اعتراف المطران الذي اخترع التسمية الارامية ، ومتوعدا بالتسمية الحثية ؟


المحرر موضوع: اعتراف المطران الذي اخترع التسمية الارامية ، ومتوعدا بالتسمية الحثية ؟  (زيارة 435 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3797
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اعتراف المطران الذي اخترع  التسمية الارامية ، ومتوعدا بالتسمية الحثية ؟

اخيقر يوخنا

كنت احاول ان اجد جوابا حول من الذي اخترع او دعا او اوجد  التسمية الارامية حيث لم اسمع بهذا الاسم الا بعد سقوط النظام تقريبا ،،،فمن اين جاءت هذة التسمية ومن هو الذي  دعا اليها  اومن الذي اطلقها  وما السبب في ايجادها او الدعوة الى تبنيها وبقية الاسءلة التي تثيرها هذة التسمية ،
وحدث انني استمعت الى شريط فيديو  يشرح ويوضح كل تلك التساوءلات
حيث نجد بان هذة التسنية اطلقت بعد الثمانيات حيث كانت التسنية الساءدة هي سوريو اي سورايا
وان السبب الذي دعا هذا المطران الى احتراع هذا الاسم او هذة التسنية هو لانزعاجه من بعض السياسيين الاشوريين الذين لم يعتذروا له
كما نجد ان هذا المطران يوءمن بالاشورية ويتوعد الذين يتنبون هذة التسمية الحديدة بانه اذا استمروا بذلك فانه قد يتبنى الحثية حيث الحيثيون كانوا اول الاقوام قبل الاراميين
وهنا سوف اترك القاريء مع ما جاء في الشريط من اجل ان يتعرف على هذك الحادثة التاريخية


وادناه مقاطع من اهم ما جاء في الفديو :
التسمية ألآرامية لم تكن موجودة الى الثمانينات بل كانت سورويو أي (سورايا).
المطران هو من إخترع و جلب التسمية هذه لإنزعاجه من بعض ألاشوريين الذين يعتبرهم أسائوا له و لم يعتذروا له.
لو لم يكن هذا الخلاف بين المطران و بعض ألاشوريين لما كان حدث هذا و اخترعت تسمية جديدة لنا.
لست فرحا بالبعض من الحركة ألآرامية الذين يعملون نفس ما عمل ألاشوريون من أخطأ قبل.
أنا فرح بالبعض من الحركة ألاشورية و الحركة ألآرامية الذين يقولون أننا واحد و يعملون للوحدة.
أنا من هم أي (أنا من ألاشوريين).
لو مشى الذين في الحركة ألآرامية هكذا فأنا سأتركهم و سأقول أنا حيثي.

خلاصة:
تعصب البعض و عدم معرفتهم للتعامل (التكلم و العمل) هو ما يقسم أمتنا و أرائنا و يضعفنا أكثر.
لا يجب أن نستسلم للغضب و نمنحه الطريق ليسيطر علينا و يقودنا لعمل ما سنندم عليه.
كلنا أبناء أمة ألاشورية واحدة و عدم معرفتنا بالتاريخ و ضعف ثقافتنا القومية و المسيحية أودى بِنَا للانقسام




https://www.facebook.com/800513603399651/videos/1171509569633384/