دعوة الى مناظرة انتخابية لقوائم شعبنا


المحرر موضوع: دعوة الى مناظرة انتخابية لقوائم شعبنا  (زيارة 1081 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل الخوري عمانوئيل يوخنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 382
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
دعوة الى مناظرة انتخابية لقوائم شعبنا

يتوجه العراقيون، وبينهم ابناء شعبنا، الى الانتخابات في 12 ايار القادم لانتخاب اعضاء البرلمان في دورته الجديدة.
•   وحيث ان البرلمان هو اعلى سلطة تشريعية في العراق،
•   وحيث ان شعبنا شعب اصيل في الوطن فانه متوقع منه وله ان يشارك في بناء مستقبل وطنه كما شارك في بناء تاريخه،
•   وحيث ان شعبنا يعاني من الافتقار الى المساواة والعدالة في التشريعات العراقية، مثلما في بقية المجالات الحياتية التي يتطلب التعامل معها تشريعيا،
•   وحيث ان العملية الانتخابية هي عملية لا تنحصر بيوم الانتخابات فقط، بل تنطلق مع اقرار القانون الانتخابي واعلان المشاركين، افرادا واحزابا وتحالفات، وتبنيها لبرامجها الانتخابية واطلاقها لحملاتها الانتخابية،
•   وحيث ان الناخبين لهم الحق في التحاور والنقاش مع المرشحين،
•   وحيث ان القوائم المتنافسة ملزمة باعتماد الصراحة والوضوح مع نفسها ومع شعبها،
•   وحيث ان الجميع، كيانات وقوائم ومرشحين، متعهدون اعتماد الاسلوب الحضاري المتمدن الذي يليق بشعبنا من جهة، وبالسلطة التشريعية التي يسعون للمشاركة فيها من جهة اخرى،
•   وحيث ان شعبنا يسعى الى تعزيز حضوره واداءه النوعي والمتمدن في الحياة السياسية والثقافية وغيرها على مستوى الوطن ايضا، مثلما في البيت الداخلي،
•   وحيث ان اداءنا السياسي والاعلامي يحتاج الى الارتقاء به لما يخدم شعبنا وقضيته التي يتشارك الجميع المسؤولية تجاهها،
•   وحيث ان المناظرات المفتوحة بين المتنافسين تتيح اجواء وفرص متكافئة لتبادل الرؤى والاراء عبر احترام الراي والراي الاخر،
•   وحيث ان المناظرات هي من اكثر الاساليب المعتمدة في الدول الديمقراطية في المنافسات والانتخابات الرئاسية او البرلمانية او البلدية،

فاني ادعو الاحبة في القوائم المتنافسة من ابناء شعبنا الى مناظرة مفتوحة اقوم بادارتها في احدى القاعات في دهوك (وربما تلحقها اخرى في اربيل وسهل نينوى) وتكون مفتوحة للحضور من ابناء شعبنا ووسائله الاعلامية الراغبة.

ملاحظات:
1- لا شروط مسبقة للتهيئة للمناظرة او لمسارها، فيما عدا شرطان:
الاول: ان القائمة المشاركة تتمثل برئيس القائمة او احد المرشحين المخولين رسميا للمشاركة باسم القائمة.
ثانيا: تبتدأ المناظرة بالمصافحة المتبادلة بين كل المشاركين، وتنتهي بمصافحة متبادلة بينهم.
2- التفاصيل التقنية من حيث الموعد والمكان وفترة المناظرة يتم الاتفاق عليها لاحقا بين المشاركين بعد اعلان مشاركتهم
3- نرجو من القوائم الراغبة بالمشاركة ارسال رسالة الكترونية على ايميلي الشخصي: youkhana@web.de
4- اخر موعد لاعلان المشاركة من عدمها هو منتصف ليلة الاحد \ الاثنين 22 \ 23 نيسان 2018

تحياتي ومجبتي

الخوري عمانوئيل يوخنا
نوهدرا 15 نيسان 2018





غير متصل elmar

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 40
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سؤال لماذا انتم في منظمة كابني تدعمون السيد ميخائيل من ابناء النهرين؟؟؟؟


غير متصل Adnan Adam 1966

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2883
  • شهادة الحجر لا يغيرها البشر ، منحوتة للملك سنحاريب
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ها ها ها ، حلوة هاي مال الخوري يدير مناظرة ،
بس انت يا صورة سوف تضع لتعريف عن من يدير المناظرة ؟
بس لا صورة مالكم ويا الپكات ،
بس لا صورة مالكم وانت تشترك استفتاء لاستقلال الشعب الكردي ،
أخاف انت هم راح توصل كل من سينتقد البارتي وتسلمه لهم على اساس هولاء هم اعضاء في حزب الذي مدوخك


غير متصل nala1

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 5
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
مع كل محبة واحترام لك الخوري عمانوئيل بيتو يوخنا
حضرتكم لست بالطرف المحايد لتدير المناظرات او تشرف عليها بسبب انحيازك لمرشح اكثر من غيره وخاصة عندما قرأنا وقرأ الكثيرون ما كتبته حضرتكم بمنشور فيسبوكي تنتقد فيه الدكتورة الموقرة منى ياقو بصورة ساخرة و لاموضوعية بسبب كلمة اشوريتا.
حضرتكم الاب الفاضل عمانوئيل بيتو يوخنا كتبت في منشورك :-

(لا ارتجي خيرا في انتخابات ومرشحين يخونون المصداقية الاكاديمية والامانة العلمية ليروجوا هرطقات وبدع على حساب الحقائق التاريخية والعلمية التي يفترض انهم يعرفوها بحكم لقبهم "الاكاديمي".
تحياتي وتمنياتي للدكتورة منى اشوريتا في حملتها الانتخابية.
واتمنى عليها في برنامجها الانتخابي ان تدعو الى علاقات احترام متبادل بين شعب الاثورايا المتجذر في بلاد النهرين والذي احتفل قبل ايام بسنته الـ 6768 وبين شعب اشورايا الذي عثر عليه مرميا على الارصفة قبل بضع سنوات ولا اصل ونسب له ولكن دكتورتنا العزيزة لا تجد حرجا اكاديميا او علميا في الترويج له من خلال مشاركة هذا المنشور والثناء عليه في صفحتها.
كم الاصوات الانتخابية غالية لنستخف من اجلها بالحقائق التاريخية وباللقب والنهج الاكاديمي الذي نحمله.
وكم الاصوات الانتخابية غالية لنسترخص مقابلها مقدسات الشعب ونستسهل اهانتها وتشويهها.
تحياتي)



وكان انتقادك للدكتورة الموقرة بسبب هذه الصورة


وهذا هو رابط منشورك الفيسبوكي الذي اقتبسنا منه ونتمنى ان لا تمسحه بعد اطلاعك على الردود
https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=1839082503058266&id=100008696018810


نرجو ان تتفهم رأينا لماذا لا نراك حياديا ان قمت بادارة اي مناظرة بين الاطراف السياسية وخاصة ان كان من المشاركين هي الدكتورة الموقرة منى ياقو والتي اثبتت حرصها القومي وهذا اخر الامثلة في منشور لها على موقع عنكاوا http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=871223.0

للجميع المحبة والسلام