الى المرأة في عيدها


المحرر موضوع: الى المرأة في عيدها  (زيارة 304 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ميسون نعيم الرومي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 527
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى المرأة في عيدها
« في: 21:45 07/03/2018 »
الى المرأة في عيدها
ميسون نعيم الرومي

للمرأة عيد اليوم ..عَ الظلم ثارت
بامريكه صاحت صوت .. والدنيه فارت
***
بالمهـَـد هـَـزَّت ايـد .. والعالم ابإيـد
بالخبز والأزهار.. عيـّـدَت بالعـيـد
***
المرأة صوت العدل .. المرأة كرامه
المرأة نوراونار.. للحق عـَـلامـَه
***
بالثامن امن آذار.. المرأة ثارت
كسرَت قيود اهواي .. عَ المرأة جارت
***
المرأة عـِـز او جاه .. المرأه قائد
المرأه ما تنذل .. ابـفرض العقائد
***
العصر الحريم اترد ! ببلادي يا حيف
ملفوفه بالجبات .. بالبرد والصيف
***
تاج الشعر فكيه .. امن الله هديه
ايغض البصرلو راد .. وانتي الأبيه
***
المرأة رفعة راس .. والجنـَّـه الهـَه
انتي الوطن والناس .. والدنيه كلهه
***
ابتدعوا انواع اشكال .. وامن الزواجات
اشلون ابمهانه اتصير! بنت الحضارات!
***
صرتي متاع اليوم .. يا مرأة ترضين؟
تتزوج الطفلات .. تسعه امن السنين؟
***
*اگعد (زهاوي) اوشوف شوف المصيبه
العصر الحريم انرد والعيبه عيبه
***
خل نـِتــّحد وانصيح .. لا.. ثم لا
ام اوبنت فد صوت .. والظلم لا..لا
***
شفنه العجب هاليوم .. صوت اوقصائد
امحجبه وتريد احقوق .. واچماله قائد
***
اللي يريد ايقود .. يؤمن بالافكار
يتحرر امن القيد .. واتشع الانوار
***
يا شعب الله اعليك .. انت الحضاره
هذا العراق انذل .. اعدل مساره
-----------------------------------------
*(زهاوي):- الشاعر جميل صدقي الزهاوي ولد في بغداد عام 1863م وتوفي بها في عام 1936
كان أستاذًا للفلسفة الإسلامية وعند تأسيس الحكومة العراقية عين عضواً في مجلس الأعيان. نظم الشعر باللغة العربية واللغة الفارسية، دافع الزهاوي عن حقوق المرأة وطالبها بترك الحجاب حيث قال
اسفري فالحجاب يا ابنة فهر
هو داء في الاجتماع وخيم
كل شيء إلى التجدد ماض
فلماذا يقر هذا القديم ؟
اسفري فالسفور للناس صبح
زاهر والحجاب ليل بهيم
اسفري فالسفور فيه صلاح
للفريقين ثم نفع عميم
زعموا ان في السفور انثلاماً
كذبوا فالسفور طهر سليم
لايقي عفة الفتاة حجاب
بل يقيها تثقيفها والعلوم
-------------------------------------------------
 
8 / آذار / 2018
ســـــــــــتوكهولم