كتاب : السياحة و اخلاقيات الحيوان


المحرر موضوع: كتاب : السياحة و اخلاقيات الحيوان  (زيارة 315 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل بنيامين يوخنا دانيال

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 575
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كتاب : السياحة و اخلاقيات الحيوان
Tourism and Animal Ethics   

بنيامين يوخنا دانيال

صدر كتاب ( السياحة و اخلاقيات الحيوان ) الواقع في ( 328 ) صفحة باللغة الإنكليزية عن دار نشر ( روتليدح – نيويورك – الولايات المتحدة الامريكية ) في 13 كانون الأول 2011 , و هو من تأليف الدكتور ( ديقيد  ا . فينيل ) الأستاذ و الباحث في قسم السياحة و البيئة بجامعة ( بروك ) في كندا . يطرح هذا الكتاب أهمية الحيوانات بالنسبة للسياحة , و كيفيات و أوجه استثمارها او توظيفها في النشاطات السياحية و الترفيهية العديدة منذ القديم و حتى الان , سواء كانت في بيئتها الطبيعية ( الموائل ) او خارجها ( حديقة حيوانات, سيرك , حديقة الفراشات ) , و أهميتها كمجذبات ( مغريات ) سياحية طبيعية مهمة بالنسبة للسياح , و دورها في إيجاد و تنامي أنواع و أنماط سياحية مختلفة , مثل سياحة مراقبة الطيور البرية و سياحة مشاهدة الحيتان و سياحة مراقبة الحياة البرية و السياحة منخفضة الكربون و السياحة البطيئة و غيرها كثيرة ( انظر أيضا : الحيوانات و السياحة  - فهم العلاقات المتنوعة , كيفن ماركويل , 2015 ) . مع التركيز على اخلاقيات الحيوان في سياق السياحة , أي القواعد و الأسس الواجب مراعاتها عند توظيف الحيوانات في المعادلة السياحية , باعتبارها من الموارد البيئية المهمة , و المهددة في أحيان كثيرة بسبب الكثير من الأنشطة البشرية , مثل الصيد الجائر , و إزالة الغابات بهدف الزراعة و توسيع العمران , و ردم مياه البحر بالرمال و الحجارة و تسويتها مع اليابسة , و كذلك بسبب التلوث و ظاهرة التغير المناخي و الاحتباس الحراري التي القت بظلالها الثقيلة على مختلف جوانب الحياة على كرتنا الأرضية . و من هذه الأنشطة البشرية أيضا السياحة و السفر , لو تمت بمنأى عن هذه الاخلاقيات , وخارج قواعد و أسس الاستدامة المعروفة و بغيابها , مثل تنظيم برامج التصوير مع الحيوانات الاسيرة و خصوصا النادرة و المهددة منها كاللوريسيات البطيئة و زيارة أماكن الترفيه التي تعرض حيوانات مستأنسة من افيال و ببغاوات و بطاريك و دلافين و نمور و اسود و مشاهدة حلبات مصارعة الحيوانات كالديوك و الثيران و الكلاب ( انظر أيضا : الاستخدام غير الأخلاقي للحياة البرية في السياحة – ما هي المشكلة , من المسؤول , و ما الذي يمكن عمله ؟ , توم مور هاوس و نيل سي دكروز و ديفيد ماكدونالد , مجلة السياحة المستدامة , المجلد 25 / 2017 الإصدار 4 ) . و ما كان ظهور بعض الاتجاهات الحديثة في السياحة , و بروز و تنامي العديد من أنماط و اشكال السياحة المستدامة الا لتأكيد و ترسيخ هذه القواعد و المبادئ الأخلاقية المتعلقة بالحيوانات و عموم الكائنات و الأنظمة الايكولوجية السائدة على كوكبنا . و منها السياحة الايكوثقافية و سياحة الحياة البرية الأخلاقية , و بما يتماشى مع القواعد العامة الواردة بمدونة الاخلاقيات المعتمدة من قبل ( منظمة السياحة العالمية ) التابعة للأمم المتحدة في عام 1999 , و التي تشرف على تطبيقها ( اللجنة العالمية المعنية بأخلاقيات السياحة ) المشكلة في عام 2004 .
bindanyal@hotmail.com