قصيدة لشاعرة امجاد السويداء..كوثر العقباني....سهوا سقط قلبي


المحرر موضوع: قصيدة لشاعرة امجاد السويداء..كوثر العقباني....سهوا سقط قلبي  (زيارة 941 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فهد عنتر الدوخي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 172
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سهوا سقط قلبي في أزيز الذكريات..
ترتيلة خوف موشومة بمكر الزمن..
وامتثال الحاضر لزمزم التاريخ..
والتاريخ حجري الأصم..
منقوش بعهر الزيف لمن مر وألقى التحية..
فكلما اغتسل بمطر النفاق
التمعت نقوش عفنه واستحال..
كالوباء يجتاح الأرض بصفارة الردى..
بالموت جئناكم..
الفظوا شهادة حسن سيركم وسلوككم مكرا..
ماأنتم إلا دمى خرقت قوانين القبيلة خفية..
لتركع علنا لآلهة النجاة..
النجاة سيرة الآثمين..
كالمعاول تقطع الرسغ..
وتبكي لهجرة العصافير..
طنين هادر يصم الأذنين..
والرأس تنكب على عويلها فزعا..
حتى استحلت قدري..
فيا أيها الموت ..ياكاشف المستور..
قهقه ببرودة عدالتك..
لابلح اليمن ولا عنب الشام..
خفتت أضواء الحلم..
لامست الأصابع نار الحقيقة..
كيف أفنيت العمر ظالما..
وقلبي يصرخ مظلوما..
مفارقة تغلي كالبراكين في الضمير..
من أنت؟!
وكيف تسرب الصقيع لمفاصل أيامك..؟!
كيف غدت الأحلام شرائع الموت ..؟!
ولم أدرك سبيل الحياة..
الحياة كذبتنا الدائمة..لحين شهيق..
قهقة عالية في فراغ باتساع الوجع..
ياااه لكيد الصدى ..حين لاجواب..
تماما كانكفاء أجنحة الفراشات حين احتراق..
كهذه الحرب التي تستأنف السلام...
فاغرة بوجوهنابنهم أفعى..
لتبتلع ضمائر من بقي..
وترفع الأنخاب على أنقاض خسائرنا كيدا..
فانظر ياابن أمي لعين مرآتك..
واقرأ على نفسك آيات الرجاء..
علك بصحوة ضمير تنقذ ماسقط سهوا.