نائبة كوردية تمثل العراق في تحضيرات القمة العالمية لتمكين المرأة


المحرر موضوع: نائبة كوردية تمثل العراق في تحضيرات القمة العالمية لتمكين المرأة  (زيارة 917 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 22752
    • مشاهدة الملف الشخصي
نائبة كوردية تمثل العراق في تحضيرات القمة العالمية لتمكين المرأة

شفق نيوز/ عنكاوا كوم
اختيرت نائبة وأكاديمية كوردية لتمثيل المرأة العراقية في اجتماعات اللجنة التحضيرية للقمة العالمية لتمكين المرأة، التي ستعقد في مقر الأمم المتحدة خلال آذار/ مارس الجاري، بهدف تعزيز قدرات النساء في الدول النامية ودورهن في مجالات ريادة الأعمال وصنع القرار والتنمية المستدامة.
وقالت النائبة عن الحزب الديمقراطي الكوردستاني في البرلمان العراقي، بيريوان خيلاني، إن منظمة أمريكية "اختارتني لتمثيل المرأة العراقية في اجتماعات اللجنة التحضيرية للقمة العالمية لتمكين المرأة التي ستعقد في مقر الأمم المتحدة بمدينة نيويورك الأمريكية، خلال المدة من 12 إلى 23 آذار الجاري"، مبينة أن القمة "تعقد بناءً على قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة للارتقاء بواقع النساء بالدول النامية نتيجة ملاحظة ضعف دورهن في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية".
وأضافت أن الجهات الدولية المعنية ومنها الأمم المتحدة والبنك الدولي "أكدت على أهمية دور العلوم والتقنية في تحسين واقع المرأة وتمكينها في مختلف المجالات بما فيها ريادة الأعمال وصنع القرار والتنمية المستدامة بالمناطق الحضرية والريفية"، مشيرة إلى أن اجتماعات التحضيرية للقمة "ستركز على عدة محاور تتعلق بتمكين المرأة القيادية، المنظور الاقتصادي لبناء قدرات المرأة، التحديات والفرص في تمكين المرأة الريفية، تعزيز قدرات النساء من خلال زيادة المعرفة وحقوق الإنسان والتعليم وتعزيز قدرات النساء بالحصول على تقنيات الاتصالات بالتعاون مع القطاعين العام والخاص".
وأوضحت خيلاني، أن عدة جهات دولية "تمول اجتماعات التحضيرية للقمة العالمية لتمكين المرأة منها أمريكية وألمانية وهولندية"، معربة عن أملها بأن "تستفيد المرأة العراقية من نتائج القمة بنحو ينعكس ايجابياً على واقعها ودورها في مختلف قطاعات العمل والإنتاج وصنع القرار".
يذكر أن النائبة بيريوان خيلاني، حاصلة على شهادة الدكتوراه في علم الأرض (الجيولوجي) من جامعة لندن البريطانية، وسبق أن شغلت عدة مناصب قيادية في وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي الاتحادية والكوردستانية، قبل عملها كتدريسية في جامعة النهرين، وانتخابها في البرلمان العراقي بدورته الحالية، حيث تمارس عملها ضمن لجنة التعليم العالي بالمجلس.