وكيل السيستاني الشيخ عبد المهدي الكربلائي .. والإستخفاف بالعتبات المقدسة


المحرر موضوع: وكيل السيستاني الشيخ عبد المهدي الكربلائي .. والإستخفاف بالعتبات المقدسة  (زيارة 209 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل صلاح العبيدي

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 24
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
وكيل السيستاني الشيخ عبد المهدي الكربلائي .. والإستخفاف بالعتبات المقدسة

صــلاح العبــيدي
من المفارقات العجيبة في بلدي الجريح الأسير المغلوب على أمره بأن يتسلط الفاسدين ويتربع على زمام الأمور ويدير شؤونه أراذل الناس من إنحط فكرياً وخلقياً وهذا يشمل جميع النواحي من السياسية والدينية والاجتماعية لأن هؤلاء تحالفوا وتكاتفوا واتفقوا على العراق فأصبحت زمام الأمور بأيديهم ليسرقوا لينهبوا ليقتلوا ليثيروا الفتن والنعرات المختلفة من قبلية وعشائرية وطائفية ومذهبية والضحية فيها هو أبناء العراق شعب العراق فقراء العراق الناس العزل والشواهد لا تعد والصور واضحة وجلية جعلوا من أبناء العراق ذلك الشعب الذي تربطه عدة أواصر إلى بلد مفكك متفرق الكل يكره صاحبه بذرائع وشبهات قد أثارها هؤلاء الذين استخفوا الشعب وأصبح لعبة بأيديهم يحركونه كيف ما شاءوا فلم يراعوا له أي كرامة واحترام, قبل يومين تناقلت عبر الانترنت وعبر وسائله فيديو لأحد وكلاء المرجعية وكيف يمارس الاستخفاف والاستحقار للناس وأين وفي أي مكان مقدس ذو حرمة ومكانة لدى جميع المسلمين وله خصوصية لدى الجميع إنه مقام الإمام الحسين عليه السلام حيث أن هذا المعتوه والمنحرف والشاذ والمتكبر لم يراعِ حرمة المكان ولم يراعِ قدسيته ولم يراعِ مشاعر الناس وكيف يستهزئ ويسخر من الشعب العراقي ومن الناس وبلا خجل لأنه أمن مكر الله لأنه انخرط في الرذيلة وسوء الخلق فهذه هي صورة من صور عديدة تمارس بحق أبناء العراق بحق شعب العراق بحق مقدسات العراق التي انتهكت علناً من قبل هؤلاء ............
وادناه رابط الفيدو الذي نشر في الفيس بوك وغيره
goo.gl/TN6dLS



[/b][/font][/size]