العشرات واليوم يقول وصل المئات .

وهناك اشخاص اخرين يشهدون بانه لم يكن هناك اي حس قومي كلداني وبانه كان هناك سخرية من اللغة الام التي هي جزء من موضوعك وكانوا يفضلون العربية...الخ...هذا كله تاريخ... هذا كله قرارات تاريخية.

والقرار التاريخي الذي اخذه اشخاص قبل ثلاثين او اربعين سنة هي اهم من شخص كتب شئ تاريخي قبل 400 سنة.

ما قاله اشخاص حول القرار التاريخي لابناء شعبنا بانهم كانوا يسخرون من لغتنا الام ولم يكن لديهم اي حس قومي من اي نوع هي عبارة عن قرارات تاريخية وحقائق تاريخية تفوق اهمية عن اية مقطع تقتبسه من مطران مثل اوجين منا.

البارحة كان جزء من التاريخ واليوم هو ايضا جزء من التاريخ وهذه اللحظة الحالية هي جزء من التاريخ. التاريخ ليس كما يشرحه العرب بانه عبارة عن حديث عن زمن قديم جدا.

القرارت التاريخية لابناء شعبنا قبل ثلاثة ايام هي جزء من القرارت التاريخية وهي حقائق تاريخية. الحقائق التاريخية والقرارات التاريخية هي ليست كما يشرحها العرب بانها فقط حديث عن زمن الذي يجب ان يكون قديم جدا.

بعد ان شرحت لك كل هذا واذا كان ما يقوله البعض صحيحا من ان اعداد من قوميتهم هي كلدانية كبير جدا ولكنهم غير مهتمين بها ولا يكترثون لها , عندها تستطيع ان تكتب لكل هؤلاء الاعداد الكبيرة الذين تعتبرهم كلدان ولكنهم غير مكترثين ومهتمين بها ما يلي "من يتنصل منك ياهوية الكلدانية يظل حافيا وعاريا بين الأمم"

مشكلتك ستكون بان كل هؤلاء لا يقرؤن هنا , فهم غير مهتمين باي شئ قومي ولا يكترثون به. ولكني لست ضد ان تصفهم كما تشاء.

واذا لم يقبل شخص بوصفك له فقم بالرد عليه او على غيره.

لماذا اقول لك واكتب كل ذلك؟

جوابي: انا لا اعرف الى من كتبت كل ذلك؟ كلامك الى من كان موجه؟ اذ المشكلة ان هناك من يعتقد بان عدم وجود اهتمام بالقومية الكلدانية سببه وجود اشخاص في الانترنت يكتبون ولا يعترفون بالقومية الكلدانية. هكذا تفكير اصبح مقزز للغاية.

وهكذا تفكير وطريقة هي خاطئة جدا. الشخص الذي يمتلك قابلية وقدرة حقيقة عليه ان يفكر ويجد طريقة حول كيف عليه اقناع كل هؤلاء الغير المهتمين باي شئ قومي ليهتموا بالقومية. الشخص الغير القادر على فعل ذلك هو اذن شخص لا يمتلك اية قدرات.

والان اعود الى التاريخ الحاضر:

هل كان هناك في الماضي بين ابناء شعبنا من قوميته كانت كلدانية ام لا؟ انا لا اعرف. ولكن استطيع ان افترض بانها كانت موجودة, وهنا ساقول ما يلي:

لنفترض بان القومية الكلدانية كانت موجودة, ثم ماذا؟

بماذا سيفيد هكذا تاريخ؟ فنحن من الحاضر نستطيع ان نرى ونقول بان كل هؤءلا كانوا قد تخلوا عنها وتخلى قسم ليس بقليل حتى من اللغة الام وسخروا منها, واصبح الاغلبية الساحقة غير مهتمين اطلاقا باي شئ قومي.  وما قرره كل هؤلاء كان عبارة عن قرارت تاريخية التي اصبحت جزء من التاريخ وجزء من الحقائق التاريخية. هذا هو التاريخ الذي نملكه الان والذي لا يستطيع احد بان يشك في سطر واحد منه. هذا هو التاريخ الحاضر الموضوعي.

واعيد من لا يعترف بموضوعية التاريخ في الحاضر لن يتعامل اطلاقا مع الماضي بموضوعية.

واخيرا اقول بانني لست حاقد على  شئ , بل العكس, انا مع ان يتم استخدام هذا الوقت بان تقنع اشخاص غير مهتمين باي شئ قومي لتقنعهم بما كتبته عن القومية الكلدانية, وهذه سنسميها بالقدرات. وهذا بدلا من خلق اوهام تتواجد فقط في خيال مثل ان عدم وجود اهتمام بالقومية الكلدانية سببه اشخاص يكتبون في الانترنت ضدها.

تحياتي


غير متصل sppara

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 106
  • الجنس: ذكر
  • سيروان شابي بهنان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ لوسيان المحترم تحية طيبةلك وللقراء الاعزاء في عنكاوا كوم:
اشكر على هذه المداخلة الطيبة وباسلوب ادبي راقي جدا ، وان لربما تختلف معي في مقالتي بسبب بعض من الاستفسارات التي كتبتها لي التي في رايك لم تكن واضحة ومنها على سبيل المثال عنوان مقالتي(من يتنصل منك يا هوية الكلدان يظل حافيا وعاريا بين الامم) الاخ العزيز لوسيان المحترم ان عنوان مقالتي موجه لنا نحن الكلدان ابتداء من كاتب السطور صاحب شهادة الماجستير سيروان شابي بهنان والى كل اصحاب الشهادات والمتعلمين والمثقفين والذين لم تتح الفرصة لهم التعليم اي كل ابناء قومية الكلدانية دون استثناء بكل شرائحها المجتمعية في كل العالم من يعلم باركان قوميته الكلدانية من( اصل - ولغة-وارض - ودين - وتاريخ - وتراث وفلكلور وحاضر) يتنصل منها اليوم تحت ذرائع شتى منها جمع المال والمناصب والشهرة الزائف اي امور الدونيا الزائلة الرخيصة برخص التراب على حساب هويته الكلدانية في العراق والعالم في نظري سوف يظل حافيا وعاريا بين الامم  اظن ان الصورة اصبحت واضحة بوضوح الشمس يا اخي العزيز لوسيان.
اما الشطر الاخر لما ذهبت اليه اي قراءة التاريخ الماضي بالحاظر انت محق به 100% ولكن اخي  لوسيان تاريخنا القديم والحديث يشهد لنا بان الهوية الكلدانية ما زالت حية الى يومنا اخي لوسيان يكفي سياسة التهميش والاقصاء التي تمارس بحقنا نحن الكلدان على ارض الوطن فهي دليل حي لما ذهبت اليه ناهيك عن ذلك سياسات التعريب التي حاولت حكومات البعث المقبور ان تمارسها بحقنا في التاريخ الحديث . ناهيك من المذابح التي ارتكبت بحق الكلدان العزل هنا وهناك في العراق التي كانت تستهدف هذا المكون الاصيل العريق في العراق. اخي لوسيان صدقني اني لا اكتب لك من لغة العاطفة بل ان هناك امور صدقني لا استطيع ان ابوح بها على الانترنيت لكن اقول لك ان ما تعرض له الكلدان لا يحسد عليها عدو واللبيب تكفيه الاشارة. دعني اختم لك ردي مستلهما بذكرى شهادة ابينا المطران فرج رحو التي تصادف هذه الايام ذكرى استشهاده، المطران الكلداني التي تقف اقلامنا  عاجزة عن وصف هذه الملحمة البطولية الكلدانية من مدينة الموصل العزيزة ماذا كانت مكافاءته عن حبه الكبير لكلدانيته وكنيسته وشعبه من دون تميز بين مسلم ومسيحي في هذه المدينة العظيمة ناهيك عن اصراره ان يكون اخر شخص يترك الموصل الا انه ابى ان يتركها هنا اذكرك بقول الشهيد ابونا رغيد كني عندما قال سوف اترك روما عاصمة ايطاليا واتوجه الى الموصل لخدمة رعيتي الكلدانية هناك ولربما ينتظرني اكليل الشهادة للسيد المسيح ربنا والاهنا له المجد الى ابد الدهور ان هولاء الابطال من الكنيسة الكاثوليكة ابناء الهوية الكلدانية من يتنصل من هويتهم ولسانهم الكلداني ، سامحني يا خي لوسيان ان اقول هذه الكلمة سوف يلبسه ثوب العار ويجعله عاريا وحافيا بين الامم ارجو ان توضحت لك الصورة الان أكثر.
تقبل تحياتي ومودتي بس لي رجاء منك عسى ان تكتب  باسم الثلاثي كي اتعرف عليك اكثر كما نحن نفعل اعضاء اتحاد الادباء الكلدان ,وكل الكتاب الاعزاء في صفحة عنكاوا الموقرة,  فبالنهاية كلنا اخوة اعزاء يا اخ لوسيان تحياتي لك بالصحة والسعادة.
سيروان شابي بهنان
اربيل عنكاوا العراق



غير متصل sppara

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 106
  • الجنس: ذكر
  • سيروان شابي بهنان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تحية طيبة الى جميع القراء الاعزاء في صفحة عنكاوا كوم الموقرة، وشكر خاص الى الاخوة الكتاب الذين ادلو بمداخلاتهم واضافاتهم لاغناء الموضع .
سيروان شابي بهنان